عدن الغد تنفرد بنشر تفاصيل جديدة عن قوام الحكومة القادمة    خسائر بشرية ومادية في صفوف المليشيات بنيران أبطال الجيش وطيران التحالف    المليشيات الحوثية تدفن جثث مدنيين قضوا تحت التعذيب وباأرقام مخيفة ومنظمات حقوقية تطالب بالتحقيق وتحذر الجماعة من طمس الأدلة    تردي الخدمات في الحديدة يرفع منسوب السخط الشعبي ضد الحوثيين    الحكومة اليمنية تزف بشائر الخير...وتعلن رسمياً أستجابة البنك الدولي بشأن توحيد قنوات المساعدات للبنك المركزي بعدن لتعزيز استقرار العملة    خبراء يكشفون تأثيرات نوع الأكل وتوقيته على النوم    عقب َالتطورات الخطيرة في خط دفاع قوات الشرعية.. خطأ قاتل ارتكبه الحوثيون قبل قليل في مأرب ( والنتيجة مروعة )    سعياً لتعزيز قيمة الريال اليمني ... البنك الدولي يستجيب لمطالب الحكومة اليمنية    ميليشيا الحوثي والشرعية يشتركان في قرار يستهتر بصحة التلاميذ والمجتمع    الخليدي بطلاً لبطولة السنوكر بتعز    شاهد.. قناة إسرائيلية تفجر مفاجأة مدوية وتعلن هذه هي الدولة العربية التي ستلي السودان في التطبيع مع إسرائيل.. تعرف عليها    ترامب يعلن:5 دول عربية تريد الانضمام إلى التطبيع مع إسرائيل    عدن: انتشار واسع لمليشيا الانتقالي في المدينة.. ومصادر تكشف عن الأسباب    شباب كابوتا يتوج بطلاً للذكرى الرابعة للشهيد وجدي الشاجري .    شاهد.. وفاة أخطر ساحر بأمريكا والكشف عن اخطر المعلومات عنه    وزارة التربية تصدر تعميم هام وتحدد أسعار تطبيق « علمني »..وثيقة    بُكآء الحسرة    إلهام شاهين: مابعترفش بمسمى سينما المرأة    في ذكرى .. يوم وفاة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم    منها زواج زوجته برجل آخر ...شقيق أسير سعودي يكشف ماجرى لشقيقه المفرج عنه من سجون الحوثي    إصابة وزير خارجية سلوفينيا بكورونا    قائد اللواء 315 مدرع يعزي بوفاة نائب مدير مكتب القايد الاعلى للقوات المسلحة    مدير مصلحة الهجرة والجوازات بتعز : ينفي اصدار هذا القرار ويؤكد انهم يمثلوا الشرعية    وفيات كورونا في أمريكا تتجاوز 222 ألفا    بعد لقاء الرئيس هادي بالزبيدي.. مصادر حكومية تكشف عن موعد إعلان تشكيل الحكومة الجديدة    باعويضان : راديو الأمل FM كشفت للسلطات بحضرموت عن اذاعة مجهولة المصدر تبث بصورة غيره غير قانونية    حكومة يمنية أخيرة!    الحوثيّون وخصخصة النّبي!    أميركيون يحسمون قرارهم بعد المناظرة الثانية    توقف عداد كورونا في اليمن.. والحكومة الشرعية تكشف آخر احصائيات انتشار الوباء    لصوص لكن مبدعون !!    محافظ شبوة يشكل لجنة تحقيق وتقصي حول ما أثير إعلاميا بخصوص بيع حصة المحافظة من المشتقات النفطية في المكلا ويشدد على نشر نتائج التحقيق في وسائل الإعلام.    قوات الجيش والمقاومة تكبد مليشيا الحوثي خسائر كبيرة جنوب غرب مأرب    الامين العام يعزي بوفاة الشيخ احمد صوحل    ميسي يوجه رسالة ل رونالدو    الهند تتعاطف مع اليمن والسفير غوبر يكشف عن القيود المخففة للطلاب والمرضى تحديدا    شباب البرج يكتسح شباب الغازية برباعية في الدوري اللبناني    كومان أفضل لاعب في الاسبوع الاول من دوري ابطال اوروبا    وزير الرياضة العراقي يستعرض العلاقة مع الاتحاد العربي للصحافة    تعرف على ما يستورده السعوديون من تركيا.. ؟    غيابات واستدعاء لنجوم.. قائمة برشلونة ضد ريال مدريد في الكلاسيكو    رحلات طيران اليمنية غداً السبت    بعد الأغنية الصنعانية..استكمال إجراءات تسجيل "الدان الحضرمي" في لائحة اليونسكو للتراث العالمي    افضل صيادلة انجبتهم ارض الجنوب    السعودية تسجل تراجع في وفيات كورونا اليوم وتسجيل مئات الإصابات وحالات التعافي    اتهامات لانقلابيي اليمن بنهب موارد قطاع السياحة الداخلية    يا رئيس    وزير التخطيط يلتقي المدير التنفيذي لمجموعة البنك الدولي    نجم "شباب البومب" يدخل العناية المركزة .. وصحفي يكشف تجاهل زملائه الفنانين لحالته    تعز: لجنة الغذاء تقر إغلاق المحلات المخالفة لأسعار وأوزان الخبز    230 ألف فارق في قيمة الريال بين صنعاء وعدن أمام الدولار.. آخر تحديثات أسعار الصرف صباح اليوم    علماء يحذرون الجميع من كارثة طبيعية مزلزلة ومرعبه على وشك الحدوث.. ويعلنوها بكل صراحة 2020 لن يمر بسلام.. وهذا ما سيحدث؟    بعد 10 أيام على الزفاف...عروس تشنق زوجها أثناء نومه    مدير عام الادارة العامة للتدريب بجهاز محو الأمية بوزارة التربية والتعليم تعزي في وفاة الموجه والمدرب الوطني الاستاذ احمد بكر مبارك فرج    عفوا رسول الله.. كيف بمن يحتفل بك والناس بلا مرتبات جياع بلا غذاء ولا صحة ولا تعليم ولا مأمن؟    اتفاقيةُ أبراهام التاريخيةُ تصححُ الخطأَ النبويِ في خيبرَ    وأشرقت الأرض بنور نبيها    الحرب في اليمن: قصر سيئون المبني من الطوب اللبن "مهدد بالانهيار"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خطورة تبعية النخب والأحزمة والألوية الجنوبية للشرعية
نشر في شبوه برس يوم 16 - 10 - 2018

مؤلم حين تشاهد جيش دولتك الجنوبي القوي قد تفرق دمه وعدته بين حكام وقبائل الشمال وما تبقى منه أصبح خليك في البيت.
