بعد فوز الإمارات بعضوية مجلس الأمن.. سياسيون ودبلوماسيون: القادم أفضل    مشاورات شباب عدن تضع مستقبل المعالم الأثرية أمامها وتناقش الفرص والتحديات حولها    لن تصدق ماذا يحدث لجسمك اذا توقفت عن تناول الرغيف    إشارات صادمة يُرسلها الجسد عندما يكتفي جنسياً    نائب وزير التربية يشيد بالأجواء المستقرة بالمراكز الإختبارية في وادي حضرموت    السماح للمغتربين اليمنيين بدخول السعودية عبر منفذ الوديعة (صورة)    زوجه تستغل ذهاب زوجها للنوم وتفعل هذا الشيئ الصادم وتقطع هذا الجزء الحساس من جسده ''تفاصيل مرعبة ''    سياسي سعودي: ضغوط أمريكية "كَريهة" على السعودية والشرعية لتقديم تنازلات قاتلة لصالح الحوثي وإيران    الفدائي الفلسطيني يفوز على منتخبناالوطني بثلاثية في ختام التصفيات الآسيوية المزدوجة    نص الإحاطة الأخيرة للمبعوث الأممي إلى اليمن    الاحتلال يقصف مواقع للمقاومة جنوبي غزة.. وحماس تعلّق    بالخطأ في مرماه ...هولمز يحقق فوزا لفرنسا على حساب منتخب بلاده ألمانيا في أمم أوروبا    وزير الشباب: النادي الاهلي قلعة البطولات    يورو2020 ... منتخب فرنسا يحقق انتصار مميز على ارضية ملعب الاليانز ارينا امام المنتخب الالماني    الكويت تجدد دعمها لجهود إحلال السلام في اليمن والحفاظ على وحدته وأمنه واستقراره    الدرة يناقش مستوى تنفيذ مشاريع وبرامج الرؤية الوطنية بوزارة الصناعة    بدعم خليجي ...وزارة الصحة تبدأ بإنشاء مصنع للأكسجين في عدن    وزير العدل يؤكد اهمية توثيق وقائع جلسات محاكم الاحداث    بعد تأييد الإعدام.. تعرف على المدة المتبقية أمام القيادي الإخواني "صفوت حجازي" لتنفيذ الحكم    شاهد بالصور.. زوجة مخرج سعودي تشتري "الكفن" وتتبرع بأعضائها استعداداً للقاء زوجها المتوفي حديثا    الحوثيون يضعون اللمسات الأخيرة لشراء شركة اتصالات    أبين هي القبة الحديدية للوطن    رويترز تكشف عن ابرز المرشحين لخلافة «غريفيث»    منتخب فلسطين يحقق فوزاً كبيراً على نظيره اليمني بثلاثة أهداف دون رد    تحديد الملاعب المستضيفة لتصفيات كأس العرب التمهيدية    كأس أمم أوروبا.. فرنسا تحرق ألمانيا بنيران هوميلز الصديقة    فوز متأخر للبرتغال على المجر بفضل رونالدو "القياسي"    تصعيد جديد من المجلس الانتقالي ضد أبناء المحافظات الشمالية    150 مهاجرا يحاولون العبور إلى جيب مليلية الإسباني شمال المغرب    الجامعة العربية تدعو مجلس الأمن لعقد جلسة طارئة بشأن "سد النهضة"    سلطة الانتخابات الجزائرية: فوز حزب جبهة التحرير الوطني بأكبر عدد من مقاعد البرلمان    الصوفي وطاووس يتفقدون قلعة القاهرة التاريخية بحجة    النفط يسجل قفزة غير مسبوقة منذ أبريل 2019    أول تعليق من الشيخ محمد حسين يعقوب على قرار ضبطه وإحضاره    لهذه الأسباب تعاني عدن من ازمة خبز ؟؟    لوحة نادرة لمستشفى تولوز لوتريك للبيع فى مزاد باريس    قرأت لك.. "أحببت وغدا" كتاب يقول لك: ليس كل ما يلمع ذهبا    من هى الموناليزا التى رسمها ليوناردو دا فينشى؟    بعض من الفوائد المهمة لآية الكرسي:    رئيس الوزراء يتسلم تقريرا عن الاوضاع الثقافية والاثرية بمحافظتي اب وذمار    فيديو يكشف ماذا حدث بصنعاء    ما وظيفة الحواجب والرموش؟    تعرف على صحابة النبى الراحلين سنة 32 هجرية.. ما يقوله التراث الإسلامى    وزير الصحة يطلع على سير العملية التعليمية بمعهد العلوم الصحية في المهرة    "الحوثيون" يعلنون تركيب صفارات للإنذار بصنعاء ويزعمون افتتاح عشرات المشاريع    اجتماع لمجلس الوزراء لمناقشة تطورات الأوضاع على الساحة الوطنية في ضوء المستجدات الأخيرة    الأمين العام المساعد يواسي آل مجلّي    الصحة العالمية: تراجع عدد الاصابات بكورونا حول العالم    مناقشة أداء اللجان الزراعية بمديرية صنعاء القديمة    تضم دجاج مجمد فاسد... توقيف 6 حاويات في مداخل عدن    هيئة الأوقاف تدين استمرار النظام السعودي في منع أداء فريضة الحج    وزير المياه يناقش مع محافظ صنعاء الوضع المائي بالمحافظة    ارتفاع حاد للحالات الجديدة المصابة بفيروس كورونا في السعودية    من هي النجمة المصرية التي تركت الفن وتزوجت مقابل مهر 18 مليون دولار وطائرة خاصة وقصر فاخر في لندن؟ ... تفاصيل مثيرة وصادمة + صورة !    أوكرانيا تستبيح سقطرى    توجه سعودي نحو الترفيه بدلا من موسم الحج    كيف تعلق قلبك بالله؟    ورشة حول مشروع تفريغ وإدخال البيانات الزكوية بريمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العدوان يمعن في قتل اليمنيين بكل الوسائل
نشر في المؤتمر نت يوم 12 - 05 - 2021

بينما يستغل المسلمون أواخر الشهر الكريم في عبادة الله والتضرع إليه طلبا للمغفرة والرحمة والعتق من النار، يمعن تحالف العدوان السعودي في قتل الأبرياء وسفك الدماء المحرمة.
