جيش الإحتلال الصهيوني يستعد لصراع أمريكي إيراني في المنطقة ( تفاصيل )    الرسالة التي وجهها الأسطورة "مارادونا" إلى المنتخب السعودي    أمنية مارادونا الأخيرة قبل وفاته    مصادر: وصول دفعة من الصواريخ الحرارية إلى مواقع مليشيا الانتقالي بأبين    أشهر 20 سؤال عن الخروج النهائي وكيف جاوبت الجوازات السعودية عليها؟    ريال مدريد يستغل النقص العددي ويهزم انتر بثنائية في سان سيرو    بسبب كورونا ....رسميا.. غياب 6 لاعبين في الأهلي والزمالك عن نهائي أفريقيا    أتالانتا يهزم ليفربول ويعزز حظوظه    بايرن ميونخ يحسم تأهله.. وأتلتيكو يتعرض لكبوة    تعز.. حملة أمنية في الشمايتين تضبط عدداً من المسلحين وتواصل ملاحقة المطلوبين    حقيقة منع وكيلة وزاره الصحة من السفر وانزالها برفقه من الطائرة وقيام ابنها بإختطاف فناة..وثيقة    دعوات حكومية للمجتمع الدولي بالتدخل للإفراج عن المختطفات في سجون الحوثي    بعد وفاة والديها بساعات .. وفاة طفلة يمنية بعبوة حوثية    وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني مارادونا    صحيفة خليجية: مليشيا الحوثي تجاوزت كل الحدود... والإدانة الدولية تؤكد صوابية موقف التحالف العربي    شاهد .. كيف احتفل الحوثيون بقتلاهم من طلاب جامعة ذمار    "النيابة العامة السعودية" تكشف عن عقوبة تصل إلى "50 ألف ريال سعودي" لمن يقوم بهذا الأمر    ضبط 5 مقيمين بجدة السعودية قاموا بتعبئة مواد كيميائية مجهولة المصدر على أنها منتجات تعقيم وتنظيف    قائد الحرس الثوري الإيراني يتحدث عن الهجوم العسكري الأمريكي على إيران    آخر إحصائيات انتشار فيروس كورونا في اليمن (صورة)    التحالف يدمر لغماً بحرياً زرعته مليشيا الحوثي جنوب البحر الأحمر    إصابات كورونا حول العالم تتخطى 60 مليوناً    غارات هستيرية لطيران العدوان على مأرب    BBC تكشف عن صفقة بين الأمم المتحدة والحوثيين مقابل سماح المليشيات بتقييم ناقلة "صافر"    آمال اللقاح وبدء انتقال السلطة لبايدن يضعفان جاذبية الذهب    الفريق بن عزيز: مليشيا الحوثي تلجأ إلى الحرب النفسية لتضليل وخداع البسطاء من الناس    شاعر الثورة.. صالح سحلول – الأعمال الكاملة (1)    لا نحتاج إلى إذن..    هذا المشروب يجعلك أكثر ذكاء    إنهيار مستمر للريال اليمني أمام العملات الأجنبية مساء اليوم الأربعاء.. آخر التحديثات في صنعاء وعدن    تحذيرات شديدة من شركة نصب وهمية في محافظة مأرب    هوفنهايم وأرسنال يتطلعان إلى حسم التأهل في الدوري الأوروبي    تواصل فعاليات أول مهرجان ل"السينما اليمنية" بجوائز مادية مشجعة    معارك عنيفة في البرح غربي تعز    الأمين العام يعزي بوفاة الشيخ سعد عبسين    عيدروس الزبيدي: التصعيد العسكري للقوات الحكومية في أبين هدفه افشال اتفاق الرياض    أنا مثلك يا أيوب مسكين وشريد    ما حقيقة منع الإمارات دخول مواطني عدة دول من ضمنها اليمن ولماذا؟    تقرير يكشف كيف تحايل الحوثي على الجامعات وماذا يحدث داخلها ويوثق انتهاكات خطيرة في 58 دولة بينها اليمن    توقعات الارصاد الجوية خلال 72 ساعة قادمة    مدير أمن وادي حضرموت يناقش مستوى تنفيذ الخطط الأمنية وضبط المطلوبين امنيا    ورد الآن : موجة خطيرة وتغييرات كبرى تضرب اليمن .. تحذيرات هامة وعاجلة لجميع المواطنين في تسع محافظات يمنية ب"مغادرة" منازلهم فوراً.. هذا ما سيحدث بعد ساعات!    