24 ساعة دامية على الحوثيين في شبوة ومأرب وحصيلة القتلى كبيرة    العرادة من على أنقاض منزله: ليرسل الحوثيون "زنبيلاً" لتصوير الحقيقة وأنا سأستضيفه وأؤمنه حتى يعود لصنعاء (فيديو)    فوبيا القاعدة انتهى على يد أبطال اليمن    طارق صالح يكشف عن تفاصيل خطيرة بشأن الحوثي..    تنديدًا بتدهور الأوضاع الاقتصادية...مظاهرات احتجاجه كبيرة في مدينة زنجبار    تغير مفاجئ لأسعار الدولار والريال السعودي وتراجع كبير للريال اليمني اليوم الاثنين 27 سبتمبر "آخر تحديث"    عاجل .. الجيش الوطني يستعيد مواقع هامة في الجوف والتقدم نحو مدينة الحزم .. (اسماء المواقع المحررة)    السودان.. اتفاق الحكومة ونظارات البجا على مرور صادر بترول دولة الجنوب    مسئول امريكي كبير في السعودية لبحث وقف اطلاق النار    بالفيديو.. مبابي ينفعل بسبب نيمار؟    اختتام بطولة 21 سبتمبر للفروسية بصنعاء    أكثر من ثمانية آلاف طالب وطالبة يتنافسون على مقاعد مجانية بالجامعات اليمنية    صعدة .. تدريب 25 معاقة على الخياطة    بالفيديو.. سقوط أول قتيل في ثورة الجياع وتمزيق صور الرئيس هادي ومطالبات بإسقاط الحكومة    تطورات الساعات الأخيرة في مارب .. مجزرة كبيرة في صفوف الحوثيين ومصرع ضابط في الحرس الجمهوري    خام برنت يلامس 80 دولارا وسط نقص المعروض    إسقاط طائرة تجسسية في مأرب    اليمن يسجل تسع وفيات و54 إصابة جديدة بكورونا خلال الساعات الماضية    عقب اتهامها بجريمة شرف... 3 أخوة يقتلون شقيقتهم في صنعاء ويدفنونها بذمار والبخيتي يعلق    رونالدو يخطط لمحطته الأخيرة ويحدد خطوته المقبلة    قصف صاروخي حوثي يستهدف معسكرًا للقوات الحكومية وسقوط قتلى وجرحى    الحقيقة المزعجة: استهدف الحوثيون منزل ''العرادة'' في مارب.. وقُتل 40 بطلًا من أسرته!!    لجان المقاومة: الضفة المحتلة مخزون لا ينضب من الفعل المقاوم والثورة    مسؤول افغاني يكشف تفاصيل ظهور صور لآثار فرعونية مثيرة للجدل في أفغانستان    امرأة متحولة جنسيا تدخل برلمان ألمانيا لأول مرة في العالم    الأعراض الأكثر شيوعا لمرض السكري من النوع الثاني    ريال بيتيس يفوز على خيتافي بثنائية في الدوري الإسباني    ظهور هذه العلامات على الأيدي تكشف إصابتك بمرض خطير    في واقعة تثير الاستغراب.. موظفة مطعم تطرد نيكولاس كيدج إلى الشارع    آرسنال يسحق توتنهام    فوز الحزب الاشتراكي في انتخابات ألمانيا    "صغر بن عزيز" يتوعد الحوثيين ب"ضربات مفاجئة لن يتعافوا منها أبدًا"    الشيخ / حميد الاحمر يرثي نجله الفقيد محمد    أحداث وقعت في سنة 89 هجرية.. ما يقوله التراث الإسلامي    منظمة اليونسكو تعلن اختيار أكرا عاصمة للكتاب لعام 2023    تركيا: اكتشاف فسيفساء هي الأقدم في منطقة البحر المتوسط    العثور على مجموعة من أقدم العملات الرومانية على الساحل الشرقي لإسبانيا    بصوت تغالبه الدموع.. ماجدة الرومي تتحدث عن واقعة سقوطها على المسرح    تقرير : سولسكاير يتحدى رونالدو لفرض كلمته في مانشستر يونايتد    شبوة: تنظيم الإخوان المحتل يساوم المعلمين على رواتبهم    فقر وجوع وانهيار اقتصادي ...    " #الهند_تقتل_المسلمين ".. شاهد الشرطة الهندية تقتل الملسمين وتدوس على جثثهم (فيديو)    ورد للتو...