انتقالي حضرموت يصدر تصريح صحفي هام يرفض زيارة "الموساي" للمحافظة    الأمم المتحدة .. ما وراء الأقنعة ؟    اعترافات صادمة وجريئة للفنانة يسرا : اشتهيت والد جوزي في الطيارة وكان نفسي أنام معه.. وهكذا كان رده!!    تحذير.. اذا ظهرت عليك هذه الاعراض انقذ نفسك وتوجه للطبيب فوراً    الجيش الوطني يستكمل تحرير منطقتي القوز والأشروح بتعز    كمالوندي: ايران ترفض الضغوط والتهديدات    تعزية من الاستاذ علي سنان القاضي    الدفاعات السعودية تعترض صاروخاً باليستياً حوثياً أطلق باتجاه جازان    تجار السيلة يشكون إجراءات تعسفية تعرضوا لها من قبل مكتب الواجبات بعدن    رئيس الوزراء: مليشيا الحوثي لم تنفذ أياً من بنود ستوكهولم وحولته إلى اتفاق هش    عاجل: 14 حالة إصابة ووفاة بفيروس كورونا في اليمن    احذر .. اذا رأيت هذه العلامة على هاتفك فأنت مراقب وهناك هناك من يتجسس عليك ( تعرف عليها )    رئيس اتحاد السباحة يزور نادي الجلاء و يناقش إمكانية إعادة نشاط اللعبة    اعتقال القيادي في تنظيم القاعدة "بن طالب" بوادي حضرموت    خلال زيارته لمركز 22 مايو ومجمع حاشد الصحي .. مدير عام المنصورة يشدد على ضرورة الإرتقاء بالخدمات الصحية    ارتفاع مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية عند الإغلاق    الصعيد الانساني اليمني    قوى العدوان ارتكبت 121 خرقاً خلال 24 ساعة    عدن .. استهدف موكب قائد عسكري    مستشار بن زايد يكشف عن صفقة كبرى ستتم في الخليج قريبا لأنهاء حرب اليمن    المحافظ يتفقد سير العمل بالمعرض التجاري ويوجه بنقل موقع فرزة الباصات    هبت تعز وفجرت بركانها (شعر)    خليفة الإنسانية توجه قافلة إغاثية إلى 30 نوفمبر بسقطرى    البقاء لله ...............    اختتام المسابقات المنهجية لمدارس مدينة المحويت    الشبحي يحضر لقاء دعا له مكتب الصحة عدن واجتماع لمناقشة الخطة العاجلة لمواجهة الموجة الثانية لكوفيد19    تفاصيل لقاء وزير النقل برئيس انتقالي حضرموت " نسخة إضافية "    الماجستير بامتياز للباحث نورالدين وهاس من جامعة الرازي    صناعة أمانة العاصمة يمنح ويجدد 3 آلاف و922 سجلاً تجارياً خلال 2020    أول توجيه للنائب العام الجديد لقضاة النيابات .. صورة    مقتل 20 مهاجر بعد ان القى مهربون 80 منهم في البحر قبالة اليمن    استقرار مرتفع في عدن وانهيار في صنعاء ... أخر تحديث لأسعار الصرف مساء اليوم الخميس    الصراع على لقب الدوري الإيطالي يتواصل    تدشين مسابقة القرآن الكريم للعام 1442ه‍ بمحافظة الحديدة    مع تزايد حالات الإصابة بكورونا.. لجنة طوارئ وادي حضرموت تقر إجراءات احترازية جديدة    مليشيات في واشنطن والمخابرات تحذر من مخطط ومؤامرة محتملة اليوم    أحمد علي عبدالله صالح ورسالة السلام    لن تُعطيكِ النوتيلا جمالاً ..!!    القادسية يفتقد جهود نجم الفريق حسن العمري امام الشباب    عقب تداول انباء اقتحام الإنتقالي لمقرها في عدن... جامعة العلوم والتكنولوجيا تصدر بيان تكشف فيه حقيقية ما حدث..    ضمن استعدادات الفريقين لدوري المؤسسات القادم بالمحافظة.. وديا ،،تعادل ايجابي فريق مستشفى الغيضة وشركة النفط .    الإمارات تقترب من استضافة المجموعة السابعة من التصفيات الآسيوية المشتركة    شاهد بالفيديو "من وسط المعركة قبل لحظات من استشهاده".. شاهد آخر كلمات مؤثرة للعميد "عبدالغني شعلان"!    