الانتقالي يعلن موقف جديد من اتفاق الرياض بعد الاشتباكات مع الحكومة ويكشف حقيقة الخلافات بين السعودية والامارات    ندوة نسوية بمأرب تستنكر الصمت الدولي على انتهاكات الحوثيين بحق النساء    رحيل آخر عمالقة السودان    ماهي العبارة التي طلب مارادونا أن تكتب على قبره ؟    آخر صورة للأسطورة مارادونا قبل وفاته    تعرف على أسعار الذهب في الأسواق اليمنية والفارق بين صنعاء وعدن صباح اليوم    عاجل: سلسلة انفجارات عنيفة تهز العاصمة صنعاء    بعد كثرة جدل.. الكشف رسمياً عن ما دار بين الرئيس هادي وبن سلمان    160 ريال فارق في قيمة الريال أمام الدولار بين صنعاء وعدن.. أسعار الصرف اليوم الجمعة    مقارنة تفصيلية بين أسعار الخضروات والفواكه للكيلو الواحد في صنعاء وعدن    مواطن يضرب والده ويحتال على أخيه بأربعة مليون ريال في محافظة إب    عاجل : صاروخ حوثي يقصف مارب ومصادر تكشف محصلة الانفجار (تفاصيل)    سم قاتل .. احذر شرب الماء في هاتين الحالتين حتى وإن كنت ستموت من العطش    قصة فتاة يمنية قيدها زوجها وخيط أجزاء من جسمها.    ترامب يقلب الطاولة ويرفض مغادرة البيت الأبيض .. ويزف بشرى سارة للشعب الأمريكي    بسبب ما حدث أثناء الاستحمام.. وفاة عروسين بعد يوم واحد من الزفاف    10 عادات يومية لا يسمح لرئيس الولايات المتحدة بممارستها.. تعرف عليها    بإصابة جديدة.. اخر مستجدات إنتشار كورونا في اليمن خلال الساعات الأخيرة    رئيس الوزراء البريطاني يحذر سكان إنجلترا من كسر قيود كورونا    الصحة العالمية: العودة للحياة الطبيعية العام المقبل    امرأة تنجب 3 توأم في مدينة المكلا    أرسنال يبلغ دور ال32 بالدوري الأوروبي    البحسني يزف من سيئون أول بشائر جولته الخارجية ولقائه بالرئيس    عاجل : سلسلة غارات عنيفة لطائرات التحالف على العاصمة صنعاء ومأرب "الأماكن المستهدفة"    استشهاد مدني وجرح شقيقه بانفجار لغم حوثي في الجوف    للمطالبة بعدة مطالب.... إستمرار الاحتجاجات والمظاهرات بكلية الهندسة بجامعة عدن    يحرق سيدة بعدما اتهمته بالسرقة    يجمع بين 6 نساء كلهن حوامل منه في نفس الوقت ويثير جدلا عالمياً    عاهات في مناصب حكومية كبيرة    مصادر: مليشيا الحوثي تعلن النفير العام في الجوف بعد توغل قوات الجيش في مدينة الحزم    كومان يودع الاسطورة مارادونا    الأمن المصري يكشف حقيقة اختطاف اللاعب ميدو جابر    الأهلي السعودي يحسم ملف رحيل فلادان    مواجهات بين الشرطة الأرجنتينية ومشجعي مارادونا قبل مراسم دفنه    مقتل وجرح 21 حوثياً بنيران الجيش وغارات التحالف غرب مأرب    ما الحكمة من قراءة سورة الكهف وقصصها يوم الجمعة؟    منع مسؤولين في البرنامج من السفر.. اتهام رسمي يمني لبرنامج الغذاء العالمي ب"الفساد والإضرار بالإقتصاد"    الارياني يحذر من ارتفاع وتيرة التهديدات الارهابية لمليشيا الحوثي في البحر الاحمر    مركز الملك سلمان يوزع 5 آلاف طن من التمور في 13 محافظة يمنية    الحضارم في قلب الرئيس وعقله    سحلول شاعر الثورة – مقدمة الأعمال الكاملة (2-2)    العسومي يطالب الأمم المتحدة باتخاذ إجراءات عاجلة لتمكين الفريق الأممي من صيانة خزان صافر    السعودية تطلق تحذيراً جديداً لكل متاجر المملكة مدعوما بفتوى اللجنة الدائمة للإفتاء    لجنة الصياغة المشتركة تواصل اجتماعاتها    الأمم المتحدة: مستمرون في دعم اليمن لمواجهة "الكوليرا"    مصرية تغدر بزوجها وتقتله بالمزاح    حملة أمنية في تعز تضبط عدد من المطلوبين وتنفذ انتشارا واسعا في هذه المناطق    بعد أكثر من 100 عام على اكتشافها .. العثور على تحفة أثرية غريبة في تجويف مومياء مصرية    رسالة حوثية للأمم المتحدة بشأن صافر وبريطانيا ترحب رغم فوات الموعد    ريال مدريد يفوز على إنتر في عقر داره    توقيع اتفاق الصيانة العاجلة لخزان "صافر"    شاعر الثورة.. صالح سحلول – الأعمال الكاملة (1)    لا نحتاج إلى إذن..    تفاصيل ..قرارات صادمة وعاجلة من نقابة الصحفيين بشأن محمد رمضان    مواقف أنصارية يمانية خالدة    المساواة – كعنوان بارز ومختصر لرسالة الإسلام    عجوز أندنوسية تهز أمريكا من أقصاها إلى أقصاها وتقدم للإسلام والمسلمين أعظم خدمة ( فيديو )    كاتب سعودي يحذف تغريدته المثيرة للجدل بخصوص الامام البخاري .. ويؤكد: جهوده نجازاته لا ترقى إلى الشك أو القدح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الطاقة الشمسية تنير منازل اليمنيين في الحرب
نشر في عدن بوست يوم 23 - 02 - 2016

تشعر اليمنية عائشة العديني (38 عاماً) بالسعادة والقلق في آنٍ واحد، فبعدما استطاعت إنارة عتمة منزلها بمنظومة الطاقة الشمسية، أصبح الخوف من تعرضها للسرقة لا يفارقها.