قصف مدفعي واشتباكات عنيفة بين الجيش والحوثيين في لحج    ورد للتو : قصف مدفعي واشتباكات عنيفة بين الجيش والحوثيين في لحج    البخيتي يطالب بإخراج جثة فتاة من القبر ويتهم أقاربها بممارسة هذا الشيء معها قبل وفاتها ودفنها سراً !    خليفة الإنسانية تمد المنطقة الشرقية في سقطرى بالغاز المنزلي    صنعاء .. مثقفون يزورون اضرحة الشهداء المصريين    عدن .. إيقاف التحويلات المالية الداخلية عقب تدهور قيمة العملة اليمنية    نفاد الوقود في آلاف المحطات ببريطانيا بسبب "تهافت السائقين"    السعودية: القبض على ثلاثة مواطنين ارتكبوا جريمة تحرش بفتاة    "يزعم تسجيلهم بمؤسسات خيرية "...القبض على متهم بالنصب على المواطنين في عدن    "بلدي اليمن الواحد" .. شباب مغتربون يبدعون في اغنية للوطن (فيديو)    صنعاء: طوابع جديدة لباصات الاجرة في 24 فرزة    حادث مروري مروع بسقوط سيارة من منحدر جبلي يسفر عن 17 ضحية غرب العدين    عدن على صفيح ساخن والوضع قيد الانفجار (تفاصيل)    مناقشة الاستعدادات للاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف بالحديدة    وداعاً فلذة كبدي    أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وعكة صحية صادمة لإريكسن تخيّم على خسارة الدنمارك أمام فنلندا .. وويلز تنتزع تعادلاً من سويسرا
نشر في أخبار اليوم يوم 12 - 06 - 2021

خسرت الدنمارك نجم وسطها كريستيان إريكسن بوعكة صحية صادمة ومباراتها الأولى في كأس أوروبا لكرة القدم أمام فنلندا المتواضعة صفر-1 أمس السبت في كوبنهاغن، في مواجهة دراماتيكية حبست الانفاس قبل الإعلان عن استقرار حالة صانع الألعاب الموهوب.
وتوقفت المباراة بعد سقوط لاعب وسط إنتر الإيطالي البالغ 29 عاما مغشيا عليه، ثم تم انعاشه في أرض الملعب واستعاد وعيه قبل نقله الى المستشفى حيث خضع لفحوص، وهو بحالة مستقرة.
واستؤنفت المواجهة بعد ساعة ونصف من توقفها، بعد انباء من قبل الاتحادين الأوروبي والدنماركي عن استقرار الحالة الصحية للاعب واستعادة وعيه.
استكملت الدقائق الاربع المتبقية من الشوط الأول قبل التوقف لاستراحة قصيرة لمدة خمس دقائق ثم أقيمت مجريات الشوط الثاني، فيما أعلن الاتحاد الأوروبي (ويفا) ان المباراة ستستكمل "بناء على طلب من لاعبي المنتخبين".
وهبط إريكسن (29 عاما)، المتوج مع إنتر بلقب الدوري الإيطالي، فجأة على الأرض عندما كان يستقبل الكرة من رمية تماس قريبة قبل انتصاف المباراة في كوبنهاغن وعيناه واسعتان. وشكل زملاؤه دائرة حوله وبدا بعضهم وهو يبكي.
وبعد نحو عشر دقائق من سقوطه، عندما كانت النتيجة تشير إلى تعادل سلبي، تم اخراج اللاعب على حمالة في مشاهد صادمة، رفقة جهاز طبي ولاعبي المنتخب الدنمارك الذين بدا عليهم التأثر بشكل كبير، فيما قامت الجماهير المحلية بالتصفيق وحاول الحارس كاسبر شمايكل والقائد سيمون كاير التخفيف من روع صديقته التي نزلت باكية إلى المستطيل الأخضر، وقال بيتر مولر مدير الاتحاد الدنماركي للتلفزيون المحلي "كنا على اتصال معه، واللاعبون تحدثوا مع كريستيان. هذا خبر رائع. هو بحال جيدة، وسيخوضون المباراة لأجله"، كما صرّح رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة السلوفيني ألكسندر تشيفيرين "لحظات مثل هذه تعيد النظر في كل شيء في الحياة"، بدوره، قال وكيل اللاعب مارتن سكوتس متأثرا "تحدثت إلى والده. كريستيان سيكون خارج دائرة الخطر. هو مستيقظ ويمكنه التحدّث".