برشلونة يتأهل لنهائي كأس الملك ب "ريمونتادا" مثيرة    اسعار الذهب في صنعاء وعدن ليوم الخميس    المبعوث الأمريكي الخاص يعود إلى الرياض بشأن مشاورات إنهاء الحرب في اليمن    4 علامات تحذيرية خطيرة تدل على ارتفاع نسبة السكر في الدم.. تعرف عليها    شاهد.. سائق سيارة اجرة في السعودية ينشر مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي ل الفتيات أثناء ركوبهن معه ويثير موجة غضب كبرى (فيديو)    ورد الآن : بيان هام وعاجل من شركة الغاز لكافة المواطنين في العاصمة صنعاء حول الزيادة السعرية (وثيقة)    وفاة مفاجئة لابنة الشاعر الكبير " الشناوي " قبل ساعات قليلة    لن تصدق من هي .. الفنانة التى تزوجت 3 مرات وتم حبسها 7 سنوات بقضية دعارة وحاول زوجها الإنتحار !    شاهد.. ثعبان "ثلجي" بطول 23 مترا يبهر الجميع (صورة)    تعادل مثير بين نابولي وساسولو    التحضير لتنظيم بطولة رمضانية لفئة الناشئين بإسم الشهيد القائد عهد الشبوطي    أعوذ برب الناس من شر ما خلقْ    فعالية ثقافية بحجة بعنوان الهوية الإيمانية فوز وفلاح ونجاح    الكهنوت الأشد والأخطر في عالم اليوم...!!    عادة تمارسها بعض الزوجات مع أزواجهن "حرام ".. و الإفتاء : " تثير غضب الله " .. تعرف عليها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نطمح إلى إنشاء مكتبة سمعية وورشة كمبيوترات ناطقة للمكفوفين
مدير معهد النور للمكفوفين ل ( 14 اكتوبر ) :
نشر في 14 أكتوبر يوم 09 - 04 - 2012

الكفيف هو الإنسان الذي فقد بصره و أصبح بحاجة إلى رعاية خاصة أو إلى الإقامة في منشأة تهتم بتأهيله دراسياً و مهنياً.. لذلك فهو ليس عاجزا ولكنه بحاجة إلى رعاية خاصة والدفع به للمشاركة في بناء المجتمع من خلال تعليمه وتأهيله كأي إنسان آخر.
ونتيجة للتطور النوعي في الرسالة التي يقدمها معهد النور للمكفوفين م / عدن لهذه الفئة بشقيها (البصر - ضعف البصر الشديد ) وخدماته التدريبية التأهيلية والتعليمية والاجتماعية وغيرها بشكل عام وما يصاحب ذلك من تطور ونماء مستمرين وما يرافقه من دمج تعليمي في إطار التعليم العام ودمج اجتماعية في إطار المجتمع تحقيقاً وتطبيقاً للاتفاقيات الدولية بشأن المعاقين والقانون اليمني بشأن رعاية وتأهيل المعاقين وتشريعاته وكذا القوانين التي تخدم هذه الفئات التي صاغها المشرع اليمني بما يلبي طموحات وتطلعات هذه الفئات والسير في جنبات الرقي والتقدم والازدهار في حياتها في المجتمع والتأثير والتأثر في المجتمع بصورة فاعلة.
(14) أكتوبر زارت معهد النور للمكفوفون والتقت بالاخت/ ماجدة هزاع مديرة المعهد التي قدمت لنا شرحا وافيا عنه منذ بداية نشأته إلى أهدافه وتطلعاته المستقبلية.. فإلى التفاصيل:
نشأة المعهد
أنشئ معهد النور للمكفوفين في أوائل الخمسينات من قبل جمعية عدن الخيرية التي قامت بتأسيس النواة الأولى للمعهد في أحد عنابر (ARM POLICE) معسكر عشرين يونيو حالياً.
وانحصر نشاط المعهد آنذاك في الأعمال اليدوية مثل الخيزران والحبال والعزف وحياكة الحنابل وقد شكلت تلك الأعمال والمنتجات مصدر دخل للمكفوفين.
وفي يناير1960م دخل نشاط المعهد مرحلة جديدة وذلك بافتتاح مقره الحالي في المعلا واعتماده كأول معهد للمكفوفين في الجزيرة العربية وقد سمي المعهد باسم مؤسسه الانجليزي(Railly Institute) وتحمل مسئولية قيادته الأستاذ/ محمد سلام ناجي كأول مدير يمني الجنسية.
