مليشيا الحوثي تعتقل احد قياداتها بتهمة المشاركة في مقتل شقيق عبدالملك الحوثي ...تفاصيل    وقفة تضامنية مع أكاديمي يمني بسبب حكم ب "11" دية    قيادة القطاع الثامن حزام أمني تتفقد النقاط الأمنية بمديرية الشيخ عثمان    رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزبيدي يتوجه الى العاصمة السعودية الرياض    الرهوي يُهنئ رئيس المؤتمر بعيد 14 أكتوبر    رئيس وزراء جنوبي للحكومة الجديدة.. و(مكاوي) أبرز المرشحين    مقيمون بالمملكة يحفرون بئرا في بنجلادش صدقة على روح "الفغم"...فيديو    قطر تفوز على عمان بهدفين في تصفيات آسيا لكأس العالم    أكبر تحية لميناء الحاويات بعدن تعاونهم بسرعة تفريغ العشب الخاص لملعب الحبيشي    اسبانيا تحجز مقعدها في يورو 2020 بتعادل قاتل مع السويد    "وحي" "سروري" تفوز بجائزة عربية    مقتلة كبيرة «للحوثيين»في هذه الجبهة    البحرين يقهر إيران بلدغة الحردان    تدشين استلام الملفات للمتقدمات كمثقفات لمشروع الاستجابة الطارئة والتحويلات النقدية بمودية    أكاديميون: ثورة 14 أكتوبر تحكي قصة نضال وتلاحم شعبي في جنوب اليمن وشماله    جمعية الهلال الاحمر اليمني تقدم منحة مضخات غاطسة للمؤسسة العامة للمياه والصرف الصحي بحضرموت الوادي    بيان جديد لشركة النفط بصنعاء    "خادم الحرمين الشريفين" يستقبل رئيس وزراء جمهورية باكستان الإسلامية    القنصلية اليمنية في بومباي بالهند تحتفي بأعياد الثورة اليمنية    شركة "صافر" تستعد لاستئناف تصدير النفط الخام بكمية قدرها 5 آلاف برميل يومياً    حقيقة تدهور صحة الزعيم بشكل مفاجئ    هذا ماقاله النجم البرتغالي رونالدو عقب وصوله للهدف 700 في مسيرته    مؤتمر حضرموت الجامع مكتب الوادي والصحراء ينعي وفاة الشيخ مهدي بن محمد بن مسعود بارجاء    انحسار "التفاؤل التجاري" يدفع بالذهب للاستقرار    وكيل الوادي والصحراء يلتقي نائب رئيس هيئة النقل البري    تدشين إعمال سفلتة شارع الدكة بمديرية المعلا    عمران خان يزور السعودية ضمن "مبادرة للسلام" بالمنطقة    القوات الجوية المصرية تكشف عن قدراتها القتالية    قطر تكشف حقائق جديدة عن دعم الاخوان المسلمين ولماذا دعمت محمد مرسي .. ولماذا تدعم الدوحة نبع السلام.    إرتفاع مفاجئ لسعر الدقيق بعدن ومطالبات بتوضيح الاسباب...وثيقة    عرض الفيلم اليمني "عاصم" الذي يوثق المعاناة الانسانية في اليمن    شهدائنا سر النصر    منظمة الشهيد جار الله عمر تعزي الرفيق معاذ النظاري بوفاة نجله    نورس و شرف يضربان موعدا ناريا في نهائي فردي الشباب لبطولة عدن المفتوحة للتنس الارضي    لماذا تخطط واشنطن لسحب الأسلحة النووية من تركيا .. من المستفيد ولصالح من ؟    تقرير: برشلونة يعتزم التعاقد مع مهاجم ألماني    حقيقة أمرنا(شعر)    النواب يناقش تقرير لجنة التجارة والصناعة    الأوقاف تدشن التحضيرات للاحتفال بالمولد النبوي الشريف    مركز مجاني لعلاج "حمى الضنك" في تعز بجهود ذاتية    بعد صمت طويل... قطر تكشف مشكلتها مع السعودية    إنتشار كثيف للبعوض بمنطقة بئر أحمد في عدن ودعوات لمكافحته    المليشيا تنتصر للقاتل.. محكمة حوثية تفرج عن وحش بشري قتل إبنته وأحرق عين شقيقتها..!؟ - (أسماء وتفاصيل)    مهمشات على مشانق الحرمان    الأعشاب البحرية تحمي من أمراض القلب الخطيرة    مندوب حوثي في كل " أراضي زراعية".. حيلة حوثية جديدة لفرض اتاوات اضافية على المزارعين(وثيقة)    وصول الرئيس الروسي فلاديمير بوتن إلى دولة الإمارات    محافظ حضرموت وجه بسرعة الانجاز وفق المواصفات الفنية المعتمدة لإعادة تأهيل شبكة الطرق والجسور    "بائع الماء".. الموهوب عمرو أحمد في مواجهة مع "والده" أمام القضاء بعد أن رفض تسفيره إلى لبنان    "داء الكلب" وباء آخر يضرب إب .. تسجيل 2000 حالة إصابة ووفاة حالتين    كليب أغنية أحمد الرباعي الجديدة "حكايتي أنا" يتخطَّى حاجز المليون بمجرد إطلاقه    تعرف على أسعار الصرف وبيع العملات أمام الريال اليمني اليوم بعدن    بهذه الطريقة تنهب ميليشيات الحوثي أموال البنوك التجارية    انجلترا تمطر شباك بلغاريا بسداسية    الإمام الهادي ويمن الهداية    بالوثيقة.. الحوثيون يستخرجون "مرسوماً" من خزانة "الإمام يحيى" ومشرفيهم يعممونه على المزارعين ويتوعدون من يخالف..!؟    اتفاق وشيك بين الشرعية وواشنطن    تدشين فعاليات الدورة التدريبية في الأسعافات الأولية للعاملين الصحيين بسيحوت    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحقيق _ اليمنيون يعانون الجوع والمرض والخوف مع استمرار القتال في البلاد
نشر في الجنوب ميديا يوم 25 - 06 - 2015


الخميس 25 يونيو 2015 05:07 صباحاً
من محمد الغباري ونوح براونينج صنعاء/دبي (رويترز )
يرقد عبد الله علي (ثماني سنوات) وهو يصرخ ألما داخل مستشفى في صنعاء يوم الأربعاء بينما كان الطبيب ينظف وجهه المثخن بالجروح .. إنه أحد ضحايا حرب تزداد تفاقما وتهدد ملايين اليمنيين بالجوع والتشرد.
وقال مصلح والد عبد الله الذي جلس بجواره وهو يصف غارة جوية على مستودع للسلاح قبل شهر تسببت في تطاير الصواريخ في كل اتجاه بالعاصمة اليمنية "كنا في المنزل عندما أصابت ضربات جوية قاعدة الصواريخ على الجبل بالقرب من منزلنا".
واضاف مصلح "بدأت القذائف المنطلقة من القاعدة تتطاير فوق المنازل. حاولنا الهرب لكن عندما وصلنا إلى الشارع اصابت شظية كبيرة ابني. الحمد لله استطاع الأطباء إخراجها لكنه يحتاج إلى مزيد من المساعدة."
وبعد ثلاثة أشهر من القتال يواجه البلد -الذي يعد بالفعل الأفقر في شبه الجزيرة العربية بفارق كبير عن باقي الدول والأكثر اضطرابا بينها- كارثة إنسانية.
وأصبح اليمنيون البالغ عددهم 25 مليون نسمة فريسة للجوع والمرض والخوف من الموت بعد أن بات #اليمن معزولا عن العالم يعيش تحت قصف قوات التحالف الذي تقوده السعودية ويعاني من استمرار القتال بين كتائب وميليشيات متنوعة.
وقال المعلم المتقاعد من عدن صالح هاشم "أكثر الأشياء ترويعا بالنسبة لنا والأسوأ من أي شيء نعانيه في هذه الحرب هي القذائف العشوائية التي تتساقط علينا كل يوم."
وفي أحياء المدينة الجنوبية التي مزقتها الحرب تتحلل جبال النفايات تحت درجة حرارة تزيد على 40 درجة مئوية مما يزيد من تفشي حمى الضنك التي أصابت أكثر من ثلاثة آلاف شخص في أنحاء البلاد طبقا لتقارير الأمم المتحدة.
* دبابات وقناصة
وينتشر القناصة على أسطح البنايات وتجوب الدبابات الشوارع الخالية وتنطلق القذائف من هنا وهناك على مدار الساعة في حين يلزم الناس منازلهم خوفا.
قال هاشم "لا تعرف من أين تأتي (هذه القذائف) لكنك تدرك أنها يمكن أن تقتلك أنت وأسرتك في أي لحظة مثلما تقتل النساء والأطفال كل يوم."
وعندما تقدمت حركة الحوثيين المهيمنة الآن في #اليمن نحو عدن أواخر مارس آذار بدأ تحالف من دول عربية تقوده السعودية حملة قصف جوي في محاولة لإعادة الرئيس المنتخب عبد ربه منصور هادي الى السلطة بعد أن فر إلى الرياض.
وعلى الرغم من أن التدخل أوقف تقدم الحوثيين إلا أنه أخفق في إجبارهم على التقهقر مما جعل أعدادا كبيرة من المدنيين محاصرين بين خطوط القتال في أنحاء جنوب #اليمن.
ويقول الحوثيون إن تقدمهم جزء من ثورة ضد حكومة فاسدة ومتشددين إسلاميين.
