البرلمان العربي يجدد وقوفه الى جانب الشرعية في اليمن    مصرع خمسة من عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية شمال صعدة    الكشف عن الحالة الصحية لابنته.. تحديد موعد تشييع "حسن زيد" بعد حوالي 48 ساعة من إغلاق القضية نهائيا    شاهر والداؤودي يناقشان أوضاع الرياضة بمديرية المنصورة    جدول رحلات طيران اليمنية ليوم غداً " الجمعة"    "قطر" تسلم الملف القانوني بشأن كأس آسيا 2027    مخطط حوثي خطير يستهدف 50 ألف طالب يمني !    تدشين افتتاح 8 مدراس نموذجية في المهرة بتمويل سعودي    مسؤولو عدد من المنظمات الدولية يزورون المستشفى التخصصي الخيري بعزان ويشيدون بتجهيزاته وخدماته    شركة الأهرام طاقة - حضرموت ترد على حملة الإتهامات الباطلة التي تستهدفها - نص البيان    إعمار اليمن السعودي يوقع مع مجلي اتفاقية لدعم قطاع الزراعة    واشنطن: هجمات الحوثيين على السعودية تثبت عدم جديتهم في السلام    كومان: برشلونة لعب أفضل مبارياته في الموسم أمام يوفنتوس    نهاية ملف حسن زيد    وزير الخارجية اليمني يكشف عن ضغوطات وتدخلات من الاشقاء وبريطانيا تنال من سيادة القرار اليمني ويعلن الرفض التام لكل تدخل    "التعاون الإسلامي": نرفض كل أشكال التطرف والإرهاب    تدشين ألورشة التعريفية للمجموعة النسوية - المسار الثاني ضمن مشروع المرأة والسلام    لحج .. تشكيل لجنة تهتم بالموروث الأدبي والفني في مديرية تبن    شاهد.. السفير الإيراني الجديد يظهر وسط جماهير الشعب اليمني في ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء (صور)    أخطر تحذير تطلقه السفارة الأمريكية في الإمارات.. ماذا سيحدث في عواصم الخليج من حدث مخيف تخشاه واشنطن .    السعودية : وزارة الداخلية تحذر مواطني المملكة والوافدين وتتوعد المخالفين    مدير المصائد السمكية بشبوة يقوم بزيارة لسوق السمك المركزي بمديرية رضوم    تدشين اول مشروع الياف ضوئية في مدينة درة عدن    مارب : رئيس جامعة إقليم سبأ يصدر قرارات تعيين جديدة    إنهيار وتراجع مستمر للريال اليمني أمام العملات الأجنبية مساء اليوم الخميس. آخر التحديثات في صنعاء وعدن وحضرموت    ثلاثة مواقف مع حسن زيد    أسوار الشرعية وسدنة البيت العتيق    مدرسة العروس بمودية تقيم مهرجان الحب والوفاء للرسول الأعظم    سيكلف اليمن وشرق إفريقيا 8.5 مليار دولار.. تحذير دولي عاجل من تكاثر الجراد في أربع محافظات    تعرف على أخر مستجدات كورونا في اليمن    مليشيا الحوثي تطبع "آيات قرآنية واسم الرسول" على عربات القمامة بالتزامن مع موافقتها على "قانون" يجرم المساس بالرسول!    خرافة الولاية والسلالة – التكاثر اللامعقول للسلالة العلوية    بن دغر: جبهة الشرعية تعيش مراحل صعبة من وجود يرغب البعض في غيابه كليَّةً من المشهد السياسي    بدء فعاليات الاحتفاء بالمولد النبوي    كلية العلوم الإدارية بجامعة تعز تحتفي بتخرج 170 طالب وطالبة من قسم المحاسبة.    اختتام فعاليات الحملة التوعوية للوقاية من سرطان الثدي بسيئون    عاجل: طعن حارس في القنصيلة الفرنسية بجدة والشرطة توضح    طقس بارد يضرب 10 محافظات يمنية والأرصاد يحذر    منظمة دولية: أطفال اليمن يدفعون الثمن النهائي للحرب    رويترز: دراسة نوعية معززة بصور أقمار صناعية تكشف حقيقة وفيات كورونا في اليمن    وكيل وزارة الداخلية يزور هيئة الشئون البحرية بالمكلا ويشيد بالفرع وكوادره    إصابات كورونا في العالم تتجاوز 44.2 مليونا    هل يمكنك تبييض أسنانك في يوم واحد ؟    الإسلام السياسي المصطلح الصنم !    مواطنون: الأقمشة الخضراء وسيلة حوثية جديدة للسلب والنهب والرسول منها براء    مصر: فريق العمل الانساني(خليك في البيت) كلمة شكر وعرفات    في زمن كورونا ... أيهما أخطر السفر أم التسوق؟    لم تستيقظ من سباتها بعد؟!    عرض الصحف البريطانية- "غضب متزايد" تجاه ماكرون في العالم الإسلامي، وموجة كورونا الثانية في بريطانيا "قد تستمر حتى أبريل"    برشلونة يستفيق ويصعق يوفنتوس في عقر داره    أربعة أسباب وجوانب تكشف سبب دعم الإمارات لفرنسا في حملتها الأخيرة ضد المسلمين    اتحاد إب ينهي رحلته الى صنعاء بفوز وخسارة    الاتحاد المستيري التونسي يضم المهاجم الغاني شافيو    البوسني دراكو يقترب من قيادة العربي الكويتي    حنين الريّس إلى "نهار اليمن"    ثلاثة مواقف مع حسن زيد    شاهد سعوديان يقتنيان أحجار كريمة بأحجام كبيرة لم تشاهدها من قبل .. وهذا ما يطمحان له    فكري قاسم وزيرا للنقل (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دويلات رجال الظل
نشر في براقش نت يوم 15 - 09 - 2018