ويُعدّ إريكسن بمثابة بيضة القبان في صفوف منتخب بلاده. يملك خبرة طويلة في الملاعب جراء دفاعه عن ألوان أندية عريقة هي أياكس امستردام الهولندي وتوتنهام الانكليزي وإنتر الإيطالي حاليا، كما يعتبر من اكثر اللاعبين خوضا للمباريات مع منتخب بلاده منذ باكورة مشاركته في مارس 2010 عندما كان في الثامنة عشرة من عمره. دافع عن ألوانه في 108 مباريات سجل خلالها 36 هدفا وشارك معه في نهائيات مونديالي جنوب إفريقيا عام 2010 وروسيا 2018.
ومن المقرر أن تلعب الدنمارك مباراتها الثانية ضد بلجيكا في 17 الجاري وروسيا في 21 منه، وتشارك الدنمارك للمرة التاسعة في البطولة القارية، واحرزت اللقب في 1992، عندما دُعيت في اللحظة الأخيرة بعد ابعاد يوغوسلافيا الغارقة في حرب البلقان، زفي مونديال 2018، لم يلمع المنتخب الدنماركي كثيرا، لكنه بلغ ثمن النهائي حيث أرهق الحارس كاسبر شمايكل المنتخب الكرواتي وصيف البطولة حتى ركلات الترجيح.
أمام 16 ألف متفرج على ملعب باركن في كوبنهاغن، بنسبة 45% من قدرته الاستيعابية، دفع المدرب كاسبر هيولماند بشكل مفاجئ بمهاجم أف سي كوبنهاغن يوناس فيند (22 عاما) في قلب الهجوم، فيما لعب مارتين برايثوايت (برشلونة الإسباني) ويوسف بولسن (لايبزيغ) على الجناحين، وترك مهاجم نيس الفرنسي كاسبر دولبرغ على مقاعد البدلاء، بالإضافة إلى جناح بولونيا الإيطالي أندرياس سكوف أولسن.
ولدى فنلندا، نزل المهاجم تيمو بوكي أساسيا في تشكيلة المدرب ماركو كانيرفا، برغم خوضه مباراة يتيمة منذ اصابته بكاحله في نهاية موسمه مع نوريتش سيتي الإنكليزي، وسجل بوكي ثلاثين هدفا لبلاده، ليقف على بعد هدفين من الرقم القياسي للاعب التاريخي ياري ليتمانن، كما عاد القائد تيم سبارف، بعد تعافيه من اصابة بركبته أبعدته منذ مارس.
وتخوض فنلندا أوّل بطولة كبرى لها بعد عدة محاولات فاشلة في التصفيات. وفي 21 زيارة لها إلى الدنمارك منذ العام 1949، خسرت 18 مرة وتعادلت 3 مرات، قبل فوزها الأول السبت، ويدين المنتخب الفنلندي بفوزه إلى حارسه لوكاش هراديتسكي الذي انقذ ركلة جزاء قبل ربع ساعة من نهاية المباراة وقام بعدة صدات حاسمة، وانقذ حارس ليفركوزن الألماني وصاحب الخبرة الكبيرة في الملاعب الدنماركية ثلاث كرات مبكرة أمام فيند وبيار-إميل هويبييرغ وإريكسن (7 و15 و18)، وسيطرت الدنمارك على المجريات لغاية وعكة إريكسن، وتابعت على المنوال ذاته بعد الاستراحة.
لكن من هجمة خاطفة هي الأولى لفنلندا، وصلت الكرة إلى يويل بوهيانبالو لاعب أونيون برلين الألماني، تابعها رأسية من مسافة قريبة في شباك شمايكل (60)، وتنفست الدنمارك الصعداء بعد حصولها على ركلة جزاء اثر دفع من باولوس أرايوري على يوسف بولسن، تقدّم لها بيار-إميل هويبييرغ لاعب وسط توتنهام الإنكليزي، لكن الحارس هراديتسكي تابع تألقه والتقطها بيديه (73)، وبرغم سيطرة دنماركية مستمرة، إلا أن فنلندا حافظت على تقدمها وحققت اول فوز لها في بطولة كبرى من محاولتها الأولى.