وفي نوفمبر2001م تم إعادة ترميم المعهد ومن ثم بدأت الجوانب الإدارية والتربوية تنتظم بالصورة التي جعلت المعهد يتميز بالخدمات التي يقدمها للكفيف مثل توفير المناهج المطبوعة بطريقة (برايل) والمبصرين والآلات والوسائل التعليمية المختلفة كما تم تدريب وتأهيل مجموعة من المدرسين في مجال ذوي الاحتياجات الخاصة مثل دورات تعلم الكتابة بطريقة برايل والتدرب على برنامج فن الحركة والتدرب على الطباعة بالآلة الكاتبة للمبصرين ودورات حول ضعاف البصر ودورات حول التوعية الانتخابية للكفيف ودورات حول دمج المكفوفين في المجتمع والعديد من الدورات ما أدى إلى لفت نظر كافة معاهد الجمهورية الخاصة بالمكفوفين وبالتالي تم النزول الميداني من قبلهم لتبادل الخبرات في كافة المجالات التعليمية والمهنية وتطوير وتوسيع البرامج المتنوعة التي ترفع من الوعي لدى الكفيف.
وشهد المعهد منذ ذلك الوقت تطورات ونقلات نوعية مهمة رافقته طوال هذه السنوات, و يواكب سياسة التدريب والتأهيل والتعليم التي تتطلع إليها وزارة الشئون الاجتماعية والعمل ممثلة بمكتب الشئون الاجتماعية والعمل محافظة عدن وإشرافه على ذلك لما من شأنه تقديم أفضل الخدمات لهذه الفئة من مختلف الجوانب , وبهذا يكون المعهد قطع شوطاً كبيراً في تحقيق أهدافه المحددة والمرسومة بما يواكب اتجاهات المحافظة وخططها بتخصيص 5 % من الوظائف العامة للمعاقين ومن ضمنهم المكفوفين.
هداف المعهد
تعليم المكفوفين من سن 5 - 15 سنة في المعهد وفقاً للتعليم والمنهج الحكومي بطريقة برايل الخاصة بالمكفوفين ودمج الكفيف في المدارس الحكومية القريبة لسكنهم مع نظرائهم الطلاب وتزويدهم بالمناهج والوسائل الخاصة بالكفيف بالإضافة إلى محو الأمية بين كبار المكفوفين من سن 15 - 45 سنة وتأهيلهم وتدريبهم على بعض الحرف اليدوية وتقديم مختلف أوجه الرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية للطلاب وإدخال مختلف أنواع الأنشطة التعليمية والترفيهية الملائمة داخل المعهد وتعريفهم بالمجتمع والبيئة المحيطة بهم والعمل على إشراك الكفيف بكافة الفعاليات والأنشطة بالمجتمع والمشاركات الرياضية والفنية وإقامة المعارض والمحاضرات التوعوية والمخيمات وأيضا التواصل مع الجهات الداعمة لبناء صفوف إضافية وقاعات الأنشطة وتوفير الوسائل للعمل مع المكفوفين ووضع ميزانية مستقلة خاصة لتشغيل القسم المهني في المعهد إلى جانب المسح الميداني الدوري للمكفوفين على مستوى محافظة عدن ليتم استيعابهم في الأعوام الدراسية للاستفادة من الخدمات التي يقدمها المعهد بالإضافة إلى إعداد البحوث العلمية الخاصة بالمكفوفين وتنسيق الجهود بين الجهات ذات العلاقة وتقديم المنح الدراسية في مجال الرعاية بالمكفوفين وفتح أقسام مهنية داخل المعهد من قبل المعاهد المهنية حسب متطلبات سوق العمل وما يتناسب وقدرات المكفوفين.
أقسام المعهد
يضم المعهد عددا من الاقسام منها القسم الإداري - قسم الكمبيوتر - القسم الاجتماعي القسم الغذائي - القسم الصحي وضعاف البصر - القسم الفني- القسم المهني - القسم الرياضي - القسم الثقافي - القسم التربوي.