من يعيشون جل حياتهم في الظل، ويقودون مخالب سرية لجماعات إيديولوجية عابرة للحدود كافرة بالوطن، يعجزهم العمل في النور، وتزعجهم رقابة الشعب وتعميهم أضواء الإعلام.

تاريخياً يخفق رجال الظل في تقديم أنفسهم كرجال دولة مهما تهيأت لهم الظروف لأن مسؤوليات الدولة كبيره، وتسير وفق قوانين تصون المصالح الوطنية، وتراعي مصالح الإقليم والعالم.

يصطدم رجال الظل عقب صعودهم إلى السلطة مع الصحافة والإعلام، ولهم هدفان من هذه الصدامات المدروسة: الترهيب لضمان سكوتهم عنهم، أو تبرير تصنيفهم جهات معادية وشرعنة التنكيل بهم.

ويطلقون مشايخ التدين المغشوش لتكفير خصومهم، وشيطنة النخب وترهيب المجمتع، وسلق فتاوى تبرير إراقة الدماء، وقمع الحريات وتكميم الأفواه، وتجريم معارضة سلطتهم الربانية / الإلهية، حسب زعمهم.

وأغلبهم يمارس مهامه الحكومية من مقرات الجماعة، ويتعاملون مع كافة موظفي الدولة غير الموالين لهم كأعداء، ويعملون على تطفيشهم، ودفعهم إلى ترك وظائفهم لتسهيل إحلال عناصرهم بدلاً عنهم.

يستهل رجل الظل مهامه في تنفيذ رغبات جماعته من ملشنة الجيش والشرطة، وتنصيب مشرفيهم في مفاصل الدولة، وتعزيز إمكانيات وتغلغلات أجهزتهم السرية بوعي مليشياوي يخاف مكر التاريخ.

ويعمل بمعية الكائنات المؤدلجة على نهب الإيرادات، وتسخير المقدرات العامة لخدمة مشاريع جماعاتهم،
ويحكمون قبضتهم على القرار بمنطق وغرور الغلبة الحزبية دون احترام للقوانين ودستور الدولة.

ويتفنن رجال الظل المسكونون بالعقد الأيديولوجيّة في تصفية حساباتهم القديمة مع خصوم جماعاتهم أفراداً وكيانات بدلا من القيام بواجباتهم في تقديم الخدمات للناس بعيداً عن المن والأذية.

وتنشط أدواتهم في تمتين العلاقات الحزبية مع جهات وحكومات إقليمية وأجنبية تتفق معهم بهدف تمويل بقائهم مقابل تنفيذ رغباتهم التوسعية والتورط في الصراعات والحروب الدامية الإقليمية والدولية.

وتثير علاقات وارتباطات دويلات رجال الظل العابرة لحدود الوطن مخاوف حكومات إقليمية ودولية على أمنهم ومصالحهم بقدر تصاعد نقمة الشعب نتيجة جرائم فسادهم وممارستهم الإقصائية والانتقامية.

ومثلما يكون صعود رجال الظل إلى السلطة مفاجئاً في غفلة الشعب، يكون سقوطهم بلمح البصر، مهما تعاظم نفوذ مخالبهم الدموية، وغرسوا الرعب في نفوس المواطنين، وتوهموا بتسيير البلد في دروب الضياع والتيه، وفقاً لحساباتهم الخاطئة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.