تفاصيل الانتصارات التي حققتها قوات الشرعية شمال محافظة شبوة صباح اليوم..    مليشيا الحوثي تسحب قواتها الثقيله من العبدية ...ماالذي يجري    البنك المركزي يحذر التجار والمواطنين بسرعة سحب أرصدتهم من شركات الصرافة قبل تجميدها    "يتواجد في اليمن".. أمريكا تعلن عن مكافأة 5 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن قيادي رفيع تابع ل"حزب الله"    السعودية تستعين بمحاربين المان قدامى لتأسيس قوة من المرتزقة للقتال في اليمن    الذهب يلمع مع تراجع الدولار    الهيئة العامة للزكاة تقيم عرسا جماعيا ل 112 عريسا وعروسا بجزيرة كمران    استشهاد قائد عسكري بالجيش السعودي في معارك مع الحوثيين    الكشف عن خطر جديد يهدد حياة أكثر من 20 مليون يمني    الهندي: معركة الأسرى مفتوحة وهي جزء من معركة الشعب الفلسطيني    حدَثٌ مهولٌ وسط محافظة صنعاء وسقوط كل الحاضرين وفرقُ الإنقاذ تصلُ في اللحظات الأخيرة    حماس: إعلان الاحتلال تخطيطه لمضاعفة الوجود الاستيطاني بالأغوار استمرار لعدوانه    وست هام يونايتد يتحرك لضم حارس برشلونة    الدول ال5 العظمى تشدد على ضرورة استكمال تنفيذ "اتفاق الرياض" وتسهيل عمل الحكومة    إقرار مشروع خطة الإنفاق التقديرية لمؤسسة موانئ البحر الأحمر للسنة 2022م    تفاصيل ما حدث داخل بنك اليمن الدولي في العاصمة صنعاء وكيف تمكنت فرق الانقاذ من اخراج المواطنين    أسرة الفقيد الدكتور الشامي ترفد الجبهات بقافلة تُقدَّر قيمتها ب 30 مليون ريال    اجتماع موسكو يدعم طالبان    تطورات متسارعة .. اعلان عسكري عاجل طال انتظاره من قلب معارك مأرب .. وهذه تفاصيله    الاتحاد اليمني للإعلام الرياضي ينعي الزميل فضل علي خميس    تشييع جثامين كوكبة من شهداء الوطن والقوات المسلحة بصنعاء    كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الحديدة تحتفي بالمولد النبوي    وصول شعلة الالعاب الاولومبية الشتوية إلى الصين    الرئيس المشاط يناقش التحضيرات الجارية لإعداد خطة 2022م    حركة المقاطعة (BDS): جناح السلطة الفلسطينية في "إكسبو دبي" لايمثل فلسطين    الحوثيون يقصفون حيا سكنيا في مدينة مأرب بصاروخ بالستي    الحكومة تحذر من استمرار الحوثي لعمليات تجنيد الأطفال مع ارتفاع خسائرها البشرية بجبهات مأرب    بوهانغ يهزم أولسان ويتأهل لمواجهة الهلال    وزير الخارجية ايران تلعب دور خبيث في اليمن يهدد الاستقرار ويقوض السلام    وزير الخارجية السعودي والمبعوث الأمريكي الخاص بإيران بناقشان الملف النووي    ورشة بصنعاء تناقش مصفوفة الخطة الخمسية 2021- 2025م لمحور الصحة    رابطة علماء اليمن في حجة تنعي القاضي العلامة محمد القاضي    اختتام دورة حول أساسيات العمل الطوعي والبحوث الزراعية بذمار    مناقشة سبل دعم العملية التعليمية في حريب بيحان بمأرب    اليونسيف: 10 آلاف طفل يمني تعرضوا للقتل أو التشويه منذ بدء الحرب    قافلة مالية وعينية من أبناء خولان للمرابطين في الجبهات    بعد استحواذ السعودية على نيوكاسل المدرب الشهير يرحل عن تدريب النادي    إقامة تصفيات كأس آسيا 2023 بنظام التجمع من جولة واحدة    عدن .. وزارة الصحة تعلن توزيع 500 جرعة لقاح ضد كورونا    مشهد طريف.. صافرة حكم تثير فزع مبابي    تغير مفاجئ في اسعار صرف الدولار والريال السعودي مقابل الريال اليمني اليوم الاربعاء 20 أكتوبر "السعر الآن"    مولد "الهدى".. طقوس متجذرة من مساجد عدن إلى طرائق حضرموت    محمد صلاح يحطم رقما تاريخيا مع ليفربول    إرتفاع إجمالي إصابات كورونا حول العالم إلى أكثر من 241.5 مليون إصابة    قصة زوجة رشدي أباظة التي خانته مع أمير عربي في شهر العسل .. لن تصدق من تكون؟    مركز ثقافي وليس مركز الكون!    انقلاب جديد في السعودية    تنظيم القاعدة يعلن مسؤوليته عن إختطاف الشيخ "العطاس" ويكشف مطالبه للإفراج عنه    الجنوب.. بحاجة إلى إعادة ضبط مصنعي!    مواقع غربية: محمد خير رسول أرسل إلى البشرية    للأنصار.. جيلٌ جديد    وزارة السياحة تحذّر من انتهاكات الاحتلال في أرخبيل سقطرى    ريال مدريد يمطر شاختار بخمسة أهداف في أبطال أوروبا    حوار طفولي حول الأديان    واشنطن تحذر من خطورة استمرار عرقلة مليشيا الحوثي لتقييم وإصلاح ناقلة صافر    بعد 7 أيام من تناول زيت الزيتون على معدة فارغة ... شاهد ماذا يحدث لجسمك    عملة عمانية مزورة في صنعاء..    طيار سعودي يلقي قصيدة على الركاب من قمرة القيادة.. شاهد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أبو بكر .. الملك!
