الجيش الوطني يشن هجوما واسعا على مواقع مليشيا الحوثي في جبهة المخدرة غرب مأرب    تحليق مكثف لطيران التحالف العربي على أجواء العاصمة وغارتين على مطار صنعاء الدولي    توتر أمني بين فصائل مليشيا الانتقالي في عدن والدفع بتعزيزات تحسبا لانفجار الوضع    لا داعي ل 14 يوم من الحجر الصحي ... اكتشاف جديد يخفف من قيود كورونا    السعودية تؤكد حرصها على تعزيز السلام والاستقرار في اليمن    شاهد الفنانة اليمنية "بلقيس" تجهش بالبكاء بسبب نظرة الناس لها .. (فيديو+تفاصيل)    الأمم المتحدة: مقتل وإصابة 110 مدنياً في تعز خلال شهرين معظمهم أطفال ونساء    بعدد وفيات يقارب مليون ونصف ... تعرف على آخر إحصائيات الإصابات بفيروس كورونا حول العالم    نعيش مرحلة استحمار اليمن!    ممرضة تفجر مفاجأة صادمة بشأن وفاة مارادونا    من ووهان إلى كل أركان العالم... وثائق مسربة جديدة تكشف حكاية جائحة كورونا (تفاصيل)    تفاصيل أجتماع طارئ وعاجل بين مصر والسعودية وأنتها بإصدار بياناً مشترك    منظمة التعاون الإسلامي تصدر قرارات بالإجماع لوزراء الخارجية لدول الأعضاء وتركيا ترحب    مقارنة تفصيلية لأسعار الخضروات والفواكة في صنعاء وعدن اليوم الأربعاء    سقط مغشياً علية...تعرف على كيفية وفاة لاعب مصري في الملعب إثر أزمة قلبية    التحديث الصباحي لأسعار الصرف في صنعاء وعدن اليوم الأربعاء    الاتحاد الأوروبي يقترح على بايدن العمل معا ضد روسيا    تعرف على العقوبة التي تنتظر "محمد رمضان" حال إدانته بالتطبيع مع الإحتلال؟    الأرصاد السعودية تنبه من استمرار الأمطار الرعدية في 4 مناطق في المملكة    نيويورك تايمز..تفاصيل إنهيار تطبيع السودان مع إسرائيلي بعد شهرين من إعلانه    المسنون يواجهون مصيرين حتميين في ظل كوارث الحرب في اليمن    بورتو يلحق بمانشستر سيتي في دور ال16    إنتر ميلان ينعش آمال التأهل بفوز مثير    ناطق الجيش: مجازر الحوثيين بحق المدنيين إمعان في الإجرام ويجب التحرك لإيقافها    بايرن ميونخ يؤجل تأهل أتلتيكو مدريد    11 ديسمبر.. النطق بعقوبة المدان باغتيال الحريري    بيان أممي بشأن انهيار العملة اليمنية    كان من الطبيعي أن تتراجع عدن بعد رحيل المحتل    كومان يستبعد ميسي من مباراة برشلونة الأوروبية مجدداً    مأرب: ذات الشمس    لكبد لا يمرض.. 7 أطعمة احرص على تناولها    دولة عربية تكشف عن 15 ألف موقع أثري    ندوة مستقبل القطاع المصرفي في اليمن: الغرفة التجارية تدعو لحلول توافقية    ممثلين عن البرامج السعودي لتنمية واعمار اليمن يزور صندوق النظافة والتحسين محافظة المهرة    الأرصاد ينبه من الأجواء الباردة واضطراب البحر    تعرف على جدول رحلات الخطوط الجوية اليمنية ليوم غدا الأربعاء    تحت شعار (صحة مهري نموذجا) ...تنمية المرأة بمديرية الغيضة تنظم حملة توعية حول العمل التطوعي    الأمم المتحدة: الريال اليمني فقد 250 بالمئة من قيمته منذ 2015    صنعاء.. مناقشة آليات تمكين المرأة بمجالات الحياة العامة    مفتي السعودية "آل الشيخ" يوجه رسائل للجنود السعوديين في الحد الجنوبي    الأمن يلقي القبض على شخص أحرق زوجته في محافظة حضرموت    أسعار الذهب تتعافى بعد خسائر كبيرة    تفاصيل جديدة مؤلمة عن جريمة الحوثي في الحديدة وصورة طفيل رضيع اثناء محاولة انقاذه    مسؤول بشركة صافر: توقف خطر الناقلة مرهون بتفريغها من النفط بشكل فوري    دكتوراه ثانية بامتياز لباحث يمني أوصى باستقلالية القضاء الإداري وإنشاء محكمة إدارية عليا    هل يعود "سواريز" المصاب بكورونا قبل مباراة فريقه أمام "ميونيخ" ؟    مؤتمر أبين يهنىء أبوراس بذكرى عيد الاستقلال    تفاصيل...الأمم المتحدة تنشر أرقام صادمة لعدد الضحايا في اليمن الناتجة من الحروب وتدعو لوقف إطلاق النار فوراً    تطورات تنذر بكارثة...البحرين تكشف تفاصيل اعتراض قطر لزورقين تابعين لحفر السواحل المنامة    وردنا الآن.. مشاورات جديدة بين حكومة الشرعية ومليشيا الحوثي لإنهاء الانقسام المالي - (تفاصيل)    العرب حبل النصر لأمريكا والصهيونية!!    أصيبت بكورونا أثناء حملها.. وعثر الأطباء على شيء غريب في جسم المولود    أهالي قرية يمنية لا يستطيعون الخروج من منازلهم لهذه الأسباب!    30 نوفمبر أيقونة المجد (شعر)    ماهي الوصية التي تم التكتم عنها 32 عاما وكشفه نجل القاري عبد الباسط عبدالصمد    الله والفقه المغلوط(1-2)(2-2)    خطبتي الجمعة في "الحرام" و"النبوي" تبيّن أهمية التدبر في كتاب الله وسنة رسوله وتسلط الضوء على معاني 17 آية من سورة الإسراء    ما الحكمة من قراءة سورة الكهف وقصصها يوم الجمعة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جامعة عدن..أربعون عاماً من التنوير
نشر في الجمهورية يوم 10 - 10 - 2010

مما لاشك فيه ولا اختلاف أن أعمار البشر والثورات والمؤسسات والدول تقاس بما حققته من إنجازات وتضحيات وإبداع وماقامت به من مشاريع أو ما أحدثته من تغيير في وعي وتفكير وسلوك الإنسان وواقعه الاجتماعي..