مؤلم حين تشاهد مؤسساتك الوطنية الجنوبية وموظفيها سلعة تهدى كهبات لقادة حاشد وبكيل باسم خصخصة المؤسسات.
مؤلم ما حصل في الجنوب من إبادة للبشر والاستيلاء على الأرض والثروات وطمس لتاريخ وحضارة وسرقة وضياع لمؤسسات وكوادر منذ عام 1994م من قبل حكام صنعاء.
مؤلم ما خاضه أبناء الجنوب من مقاومة وحروب ورفض لواقع ما بعد 7/7/1994 حين انقلبت سلطات دولة الوحدة إلى أدوات احتلال.. ومع ذلك فالجنوب انتصر في النهاية.
واستفاد أبناؤه من هذه الدروس الصعبة، على الأقل في بناء تشكيلاتهم العسكرية كالنخب والأحزمة والألوية والإدارات العسكرية والأمنية.
فبعد تحرير الجنوب من قبل مقاومته الجنوبية وبمساعدة دول التحالف العربي في 2015م تم إنشاء هذه التشكيلات وتدريبها ودعمها.
ولم يكرر أبناء الجنوب الغلطة القاتلة وتسليمها إلى نفس قادة عصابات المركز الزيدي، والتي تسيطر على قرارات الحكومات الشرعية كما فعلوا عام 90م.
كما أن تأسيس هذه التشكيلات العسكرية والأمنية ليس لتقسيم الجنوب كما يدعي البعض وليس اعتباطا، شكلت بقياداتها المحلية الجنوبية لمنع دمجها بوزارتي الدفاع والداخلية التابعتين لحكومات الشرعية المسيرة من قبل أحزاب الوحدة أو الموت الشمالية.
فلو كان تم توحيد ودمج هذه التشكيلات بوزارتي الدفاع والداخلية لحكومات الشرعية، فالسيناريو المتوقع سيكون امتثال هذه التشكيلات لأوامر رئيس وأعضاء الحكومة ونائب رئيس الجمهورية بضرب أهلهم، أبناء الجنوب، أو على أقل تقدير معاقبة من يمتنع منهم بإرساله إلى الجبهات في مأرب ونهم للتخلص منه.
وسيتم استبدال هذه التشكيلات وإرسالها إلى مناطق الشمال وإرسال بدلا منها بما يسمى «الجيش الوطني» المتواجد في مأرب ونهم.
دمج وتوحيد هذه التشكيلات وإن كانت تتبع قيادة جنوبية، سيتم إخضاعها بالقرارات الأممية الصادرة بهذا الشأن لحكومات الشرعية المسيطرة عليها أحزاب الشمال.
وإن رفضت فستعتبر تشكيلات مسلحة متمردة وستضرب بعصا البند السابع.
فالانتصارات التي تحققت للأمة العربية بدءا بتحرير عدن والجنوب والقضاء على إرهاب أحزاب الشمال ومن يدعمهم في الإقليم وانطلاقا لتحرير الشمال، لن تكون إذا كانت هذه التشكيلات تتبع حكومات الشرعية وهي تمثل أحزاب الشمال المتواطئة مع متمردي صنعاء.
هذه التشكيلات الجنوبية ذات عقيدة وطنية وليست حزبية أو عائلية كحال جيوش ومليشيات طرفي عصابة صنعاء الهاربة مثل جيش مأرب أو المتمردة مثل جيوش الحوثي وعفاش.
ومسألة توحيدها سيكون بعد امتلاك الجنوب لإقليمه الخاص أو بعد فك ارتباطه عن الشمال المثخن بالمشاكل، والذي تحكمه عصابات المركز الزيدي المقدس.
(يبقى لدينا عظيم الرهان/ على الشعب حين مضى وانطلق/ وتبقى الحقيقة تنير المكان/ والكذب كاذب مهما صدق).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.