"الصالحي" يكشف مستجدات الوضع الميداني بجبهات "الجوبة" و"جبل مراد" جنوب مأرب وهدف مليشيا الحوثي الذي تضغط لتحقيقه    في تظاهرة حاشدة.. ابناء نصاب يطالبون برحيل الاخوان عن محافظتهم وتقديمهم للمحاكمة    إضراب للقابلات في فرنسا احتجاجاً على ظروف العمل وقلة الأجور    الدولة الرسولية في اليمن - قصص مدهشة من الثراء الحضاري والمعرفي ( 1)    مصرع 4 أشخاص وإصابة 3 آخرين جراء انفجار مصنع كيماويات في الصين    ماينز يهزم أوغسبورغ بالدوري الألماني    اغتيال القيادي في حزب الإصلاح الأستاذ ضياء الحق الأهدل برصاص مسلحين في تعز    تعرف على اسعار الخضروات والفواكه في صنعاء وعدن صباح السبت    الحارس الأسترالي فيديريتشي يعتزل كرة القدم    نجم في البريمييرليغ يتعرض لسطو مسلح في منزله    كوريا الشمالية تنتقد واشنطن حول تايوان    ارتفاع عالمي في اسعار الذهب.. وهذه هي الأسعار في صنعاء وعدن صباح السبت    محافظة صنعاء.. رسائل ودلالات إحياء ذكرى المولد النبوي    المولِدُ.. كان يوماً فارقاً    الفنانة المصرية بشرى: تعرضت للتحرش 3 مرات إحداها أثناء التمثيل    الإرياني يحذر من مأساة إنسانية جراء تزايد النزوح في مأرب وشبوة    وفاة سبعة أشخاص بعد اكتشافهم جثة قديمة ومريبة!    بالفيديو.. دينا الشربيني ترقص أمام عمرو دياب رغم انفصالهما    عاجل : اغتيال اخطر عناصر الاخوان والمتهم الاول بالتخطيط لقتل العميد عدنان الحمادي    مكافحة التهريب بالجوف تضبط 10 ملايين ريال عملة مزيفة    فتوى مصرية جديدة بشأن زرع أعضاء الخنزير للإنسان    تطورات متسارعة جديدة تكشف تغيير مسار المعركة في مأرب 180 درجة لهذا الطرف    الكشف عن عملية استخبارية ناجحة لقوات طارق في عمق مليشيا الحوثي بتعز .. تفاصيل    اسعار صرف الدولار والريال السعودي في اليمن صباح السبت 23/10/2021    منزل ابن خلدون معروض للبيع؟    الكشف عن رسالة للرئيس الراحل "صالح" قبل مقتله بلحظات.. وما قاله كان مفاجئا (تفاصيل)    مصرع 92 عنصراً حوثياً خلال آخر 24 ساعة في مأرب... والسلطات المحلية تكشف تطورات الوضع في العبدية    حب يتحول لإدمان غريب وخطير.. أرملة تقتات على رماد زوجها وتخشى خسارته    شاهد بالفيديو.. مواجهات مباشرة ومعارك دامية جنوب مأرب والجيش ينفذ أكبر عملية استدراج للحوثي    بعد انفجار الوضع .. اول تصريح عسكري يكشف تفاصيل المعركة العنيفة بين قوات صالح والحوثيين في تعز    تفاصيل الرسالة الأخيرة التي كشفت للرئيس الراحل علي صالح قبل مقتلة بلحظات وماذا قال ؟    الجرعة المعززة من لقاح كورونا.. هل يجب أن تكون من نوع الأصلية نفسه؟    قرار سحب الأراضي المصروفة في حرم ميناء عدن للحاويات تاريخي وشجاع    الغذاء العالمي: الجوع يدفع عائلات في اليمن إلى أكل أوراق الشجر    صبايا هذه الدولة العربية يفاجئن الجميع ويطلقن حملة "تزوجني بدون مهر".. والحملة تجتاح السعودية وعشرات الدول العربية وتفاعل واسع وغير مسبوق (صور)    قيادة واعضاء لجنة الصحة بالانتقالي الجنوبي تنعي وفاة الأستاذة الدكتورة فائدة احمد عبيد    مأساة.. عريس يتوفى بين أحضان عروسه بعد زفافه وعروسته ترفض دفنه .. ومصادر تكشف تفاصيل صادمة ومثيرة لا تخطر على بال    الكشف عن رسالة للرئيس الراحل "صالح" قبل مقتله بلحظات.. وما قاله كان مفاجئا (تفاصيل)    قرأت لك.. "حقول الدم" كتاب يكشف الأسباب الجوهرية للعنف وعلاقته بالفكر الديني    فتح باب التقدم أمام الناشرين للمشاركة في معرض القاهرة الدولي للكتاب ال53    روايات البوكر.. شهد الراوى تقص حكاية وطن في "ساعة بغداد"    سليمان بن عبدالملك يتولى الخلافة.. ما يقوله التراث الإسلامي    كورونا اليمن.. 