الخارجية الأمريكية تتعهد بالرد على إيران وتؤكد تنفذيها للهجوم قبالة سواحل عمان    عار وخيانة عظمى من الحكومة الشرعية لليمن    ورد الآن : خبير دولي في الفيزياء الفلكية يدق ناقوس الخطر ويحذر كافة اليمنيين من أيام عصيبة في عموم المحافظات.. وهذا ما سيحدث ابتداء من الليلة    نقل زعيم حركة النهضة التونسية ''الغنوشي'' إلى المستشفى العسكري.. وانهيار حالته الصحية    العيدروس يعزي بوفاة رجل الاعمال سلام الحمادي    للرجال والنساء .. بشرى لكل من يعاني ظهور الشيب المبكر.. دراسة تبهج الجميع    مشروب سحري مفعولة غير متقوقع.. يعزز إنتاج الأنسولين ويخفض نسبة السكر في الدم وفوائد عديدة لا تعد ولا تحصى    مليشيا الحوثي تفتح نيران أسلحتها على أحياء سكنية جنوب الحديدة    إصابة عدد من المواطنين في إب عقب مهاجمتهم من قبل الكلاب الضالة    مسؤول في الشرعية يكشف عن ''عمل كبير'' لمواجهة انهيار العملة وغلاء المواد الغذائية    وردنا الآن : خبر هام وعاجل من رئاسة الجمهورية في العاصمة صنعاء (تحذير)    الريال اليمني يواصل تعافيه متأثرًا باجراءات البنك المركزي الأخيرة (تعرف على آخر تحديثات أسعار الصرف في صنعاء وعدن)    البنك المركزي اليمني يكشف عن مساعي جديدة لحكومة المرتزقة لإغراق الأسواق بالعملة المزيفة    بيان جديد للحوثيين بشأن المستجدات العسكرية للمعارك في مأرب    انتشار أمني وعسكري في الغيظة والبركاني يبحث امكانية عقد جلسات مجلس النواب بالمهرة    مأرب تزف الشهيد العميد «عباد الحليسي»    صنعاء تعلن خبراً عاجلاً وصارما وتدعو جميع المواطنين والأجهزة الأمنية برفع حالة اليقظة وفرض عقوبات قاسية على هؤلاء الأشخاص في العاصمة؟    السلطات السعودية تحذر المواطنين مما سيحدث خلال الأيام القادمة    الإمارت تعلن منح الأطباء المقيمين فيها الاقامة الذهبية    الجيش اللبنانى يفرض الهدوء فى خلده    "قطر تدخل التاريخ "..حصيلةالعرب في أولمبياد "طوكيو 2020" بعد منافسات يوم الأحد    زفيريف سالب حلم ديوكوفيتش يتقلّد الذهب بأولمبياد طوكيو    تشيلسي يحسم ديربي لندن الودي أمام أرسنال    الحكومة تحذر من العواقب الوخيمة لاستمرار مليشيا الحوثي في تجنيد الأطفال    بعد هزيمتها النكراء بأطراف مأرب.. فلول «الحوثي» تنتحر في جدافر «الجوف»    انقلاب عسكري على الحوثيين في العاصمة صنعاء    شركات الطاقة المستأجرة ترد على وزير الكهرباء بشروط ومطالبات لإعادة عمل محطات الكهرباء (وثيقة)    وفاةصحفي يمني مخضرم بعد صراع مع المرض والشرعية تنعيه    جباري ل "قيادات الجيش": القيادة السياسية لن تألوا جهداً في دعمكم حتى القضاء على التمرد    رئيس مجلس النواب يضع حجر الأساس ويزور عددًا من المشاريع والمنشآت الخدمية في المهرة    شارك في فعالية إحياء اليوم العالمي لمكافحة الاتجار بالأشخاص:رئيس الوزراء: الدين الإسلامي عالج قضية العبودية واستغلال الإنسان منذ وقتٍ مبكر    تسجيل تسع إصابات جديدة بكورونا في اليمن    نحو فكر عربي متجدد للنهضة    الولاية في القرآن الكريم    أول تحرك يمني بشأن تسريح العمالة اليمنية من السعودية    مناقشة المشاريع الاستثمارية في قطاع الأوقاف بأمانة العاصمة    قيادة المنطقة العسكرية المركزية تنظم فعالية بذكرى يوم الولاية    لإنقاص الوزن في أسبوع.. مجلة علمية تكشف عن الريجيم "الواقعي" الأكثر كفاءة    أول عمل للفنانة بلقيس بعد الطلاق .. مفاجئة لمتابعيها!    فلكي يكشف معدل هطول الامطار لكل محافظات يمنية لهذا الاسبوع    بايلز تنسحب من نهائي مسابقة الحركات الأرضية بالأولمبياد    نائب وزير الصناعة يعلن مرحلة طوارئ لضبط المتلاعبين بالأسعار    المنتخب المصري يهزم البحريني ويتأهلان إلى ربع نهائي "اليد"    رئيس الوزراء يعزي في وفاة نائب وزير الأوقاف السابق    7 أيام فقط لحسم مصير ساؤول مع أتلتيكو مدريد    السعودية بين الهزيمة في طوكيو وخسارة شرف الموقف    تفقد مستوى الخدمات الصحية بمديريات حجة    الهيئة النسائية بصعدة تحيي ذكرى الولاية وتسير قافلتين دعماً للمرابطين في الجبهات    وفاة فنانة خليجية شهيرة والحزن يخيم على محبيها    شاهد الفيديو .. يهودي يمني يطلق أغنية أنا يمني ونشطاء يشعلون مواقع التواصل بالتعليقات    وزارة المياه والبيئة تحيي ذكرى يوم الولاية    أقرأ وصيف.. 7 كتب تاريخية تعرفك تاريخ بلدك والعالم    كلية الشرطة تُحيي ذكرى يوم الولاية    الولايات المتحدة تحرز ذهبية التتابع 4 مرات 100 م للسباحة المتنوعة    شركات الطاقة المستأجرة في عدن تتهم المجلس الانتقالي بإجبارها بقوة السلاح على عدم توقيف محطاتها    تامر حسني يعلن تحقيق فيلمه "مش أنا" أعلى الإيرادات في تاريخ السينما المصرية والعربية    شل قفل الخزينة والوزارات لك...بس خلي الوطن تاج فوق الرأس !    من هو زوج نيللي كريم؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الرئيس هادي: قابلنا بإيجابية كافة جهود السلام إلا أن المليشيا قابلت ذلك بمزيد من التصعيد
نشر في الصحوة نت يوم 12 - 05 - 2021

