استقالة ثاني قيادي بالمجلس الانتقالي في عدن بالتزامن مع الاحتجاجات (الاسم)    بسرعات تصل ل 100 ميجا .. الاتصالات تدشن تقنية (FTTH) بأمانة العاصمة    السلطة المحلية تنفذ 585 مشروعاً بتكلفة 16.7 مليار ريال    تقرير مفصل بأسعار الذهب للجرام الواحد في صنعاء وعدن صباح الجمعة    أسعار صرف للدولار والريال السعودي في صنعاء وعدن صباح الجمعة    وفاة امرأة وولدين بصاعقة رعدية في محافظة ريمة    كأنها فلقة قمر ..ظهور جديد لزوجة رامز جلال تخطف الأنظار بجمالها الساحر وأنوثتها الرقيقة بعد ما أخفاها عن الكاميرا وأعين الجمهور .. شاهد ؟    عروس تطرد فتاة شابة من حفل زفافها بسبب شدة جمالها وردة فعل صادمة من العريس    الرئيس المشاط يعزي الشيخ حمود الغريبي في وفاة نجله    استقرار أسعار النفط    فيفا: غالبية الجماهير ترغب في رؤية كأس العالم كل عامين..    لصوص يسرقون ميداليات نجم تشيلسي    اجتماع بصعدة يناقش آلية إعادة تأهيل الطرق والجسور    في صباح يوم الجمعة... تعرف على أسعار الخضروات والفواكه في الأسسواق اليمنية    ( موجز لأهم الأحداث في اليمن ميدانياً وسياسياً خلال ال 24 ساعة الماضية)    وضعت السم لزوجها في تورتة عيد ميلاده.. وقبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة ضحك وأخبرها بالسر الذي جعلها تنتحر على الفور ؟    تقييم مشروع خدمات الاستجابة الطارئة في قطاع الصحة بتعز    لأول مره يتم الكشف عن أمير عربي بارز تزوج من الفنانة المصرية شريهان .. لن تصدق من يكون؟    أبو بكر .. الملك!    الانتقالي يتحرك عسكريا في الميدان وتحذيرات من انفجار الوضع..    تفاصيل لقاء الرئيس هادي بالمبعوثين الأممي والأمريكي    ليفربول الإنجليزي يتغلب على ضيفه ميلان الإيطالي    اللجنة "الرباعية" تأمر الحكومة اليمنية إلى العودة إلى عدن لوقف تدهور الوضع    تعيش فيه عدة كائنات منها الأفاعي.. فريق الاستكشاف العُماني يحسم الجدل ويكشف ما وجده في بئر برهوت (فيديو)    دراسة: الأسباب الجذرية للسمنة ترتبط بمكونات الطعام الذي نتناوله وليس بكميته..    بمدرسة ووحدة صحية.. جهود إغاثية إماراتية لتعمير جنوب سقطرى    الأسلمي: قادة الإمارات يمدون أيادي الخير للعالم    وظائف هاتف ذكيّ.. "شاومي" الصينية تدقم نظاراتها الذكية الجديدة    إعلان حالة حظر التجوال الجزئي بمحافظة حضرموت    سقوط خرافة "بئر برهوت" الأسطورية ..أسقط خرافتها مكتشفون    أخيرًا تطلقت!    خطوات إذا تم تحقيقها تنجح فى خسارة وزنك.. اعرفها    شاهد بالفيديو.. حرب شوارع دامية في عدن وخروج الوضع عن السيطرة الآن    نابولي يعود بتعادل قاتل من معقل ليستر    البخيتي يكشف عن سبب إندلاع ثورة الاحتجاجات في جنوب اليمن    4 خطوات مهمّة للسيطرة على اعراض مرض النقرس    أشهر 6 عناصر غذائية لتقوية المناعة    ترامب: بلادنا لن تبقى بعد 3 سنوات    اليونان ترسل منظومة باتريوت على سبيل الإعارة إلى السعودية    هادي يعلن حظر التجوال ووقف الدراسة في حضرموت    حوار صحفي مع المدرب المصري في فرنسا أحمد هاشم    كلوب أمريكا يتأهل إلى نهائي دوري أبطال الكونكاكاف    ببغاء شاهد رئيسي في قضية قتل    التحالف يعلن اعتراض 4 طائرات مسيرة أطلقتها مليشيا الحوثي باتجاه جازان    السعودية