جريمة مروعة تهز محافظة اب    دولة خليجية تعلن توطين عدد من المهن    كورونا يودي بحياة رابع وزير في دولة أفريقية    إيران تقول إنها تعيش آخر أيام العقوبات الأمريكية.. وتؤكد "أيام طيبة في انتظار البلاد"    يسقط يسقط بوتن.. مظاهرات في عدة مدن روسية تهتف ب "إسقاط الرئيس"    #الحوثي_جماعة_إرهابية.. وسم يتصدر الترند وناشطون يكشفون جرائم الإرهاب الحوثي    بالفيديو: القوات المشتركة تعلن مقتل وجرح 8 قناصة حوثيين في الدريهمي    العديني: المنظمات الدولية ساهمت في تعطيل السلام وهي مدعوة لإعادة النظر بطريقة عملها    اكتشف أن الزوجة ليست بكرا.. الإفتاء تحسم الجدل    158 خرقاً لوقف النار بالحديدة في 24 ساعة    خلال أسبوع واحد فقط.. انتزاع 1446 لغما حوثيا    محتجون في عدن ينددون بالانطفاءات المتكررة للكهرباء    رئيس المؤتمر يتلقى برقية شكر من آل العران    «الشيخ حميد الأحمر» يوجه عدة رسائل لاذعة لإدارة "بايدن"بشأن قرار تصنيف "الحوثيين" كحركة إرهابية    الهيئة العليا للعلوم تكرم الفائزين بالمراكز الأولى من المشاريع الابتكارية    حضرموت: العثور على مقتنيات فخارية وحجرية بالمقبرة الأثرية المكتشفة في دوعن    مأرب.. مركز الملك سلمان يدشن توزيع الحقيبة المدرسية لأكثر من 5 آلاف طالب وطالبة    إنطلاق حملة الكترونية واسعة حول إرهاب الحوثيين في اليمن    الانتقالي الجنوبي يدعو التحالف العربي لإلغاء قرارات الرئيس هادي الاخيرة    في رثاء عثمان أبو ماهر    آثار تربية الأطفال على لغتين مختلفتين تكشفها أحدث الدراسات    حكومة الإنقاذ تحذر من مؤشر خطير في اليمن    تشيلسي يعبر لوتون تاون بثلاثية    وزير النقل: الصين تقرض اليمن 500 مليون دولار لتطوير ميناء عدن    لاعب تركي يتعرض لإصابة هي الأولى من نوعها في عالم الرياضة    يوفنتوس يستعيد نغمة الانتصارات على حساب بولونيا    "الاحمر اليمني" يواصل تدريباته بحضرموت    استقرار سعر الريال في صنعاء وعدن وارتفاع عمولة التحويل بينهما "أخر تحديث لأسعار الصرف مساء الأحد"    إرتيريا تنقذ 12 صيادا يمنيا    التعليم في زمن الانقلاب.. انتهاكات حوثية جسيمة وتجنيد إجباري للطلاب وفرض مناهج طائفية    تحذيرات من أجواء باردة وموجة غبار    بعد نفي الحوثي..جهة غير متوقعة تعلن مسؤوليتها بقصف الرياض وتقول أن الضربة التالية ستكون في دبي"بيان"    أربع قواعد غذائية لإطالة العمر    ما الذي يجعل البعض يطلقون الغازات أكثر من غيرهم؟    دراسة: أزمة السمنة قد تعرّض الأفراد لخطر الإصابة باضطراب دماغي "كان نادرا"    عمران : اتهما بسرقة دراجة نارية وعند التحقيق معهما كانت المفاجئة    تعز : نهاية مستحقة لمغتصب طفل يبلغ من العمر 16 عاما    سيناتور أمريكي يهدد رؤساء سابقين.. إذا تمت محاكمة الرئيس السابق "ترامب"    وردنا الآن : التفاصيل الكاملة لما حدث في العاصمة صنعاء والذي أثار ضجة كبيرة (تفاصيل)    استقرار نسبي لأسعار الذهب في صنعاء وعدن صباح اليوم    أسعار الفواكه والخضروات للكيلو الواحد في صنعاء وعدن صباح اليوم    عداد كورونا.. آخر احصائيات الوباء في العالم    فيما اعتبروها مثيرة للغرائز الجنسية... شاهد حملة حوثية للتكسير والمصادرة وابتزاز الأموال    بأربعة أهداف.. ريال مدريد يحقق فوزا عريضا في "الليغا"    مولانا العطعوط !    نابولي تستعيد لوحة "سالفاتور موندي" المسروقة!    مجاميع تتبع الانتقالي تقوم بأعمال تخريبيه بمدينة عتق مركز محافظة شبوة (صور)    اتالانتا يسقط الميلان في السان سيرو بثلاثية والانتر يواصل نتائجه السلبية في الكالشيو    أستون فيلا يعبر نيوكاسل بثنائية    رغم فوائده العديدة.. أضرار لا تعرفها عن البصل    يربح مليار دولار بين ليلة وضحاها!    مهرجان التراث والموروث الشعبي السادس في شبوة يختتم فعالياته (صور)    (حظر تجوال) جديد أفلام الهام شاهين    سر المرأة الحسناء التي أحبها "الشعراوي".. وقصته مع ليلي مراد بعد إشهار إسلامها    مناشدة لأهلنا أبناء الصبيحة!    فنانة سودانية تغني القرآن في مناسبة عامة وتثير الجدل !    أول تحرك تجاه عقد "زواج التجربة" بعدما أشعل الجدل في مصر    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تفاصيل أجتماع طارئ وعاجل بين مصر والسعودية وأنتها بإصدار بياناً مشترك
نشر في مأرب برس يوم 02 - 12 - 2020

أكدت لجنة التشاور السعودية المصرية، على رفض التدخلات الإقليمية في الشؤون الداخلية العربية، ومحاولات زعزعة أمن واستقرار المنطقة،
وأكدت على أهمية الدور العربي ودور جامعة الدول العربية في حل أزمات المنطقة في إطار القرارات الدولية ذات الصلة، ووفق مبادئ القانون الدولي، كما أعربت عن أهمية تعزيز العمل العربي المشترك.