وتمكنت عائشة -وهي أرملة وأم لطفلين تقطن منزلا بسيطا في ضواحي العاصمة صنعاء- من إنارة منزلها وتجاوز معاناة أشهر من الانقطاع التام للتيار الكهربائي، عبر تركيب منظومة الألواح الشمسية بقيمة 250 دولارًا، وهي مكلفة في بلد يعيش فيه ملايين الفقراء وسط حرب طاحنة.
وباتت ألواح الطاقة الشمسية ملجأ آلاف اليمنيين طلبًا للكهرباء الغائبة عن منازلهم منذ عدة أشهر بفعل الحرب وتفاقم أزمة الوقود، وغدت -رغم ارتفاع كلفتها- أكثر تجارة مزدهرة في ظل الحرب، حيث تلقى رواجا كبيرا غير مسبوق في اليمن.
وتقول عائشة للجزيرة نت إنها "قررت تركيب الطاقة الشمسية كبديل مؤقت، بعدما فقدت الأمل بعودة منظومة الكهرباء الرئيسية التي خرجت عن الخدمة نهائياً منذ أبريل (نيسان) الماضي جراء الحرب، ودخلت معها صنعاء ومعظم مدن اليمن في ظلام دامس".
اليمنيون يعتبرون الألواح الشمسية بديلا للكهرباء الغائبة بسبب الحرب (الجزيرة)
بديل مؤقت
وتضيف عائشة "لكن الخوف أصبح يرافق الكبير والصغير، لاسيما بعد أن تعرضت مؤخراً عشرات الألواح الشمسية التابعة للسكان للسرقة من أسطح المنازل المجاورة وفي أحياء أخرى بعيدة، من قبل لصوص يستغلون حاجة الناس والطلب الكبير عليها ويقومون ببيعها في الأسواق".
وتشير إلى أن الطاقة الشمسية لا تغطي كافة احتياجات المنزل، فهي بالكاد تستخدم لتأمين الإضاءة دون غيرها، ولكن ليس هناك بديل آخر، إذ ما زال اليمن غارقا في الظلام، وهناك الكثير من الفقراء الذين عجزوا عن توفير الطاقة الشمسية في ظل الظروف التي تعيشها البلاد حالياً.
بدوره يرى غالب السميعي (أحد سكان محافظة تعز) أن استخدام الألواح الشمسية أصبح ضرورة ملحة لكل منزل في ظل استمرار انقطاع الكهرباء.
ويقول في حديث للجزيرة نت أن أسعارها كانت منذ عام مكلفة جدا ولم يكن يقتنيها سوى الأغنياء، لكنها بعد ستة أشهر من انطلاق الحرب اليمنية في مارس/آذار الماضي صارت في متناول الجميع، وصارت لها أسواق في شتى أنحاء البلاد.
ويعتقد أن الطاقة الشمسية في اليمن حلت ما نسبته 60% من احتياجات اليمنيين من الإضاءة وصارت بديلا مناسباً في الإضاءة، ولكن لا يمكنها أن تحل محل الكهرباء في تشغيل الأجهزة الأخرى كالتبريد والتكييف.
أحد محلات بيع الألواح الشمسية في محافظة عدن (الجزيرة)
تجارة رائجة
من جانبه يؤكد مسؤول معرض الطاقة الشمسية في صنعاء صدام الأهدل أن حجم الإنفاق المحلي في سوق الطاقة الشمسية بلغ نحو 300 مليون دولار خلال الفترة من العام 2014 حتى نهاية 2015.
ومن المتوقع ارتفاع حجم سوق الطاقة الشمسية إلى ثلاثة مليارات دولار خلال السنوات الأربع القادمة بحسب ما نقلته وكالة "سبأ" الخاضعة للحوثيين في صنعاء.
في المقابل يرى شاهر شمسان -وهو صاحب أحد محلات بيع الألواح الشمسية في عدن- أن نسبة الإقبال على شراء هذه الألواح في محافظات شمال اليمن كبيرة جداً نظراً لغياب الطاقة الكهربائية بسبب الحرب، مشيرا إلى تضاعف مبيعاتها في مناطق الجنوب خلال فصل الصيف مع الاستمرار المتكرر لانقطاع الكهرباء.
ويقول شمسان إن "الألواح الشمسية أصبحت أفضل البدائل بعد أن تراجعت أسعارها عما كانت عليه قبل أشهر، فقد أصبح ثمن تركيب ألواح تؤمن إنارة للبيت وتشغل بعض الأجهزة الكهربائية تتراوح ما بين 160 و300 دولار، في حين يحتاج تشغيل أجهزة التكييف والتبريد إلى الألواح الشمسية الكهروضوئية ذات الجودة العالية، وهي منظومات كبيرة باهظة الثمن قد تصل إلى أكثر من ألفي دولار".
المصدر : الجزيرة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.