محافظة البيضاء كانت على موعد مع جريمة وحشية ارتكبها طيران العدوان الاثنين الثامن والعشرين من شهر رمضان، بحق أسرة المواطن أبو بكر المكلي بمنطقة ريام في مديرية رداع والتي أسفرت عن استشهاده وإصابة زوجته وشقيقتها بجروح بليغة.
سفك المزيد من دماء المدنيين وتدمير المقدرات هو الوسيلة المتبقية بيد التحالف الأمريكي السعودي بعد ستة أعوام من حربه العدوانية على اليمن والتي لم يجن منها سوى الخيبة والفشل والخسائر الباهظة والهزائم والسمعة السيئة أمام العالم.
وأرجع مراقبون حالة التخبط والهستيريا التي يعيشها تحالف العدوان إلى الهزائم التي يتكبدها على الصعيد الميداني على أيدي أبطال الجيش واللجان الشعبية الذين يسيطرون الانتصارات في كل الجبهات بالتزامن مع العمليات النوعية للقوة الصاروخية والطيران المسير والتي باتت ضرباتها تؤرق العدو وتقض مضاجعه بين الحين والآخر.
ويرى مراقبون بأن الصمت الدولي إزاء ما يقترفه تحالف العدوان من جرائم حرب بحق اليمنيين شجعه على الاستمرار في استهداف المدنيين للعام السابع على التوالي.. مؤكدين أن هذه الجرائم ستظل وصمة عار في جبين الإنسانية والمجتمع الدولي.
وبحسب المراقبين فإن تمادي العدوان السعودي بارتكاب هذه الجرائم يضع مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية والإنسانية الصامتة والمتخاذلة أمام مسؤولية تاريخية تحتم عليهم التحرك لإحالة قادة تحالف العدوان إلى المحاكم الدولية كمجرمي حرب تسببوا في قتل آلاف المواطنين وتدمير المنشآت العامة والخاصة وكل مقومات الحياة في اليمن.
فيما يؤكد محللون أن استمرار جرائم العدوان ساهم في تعزيز التلاحم والصمود بين أبناء الشعب اليمني وإعداد العدة لكسر غرور المعتدين والوقوف إلى جانب أبطال الجيش واللجان الشعبية في مواجهة تحالف الشر وأعوانه حتى تحرير كامل الأراضي اليمنية من دنسهم.
وبهذا الصدد يحذر العلماء من خطورة التخاذل في مواجهة الغزاة والمرتزقة.. مؤكدين أن استمرار طيران العدوان في قتل المدنيين وإهلاك الحرث والنسل في البيضاء وغيرها من المحافظات خير شاهد على مساعي العدوان الشيطانية وما يضمره من حقد على الشعب اليمني.
وفي ظل التخاذل الدولي إزاء مظلوميته لم يعد أمام الشعب اليمني سوى تعزيز الثقة بالله، والاعتصام بحبله وتوحيد الصفوف لمواجهة تحالف العدوان وإجهاض مخططاته الرامية إلى قتل اليمنيين واحتلال أرضهم ونهب ثرواتهم ومصادرة سيادة بلدهم.
استخدم العدوان كل وسائل وتكنولوجيا الحروب لقتل المدنيين وتدمير البنية التحتية في اليمن إلا أن الشعب اليمني أثبت أنه الأقوى وأنه أهل للمواجهة وردع العدوان حيث استطاع باعتماده وتوكله على الله أن يقهر الأسلحة الحديثة حتى أصبح بمثابة مدرسة تتعلم منها الشعوب المستضعفة معنى الكرامة والقوة والبأس والقدرة على مواجهة الطغيان مهما كانت النتائج والتضحيات.
أراد العدوان أن يكون اليمن شعبا بلا قرار وبلا سيادة أو ثروة إلا أن اليمنيين الأحرار أثبتوا عكس ذلك وتمكنوا من انتزاع قرارهم وسيادتهم من بين آلات القتل والدمار، بينما لحق العار بكل المرتزقة الذين ارتموا في أحضان القتلة والمجرمين وأعداء اليمن.
سبأ


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.