4 وفيات و15 إصابة جديدة في أربع محافظات محررة    الشرطة الإسرائيلية تعتقل 4 أشخاص من القدس    مدفعية الجيش الوطني تقصف تحركات وتجمعات حوثية في عدة مواقع جنوب مأرب    "الغريب" يمثّل فلسطين في "أوسكار" 2022    آرسنال يضرب أستون فيلا بثلاثية    الكويت .. الشرطة تلجأ إلى ساحرة لفك لغز سرقة محل ذهب    صحيفة فرنسية: حلفاء بريطانيا في قفص الاتهام ..هل سيحاسبون? ام سيسكت النفط محاكم لندن?    عدن نت ترفع اسعار باقاتها رسميا    أمير قطر يفتتح ملعب "الثمامة" الخاص بكأس العالم    مصادر مصرفية : تغير متسارع لسعر صرف الدولار والريال السعودي امام الريال اليمني في تداولات اليوم الجمعة (اخر تحديث)    مزيج "برنت" في طريقه لتسجيل أول خسارة أسبوعية في 7 أسابيع    فحمان يقهر شباب الجيل ويعتلي صدارة مجموعته    السد يحرز لقب كأس أمير قطر بعد الفوز على الريان بركلات الترجيح    "ليلة كارثية" لجوزيه مورينيو في النرويج    صنعاء تفاجئ مُلاك المولدات الخاصة بهذا الخبر السار    السفير الديلمي: مشروع قوى الطاغوت والاستكبار يريد أن يفصلنا عن نبينا وهويتنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وصية عبد الملك بن مروان قبل موته.. ما يقوله التراث الإسلامي
نشر في أخبار اليوم يوم 22 - 09 - 2021

مات عبد الملك بن مروان في سنة 86 هجرية، وكان قد شغل منصب خليفة المسلمين نحو 21 عاما، فما الذى يقوله التراث الإسلامي؟
يقول كتاب البداية والنهاية تحت عنوان "ثم دخلت سنة ست وثمانين"
قيل: إنه لما احتضر (عبد الملك بن مروان) دخل عليه ابنه الوليد فبكى فقال له: عبد الملك ما هذا أتحن حنين الجارية والأمة، إذا أنا مت فشمر واتزر والبس جلد النمر، وضع الأمور عند أقرانها، واحذر قريشا، ثم قال له: يا وليد اتق الله فيما أستخلفك فيه، واحفظ وصيتى، وانظر إلى أخى معاوية فصل رحمه واحفظنى فيه، وانظر إلى أخى محمد فأمره على الجزيرة ولا تعزله عنها، وانظر إلى ابن عمنا على بن عباس فإنه قد انقطع إلينا بمودته ونصيحته وله نسب وحق فصل رحمه واعرف حقه، وانظر إلى الحجاج بن يوسف فأكرمه فإنه هو الذى مهد لك البلاد وقهر الأعداء وخلص لكم الملك وشتت الخوارج، وأنهاك وإخوتك عن الفرقة وكونوا أولاد أم واحدة، وكونوا فى الحرب أحرارا، وللمعروف منارا، فإن الحرب لم تدن منية قبل وقتها، وإن المعروف يشيد ذكر صاحبه ويميل القلوب بالمحبة، ويذلل الألسنة بالذكر الجميل، ولله در القائل:
إن الأمور إذا اجتمعن فرامها * بالكسر ذو حنق وبطش مفند
عزت فلم تكسر وإن هى بدِّدت * فالكسر والتوهين للمتبدد
ثم قال: إذا أنا مت فادع الناس إلى بيعتك فمن أبى فالسيف، وعليك بالإحسان إلى أخواتك فأكرمهن وأحبهن إلى - فاطمة وكان قد أعطاها قرطى مارية والدرة اليتيمة - ثم قال: اللهم احفظنى فيها. فتزوجها عمر بن عبد العزيز وهو ابن عمها.
