استشهاد وإصابة ثلاثة مواطنين بخروقات وغارات العدوان في الحديدة وأمانة العاصمة    قوات الجيش الوطني تقتحم مدينة الزاهر في البيضاء والميليشيا الحوثية تتكبد خسائر فادحة    بيان للحوثيين تعليقا على مقتل رجل ايران الغامض «فخري زاده»    بعد غياب دام 7 أعوام الأهلي المصري بطلاً لدوري أبطال أفريقيا    إصلاح المهرة يدعو للتلاحم والحفاظ على السلم الاجتماعي ونبذ العنف ومساندة السلطة المحلية    المدير الإقليمي للجمعية الدولية يتفقد مركز الغسيل الكلوي بمحافظة المهرة شرقي اليمن    كلوب يتحدث عن أول وآخر لقاء له مع الراحل مارادونا    هلع شمال صنعاء وصاروخ باليستي يسقط بعد لحظات من اطلاقه    قتلى وجرحى في انفجار داخل مطعم وسط الرياض وهذه أخر المستجدات    الامين العام يعزي بوفاة اللواء محمد صلاح    بينهم شاب مسلم ..القبض على عصابة أقدمت على قتل شاب يمني بالولايات المتحدة الأمريكي (صور )    كورونا.. آخر الأرقام والإحصاءات حول العالم    اغتيال عقيد في الحزام الأمني التابع للانتقالي بمحافظة الضالع"تفاصيل"    اكتشاف حيوان من القوارض يضيئ في الظلام    التجسس الإلكتروني "جندي مجهول" يقلب الموازين في صنعاء    اضاءة معالم في سيئون باللون البرتقالي تزامنا مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة    3 مخاطر كارثية للعصائر المعلبة    هل أصيب "الدون" ؟ ... السر وراء غياب " رونالدو" في تشكلية يوفنتوس لمباراة اليوم في الدوري الإيطالي    التحديث الصباحي لأسعار الصرف في صنعاء وعدن ليوم السبت    إستقرار نسبي لأسعار ذهب في الأسواق اليمنية اليوم السبت    الحوثيون يحجبون المواقع الإلكترونية لهذا السبب    بعد تهديدات إيران...تحركات عسكرية أمريكية خطيرة وعاجلة وحاملة الطائرات الحربية الضخمة تصل منطقة الخليج    اشتداد المعارك في أبين ومصرع قائد قوات الدعم والإسناد لمليشيات الإنتقالي    تجنيد الأطفال: ظاهرة مقلقة تعاند القوانين الدولية    متى يصل فريق صيانة الناقلة "صافر" ؟ الأمم المتحدة تجيب...    تفاصيل ضربات موجعة لمخازن المليشيات الحوثية في صنعاء وعمران وهذه أبرز المستجدات    الطقس المتوقع في اليمن خلال 24 ساعة القادمة    عاجل : زلزال عنيف يضرب اليمن قبل قليل وإعلان حالة الطوارئ في 5 محافظات يمنية وتحذير رسمي هام وعاجل لسكان معظم المحافظات: الزلزال سيتكرر بعد ساعات    شاهد .. إنزال العلم الإماراتي اثناء افتتاح ملعب "الحبيشي" بعدن وغضب الحاضرين    بن سلمان يوجه اهانة للرئيس اليمني .. وناشطون يطالبون بالإعتذار لليمن قيادة وشعباً ..!!    "الحامدي" يطلع المستشار "العطاس" عن اولويات سيقوم بها فور وصوله عدن    في دوله خليجية ...ترقيم المنازل بإضافة المسافة للمسجد الأقصى (صور)    المريخ يرسل نظامه الأساسي إلى الفيفا    تقارير روسية: "بوتين" لديه فتاة من علاقة سرية مع صاحبة ملهى ليلي شهير    15 حالة اشتباه.. آخر مستجدات إنتشار فيروس كورونا في اليمن    بالفيديو: اليمن بلادنا – لوحة وطنية مؤثرة لطالبات مدرسة في تعز    أحدث فضائح المنظمات في اليمن: الأغذية العالمي تحت التحقيق -وثيقة    الأضرعي: 56 مليون دولار غرامات تأخير سفن الوقود    رابح ماجر يكشف