المجلس الانتقالي الجنوبي يتبرأ من المحامي يحيى غالب الشعيبي بعد التحريض الواضح بالقتل ل بن لزرق بالقتل    مدير عام ردفان الجديد يبدأ اول اجتماعاته    ويسلي سنايدر ... دي يونغ اختار القرار المناسب في الانضمام الى برشلونة الاسباني    يركعون أمامه.. شاهد: ردة فعل وزراء حكومة كوريا الشمالية بعد ظهور كيم أمامهم    بالفيديو: هند القحطاني ترقص هي وبناتها على التيك توك    حقيقة مخالفة عدم ارتداء الكمام داخل المركبة في السعودية    بعد تقدم قوات حكومة الوفاق وتراجع حفتر الامارات تحدد موقفها من التطورات المتسارعة في ليبيا    بن لزرق عين الحقيقة لن تنطفئ    باريس سان جيرمان يرفض التجديد لتياغو سيلفا    محلل عسكري: اذا حررنا البلاد من الحوثي وأعطيناها الاخوان كانك ما غزيت    قائد قوات خفر السواحل يناقش مع رئيس هيئة المصائد السمكية بالبحر العربي آلية تنفيذ لائحة الصيد التقليدية ضد المخالفين    الحوثيون يجرون تعديل على قانون الزكاة الصادر عام 1999م يمنحهم 20% " الخمس " للسلاليين (القانون)    استنكار وغضب واسع في اليمن من قانون "الخمس" الحوثي    رئيس منتدى التصالح والتسامح الجنوبي يدين ويستنكر ما تعرض له الإعلامي فتحي بن لزرق من تهديد بالقتل    اللجنة الوطنية لمواجهة وباء كورونا تعلن آخرالمستجدات    وفاة أبرز استشاري للأمراض البطانية في عدن متأثرا بإصابته بفيروس بكورونا (صورة )    في مؤشر كارثي .. انهيار متسارع للريال اليمني أمام العملات الأجنبية    تعزيزات عسكرية جديدة تصل إلى جبهات القتال في محافظة أبين (تفاصيل)    الحوثيون: الزكاة لنا.. ونشطاء وساسة يعلقون على مخطط تكريس العنصرية والطائفية    مدفعية الجيش تدك مواقع وتعزيزات لميليشيا الحوثي شرقي صنعاء وتؤكد تحرير سبعة مواقع جديدة    أسعار النفط تتخلى عن مكاسبها.. برنت يهبط 2.6%    طلبت السفر قبلها بيومين.. شاهد: تفاصيل حادثة حرق خادمة لمسنة في السعودية    دولة عربية تسجل أكبر عدد للوفيات بفيروس كورونا في العالم العربي    طيران العدوان يقصف مأرب ب40 غارة    أول تعليق من امير عسير بعد القبض على يمني قتل شيخ قبائل سنحان السعودية    تحطم طائرة عسكرية أمريكية في العراق    لوف يؤكد ... لياقة اللاعبين البدنية لن تتراجع اذا عادو للتمارين من جديد    خلافات حادة بصفوف مليشيا الانتقالي في أبين    الانتر يرفض رحيل بروزوفيتش الى ليفربول الانجليزي    رئيس المؤتمر يعزي القيادي يحيى نوري    نائب وزير التعليم الفني يبعث برقية عزاء ومواساه بوفاة رجل الاعمال عبدالسلام باثواب    ارتفاع غير مسبوق ومحلات صرافة تغلق أبوابها.. آخر تحديث لسعر صرف الريال اليمني أمام الدولار والسعودي    مدير إعلام المحفد يعزي بوفاة والدة مدير مكتب إعلام زنجبار    حدث مؤسف اليوم في صنعاء.. سقوط أبرياء جدد "بسبب" جشع الحوثي -(تفاصيل)    وزير الصحة: الوضع الصحي في البلاد لا يسر    الكشف عن ثغرة خطيرة جدا في واتساب تجعل رقم هاتفك متاحا على هذه المنصة الخطرة    التطمين الحوثي الوحيد للشعب: المقابر جاهزة!!    الدولار يتجاوز ال 730 ...انهيار كبير للريال اليمني امام العملات الاجنبية ...اخر التحديثات    روسيا: مبادرة مصر يجب أن تكون أساس المفاوضات بين الليبيين    ما فوق فخر المرء في أرضه فخرُ (شعر)    بن دغر: قانون الخمس «الحوثي» تعبير أكثر وضوحاً عن «عنصرية» سلالية مقيتة!!    مليشيا الحوثي تقر قانون الخُمس الذي يتيح لبني هاشم الاستيلاء على20% من املاك كل يمني    اشتراكي الحديدة ينعي الرفيق المناضل محمد احمد فارع النجادة    صلاح يثير قلق كلوب قبل عودة البريميرليج    محلي المنصورة ينجح في الحصول على خمس مشاريع للبنى التحتية من صندوق التنمية الاجتماعي    مطار سيئون يستقل ثالث رحلة للعالقين اليمنيين في الأردن    نصف مليون مستفيد من حملة «عدن أجمل» في 62 يوماً    الكاظمي يعين رئيس قضاء التحقيق مع صدام حسين مديرا لمكتبه    تعز!!    إصلاح ذمار يعزي في وفاة والد الشهيد الصحفي عبدالله قابل بعد خروجه من معتقلات المليشيا    مصدر في كهرباء عدن يحذر من نفاذ وقود الكهرباء والقادم سيء    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    مورينيو يحدد هدفه الأول في الميركاتو    تزوجتُ سُنبلة!!    تكليف قائد كشفي مديرأ لمديرية ردفان    نرمين الفقي تكشف مواصفات فتى أحلامها وسر عدم زواجها (فيديو)    على البحر.. جيهان خليل تخطف أنظار السوشيال ميديا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حكاية فأر...
نشر في عدن الغد يوم 30 - 05 - 2020

جلس الفأر غير بعيد عن كيبل الكهرباء الذي قرضه بأسنانه حتى مزقه ليغرق المدينة في ظلام دامس..
ثم شعر بوخز في ضميره حين وصلته أخبار من صديقه الغراب يعلمه حجم الكارثة التي أحدثها بقطعه للكيبل..