* القسم الاجتماعي يقوم باستقبال الحالات الجديدة وتعبئة البيانات الاجتماعية من واقع الميدان وفقا لدراسة متكاملة ورفع مستوى الوعي لدى الأسرة والمجتمع بشأن قضايا الإعاقة وإجراء الدراسات والبحوث الاجتماعية و المسوحات المهمة لما من شأنه الإسهام في رفع قدراتهم وحل مشكلاتهم والتنسيق والتعامل مع الأقسام الأخرى لما من شأنه الرقي بخدمات هذه الفئة والإشراف على طلاب الدمج (في مدارس التعليم العام) والإسهام في نشر الوعي المجتمعي من خلال مختلف الأطر لما من شأنه خدمة هذه الفئة وعقد الاجتماعات الدورية مع أولياء الأمور للطلاب لحل مشكلاتهم ومناقشة همومهم والإسهام في كل ما يتعلق بالعمل الاجتماعي.
* إما القسم التربوي يندرج فيه صف محو الأمية للكبار من سن (15 - 45 سنة) وصف الدمج العكسي (من طلاب المدارس العامة) ويوجد صف بإمكانيات متواضعة لذوي الإعاقة المزدوجة. وتبدأ الدراسة فيه من التمهيدي ثم الأول إلى الصف الخامس وبعده تكون عملية الدمج (وهي دمج الطلاب في مدارس التعليم العام وفقاً لشروط الدمج وخططه وبرامجه).
* ويحرص القسم الثقافي على رفع مستوى الوعي الثقافي في أوساط المكفوفين وتهيئتهم للدمج في المجتمع ويهتم بوجود مكتبة للمطالعة تحتوي على كتب وقصص ومختلف المعلومات وبطريقة برايل وإقامة المحاضرات والدورات الثقافية بالإضافة إلى إقامة المسابقات الداخلية والخارجية بالتنسيق مع المدارس الأخرى أو مراكز الرعاية الاجتماعية وتبادل الزيارات مع مختلف المؤسسات الاجتماعية والمشاركة في المعارض التعريفية والرحلات الترفيهية وأمسيات ومخيمات صفية..إلخ.
* ويهتم القسم الرياضي برياضة المكفوفين من منطلق العقل السليم في الجسم السليم فقد وفرت إدارة المعهد مناخاً مناسباً لهذه الأنشطة والألعاب ومنها الشطرنج وألعاب ساحة وميدان بالإضافة إلى كرة الهدف الخاصة بالمكفوفين وشد الحبل وألعاب التسلية والترفيه (بطة - دمنة وغيرها) وأيضاً سباق الماراثون.
* وفي القسم الفني وكون الكفيف يعتمد على حاسة السمع كثف المعهد العمل على تطوير الإدراك الحسي وبالذات السمعي لدى الطلاب من خلال توفير الآلات الموسيقية المختلفة وتكوين فرق موسيقية من المكفوفين أنفسهم وإيجاد الكادر المختص بتدريب المكفوفين في هذا المجال وتخصيص جداول وحصص في البرنامج التعليمي لذلك وتشجيع الهوايات المختلفة وتحفيز الميول والهوايات.
* ويشمل القسم المهني الاهتمام بمختلف الأعمال اليدوية والحرفية (القش, الصوف, السلال, الحبال, الخيزران ..الخ). ونظراً لكلفة المواد الخام وعدم توفرها ولحاجتها لموازنة كبيرة اقتصر هذا القسم على بعض المشغولات اليدوية البسيطة مثل (السلال، المفارش ، الدمى) وتوقفت أعمال الخيزران المهمة في الأعمال المهنية للمكفوفين.
المقترحات المستقبلية
لا تزال هناك آمال وطموحات يسعى المعهد إلى تحقيقها أهمها إنشاء مكتبة سمعية ناطقة وورشة كمبيوترات ناطقة للمكفوفين تهدف إلى فتح آفاق جديدة من العلم والمعرفة إضافة إلى تظليل ساحة المعهد (الفناء) من أشعة الشمس لما لها من أضرار على الكفيف وخصوصاً في أيام الحر الشديد والعمل على تشكيل قسم للتدريب المهني بشكل أفضل (الخيزران والقش.. إلخ) من خلال توفير المواد الخام مع العلم أن هذا القسم متوقف لعدم وجود المواد الخام والحصول على وسائل مواصلات تهتم بتوصيل الطلاب المكفوفين في المناطق البعيدة من والى المعهد مثل (البريقة - وبئر أحمد - مديرية الشعب) وتجهيز الساحة الخلفية بالألعاب المختلفة للتسلية والترفيه للمكفوفين وفتح ورش جديدة وآفاق تسويقية لمنتجات المكفوفين اليدوية والتوسع في بناء فصول جديدة بالإضافة إلى ورش عمل مناسبة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.