مطالبات عاجلة للرئاسي بسرعة اقالة «رأس الفتنة» في شبوة حقنا للدماء ومشائخ المحافظة يحددون موقفهم    الكشف عن سبب الإنفجارات التي سمع دويها بالعاصمة صنعاء وأنباء عن خسائر كبيرة للحوثيين    بعد أحداث عتق.. بيان من القيادة المحلية من المجلس الانتقالي بمحافظة شبوة    ستهزمهم شبوة.. معركة قمع التمرد في شبوة    اعلان هام لليمنيين في السعودية الحاملين هوية زائر    فرق أوروبية ترفض اقامة مباراة ودية في اسرائيل    الأرصاد يتوقع هطول مزيد من الأمطار الرعدية في عدة محافظات    اطراف الصراع في تشاد توقع اتفاقية سلام برعاية قطرية    زبارة والشماحي يطلعان على سير العمل في جمارك وضرائب ذمار    برميل الخام الأمريكي يصعد صوب 90 دولارا    اليمنيون يحيون ذكرى عاشوراء ونصرة فلسطين بمسيرات حاشدة    مسيرة جماهيرية في مدينة صعدة إحياء لذكرى استشهاد الحسين ونصرة للشعب الفلسطيني    السعودية تتوج بكأس العرب للشباب    حادثة مروعة..وفاة شاب في بداية العمر بأبشع طريقة هزت قلوب جميع اليمنين وكذا كان رد فعل اسرته    ضبط 1200 جريمة في العاصمة خلال ذو الحجة    بتوجيهات ملكية.. مسؤول أردني رفيع المستوى يزور الشيخ صادق الأحمر للاطمئنان على صحته    بالاسماء ..قرار حكومي عاجل بتعيين عدد من القادة الأمنيين في شبوة    تعرف على أسعار الذهب صباح اليوم في الأسواق اليمنية    تحذير للمغتربين اليمنيين .. السعودية تقبض على 4 يمنيين يمارسون هذا العمل المخالف    يمن موبايل تعلن الانتهاء من التحديث واطلاق خدمات إضافية    فتح باب الترشح للمقاعد المجانية في الجامعات اليمنية للعام 1444ه    فاكهة تعالج 7 امراض منها البواسير واللوزتين .    مصدر مصرفي يكشف عن الحقيقة كاملة بشأن امتناع الصرافين عن تداول هذه العملة بعدن    عيادة الإمارات المتنقلة تواصل تقديم خدماتها العلاجية في محافظة حضرموت    هلال الإمارات يواصل توزيع المساعدات الغذائية والايوائية على أهالي حضرموت    وزير النفط والمعادن يعلن عن بشرى سارة طال انتظارها    عاجل: قوات اللواء 21 وقوات النجدة تقاتل إلى جانب المليشيات المتمردة وأسر عدد من اليمنيين    رافينيا عبر حسابه الرسمي ... "لا أستطيع الانتظار لنصنع التاريخ معاً".    ميسي يقود باريس سان جيرمان للفوز على كليرمو بخماسية نظيفة    تلاحقه إسرائيل منذ أكثر من 20 عاماً.. مَن هو خالد منصور الذي اغتيل في رفح؟    الأكبر عدداً في العالم.. ماذا تعرف عن جيش التحرير الشعبي بالصين؟    ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي في الصين إلى 3.1041 تريليون دولار في يوليو    الصحة الفلسطينية:ارتفاع حصيلة العدوان الاسرائيلي على غزة الى 24 شهيداً و203 إصابات    المنتخب السعودي للشباب بطلا لكأس العرب عقب تخطي المنتخب المصري بركلات الترجيح    تجنبها فوراً..7 أطعمة تصيبك بالخمول وانخفاض مستوى الطاقة لديك    وداعاً للانسولين..