وشددت البيان الختامي للجنة المتابعة والتشاور السياسي بين البلدين، على أهمية ضمان حرية الملاحة في الخليج وباب المندب والبحر الأحمر، ورفض أي محاولة للتأثير على حرية الملاحة بها باعتبار أن ذلك يشكل تهديداً للأمن والاستقرار الإقليميين.
اتفاق ملزم بشأن سد النهضة
وأكد الجانب السعودي دعمه لمساعي مصر نحو الوصول إلى اتفاق ملزم لكافة الأطراف بشأن سد النهضة حفاظاً على الأمن المائي المصري، باعتباره جزءاً لا يتجزأ من الأمن المائي العربي، وتعزيزاً لحفظ الأمن والسلم في القارة الإفريقية، وذلك من خلال الدخول في مفاوضات جادة بين الأطراف المعنية، كونها هي الحل الأمثل للوصول إلى اتفاق يرضي كافة الأطراف، وأهمية بذل المساعي الحميدة أثناء عملية التفاوض. وعبر الجانب المصري عن تضامنه مع المملكة العربية السعودية في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها القومي، كما أكد الجانب المصري رفضه أي اعتداءات على أراضي المملكة مؤكداً على أن أمن المملكة ومنطقة الخليج العربي يعد جزءاً لا يتجزأ من الأمن القومي المصري.
سد النهضة
كما أكد الجانبان على ضرورة الحفاظ على استقرار ليبيا ووحدة وسلامة أراضيها، ورفض التدخلات الخارجية في شؤونها ومحاولات زعزعة الأوضاع الداخلية والإقليمية من خلال دعم الإرهاب والتطرف،
وشدد الجانبان على موقفهما المؤيد للتوصل لحل سياسي شامل وفقاً لما تم الاتفاق عليه في مسار برلين وإعلان القاهرة الصادر في يونيو 2020م، ودعمهما لإعادة بناء الدولة الليبية ومؤسساتها.
وتعزيزاً للتعاون الاقتصادي بين البلدين، اتفقا على ضرورة إزالة المعوقات التي تعترض عملية زيادة التبادل التجاري والاستثماري بينهما، وقد أبدى الجانبان ارتياحهما التام لتطور التعاون في جميع المجالات، مع أهمية استمرار التنسيق الثنائي بين الخبراء للتوصل لمزيد من أوجه التعاون والتنسيق بين البلدين الشقيقين.
إلى ذلك، شدد الجانبان على أهمية القضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية للأمة العربية، وأكدا على أن الحل العادل والشامل يتطلب إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة على حدود الرابع من يونيو 1967م وعاصمتها القدس الشرقية، استناداً لمبادرة السلام العربية ولقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.
كما تم بحث تداعيات جائحة فيروس كورونا على البلدين الشقيقين والمنطقة والعالم، وتبعاتها المؤثرة صحياً واقتصادياً واجتماعياً.
يذكر أن اللجنة عقدت اجتماعها بمدينة الرياض، اليوم ، وقد ترأس الجانب السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، وزير الخارجية، وترأس الجانب المصري، سامح شكري، وزير الخارجية، والذي سبقه اجتماعات على مستوى كبار المسؤولين، شارك فيها مساعدو وزيري الخارجية من الجانبين وناقشوا خلالها جملة من القضايا السياسية ذات الاهتمام المشترك تحضيراً للقاء وزيري الخارجية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.