قال الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية" إن ما تواجهه وتعيشه بلادنا منذ سنوات مضت جراء الانقلاب الغاشم، قد أثقل كاهل الوطن والمجتمع بأسره، فهذا الانقلاب الذي نفذته مليشيا الموت والدمار الحوثية الايرانية على الدولة، كرس معاناة واسعة لشعبنا، تجسدت في هذه الأزمة الإنسانية المؤسفة التي ألقت بظلالها الأليمة على أوضاعه الاجتماعية والاقتصادية والمعيشية التي يكتوي بنارها ابناء شعبنا الصابر ويعايشها".
وأضاف في خطابه الى ابناء الشعب اليمني في الداخل والخارج بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك" لقد قابلنا بإيجابية كافة جهود ودعوات السلام من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، وقدمنا في سبيل ذلك التنارلات تلو التنازلات حرصا منا على حقن الدماء، وإنهاء معاناة شعبنا المستمرة منذ أكثر من 6 سنوات، إلا أن هذه المليشيات الإرهابية، قابلت هذا الموقف بمزيد من التصعيد، وارتكاب الجرائم والمجازر بحق المدنيين، وشن الهجمات بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة على المدن والاحياء السكنية في بلادنا والمملكة العربية السعودية، في خطوة تعكس ما ينطوي عليه سلوك هذه المليشيات من إرهاب ، وحقد، ونزعة إجرامية، وارتهان للارادة الإيرانية الهادفة لاشعال الحروب والأزمات".
وشدد رئيس الجمهورية، على اهمية ان يضع الجميع مسؤلية العمل على انهاء اي توترات جانبية او خلافات مناطقية او حزبية او حسابات ضيقه لا تخدم المعركة الاسمى والأهم في مواجهة المليشيا الحوثية الايرانية والعمل على كل ما من شأنه تقوية صفنا الوطني ونسيجنا الاجتماعي ولحمتنا وتفويت الفرصة على المتربصين بنا..مؤكداً ان على الحكومة والسلطات المحلية بذل كل جهودهم خدمة لابناء شعبنا الصابر تطبيعاً للأوضاع و تقديماً للخدمات واستتباباً للأمن والاستقرار.
كما عبر الرئيس، عن احر التهاني لأبطال قواتنا المسلحة والمرابطين من أبناء وطننا في المقاومة الشعبية الباسلة، ورجال القبائل، وكل حر شريف يدافع عن وطنه وعرضه وهويته وعقيدته ضد المشروع الايراني الطائفي العنصري..سائلاً المولى سبحانه وتعالى أن يعيدها علينا وعليكم وعلى الجميع بالخير واليُمن والإيمان والسلامة والأمن والاستقرار في الأوطان وان يتقبل منا ومنكم صيام رمضان وقيامه.