ولما احتضر سمع غسالا يغسل الثياب فقال: ما هذا؟ فقالوا: غسال، فقال: يا ليتنى كنت غسالا أكسب ما أعيش به يوما بيوم، ولم أل الخلافة. ثم تمثل فقال:
لعمرى لقد عمرت فى الملك برهةً * ودانت لى الدنيا بوقع البواتر
وأعطيت حمر المال والحكم والنهى * ولى سلمت كل الملوك الجبابر
فأضحى الذى قد كان مما يسرنى * كحلم مضى فى المزمنات الغوابر
فيا ليتنى لم أعن بالملك ليلةً * ولم أسع فى لذات عيش نواضر
وقد أنشد هذه الأبيات معاوية بن أبى سفيان عند موته.
وقال أبو مسهر: قيل لعبد الملك فى مرض موته: كيف تجدك؟ فقال: أجدنى كما قال الله تعالى: { وَلَقَدْ جِئْتُمُونَا فُرَادَى كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَتَرَكْتُمْ مَا خَوَّلْنَاكُمْ وَرَاءَ ظُهُورِكُمْ } الآية [الأنعام: 94] . وقال سعيد بن عبد العزيز: لما احتضر عبد الملك أمر بفتح الأبواب من قصره، فلما فتحت سمع قصارا بالوادى فقال: ما هذا؟ قالوا: قصار، فقال: يا ليتنى كنت قصارا أعيش من عمل يدي، فلما بلغ سعيد بن المسيب قوله قال: الحمد لله الذى جعلهم عند موتهم يفرون إلينا ولا نفر إليهم. وقال لما حضره الموت جعل يندم ويندب ويضرب بيده على رأسه ويقول: وددت أنى اكتسبت قوتى يوما بيوم واشتغلت بعبادة ربى عز وجل وطاعته. وقال غيره: لما حضرته الوفاة دعا بنيه فوصاهم ثم قال: الحمد لله الذى لا يسأل أحدا من خلقه صغيرا أو كبيرا ثم ينشد:
فهل من خالد إما هلكنا * وهل بالموت للباقين غارُ

ويروى أنه قال: ارفعوني، فرفعوه حتى شم الهواء وقال: يا دنيا ما أطيبك ! إن طويلك لقصير، وإن كثيرك لحقير، وإنا كنا بك لفى غرور، ثم تمثل بهذين البيتين:
إن تناقش يكن نقاشك يا رب * عذابا لا طوق لى بالعذابِ
أو تجاوز فأنت رب صفوحٌ * عن مسيء ذنوبه كالترابِ
قالوا: وكانت وفاته بدمشق يوم الجمعة وقيل يوم الأربعاء وقيل الخميس، فى النصف من شوال سنة ست وثمانين، وصلى عليه ابنه الوليد ولى عهده من بعده، وكان عمره يوم مات ستين سنة.
قاله أبو معشر وصححه الواقدي، وقيل ثلاثا وستين سنة. قاله المدائني، وقيل ثمانى وخمسين. ودفن بباب الجابية الصغير، قال ابن جرير: ذكر أولاده وأزواجه منهم الوليد وسليمان ومروان الأكبر درج وعائشة، وأمهم ولادة بنت العباس بن جزء بن الحارث بن زهير بن جذيمة بن رواحة بن ربيعة بن مازن بن الحارث بن قطيعة بن عبس بن بغيض، ويزيد ومروان الأصغر ومعاوية درج وأم كلثوم وأمهم عاتكة بنت يزيد بن معاوية بن أبى سفيان، وهشام وأمه أم هشام عائشة - فيما قاله المدائنى - بنت هشام بن إسماعيل المخزومى وأبو بكر واسمه بكار وأمه عائشة بنت موسى بن طلحة بن عبيد الله التيمي، والحكم درج وأمه أم أيوب بنت عمرو بن عثمان بن عفان الأموي، وفاطمة وأمها المغيرة بنت المغيرة بن خالد بن العاص بن هشام بن المغيرة المخزومي. وعبد الله ومسلمة والمنذر وعنبسة ومحمد وسعد الخير والحجاج لأمهات أولاد شتى فكان جملة أولاده تسعة عشر ذكورا وإناثا.
وكانت مدة خلافته إحدى وعشرين سنة، منها تسع سنين مشاركا لابن الزبير وثلاث عشرة سنة وثلاثة أشهر ونصف مستقلا بالخلافة وحده.
وكان قاضيه أبو إدريس الخولاني، وكاتبه روح بن زنباع، وحاجبه يوسف مولاه، وصاحب بيت المال والخاتم قبيصة بن ذؤيب، وعلى شرطته أبو الزعيزعة، وقد ذكرنا عماله فيما مضى.
قال المدائني: وكان له زوجات أخر: شقراء بنت سلمة بن حلبس الطائي، وابنة لعلى بن أبى طالب، وأم أبيها بنت عبد الله بن جعفر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.