نشر في المشهد اليمني يوم 17 - 09 - 2021

بما كان يشبه وقع الثلج على قلبٍ يحترق عشقاً ، وشمساً دافئة في صقيع الشتاء كانت تباغتني موسيقاه ، وتمطرني أغانيه بنشوات لا تطاق .
ذلك هو أبو بكر سالم بلفقيه الشاعر والملحن والمطرب ذو الصوت المتعدد الطبقات والمتنوع المواهب ، وصاحب أغزر إنتاج غنائي ، رافق العديد من الأجيال في مقايلهم وأسمارهم وأسفارهم وقصص عشقهم وأحلام أيامهم.-
وزع نشاطه في سياقات ثلاثة ، الأول للإبحار في عروض الشعر وأوزانه وقوافيه وتفعيلاته ، متأثرا هنا بتجربة صديقة ورفيق عمره الشاعر حسين ابو بكر المحضار ، وبالفعل فقد كتب ابو بكر مجموعة من القصائد الغنائية التي تحمل لحنها في طياتها كما لو أنه كتبها للحن ولم يبتكر اللحن للقصيدة ، أما الثاني فهو الاستغراق في الموسيقى واصطياد أعذب الألحان وأصعبها لأغانيه العديدة من (شلنا يابو جناحين) إلى (تتعب) و (يا شمس الضحية) وغيرها الكثير ، وهو الذي كان يقوم بنفسه بتوزيعها موسيقياً على النوته وتدريب عازفيه عليها ، أما الثالث فهو لتجويد الأداء وتنويعه لدرجة تشعر معها أنه يؤدي أكثر من أغنية في اغنية واحدة.
كم تمنيت لو انني أستطيع إنجاز فيلم وثائقي عنه لجعل سيرته الفنية قصة تروى للأجيال ، وقد استعنت هنا بصديقه الشاعر بدر بن عقيل لاقناعه ، كما أمدني بهواتف أبنائه أصيل وأحمد للاستعانة بهما .. قبِل الرجل في البداية بالفكرة ، لكنه عاد واشترط وضع مبلغ مالي في جيبه مقابل إعطائي مقابلة مطولة معه ، ومع أنني لم أكن أمثل شركة للانتاج الفني إلا انني قمت بتوفير المبلغ ، واتفقنا على اللقاء في دبي لإكمال العمل ، وأخيراً قال لي "إسمع يابو عمر ، والله ما فيني حيل من تحرك هذه الأيام".
لكن أبا أصيل حبذ في الواقع الانصراف إلى حفلاته وأنشطته الأخرى التي تدر عليه مداخيل أكبر من المبلغ الذي عرضته عليه.
لم نتفق على تسوية ، لكن مخرج الفيلم المفترض إقترح أن يقوم (بودلير) بدور أبي بكر .. وعندما عرضت الفكرة على أبي أصيل رفضها بشدة!
كما ساهمت حالته الصحية على ما يبدو في جعل الأمر أكثر صعوبة ، وربما اعتبر أن موروثه الكبير والثري من الأغاني كاف لتقديمه للجمهور أكثر من مجرد فيلم وثائقي قصير.
رغم نجوميته المبهرة في الخليج وارتدائه الغترة والعقال كان أبو بكر (يمنياً) حتى النخاع ، لا يختلف عن (الماس والمرشدي والآنسي والقمندان) ويكفي للتأكد من ذلك التأمل في أدائه لروائعه التراثية اليمنية لتعطينا 90% من الجواب (أمي اليمن) و (ياظبي صنعاء) و (يامغرد بوادي الدور) وغيرها!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.