فيما يلي نص خطاب رئيس الجمهورية:

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الانبياء والمرسلين محمد صل الله عليه وعلى أله وصحبه اجمعين

أبناء شعبنا اليمني الأبي والصابر:-

يطيب لي بمناسبة عيد الفطر المبارك ، هذه المناسبة الدينية العزيزة على شعبنا وأمتنا أن أهنئكم بقدوم هذا العيد بعد انقضاء الشهر الفضيل ، وبهذه المناسبة أتوجه بالتهنئة الصادقة الى كافة أبناء شعبنا اليمني العظيم في كل مكان في الداخل والخارج وإلى كل قيادات وشعوب الأمة العربية والاسلامية جمعاء وفي المقدمة منها الأشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة.

كما اخص بالتهنئة أبطال قواتنا المسلحة والمرابطين من أبناء وطننا في المقاومة الشعبية الباسلة، ورجال القبائل، وكل حر شريف يدافع عن وطنه وعرضه وهويته وعقيدته ضد المشروع الايراني الطائفي العنصري..سائلاً المولى سبحانه وتعالى أن يعيدها علينا وعليكم وعلى الجميع بالخير واليُمن والإيمان والسلامة والأمن والاستقرار في الأوطان وان يتقبل منا ومنكم صيام رمضان وقيامه .

يا أبناء شعبنا اليمني الكريم:

لا شك أن أهمية هذه المناسبة الغالية والعزيزة على نفوس شعبنا، وقلوب سائر المسلمين في شتى بقاع المعمورة هي أنها تحمل في طياتها الكثير من الدلالات والمعاني الإيمانية الجليلة، ذلك أن عيد الفطر المبارك لا يعني مجرد مناسبة دينية يتم الاحتفاء بها كواجب ديني مجرد بل هي مناسبة تتجلى فيها معاني التضحية والفداء بل ومحفز للإنسانية في التمسك بالأخلاق الفاضلة والابتعاد عن السلوكيات السيئة والصبر على المشاق والتحديات والصعاب .
أيها الشعب اليمني الكريم.

إن ما تواجهه وتعيشه بلادنا منذ سنوات مضت جراء الانقلاب الغاشم، قد أثقل كاهل الوطن والمجتمع بأسره، فهذا الانقلاب الذي نفذته مليشيا الموت والدمار الحوثية الايرانية على الدولة، كرس معاناة واسعة لشعبنا، تجسدت في هذه الأزمة الإنسانية المؤسفة التي ألقت بظلالها الأليمة على أوضاعه الاجتماعية والاقتصادية والمعيشية التي يكتوي بنارها ابناء شعبنا الصابر ويعايشها.

ولقد واجهنا معاً تداعيات هذه الأزمة، وتحملنا كافة التحديات والصعاب التي فرضت علينا ولم تكن خيارنا بل أراد اعداء الامة والوطن من المليشيات القمعيه المتمردة المسنودة بدعم لاحدود له من راعيها الرئيسي النظام الايراني أن تخضع شعبنا لتبعية نهجها العدائي الاقصائي بما يحمله من مشاريع ظلاميه وتوسعيه باليمن والمنطقه ومع ذلك فإن ارادتنا عاليه وهممنا وعزائمنا تعانق السماء بفضل صمودكم وتضحياتكم التي لن ترضى او تقبل مطلقاً أو تسمح للمشروع الايراني بالنيل من اليمن، مهما كلف ذلك من ثمن، مسنودين في ذلك الى دعم اخوي صادق وتضحيات مقدره لتحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة التي لم ينقطع او يجف دعمها لليمن والشعب اليمني في كل المراحل ومختلف المجالات.

كما أن شعوبنا وأقطارنا العربية إذا اجتمعت كلمتها وتوحد موقفها وسخرت ما تملكه من طاقات وما تدخره من إمكانيات للدفاع عن كيانها ووجودها لقادرة على صياغة مستقبلها المشرق والوضاء وتحديد ملامحه وآفاقه بالشكل الذي يتلاءم مع تلك القدرات والإمكانيات وتاريخ هذه الأمة .