وفرضت السعودية التي تصر على منع وصول اي شحنات أسلحة للحوثيين حصارا شبه تام على بلد يعتمد بقوة على الاستيراد مما حد من إمدادات الغذاء والوقود والدواء إلى كميات هزيلة. وتفطر بعض الأسر بعد صوم نهار رمضان على الأرز والخبز والأسماك المعلبة.
وبعد سلسلة من الهجمات المميتة على مساجد في صنعاء باستخدام سيارات ملغومة أعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنها يقول كثيرون في العاصمة إنهم أصبحوا يؤدون صلواتهم في المنزل.
وطبقا لإحصائيات الأمم المتحدة فإن الحرب أودت بحياة ثلاثة آلاف شخص وشردت أكثر من مليون آخرين في حين أصبح أكثر من نصف عدد السكان غير قادرين على الحصول على الغذاء بشكل مناسب.
* خطر المجاعة
وقالت وزيرةالتنمية الدولية البريطانية جاستن جريننج هذا الأسبوع "يعتمد #اليمن أيضا على الواردات لتغطية 90 في المئة من غذائه. كما أن كميات الغذاء والوقود التي تصل لا توزع في المناطق التي تحتاجها لأن القتال على الأرض يحول دون ذلك."
وأضافت "لقد فقد آلاف اليمنيين بالفعل ارواحهم في أحدث موجة من أعمال العنف.. لكن ملايين آخرين يواجهون خطر الجوع بحلول نهاية العام."
ومع الأخذ في الاعتبار أن نصف سكان #اليمن تحت سن الثامنة عشرة فإن الحرب تحدث أضرارا جمة على الأطفال بشكل خاص.
وتحلق الطائرات الحربية على ارتفاع منخفض وتنطلق الأسلحة المضادة للطائرات من الأحياء السكنية تخفي صرخات الأطفال من داخل المنازل ويشكو الآباء من أن الانفجارات المستمرة تصيب الأطفال بحالة من الصمت والشرود والهستيريا.
ولا توجد فرصة تذكر للحصول على علاج طبي مناسب لنحو 16 ألف مصاب في الصراع.
وقال جيريمي هوبكنز من صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) في صنعاء "إذا أصيب طفل فإن العديد من العقبات الهائلة تقف في طريق نقله للعلاج."
وأضاف "نقص الوقود يجعل نقل (المصابين) الى المستشفى أمرا بالغ الصعوبة مع ندرة البنزين وامتداد الطوابير أمام محطات الوقود لعدة كيلومترات."
وتابع هوبكنز "وإذا تم نقلهم الى مركز طبي فربما لا يوجد وقود لتشغيل الأجهزة وقد لا تكون هناك أدوية لعدم دخولها البلاد. كما أن المستشفيات تعاني من نقص الأطباء والممرضين."
وأصبح هشام عبد العزيز مشردا بعد أن أخطأ صاروخ قاعدة عسكرية واصاب منزله. وبعد أن أرسل أفراد اسرته إلى الريف حفاظا على أمنهم بقي هو وحيدا حتى يتمكن من الذهاب إلى عمله.
قال عبد العزيز "كل شيء في المنزل دمر... بعد أن تتوقف الحرب أحتاج إلى كثير من الوقت والمال حتى أعود إلى ما كنت عليه. لم يبق شيء في #اليمن لم يصبه الدمار."
تحقيق _ اليمنيون يعانون الجوع والمرض والخوف مع استمرار القتال في البلاد
يرقد عبد الله علي (ثماني سنوات) وهو يصرخ ألما داخل مستشفى في صنعاء يوم الأربعاء بينما كان الطبيب ينظف وجهه المثخن بالجروح .. إنه أحد ضحايا حرب تزداد تفاقما وتهدد
أبين : اوضاع انسانية صعبة و تجاهل تام للمنظمات الإنسانية والجهات المعنية
في ظل انعدام الموارد المعيشية والطبية تشهد عموم مدن محافظة أبين أزمة خانقة في جميع مقومات الحياة خصوصاً مع دخول شهر رمضان المبارك، حيث تزداد وبشكل يومي معاناة
ملف مصور : ميليشيا الحوثي ترتكب مجزرة مروعة بالشعب والحصيلة 4 شهداء و28 جريح
ارتكبت ميليشيا الحوثي في ساعة متأخرة من مساء الاربعاء مجزرة مروعة راح ضحيتها 4 شهداء و28 جريح كلهم من المدنيين والنساء والاطفال . وسقط الضحايا باستهداف مباشر
تقرير مترجم : حصاد مؤتمر بروكسل حول مستقبل الجنوب العربي
قضية الجنوب في البرلمان الأوروبي
#قناة_بلقيس |الحلقة الرابعه بعنوان "عيال الحوثي" من البرنامج الساخر " ولا نخس " تقديم : كرم باحشوان
مقابله الاستاذ عبدالرحمن احمد السعدي في برنامج يوميات مقاومه علي قناه عدن الفضائيه
شاركنا بتعليقك


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.