بعد زيارة دامت ساعات...عبدالملك يغادر عتق    عاجل: بيان عسكري للمجلس الانتقالي بشأن معارك عنيفة في أبين    طلائع الجيش تدخل منطقة "السيل" بمدينة الحزم مركز محافظة الجوف    لن تصدق من سيضعون بدل عنهم!..الحوثيون يقررون ازالة النصب التذكاري للشهداء المصريين في صنعاء    مليشيا الاصلاح تطالب بزيادة 100 ريال على كل اسطوانة غاز منزلي من حصة تعز و4 مديريات في لحج؟    مقاتلات التحالف تستهدف تجمعات وآليات للحوثيين جنوب مدينة مأرب    الحوثيون يعترفون بمقتل قياديان بارزان احدهما ينتحل رتبة عميد    الريال اليمني يتعافى في عدن بعد انهيار هو الأعلى في تاريخه    لقاء في عدن يبحث دعما امميا لمشاريع في قطاعي الزراعة والأسماك    البنك المركزي عدن يوضح حقيقة إغلاق نشاط شركات ومنشآت الصرافة..    مكون من 10 نقاط.. مسؤول حكومي يتقدم بمقترح عاجل للرئيس «هادي» والحكومة لإيقاف إنهيار الريال    المسكوت عنه في حريق «مركز الأبحاث» التابع للحرس الثوري الإيراني    صلاح يثير قلق جماهير ليفربول بنشره صورة خطأ    بعد جراحة القلب.. كومان يقترب من العودة للملاعب    الإمارات.. فتح باب التسجيل في "سباق إكسبو 2020 للجري"    إيقاف لاعب بايرن ميونخ مباراتين    الاعلان عن القائمة النهائية للاعبي المنتخب الأولمبي قبل التوجه للمشاركة في غرب آسيا    كلوب: الأخطاء الدفاعية لا تقلقني    أمسية في معين بأمانة العاصمة احتفاءً بالمولد النبوي    كيف نتخلص من أعراض التهاب الحلق بسرعة؟    واشنطن تبعث كبار مسؤوليها إلى الرياض لتدارك مأرب    إعلامي يمني يضع مذيعة قناة العربية في موقف محرج على الهواء .. شاهد ما حدث؟    البنك المركزي يكشف رسميا عن بشرى سارة لليمنيين بشأن الريال اليمني    لمروق يدشن الجرعة الثانية للقاح استرازنيكا بشبوة    اللجنة الأمنية بتعز تحذر من حرف مسار التظاهرات السلمية وتتوعد بالضرب بيد من حديد    شاهد اول صور لحظة وصول رئيس الوزراء إلى شبوة .. ولقائه ب بن عديو    بعد أن قرر البيت الأبيض إنهاء الحرب.. أكبر مسؤول في الإدارة الامريكية يجري مباحثات مع مسؤولين سعوديين وإماراتيين بشأن اليمن (ترجمة خاصة)    ارتفاع وتيرة الاحتجاجات في تعز وإضرابا شاملا يشل حركة المدينة    شاهد بالفيديو...صغير بن عزيز يتوعد بمفاجاه تدمر الحوثيين    للمرة الأولى منذ 2018.. أسعار النفط تقترب من 80 دولاراً للبرميل    لأول مرة .. تشغيل محطة تولد الكهرباء من النفايات وتوفر آلاف فرص العمل في هذه المحافظة    تدشين فعاليات المولد النبوي الشريف بمدارس أمانة العاصمة    سوريا: القوات الأمريكية تعزز قواعدها بريف الحسكة ب50 آلية محملة بالعتاد العسكري    قافلة غذائية من قبيلة بني حذيفة بصعدة للمرابطين في الجبهات    حماس: مواقف العراق الرافضة للتطبيع تعبر عن أصالة شعبها وحبه لفلسطين    قوى العدوان ارتكبت 200 خرقاً خلال 24 ساعة    رجل أعمال حوثي يخرج طفل من المدرسة ويعتدي عليه بالضرب (شاهد)    مناقشة الاستعدادات للاحتفاء بذكرى المولد في باجل بالحديدة    أركان الجيش: سنفاجئ مليشيا الحوثي بضربات لن تتعافى منها    ملاك محطات الوقود في المحافظات المحتلة يعلنون تعليق العمل    433 طالبا يتنافسون على 225 مقعدا في هندسة جامعة إب    رئيس الوزراء يعزي في وفاة الثائرة الأكتوبرية عائشة محسن    ألمانيا.. توزع مقاعد نواب البوندستاغ الجديد وفق نتائج الانتخابات    إصابة جنديين إسرائيليين باشتباكات عند قبر النبي يوسف شرق نابلس    جامعة الأندلس تحتفل بتخرج 133 طالباً وطالبة    هذا ماستشهده صنعاء غدا    صعدة .. تدريب 25 معاقة على الخياطة    مسؤول افغاني يكشف تفاصيل ظهور صور لآثار فرعونية مثيرة للجدل في أفغانستان    ريال بيتيس يفوز على خيتافي بثنائية في الدوري الإسباني    منظمة اليونسكو تعلن اختيار أكرا عاصمة للكتاب لعام 2023    تركيا: اكتشاف فسيفساء هي الأقدم في منطقة البحر المتوسط    العثور على مجموعة من أقدم العملات الرومانية على الساحل الشرقي لإسبانيا    الشيخ / حميد الاحمر يرثي نجله الفقيد محمد    أحداث وقعت في سنة 89 هجرية.. ما يقوله التراث الإسلامي    بصوت تغالبه الدموع.. ماجدة الرومي تتحدث عن واقعة سقوطها على المسرح    صنعاء .. مثقفون يزورون اضرحة الشهداء المصريين    "يزعم تسجيلهم بمؤسسات خيرية "...القبض على متهم بالنصب على المواطنين في عدن    "بلدي اليمن الواحد" .. شباب مغتربون يبدعون في اغنية للوطن (فيديو)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هل ينجح المخطط "الإماراتي " بفصل مدينة المخا عن محافظة تعز؟هل ينجح المخطط "الإماراتي " بفصل مدينة المخا عن محافظة تعز؟
ما أسباب ذلك وخطورته..؟
نشر في أخبار اليوم يوم 23 - 12 - 2019

* سعي إماراتي للسيطرة على المناطق الساحلية في اليمن لإحكام نفوذها من أجل تحقيق أهدافها الاقتصادية..