ثمة ما يجعل جامعة عدن بحاجة ماسة وضرورية للوقوف الموضوعي أمام الأربعة العقود الآنفة من عمرها ومشوارها المعرفي والوطني للمراجعة والمكاشفة والتقييم ,ليس لغرض الاستعراض وترديد الشعارات وكيل المنجزات والمكاسب ,بل للاعتراف بمكامن الأخطاء وأسباب التقصير أو الفشل والعجز , لأن ذلك مقدمة جوهرية للنجاح وتجاوز العثرات..
أربعون عاماً من عمر جامعة عدن ومشوارها التنويري والبناء المعرفي, استهدفت تغيير وعي وتفكير وثقافة الإنسان اليمني وتعاطيه مع عهد جديد ويمن جديد.
أربعون شمعة أضاءت طريق جامعة عدن وثورتها المعرفية وعطاءها الإنساني، ستتوج تلك العقود بوقفة إجلال واحترام وتقدير للرعيل الأول الذي كان لهم شرف وضع اللبنة الأولى لهذا المنجز الوطني والإنساني الرائع ,علينا أن نكرم أولئك المؤسسين وأصحاب الهمم العالية لانستثني منهم أحداً من أول فرّاش أو حارس أمين إلى رجل القرار الأول في هذه المؤسسة الاكاديمية المتطلعة للنجاح والتميز.
رؤساء هذه الجامعة المتعاقبون على قيادتها اسهموا كل في مرحلة واعطى كل منهم ما استطاع إلى ذلك سبيلاً , صاحبهم النجاح مثلما اعترضت بعض أعمالهم الاخفاقات، مع ذلك لكل منهم رصيد.
أربعون عاماً من الحفر في جدار المعرفة والضمير اليمني على السواء , ستتوج تلك العقود الأربعة بمؤتمر علمي خصص للوقوف على مسيرة الجامعة العلمية والمعرفية والأكاديمية وتسليط الضوء على مكامن العطب والخلل واقتراح المعالجات اللازمة لإصلاح ما خربته أو أفسدته الضمائر والأيام، أية معالجات تتطلبها المرحلة لجامعة عدن يجب أن توكل لفريق علمي وعملي متخصص من كل الأطياف المشكلة للجامعة حتى يتحمل الجميع مسئولية الإصلاح المؤسسي المطلوب لجامعة عدن , ومتابعة تلك المعالجات والإصلاحات المنهجية حتى لاتتثلج تلك الأفكار وذاك الحماس في الأدراج ,تفقد الجامعة الفرصة الذهبية للتغيير والتألق..
ما أحب التنبيه عليه هو ألا تتحول جامعة عدن إلى نقطة الضعف في البناء المؤسسى, ابعد هذا أو ذاك لأنه من منطقة أو محافظة أخرى .. الأمر الذي سيقود الجامعة إلى المربع الخاسر مؤسسياً ووطنياً ومعرفياً, نتمنى ألا تقاد الجامعة لتلك الزاوية الضيقة.
جامعة عدن يجب أن تبقى ثورة متجددة لليمن الموحد الديمقراطي الجديد , تصلح ما اعتل من وعي اجتماعي وتقف بحزم وموضوعية ضد أي استلاب أو عبث ,تترفع عن ثقافة التوازن أو التقاسم بل وتحاربه بكل الوسائل والسبل، لأن تلك الثقافة المشوهة لاتخدم المسيرة المعرفية والعلمية والاكاديمية والوطنية , إنها آفة المجتمعات والمؤسسات, فهل تستطيع جامعة عدن التخلص من تلك الآفة القاتلة حتى تبقى مؤسسة وطنية تنتصر لليمن الوحدوي الكبير؟.
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.