لقد تسببت بموت الكثير من الناس الذين يعانون من ضيق التنفس قال الغراب بحزن عميق..

زفر الفار آهة من صدره و قال للغراب راجياً المساعدة: ياصديق كيف نصلح أمر الكيبل و انت تعرف بأني لا أجيد إلا التمزيق..

ثم ومضت في رأسه فكره فقال للغراب: انت تستطيع ربط الكيبل...
لطالما أدهشتني و أنا أراقبك كيف تربط الأسلاك و الأغصان حين تقوم ببناء الأعشاش..

شعر الغراب بالزهو و الغرور فقال: لا تهتم لذلك ياصديقي سأصلح الأمر...

أمسك الغراب بطرفي الكيبل المقطوع ليربطه و ما كاد أن يفعل ذلك حتى صعقته صعقة كهربائية أحرقته فخر صريعاً إنبعث على إثرها الدخان من كل أنحاء جسمه..
إشتد حزن الفار فقرر أن يضرب عن أكل الأجبان بكل انواعها حتى الموت..

و بينما هو على ذلك الحال جاء إليه خفاش فقال له: مابالك ياصاحبي لقد أصابك الهزال الشديد و توشك على مفارقة الحياة؟
قص الفأر كل الحكاية للخفاش..
ضحك الخفاش حتى ظهرت كل نواجده ثم قال:

يا صاحبي بالعكس لابد عليك ان تفرح و تفخر لقد قمت بعمل بطولي..
هيا قم كل و عوض ما خسرته من وزن..

تعجب الفار و قال: عمل بطولي كيف؟

قال لأبد لهذا الإنسان في هذه المدينة أن يبقى منشغلاً بهمومه اليومية من مشاكل الكهرباء و الغاز و غيرها من الخدمات..

دعه يستهلك كل وقته و هو يسأل عن الديزل و يتابع الغاطس و هل وصلت السفينة المحملة بالديزل الخاص بالكهرباء..
دعه ينشغل و هو يتسأل إين ذهبت الشحنة..
دعه يحسب كم الكمية و كم ستستغرق من الوقت لتخدم الكهرباء..

ثم نتدخل نحن بمثل ماقمت به انت قطع كيبل هنا، ضرب المنظومة هناك و إن لم نجد هنالك أعذار اخرى يتكفل بها أصحابنا من البشر أنفسهم مثل قطع الغيار و الطقس و الريح..

لابد ان يبقى أهل هذه المدينة منشغلين بقوت يومهم، بأمراضهم الذي يتكفل أصدقاؤنا من البعوض و الذباب و غيرها بنشرها بمساعدة بعض أولئك البشر حيث يتركوا لنا البيئة المناسبة للتكاثر و العيش مثل القمامات و المياة الراكدة و مياة المجاري

و هنالك مهمات اخرى يقوم بها أصدقائنا من البشر و هي إبقاء اهل هذه المدينة منشغلين بالمشاكل و الحروب الجانبية هنا و هناك..

لإنه إن لم يكن يعاني من شيء حينها سيفكر كيف يقضي علينا و إعادتنا إلى كهوفنا و اوكارنا..

لم يكد الفأر يسمع هذه الكلمات حتى إبتسم إبتسامة عريضة فتوقف عن الإضراب و بدأ ياكل الجبن بكل شراهة..

ولكن الخفاش إقترح أن يضيف له العسل على الجبن نظير بطولاته حد وصفه..

أكل الفار الجبن بالعسل بتلذذ و قال و هو مغمض العينين: همممم لم أذق بحياتي مثل هذا الطعم...

ولكن الخفاش إمتنع عن إعطائه المزيد و قال له إن أردت المزيد فعليك القيام بمهام أخرى..

ثم نادى الحيوانات فأقبلت الذئاب و الضباع و الكلاب التي تلتم على كل الولائم و البوم الناعق على الأطلال و الحرباء المتلونة و العقارب و الثعابين التي تنفث سمها و الغربان بسبب حقدها لموت أخيها و القرود التي تبتهج للفوضى و إشعال الفتن..
حتى الحمير جاءت ملبية النداء لأذية اهل المدينة من البشر ..

تعجب الفار من تواجد الحمير فما الذي،سيفعله الحمار في أذية الإنسان

أجاب الخفاش الخبيث ألا تعلم ان وجود هذا العدد الهائل من الحمير هو أهم عنصر في نجاحنا..

هؤلاء هم معنا رغم أنهم متضررين كالإنسان و لكنهم لايفهمون شيء ونحن نستثمر عددهم الكبير فهو الذي يجعل منا صوت مسموع لدى الاخرين، وجودهم هو الغطاء الذي نعمل تحته بكل أريحية..

الحمير ياصديقي مهمة جداً عند الحاجة للحشود و الولاء و الشتم و النيل من سمعة الإنسان...

تحت صوت نهيق الحمير المرتفع يا صديقي تتلاشى صوت إستغاثة الإنسان..

نبيل محمد العمودي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.