و على قاعدة لا غالب ولا مغلوب، خرجت ويلز بتعادل مستحق في مواجهة سويسرا 1-1 في باكورة مبارياتهما عن المجموعة الأولى على الملعب الأولمبي في العاصمة الأذربيجانية باكو، وافتتح بريل إمبولو التسجيل لسويسرا (49)، فيما أدرك كيفر مور التعادل لويلز (74)، ليحصد كل منتخب نقطة ويتشاركا المركز الثاني في المجموعة التي تتصدّرها إيطاليا بعد فوزها الجمعة 3-صفر على تركيا في افتتاح البطولة.
ويأمل مدرب ويلز روبرت بايج الذي استلم مهماته بعد استبعاد المدرب الأصيل نجم مانشستر يونايتد السابق راين غيغز بسبب تهم اعتداء على صديقته السابقة، إلى تكرار إنجاز فرنسا 2016، حينها وقع المنتخب في مجموعة تضم عملاقاً كروياً آخر مثل إيطاليا وهو الجار الإنكليزي، إلا أن ذلك لم يمنعهم من التصدر أمام "الأسود الثلاثة"، قبل إقصاء الجار الآخر إيرلندا الشمالية (1-صفر) في ثمن النهائي وبلجيكا القوية (3-1) في ربع النهائي، قبل أن تنتهي المغامرة في دور الأربعة على يد البرتغال التي أحرزت اللقب لاحقاً، أما سويسرا المشاركة للمرة الخامسة في النهائيات، فلا تسعى إلا إلى التأهل ونفض غبار معاناتها في الأدوار الإقصائية.
وبدأت المباراة متكافئة بين المنتخبين، مع سيطرة متوازنة في وسط الملعب كان المنتخب الويلزي يستغلها بشكل أكبر للهجوم الضاغط، وتُرجمت تلك المحاولات فرصة أولى لويلز في الدقيقة 15، عندما ارتقى كيفر مور أعلى من مدافعي سويسرا وحول عرضية برأسه باتجاه المرمى، لكن الحارس يان سومر كان بالمرصاد وحلّق للذود عن مرماه، ورد السويسريون في الدقيقة 21 من ركنية وصلت إلى فابيان شار داخل منطقة الجزاء، وسددها في منتصف المرمى لكن الحارس داني وارد كان موجوداً للتصدي، وتمكن إمبولو من افتتاح التسجيل لسويسرا في الدقيقة 49، بعدما حول لاعب ليفربول الإنكليزي جيردان شاكيري ركنية متقنة إلى مواطنه لاعب بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني، ليرتقى الأخير بشكل رائع ويحولها رأسية قوية في الشباك، وبعد محاولات عدة من الويلزيين، حوّل جو موريل عرضية إلى وسط منطقة الجزاء، أتاها مور من بعيد ولكزها برأسه ليهز الشباك إلى يمين سومر، مدركاً التعادل (74)، وألغى الحكم هدفاً لسويسرا سجله ماريو غافرانوفيتش (86) بداعي التسلل بعد اللجوء إلى تقنية حكم الفيديو المساعد (في إيه آر)، وكاد إمبولو يعيد مشهد الهدف الأول في الدقيقة 90، لكن رأسيته هذه المرة لم تعبر الحارس، لتنتهي المباراة بالتعادل 1-1 بين المنتخبين.
وقال صاحب الهدف الأول "أشعر بالإحباط. إنها المباراة الأولى، نعلم أننا نستطيع فعل المزيد. كان علينا البحث عن ذلك الهدف الثاني. استفدنا من ركلة ثابتة، وبمثلها تلقينا هدفاً"، وأضاف إمبولو "كنا نستحق الفوز. لكن الأمر ليس سهلاً، إنها بطولة بلاعبين ذوي كفاءة"، أما قائد منتخب ويلز غاريث بايل، فقال "أظهرنا روحا قتالية عالية والكثير من التصميم للعودة بعد تخلفا بهدف. يتعيّن علينا أن نخرج بالايجابيات من هذه المباراة"، وتابع "كان يمكن أن تكون الامور أسوأ من ذلك، لكننا تحلينا بالشجاعة للخروج بالتعادل مع سويسرا ويتعيّن علينا أن نبني على هذه النتيجة في مبارياتنا المقبلة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.