تعلن عن عقوبة تصل إلى 300 ألف ريال وسجن 5 سنوات    خلاف بين قادة "طالبان" ومحللون يعلقون : لا يرقى إلى حد تهديد حكمها في الوقت الحالي    توتنهام يتعادل مع رين في دوري المؤتمر الأوروبي    5 أشياء تبقيك بصحة جيدة مستقبلاً    رئيس المؤتمر يعزي بوفاة الأكاديمي أحمد الكبسي    أخيراً كشف حقيقة بئر برهوت في محافظة المهرة (صور + فيديو)    مصير صادم ينتظر الطبيب الذي أخطأ في جراحة الفنانة ياسمين عبدالعزيز .. تعرف عليه !    متى أسلم العباس بن عبد المطلب؟.. ما يقوله التراث الإسلامي    الحياة في سطور:    تحت رعاية الملك سلمان معرض الرياض الدولي للكتاب ينطلق في مطلع أكتوبر    وصول أول فوج من المعتمرين اليمنيين إلى الأراضي المقدسة ومسؤول حكومي يزف البشرى لبقية المعتمرين    "الأوقاف" تحيي ذكرى قدوم الإمام الهادي إلى اليم    إسلام أبو قحافة والد سيدنا أبى بكر .. ما يقوله التراث الإسلامي    من مواقف الصحابة:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تمدُد السوق السوداء لغاز الطهو في اليمن.. والأسعار خيالية
نشر في المشهد اليمني يوم 10 - 10 - 2015

تشهد المدن اليمنية، منذ ثلاثة أسابيع، أزمة خانقة في غاز الطهو الذي اختفى من منافذ البيع الرسمية ليظهر في السوق السوداء بأسعار مرتفعة إلى مستويات تاريخية بلغت عشرة أضعاف معدلاتها قبل الأزمة.
وامتدت الأزمة لتشمل مناطق سيطرة الحوثيين في صنعاء وبقية شمال البلاد، ومناطق سيطرة الحكومة الشرعية اليمنية في عدن والمدن المحررة، وأيضا مناطق سيطرة تنظيم القاعدة في محافظة حضرموت، شرق اليمن.
وبحسب مواطنين، اختفى الغاز من معارض البيع الرسمية وظهر في السوق السوداء بأضعاف السعر، حيث تباع الأسطوانة سعة 26 كيلوغراماً، بسعر 15 ألف ريال (70 دولارا) في حين يبلغ سعرها الرسمي 1200 ريال (5.58 دولارات).
وقال محمد النهاري، أحد سكان مدينة تعز (260 كيلومتراً جنوبي صنعاء): "أسطوانة الغاز منعدمة في تعز لدى الوكيل الرسمي، وتباع في السوق السوداء ب 12000 ريال (60 دولار)".
وقالت مصادر محلية ومنظمات مدنية إن جماعة الحوثي ساعدت في انتعاش تجارة السوق السوداء من خلال توزيع مادة الغاز، عبر "عُقّال الحارات"، للمقربين منهم والموالين لهم فقط، وأكد ناشطون ميدانيون ل "العربي الجديد" أن عقال الحارات يتاجرون بالغاز في السوق السوداء.
وقالت مصادر حكومية إن الطلب على الغاز ارتفع من 60 ألف أسطوانة إلى 120 ألف أسطوانة في اليوم بالعاصمة صنعاء.
وأكد سكان محليون، أن سعر أسطوانة الغاز في محافظة إب، وسط البلاد، وصل إلى 9 آلاف ريال في السوق السوداء.
وبرر المتحدث الرسمي باسم الشركة اليمنية للغاز، علي معصار، أزمة الغاز، بعدم دخول ناقلات تحمل مادة الغاز من صافر إلى صنعاء، وغيرها من المدن نتيجة إضراب سائقي الناقلات، ورفضهم القيام بإيصال مادة الغاز للمحافظات، لمطالب حقوقية خاصة بهم.
وكان من المقرر أن الشركة بدأت منذ الأسبوع الماضي، وبالتنسيق مع السلطة المحلية ومديري المديريات، بتوزيع مادة الغاز عبر معارضها المفتوحة في العاصمة والبالغة أكثر من 30 معرضاً، وفق معصار، لكن المواطنين الذين انتظموا في طوابير طويلة أمام محطات البيع الرسمية والخاصة على مدار الأسبوع الماضي، يقولون إن الإمدادات لم تصل.