تفاصيل قصة طريفة له مع مارادونا    الأمم المتحدة تبدأ بصيانة خزان صافر في مطلع فبراير المقبل    منظمة الصحة العالمية تبشر بعودة الحياة كما عرفناها في هذا التاريخ    خطبتي الجمعة في "الحرام" و"النبوي" تبيّن أهمية التدبر في كتاب الله وسنة رسوله وتسلط الضوء على معاني 17 آية من سورة الإسراء    روما يهزم كلوج الروماني ويتأهل لدور ال32    شبوة تشتعل لتخرج من قلب الظلام في فعالية مستمرة ل 8 أيام    يجمع بين 6 نساء كلهن حوامل منه في نفس الوقت ويثير جدلا عالمياً    عاهات في مناصب حكومية كبيرة    للمطالبة بعدة مطالب.... إستمرار الاحتجاجات والمظاهرات بكلية الهندسة بجامعة عدن    يحرق سيدة بعدما اتهمته بالسرقة    ما الحكمة من قراءة سورة الكهف وقصصها يوم الجمعة؟    منع مسؤولين في البرنامج من السفر.. اتهام رسمي يمني لبرنامج الغذاء العالمي ب"الفساد والإضرار بالإقتصاد"    سحلول شاعر الثورة – مقدمة الأعمال الكاملة (2-2)    العسومي يطالب الأمم المتحدة باتخاذ إجراءات عاجلة لتمكين الفريق الأممي من صيانة خزان صافر    السعودية تطلق تحذيراً جديداً لكل متاجر المملكة مدعوما بفتوى اللجنة الدائمة للإفتاء    شاعر الثورة.. صالح سحلول – الأعمال الكاملة (1)    تفاصيل ..قرارات صادمة وعاجلة من نقابة الصحفيين بشأن محمد رمضان    مواقف أنصارية يمانية خالدة    المساواة – كعنوان بارز ومختصر لرسالة الإسلام    كاتب سعودي يحذف تغريدته المثيرة للجدل بخصوص الامام البخاري .. ويؤكد: جهوده نجازاته لا ترقى إلى الشك أو القدح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نبينا خط أحمر...إدانات ودعوات عربية للمقاطعة تتوالى ضد فرنسا على خلفية تصريحات الرئيس الفرنسي المسيئة للإسلام والنبي محمد(ص)
نشر في مأرب برس يوم 25 - 10 - 2020

تواصلت، الإدانات العربية لتصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون "المسيئة" للإسلام والنبي محمد خاتم المرسلين، والتي ترافقت مع دعوات متصاعدة لمقاطعة المنتجات والسياحة الفرنسية.
والأربعاء، قال ماكرون، في تصريحات صحفية، إن فرنسا لن تتخلى عن "الرسوم الكاريكاتورية" (المسيئة للإسلام والنبي محمد)، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي.
مضاربة رخيصة في مصر، قال شيخ الأزهر أحمد الطيب، في بيان: "نشهد الآن حملة ممنهجة للزج بالإسلام في المعارك السياسية، وصناعة فوضى بدأت بهجمة مغرضة على نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم".
وأضاف: "لا نقبل بأن تكون رموزنا ومقدساتنا ضحية مضاربة رخيصة في سوق السياسات والصراعات الانتخابية".
وتابع: "أقول لمن يبررون الإساءة لنبي الإسلام: إن الأزمة الحقيقية هي بسبب ازدواجيتكم الفكرية وأجنداتكم الضيقة"، داعيا إلى "عدم تأجيج الصراع باسم حرية التعبير". فيما قالت الجالية المصرية بتركيا، إن تصريحات ماكرون "محرضة على الإساءة للحبيب المصطفى، تحت زعم حرية التعبير"، واصفة إياها بأنها "اعتداء صارخ واستفزاز لمشاعر المسلمين".
ودعت الجالية، في بيان، إلى مقاطعة البضائع والسياحة الفرنسية.
تصريحات "حاقدة" ومن ليبيا، أدان عضو المجلس الرئاسي محمد زايد، في تدوينة عبر فيسبوك، تصريحات ماكرون.