* محاولات لفصل مدينة وميناء المخا ومناطق ذوباب الحيوية وموزع وباب المندب وتشكيلها في إقليم خاص تحت مسمى "إقليم المخا"، وضم مناطق أخرى بينها جزيرة ميون!!
* الباحث عدنان هاشم: توجه الإمارات يهدف إلى "خنق" تعز ويجعلها بلا منفذ بحري..!
* عبد الكريم الخياطي: تواصل الإمارات تنفيذ مخططها بأيدٍ يمنية، ومحاولة فصل المخا عن تعز المخطط القديم!!

يدور الحديث مؤخراً عن مساعٍ إماراتية تهدف إلى فصل مدينة المخا الساحلية عن محافظة تعز، التي تعيش وضعاً خاصاً، بسبب ما أفرزته الحرب التي بدأت قبل خمس سنوات.
وتحدثت مصادر عن سعي الإمارات لفصل مدينة وميناء المخا ومناطق ذوباب الحيوية وموزع وباب المندب وتشكيلها في إقليم خاص تحت مسمى "إقليم المخا"، وضم مناطق أخرى بينها جزيرة ميون.
عملياً، تعد المخا ومنذ سنوات الحرب الأولى مفصولة عن تعز، فمنذ أن تم استعادتها من سيطرة الحوثيين أصبحت تخضع لقوات تابعة للإمارات العربية المتحدة.
ويبدو أن ذلك السيناريو يمضي تحقيقه، فقد تم فصل نيابة المخا عن نيابة محافظة تعز، وضمها إلى نيابة الحديدة.
وجاءت هذه الخطوة في إطار سعي الإمارات للسيطرة على المناطق الساحلية، لإحكام نفوذها على مثل تلك المناطق من أجل تحقيق أهدافها الاقتصادية، كون اليمن تتمتع بمكانة إستراتيجية مهمة بسبب إطلالها على خطوط الملاحة الدولية.
وتشكل المخا أهمية بالغة بالنسبة لتعز التي ستكون ضمن إطار إقليم الجند إلى جانب إب، خاصة أنها تطل على خطوط الملاحة الدولية ولمينائها تاريخ قديم من حيث الأهمية برغم الإهمال الذي طاله منذ النظام السابق.
خنق تعز
عن أغراض ذلك التوجه الإماراتي، يقول الباحث في الشؤون السياسية/ عدنان هاشم، إنه يهدف إلى "خنق" تعز ويجعلها بلا منفذ بحري، كما أنها تفاقم حصار الحرب عليها ودفعها إلى الحوثيين أو سيطرة قوى خارجية عليها مثل أبوظبي.
ولفت- في تصريحه ل"الموقع بوست"- إلى أن الإمارات تحاول تأسيس محافظة جديدة في الساحل الغربي تضم المخا، وتسليمها لطارق صالح ليكون حاكمها من أجل التفاوض معه بصفته مؤثراً وحاكما، مثل المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن.
وبحسب هاشم، فنحن أمام حالة تاريخية جديدة تحاول فصل المدن والبلدات، رغبة في استئثار دولة خارجية بمناطق النفوذ المطلة على مضيق باب المندب وخليج عدن.
مشروع مدروس
ويبدو للإعلامي/ عبد الكريم الخياطي، أن السعودية حتى الآن لم تفعل شيئاً لإنجاح اتفاق الرياض، وما قامت به هو إعادة التموضع للجميع في نفس المواقع مع إعطاء ضوء أخضر للإمارات لإنجاز مهمتها التي خططت لها منذ سنوات، مؤكدا أن الاتفاق "كان مجرد امتصاص لغضب اليمنيين والشرعية".
واستطرد: "تواصل الإمارات تنفيذ مخططها بأيدٍ يمنية، ومحاولة فصل المخا عن تعز المخطط القديم الجديد، ومحاصرة قوات الشرعية عبر إغراقها في مشاكل أمنية وعسكرية في مديرية التربة"، معتبرا أن بيان الانتقالي وتوقف القوات المشتركة في الحديدة جزء من إحداث تغيير عسكري في المحافظة، مع استغلال الحملات الإعلامية البينية في المحافظة لتحويل أنظار التعزيين عما يحدث.
وحث الخياطي جميع القوى في تعز على اتخاذ خطوة جريئة لمنع هذه المؤامرة التي تفقد المدينة ميناءها وموقعها الهام، وتجعل منها بؤرة صراع جديد.
وما يهم الآن هو أن يفهم جميع الأطراف أن المؤامرة تستهدف الجميع وليس طرفا واحدا، فما الفائدة من تكوين كنتونات حزبية وعسكرية في مناطق تعز؟ يتساءل الخياطي.
واشتهر سابقا ميناء المخا بتصدير البن إلى مختلف دول العالم التي عرفت ذلك المنتج لاحقا، فتلك المدينة قريبة من الممر الدولي في البحر الأحمر، ومضيق باب المندب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.