عشبة يمنية شهيرة حيرت الأطباء بقدرتها الفائقة على ضبط مستوى السكر في الدم    رئيس مجلس القيادة الرئاسي يطلع على جهود السلطة المحلية بمحافظة مأرب حول اضرار السيول    لبيك يا حسين    الشهيد أكرم محمد الشعبي الحاضر دوماً    وردية يوم عاشوراء على قسمات الأدب    الاشتراكي اليمني ينعي الفاضي العلامة علي أحمد أبو الرجال مميز    ولادة طفل سيامي برأسين في محافظة الحديدة( صورة)    تركي ال الشيخ يكشف لشباب السعودي طريقته الصامته في صدم الناس والاستمتاع بذلك    عاشورا والفقه المغلوط وعقلية القطيع    بوروسيا دورتموند الالماني يحسم صفقة البديل المناسب للمهاجم الايفواري سيباستيان هالر    الفجرُ الإسرائيلي الكاذبُ    صفقات هزت عرش كرة القدم في العالم على مر التاريخ    97.71 ملياردولا التبادل التجاري بين روسيا والصين في 7 أشهر    قراءات نقدية لمجموعة احتراقات    قفزة نوعية وغير متوقعة في ارتفاع صادرات الصين خلال شهر واحد    بشرى سارة... الخبراء يجدون طريقة أسرع لاكتشاف السرطانات وأمراض القلب    صقر تعز في مواجهة شعلة عدن لحسم بطولة اندية الدرجة الأولى لكرة اليد    عامان من التنمية.. لملس ينهض بالعاصمة عدن ويدحر مخططات الإخوان    مكتب الزكاة بالأمانة اول المنفذين للعمل بالتقويم الهجري    الحسين: خذلتنا شيعتنا !    ملهم الثوار عبر التاريخ    الشاعر المهاجر علي بلعيد أبو الرجال جذور الشعر في أعماق الفن والجمال    سألوني لماذا تكتب؟ ولمن؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عمليات التجميل تزدهر في اليمن على نحو غير متوقع رغم الفقر والحرب
نشر في عدن الغد يوم 05 - 12 - 2020

لم يكن متوقعًا أن البلد الذي تطحنه الحرب منذ 6 أعوام، ويعيش 80% من سكانه تحت خط الفقر، تجاوزت فيه عيادات التجميل 100 عيادة ومركز متخصص، وأجرت خلال عام 2019 فقط، أكثر من 3 آلاف عملية تجميل في الأنف ليمنيات، وفق دراسة حديثة نشرها مؤتمر اليمن الثالث لأطباء التجميل والحروق المنعقد مؤخرًا في صنعاء.
وبينت إحدى الدراسات المقدمة للمؤتمر أن مجال ”طب التجميل“ له مستقبل واعد في اليمن، ويشهد إقبالًا متزايدًا من قِبل أفراد المجتمع، وفي مقدمتهم النساء.
وأشار استشاري جراحة التجميل، محمد الشرجبي، في تصريحات مقتضبة عبر الهاتف، إلى أن النساء يقبلن على عمليات التجميل بشكل كبير، وجزء كبير منهن في سن الشباب، وأعداد قليلة من اليمنيين الذكور يجرون عمليات التجميل.
وأوضح الشرجبي ل ”إرم نيوز“ أن نسبة النساء اللواتي يذهبن إلى مراكز التجميل في اليمن تتجاوز 90% من إجمالي مرتادي هذه المراكز.
وتشير إحصاءات، اطلعت عليها شبكة“إرم نيوز“، إلى وجود الآلاف من عمليات التجميل التي تُجرى ليمنيات، يتركز جزء كبير منها في منطقة الأنف.
ووفق صاحب مركز تجميل، الطبيب فهيم المخدري، فإن النساء أكثر هوسًا بعمليات التجميل وذلك لزيادة جمالهن، وفرصهن في الحصول على أزواج بالنسبة للفتيات العازبات أو المطلقات.
وقال إن عمليات التجميل للرجال قليلة جدًا، وتتمحور حول ”زراعة شعر الرأس“، وإصلاح بعض التشوهات الخلقية أو التي سببتها الحروق.