أيها الشعب اليمني الصامد :

لقد قابلنا بإيجابية كافة جهود ودعوات السلام من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، وقدمنا في سبيل ذلك التنارلات تلو التنازلات حرصا منا على حقن الدماء، وإنهاء معاناة شعبنا المستمرة منذ أكثر من 6 سنوات، إلا أن هذه المليشيات الإرهابية، قابلت هذا الموقف بمزيد من التصعيد، وارتكاب الجرائم والمجازر بحق المدنيين، وشن الهجمات بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة على المدن والاحياء السكنية في بلادنا والمملكة العربية السعودية، في خطوة تعكس ما ينطوي عليه سلوك هذه المليشيات من إرهاب ، وحقد، ونزعة إجرامية، وارتهان للارادة الإيرانية الهادفة لاشعال الحروب والأزمات، وتغذية جذوتها، ظنا منها أنها بذلك ستكون قادرة على تركيع وإخضاع شعوب المنطقة لأطماعها السوداء، وهو ما يحتم علينا جميعا أن نتوحد، ونستجمع كافة امكاناتنا للتصدي لهذه الأطماع، وإلحاق الهزيمة بأدوات الملالي، واذرعها الطائفية، وتحصين شعوبنا من هذه الاجندة والاطماع الإجرامية.

كما ان ذلك يضع على الجميع مسؤلية العمل على انهاء اي توترات جانبية او خلافات مناطقية او حزبية او حسابات ضيقه لا تخدم المعركة الاسمى والأهم في مواجهة المليشيا الحوثية الايرانية والعمل على كل ما من شأنه تقوية صفنا الوطني ونسيجنا الاجتماعي ولحمتنا وتفويت الفرصة على المتربصين بنا .

كما ان على الحكومة والسلطات المحلية بذل كل جهودهم خدمة لابناء شعبنا الصابر تطبيعاً للأوضاع و تقديماً للخدمات واستتباباً للأمن والاستقرار.

يا أبناء شعبنا اليمني الكريم، وأمتنا العظيمة :

إننا نتابع معاً بحرقة وألم مايعانيه شعبنا الفلسطيني المناضل من عدوان غاشم من قبل قوات الاحتلال الصهيوني ، ونحيي صمودهم الأسطوري الذي نرى فيه عزة وشموخ كل عربي ومسلم حر شريف، ورغم الظروف العصيبة التي تمر بها بلدنا جراء انقلاب المليشيات الحوثية والحرب التي اشعلتها فإننا لن ندخر جهدا للعمل المشترك مع الاشقاء العرب، والقوى الخيرة الداعمة للسلام والحق الفلسطيني والعدل حول العالم، من أجل نصرة عدالة القضية الفلسطينية، وستظل فلسطين دائما قضيتنا الاولى وسنظل دائمًا وأبدا سندا وذخرا لنصرة مسيرة كفاح الشعب الفلسطيني الشقيق حتى تحقيق كامل تطلعاته المشروعة في الحرية والاستقلال، ونيل حقوقه وفي مقدمتها إقامة دولته المستقلة ذات السيادة، وعاصمتها القدس الشرقية المحتلة.

الأخوة المواطنون- الأخوات المواطنات :

إن الأجواء الروحية النقية التي تضفيها على حياتنا أفراح عيد الفطر المبارك وما تخلقه من مشاعر سامية تصفي القلوب وتطهر النفوس فإننا وفي هذه المناسبة ندعو إلى مزيد من التآخي والمحبة وتعميق وشائج الألفة والتراحم والتسامح والتكافل والسمو فوق الصغائر معتبرين مما نشهده ونعيشه من أحداث مؤسفة، فالكل في هذا الوطن مسؤول بحجم دوره ومسؤوليته ووظيفته ومكانته في المجتمع وبناء الوطن هو مسؤوليتنا جميعاً دون استثناء والوطن اليوم بحاجة وأكثر من أي وقت مضى إلى جهود كل أبنائه الاوفياء .

أيها الشعب اليمني العظيم.
جميعكم يستحق الشكر والتحية والثناء ، ولكن الشكر أوجب والتحية أعظم لكل الرجال الذين قرروا الوقوف في وجه الهمجية واختاروا ساحات الشرف عن ساحات الانحناء، لكل الابطال الميامين في مارب والجوف وصنعاء والبيضاء والضالع وتعز وإب، لكل النساء الصامدات الصابرات حيثما كنّ ،لكل أولئك أقول تقبل الله منا ومنكم وكل عام وأنتم والوطن بخير.
المجد والخلود والرحمة لشهدائنا الأبطال
الشفاء والسكينة لجرحانا الأوفياء
الحرية للمعتقلين والمختطفين والاسرى
العزة والكبرياء لساحات الشرف
العلو والخلود للوطن.
عيدكم مبارك، وكل عام وانتم بخير..
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.