يمنية تدخل قائمة أكثر 100 امرأة مؤثرة في العالم لعام 2020"اسم +صورة"    مليشيات الحوثي تفتعل أزمة جديدة بالمشتقات النفطية بعد أسبوعين من انفراجها    تحركات عاجلة للسلطان هيثم بن طارق.. سلطنة عمان تعلن الحرب على الإمارات وتوجه ضربة قاضية إلى "أبوظبي" وانتشار عسكري مفاجئ للقوات الإماراتية    وكالة الاناضول التركية تكشف عن حقيقة عزم "أردوغان" التدخل في الحرب الدائرة في اليمن    اللجنة الوطنية العليا لمكافحة كورونا تكشف آخر مستجدات إنتشار الوباء في اليمن    توجيه تهمة القتل العمد لزوج نانسي عجرم    الحوثيون يثيرون هلع المواطنين في مناطق سيطرتهم ب"إعلان صادم"    مشروع لتعديل قانون السلك الدبلوماسي على طاولة البرلمان    الشهيد حسن الدعيس – محطات هامة من حياة حكيم الأحرار (معلومات تنشر لأول مرة)    ذات يوم ستنتهي الحرب في اليمن    تفاصيل ..قرارات صادمة وعاجلة من نقابة الصحفيين بشأن محمد رمضان    مواقف أنصارية يمانية خالدة    المساواة – كعنوان بارز ومختصر لرسالة الإسلام    عجوز أندنوسية تهز أمريكا من أقصاها إلى أقصاها وتقدم للإسلام والمسلمين أعظم خدمة ( فيديو )    كاتب سعودي يحذف تغريدته المثيرة للجدل بخصوص الامام البخاري .. ويؤكد: جهوده نجازاته لا ترقى إلى الشك أو القدح    دعوة عاجلة من الملك سلمان...و بيان من رئاسة الحرمين وأول تحرك من أمير مكة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اتهامات لانقلابيي اليمن بنهب موارد قطاع السياحة الداخلية
نشر في عدن الغد يوم 23 - 10 - 2020

اتهمت مصادر يمنية مطلعة في صنعاء الجماعة الحوثية الموالية لإيران بالاستمرار في نهب موارد قطاع السياحة الداخلية، عبر وقف رواتب موظفي هذا القطاع، والسطو على الودائع المصرفية الخاصة به، إضافة إلى إحلال عناصر الجماعة في مفاصل المؤسسات ذات الصلة.
في هذا السياق تحدث ل«الشرق الأوسط» موظفون وعاملون في صندوق مجلس الترويج السياحي الواقع تحت سيطرة الجماعة في صنعاء، عن استقطاع الجماعة لقرابة 70 في المائة من مرتباتهم دون وجه حق. وشكا العاملون في الصندوق الحكومي المختطف في صنعاء من بطش وجور الانتهاكات الحوثية المتواصلة بحقهم، واستمرار حرمانهم من حقوقهم المالية، وتسخير إمكانات ووظائف الصندوق لصالح عناصر الجماعة وقادتها المنتمين إلى سلالة زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي.
وأوضح الموظفون في الصندوق أن تلك الاستقطاعات من مستحقاتهم التي وصفوها ب«المهولة» استثنت الموظفين من السلالة الحوثية، وجاءت بناء على توجيهات مباشرة من المدعو محمد المنصور المعين من قبل الانقلابيين مديراً تنفيذياً لمجلس الترويج السياحي.
وقالوا: «إن الراتب حق مستحق، وسبق أن تم الاتفاق بين أعضاء مجلس إدارة الصندوق على منع أي نهب أو خصميات من مرتبات الموظفين؛ لكن قيادة المجلس الحوثية لم تلتزم بذلك، وأبت إلا أن تمارس كعادتها عمليات النهب والسرقة».
على الصعيد نفسه، أكد مسؤول في مجلس الترويج بصنعاء ل«الشرق الأوسط» أنه منذ تعيين المدعو المنصور في قيادة المجلس، عمل على استهداف الموظفين من خلال جملة من الانتهاكات والتعسفات، من بينها خفض مرتباتهم الأساسية.
وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه: «إن صندوق مجلس الترويج السياحي تعرض بعد أن بسطت الجماعة يدها عليه لعمليات نهب مهولة، واستبعاد نصف الموظفين وإحلال آخرين من السلالة الحوثية، بينما لا يزال من تبقى من الموظفين يتعرضون للبطش والتهديد بتسريحهم من وظائفهم وإيداعهم السجون».
وبينما تحدث المسؤول عن «أوضاع معيشية صعبة لا يزال يعيشها اليوم أكثر من 80 موظفاً وعاملاً في صندوق مجلس الترويج السياحي»، نتيجة ما قال إنه استفراد الانقلابيين وتسخيرهم لجميع إمكانات الصندوق لصالح عناصرهم بدرجة أساسية، أشار عاملون آخرون في الصندوق ذاته إلى استمرار وقف الجماعة لحوافزهم في وقت تواصل فيه منح العاملين المنتمين لها سلالياً حوافز مالية تصل إلى 150 ألف ريال للعامل الواحد (الدولار حوالي 600 ريال).
وطبقاً للمسؤول نفسه، تجني الجماعة الحوثية من صندوق مجلس الترويج السياحي الخاضع لها، مئات الملايين سنوياً، من الرسوم المعتمدة من تذاكر السفر والمتنفسات العامة والخاصة كالحدائق والكافيهات، إلى جانب رسوم مزاولة المنشآت السياحية والفندقية للعمل، وأماكن الطعام والشراب، ومكاتب السفريات والسياحة والنقل وغيرها.
وأشار المسؤول اليمني إلى أن صندوق المجلس الواقع تحت سيطرة الجماعة لا يزال يمتلك وديعة مالية لدى مصرف محلي تقدر بمليار ريال، وتدر أرباحاً شهرية تزيد عن 20 مليون ريال يمني، إلى جانب موارد شهرية أخرى تقدر ب50 مليون ريال.
وتقوم الجماعة الحوثية - بحسب المصدر- بتوزيع تلك المبالغ وغيرها بشكل شهري بين موظفي وعمال الجماعة ومديرهم التنفيذي والقيادات النافذة لديها، ولمصلحة المجهود الحربي، وغيرها من الأنشطة الحوثية المختلفة.
وكشف المصدر عن أن الجماعة وفي سياق فسادها ونهبها وتدميرها المنظم لقطاع السياحة وصندوق المجلس السياحي، خصصت قبل فترة ما نسبته 50 في المائة من إيرادات الصندوق لصالح المجهود الحربي، بينما العشرات من موظفي الصندوق لا يزالون يعانون من استقطاع رواتبهم.
وعلى مدى الأعوام الماضية من عمر الانقلاب، سعت الميليشيات بشتى الوسائل إلى نهب وتدمير القطاع السياحي في مناطق سيطرتها، تارة بالاستهداف المباشر للمنشآت والمعالم والمرافق السياحية، وأخرى عبر فرض العشرات من حملات الجباية غير القانونية بحق المتبقين من منتسبي هذا القطاع.
وعلى صلة بالموضوع ذاته، قدرت تقارير محلية حجم الخسائر الأولية التي لحقت بقطاع السياحة خلال ستة أعوام ماضية من عمر الانقلاب، بأنها تصل إلى أكثر من 6 مليارات دولار.
وأفادت بعض التقارير بأن الانقلاب الحوثي تسبب في إغلاق نحو 400 وكالة سياحية، قدرت خسائرها ب800 مليون دولار، في حين تسبب أيضاً في تسريح نحو 95 في المائة من العاملين في القطاع السياحي، إلى جانب فقدان آلاف من فرص العمل التي كانت تشكل مصدر دخل رئيسي للمئات من الأسر اليمنية. وكانت تقارير محلية سابقة قد أكدت أن عائدات اليمن من السياحة بلغت نحو مليار دولار في عام 2010؛ مشيرة إلى أنها تشكل نحو 4 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي.
وقالت التقارير إنه «حتى عام 2010 كان القطاع السياحي يشكل مصدر دخل رئيس لحوالي 250 ألف شخص يمني، يعيلون أكثر من مليون نسمة من إجمالي السكان البالغ عددهم نحو 27 مليوناً». وتذهب تقديرات محلية أخرى إلى أن حوالي 90 في المائة من العمالة في القطاع السياحي تم تسريحها بشكل نهائي، بينما تعرضت المئات من المنشآت والمرافق السياحية للفساد والتدمير والعبث والنهب الحوثي المنظم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.