تضاعف الأعداد
وحتى العام 2014، كانت مراكز وعيادات التجميل لا تتجاوز 5 عيادات و 3 مراكز في صنعاء، ونسبة قليلة من أبناء المجتمع اليمني من يرتادونها، لكن مع نهاية العام الجاري، ارتفع العدد إلى 23 عيادة و12 مركزًا في صنعاء وحدها.
ويرى الأكاديمي في جامعة صنعاء، مروان الحاج، أن مرتادي مراكز التجميل ينقسمون إلى قسمين ”حاجة وترف“، مفسرًا ذلك بالقول:“البعض يأتي لحاجته إلى عمليات تجميل لإصلاح تشوه خلقي أو حروق، والجزء الآخر يأتي إلى هذه العيادات والمراكز لإجراء عمليات جراحية ليصبح أكثر جمالًا“.
وقال ل ”إرم نيوز“ إن“زراعة الشعر تحولت لدى فئة من الأثرياء في اليمن وأصحاب الأموال إلى موضة، وبات البعض يتفاخر بإجراء عمليات جراحية لزراعة شعر الرأس أو شفط الدهون“، معتبرًا أن ”المسلسلات والأفلام هي من تقف خلف التسويق الهائل لهذا النوع من العمليات خاصة في أوساط النساء“.
ضريبة الجمال
”لا سلعة دون ضريبة، قد يدفعها البعض بشكل باهظ“.. هذا ما ذهب إليه الطبيب مروان عند فشل بعض عمليات التجميل.
وقال ل“إرم نيوز“ إن“هناك عشوائية وخلطًا بين جراحة التجميل للتجميل وبين جراحة التجميل للإصلاح، وبعض من يمارسون هذا التخصص ليست لديهم معرفة كافية بهذه الجوانب بشكل دقيق ما يسبب أضرارًا للبعض“.
وتابع:“جراحة التجميل ليست بالأمر السهل، وليس أي طبيب يستطيع أن يجريها، لأنها تخصص دقيق ونوعي يحتاج إلى خبرة كافية، حتى لا تكون هناك أخطاء قد تصيب الشخص أو الفتاة بتشوهات بدلًا من التجميل“.
واعتبر أن“عمليات تجميل الأنف، والخدود، والأرداف، والشفاه، قد تكون مستغربة اجتماعيًا، لكنها باتت واقعًا، وهناك المئات ممن يجرين عمليات لأجسادهن بشكل شبه شهري“.
أسعار العمليات
ترتفع أسعار عمليات التجميل لتصل إلى مبالغ كبيرة مقارنة مع الواقع الاقتصادي اليمني، لكنها جيدة بالنسبة لفئة قليلة من اليمنيين الأثرياء، والتجار، وكبار موظفي الدولة، والقطاع الخاص، ودخلت فئة جديدة إلى قائمة ”محبي عمليات التجميل“ من بعض أسر قادة الميليشيات الحوثية.
وأشارت عاملة استقبال في أحد مراكز التجميل إلى أن المركز افتتح منتصف العام 2018، وكل يوم الإقبال في تزايد خاصة من قِبل النساء.
وأكدت في حديث مقتضب ل“إرم نيوز“ أن“الأثرياء هم أكثر عملاء المركز، بينهم جزء كبير من نساء أسر قيادات حوثية، تنتمي إلى صنعاء، وصعدة، وعمران، وحجة“.
وقالت:“يأتين إلى المركز لإجراء عمليات التجميل، وشفط الدهون، والعلاج بالليزر، بالإضافة إلى شد الجسم، وزيارات التخسيس مع خبيرة التغذية“.
وتتراوح أسعار العمليات بين 100 ألف ريال و 500 ألف ريال يمني، وبعض العمليات مثل عمليات الأنف تصل إلى 300 ألف ريال يمني، وهناك بعض العمليات الصغيرة مثل العلاج بالليزر التي يتفاوت سعرها وفق نوع العلاج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.