وأكد أن "مكانة النبي محمد، لن تمسها تصريحات حاقدة، ولا رسوم تافهة". وفي اليمن، غرد وزير الثروة السمكية فهد كفاين، قائلا: "الاستمرار في نشر الرسوم المسيئة لمشاعر المسلمين، ومنها الرسوم المسيئة للرسول الكريم، سلوك أرعن".
وقال وزير الأوقاف اليمني أحمد عطية، في تغريدة عبر تويتر: "‏إلا رسول الله".
وأرفق عطية في التغريدة لافتة مكتوبا عليها: "قاطعوا المنتجات الفرنسية، ماكرون يسيء للنبي، فرنسا تسيء لنبي الأمة، ورسول الله خط أحمر".
دعوة لمقاطعة المنتجات الفرنسية وفي فلسطين، استنكرت وزارة الأوقاف بقطاع غزة، في بيان، "الحملة الممنهجة التي تشنها بعض الصحف الفرنسية عبر نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، دون أدنى احترام" لمشاعر المسلمين.
وطالبت الوزارة "الحكومات العربية والإسلامية بموقف واضح تجاه الحكومة الفرنسية، التي تسمح بنشر هذه الرسوم".
كما دعت "المسلمين حول العالم إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية".
بدورها، قالت حركة "حماس": "تابعنا بغضب شديد التصريحات الرسمية وغير الرسمية في فرنسا، التي تبرر نشر الرسوم المسيئة، تحت حجة حرية التعبير عن الرأي".
وفي بيان، حذرت الحركة من أن هذا السلوك "قد يدفع نحو الصدام بين الشعوب والدول، التي هي بأمس الحاجة لقيم التسامح والتعايش، وهو الأمر الذي سينعكس سلبا على الأمن والسلم الدوليين".
فيما قال سامي أبو زهري القيادي في الحركة، عبر تويتر: "تشجيع ماكرون للرسوم المسيئة للنبي عليه الصلاة والسلام، هو محاولة لإحياء الحروب الصليبية التي كانت فرنسا مصدر انطلاقتها الأولى".
وأضاف: "هذه الرسوم تمثل استفزازا لمشاعر الأمة وعدوانا على دينها ومعتقداتها".
خط أحمر
بينما قالت حركة "الجهاد الإسلامي" الفلسطينية، في بيان، إن استخفاف ماكرون بمشاعر المسلمين "إمعان في العنصرية والتطرف".
وأضافت: "ما يصدر عن رئيس فرنسا من تفوهات بذيئة وتصريحات عنصرية بحق الإسلام والمسلمين، يوجب على الأمة الإسلامية، وعلى علمائها خاصة، الوقوف وقفة عز لنصرة نبيهم والدفاع عن دينهم، ووضع حد لحقد وعنصرية ماكرون ومن يحذو حذوه". ولفتت إلى أنه "على العالم أجمع أن يفهم بأن الإساءة للإسلام ولنبينا محمد، خط أحمر، وأنه لا يمكن السكوت على هكذا تصرفات عنصرية حاقدة".
خطاب "عدواني
" وفي الأردن، اعتبرت جماعة الإخوان المسلمين، أن تصريحات ماكرون "المسيئة" للإسلام والنبي محمد "عدوان على الأمة الإسلامية، ينم عن حقد دفين وعنصرية كريهة".
وطالبت الجماعة، في بيان، الحكومة الفرنسية بالتراجع عن هذا "الخطاب العدواني"، والاعتذار عن الإساءات التي صدرت بحق الأمة الإسلامية، والتي لا تخدم إلا التطرف وتحرض على الكراهية بين الشعوب.
وشهدت فرنسا خلال الأيام الماضية، نشر صور ورسوم مسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام، على واجهات بعض المباني.
وإضافة إلى الرسوم المسيئة، تشهد فرنسا، مؤخرا، جدلا حول تصريحات قسم كبير من السياسيين تستهدف الإسلام والمسلمين، عقب حادثة قتل مدرس تاريخ في 16 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، على يد مواطن فرنسي غضب من قيام الأخير بعرض رسومات كاريكاتورية على طلابه "مسيئة" للنبي محمد، بدعوى حرية التعبير.
واستنكرت العديد من الهيئات الإسلامية حادثة قتل المدرس، لكنها شددت على أن ذلك لا يمكن أن ينفصل عن إدانة تصرفة المتعلق بعرض الرسوم "المسيئة" للنبي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.