لكن مصدراً في شركة صافر أكد ل "العربي الجديد" أن سبب أزمة الغاز توقف الشركة عن تزويد السوق المحلية بالغاز المنزلي، وأشار إلى أن وحدة إنتاج الغاز المنزلي في منشآت الشركة بمنطقة صافر في مأرب متوقفة منذ شهر بسبب المعارك بين قوات الشرعية والحوثيين.
وتعد شركة صافر الوطنية للنفط، المنتج الرئيس لمادة الغاز المنزلي في البلاد، وتنتج 30 ألف برميل يوميا من الغاز المنزلي المخصص للاستهلاك المحلي.
وحسب تقرير حديث للجهاز المركزي للرقابة (حكومي)، فإن اليمن يعاني ضعفا في الطاقة الإنتاجية من الغاز في المعامل الحالية، وعدم قدرتها على تلبية طلبات السوق المحلية، بالإضافة إلى التهريب والاحتكار من قبل التجار.
ودفعت أزمة الوقود السكان نحو تحويل المولدات والسيارات للعمل بالغاز المنزلي بدلاً عن البنزين، ما أدى إلى زيادة الطلب على غاز الطهو، ومن ثم شحة في الأسواق المحلية.
وتنعدم أسطوانات غاز الطهو المنزلي في مدينة عدن، العاصمة المؤقتة لليمن ومقر الحكومة الشرعية، منذ 3 أسابيع، وقال مواطنون ل "العربي الجديد": إن سعر أسطوانة الغاز بلغ 10 آلاف ريال في السوق السوداء.
وأكدت مصادر حكومية يمنية أن أزمة غاز الطهو في المدينة ناتجة عن توقف مصافي عدن، التي تعرضت للقصف، منتصف يوليو/تموز الماضي، وطاول القصف خزانات غاز الطبخ وبعض الأنابيب الممتدة، وأعيد تشغيل مصافي عدن قبل أسبوعين، بعد توقف ل 6 أشهر.
وقال المسؤول الإعلامي في المصافي ناصر شائف ل "العربي الجديد": "إن استئناف العمل في المصافي سيضع حدا لأزمة الغاز المنزلي وأزمة الوقود.
وتوقع شائف أن يتم تزويد السوق المحلية في عدن والمدن المجاورة، باحتياجاتها من غاز الطهو خلال أيام.
وتعاني مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت، شرق اليمن، والخاضعة لسيطرة تنظيم القاعدة، من اختفاء غاز الطهي وظهور سوق سوداء لبيعه بأسعار وصلت إلى 6 آلاف ريال للأسطوانة الواحدة.
وقال الأستاذ بجامعة حضرموت عمر شيخ ل "العربي الجديد"، إن أزمة غاز الطهو بوادي حضرموت بلغت ذروتها لتقصم ظهر المواطن، حيث بلغ بمنطقة "الغرفة" في "سيئون" تلك القرية الصغيرة من (5000 6000 ريال) عند المحلات الرسمية.
وقال أحد سكان المكلا لطفي مقرم ل "العربي الجديد": "اشتريت أسطوانة غاز في المكلا عشية عيد الأضحى بحدود 5500 ريال، ونظرا لأن محلات البيع الرسمية مغلقة فقد اشتريتها من أحد الباعة في السوق السوداء".
ويلجأ المواطنون وأصحاب المطاعم إلى استخدام الحطب في الطبخ رغم ارتفاع أسعاره 300% منذ بداية الحرب في مارس/آذار الماضي.
وحددت الحكومة اليمنية سعر أسطوانة الغاز (26 كيلوغراماً) بنحو 1200 ريال (5.5 دولارات). ويستهلك اليمن 5 ملايين و590 ألف أسطوانة غاز في الشهر. ويقول خبراء إن أحد أهم أسباب أزمة الغاز عدم وجود خزانات احتياطية في المدن الرئيسية.
وأنعشت أزمة الغاز تجارة السوق السوداء في اليمن، وقال محللون ل "العربي الجديد" إن أزمة الغاز خلقت تجارة رابحة لأصحاب محطات بيع الغاز، حيث تصل إلى صنعاء يوميا 7 قاطرات من الغاز يتنافس عليها التجار، ويفوز بها من يدفع أكثر، ويقوم أصحاب المحطات ببيع الكميات لأصحاب المطاعم الكبيرة الذين يدفعون ضعف السعر الرسمي أربع مرات.
ويوضح المحللون أن بيع قاطرة واحدة حمولتها 45 ألف لتر تعني بسعر السوق السوداء الحصول على أرباح تصل إلى 9 ملايين ريال يومياً من بيع 2500 أنبوبة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.