أول دولة عربية تمنع تعدد الزوجات وتضع شروط تعجيزية .. لن تصدق من هي الدولة وماهي الشروط    نجل خالد سامي يكشف آخر تطورات الحالة الصحية لوالده .. وسبب تأجيل العملية    فينيسيوس ... سنقدم أفضل ما لدينا في النهائي    جوندوجان يدعو ثلاثة لاجئين للحضور إلى ملعب الاتحاد ومشاهدة ريمونتادا الفريق الرائعة للفوز على أستون فيلا    الاصابة تبعد جروهي عن لقاء الاتحاد امام الطائي    موظف في وزارة العدل يقتل زوجته ويسلم نفسه .. وطريقة "ماكرة" لجأ إليها لكشف خيانتها أثناء غيابه عن المنزل    عريس يصحو من النوم يوم "الصباحية" وعروسته ليست في جواره وغير موجودة في منزله .. وحينما اكتشف السر أصيب بنوبة قلبية قاتلة    ضع حبات من القرنفل تحت لسانك قبل النوم .. وشاهد النتيجة المذهلة بنفسك!    المشروب المعجزة الذي أثبت قدرته على خفض نسبة السكر في الدم في غضون أقل من ساعة    غرامة تصل ل 2 مليون سعودي.. السلطات السعودية تفاجئ الجميع وتعلن عقوبات صارمة على من يرتكب هذه المخالفة من المواطنين والمقيمين    السلطة المحلية في محافظة المهرة تدعو لإقامة صلاة الاستسقاء في جميع المساجد يومً الجمعة ومكتب الاوقاف والارشاد يوجه أئمة وخطباء المساجد    يطلق زوجته وأم أولاده السعودية ويسافر ليتزوج بفتاة مغربية .. وبعد ليلة الدخلة يكتشف الصدمة التي جعلته يبكي بحرقة ؟    الحكومة تشدد على سرعة فك الحصار الحوثي عن تعز بدون أي شروط    أغرب قبيلة في العالم.. نساؤها يسلبن العقول بجمالهن الخارق .. ولا يستحمون.. ومفاجأة بشأن ملابسهن .. هذا ما يفعلنه مع السياح عند زيارتهم (صور)    ريال مدريد يخطف ليفاندوفسكي من برشلونة    ماذا يخبئ فراعنة مصر القديمة داخل الأهرامات؟    بعد القمح.. حكومة الهند تفرض قيودا على صادرات السكر    وصفها ب"الأحادية".. "الانتقالي الجنوبي" يرفض قرارات المجلس الرئاسي الأخيرة و"الزبيدي" يوجه مليشياته ب"برفع اليقظة"    اسعار الدولار والسعودي امام الريال اليمني في صنعاء وعدن    تفقد أنشطة الدورات الصيفية في مديرية المراوعة    وزير الصناعة يتفقد العمل بالمختبر المركزي للمواصفات بالحديدة    قصف حوثي يستهدف أحياءً سكنية في تعز    جدري القردة يصل دولة عربية ثانية قادماً من غرب أفريقيا    تدشين اصلاح خط هيجة العبد بتعز وبشكل رسمي    فعالية خطابية في ذي ناعم بذكرى الصرخة    مليشيا الحوثي توزع مهام الجبايات على 4 قيادات بارزة لإيقاف الصراعات بينهم    تدشين توزيع الزكاة العينية للفقراء والمساكين بريمة    الحملة الأهلية لنصرة فلسطين: عيد المقاومة نقطة تحول في تاريخ الصراع مع العدو الصهيوني    صنعاء تعلن موعد وصول رحلة عمان (الثالثة) غدا    الحسن طاهر يرأس اجتماع للجنة الأمنية العليا بالمحافظة    ماما حبيبة.. القدوة والمعلمة الحنونة..    الغش في مناطق الحوثي.. انتهاك بشع وتدمير منظم للتعليم    العميد سريع يكشف هوية ونوع الطائرة التي تم اسقاطها فجر اليوم بنجران    سياسي أنصار الله يدين اغتيال القائد في الحرس الثوري الإيراني خدايى    جامعة إقليم سبأ بمحافظة مأرب تنظم المؤتمر العلمي الأول.. أربعون بحثا علميا للنهوض بالتعليم في اليمن    مارب تناقش مع الصحة العالمية وضع قطاع الصحة بالمحافظة وتحدياتها    مناقشة احتياجات مستشفى الثورة العام بصنعاء    رويترز: اليمن بحاجة إلى تمويل جديد لتخفيف صدمة إمدادات القمح    مصر توافق على تسيير رحلات طيران مباشرة بين القاهرة وصنعاء مميز    مناقشة مشاريع اليونبس في محافظة إب    الرئيس المشاط يلتقي رئيس الهيئة العامة للآثار والمتاحف    دولة عربية تكشف تعرضها لخطر تنظيمات ايرانية تستهدف أمنها الوطني والجيش يتوعد بالضرب بيد من حديد    نتائج قرعتي التصفيات الآسيوية لمنتخبي اليمن للناشئين والشباب    غبار كثيف واسع الانتشار وحرارة مرتفعة بالساعات القادمة    توجيهات هامة للمغتربين اليمنيين داخل السعودية .. صورة    الحكومة الشرعية تعلن عن تكاليف الحج لكل يمني بمبلغ مالي كبير بالعملة السعودية وهذه هي أسماء الوكالات المعتمدة    موقف قوي للفنان دريد لحام من العدوان على اليمن    بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم يمدد عقد حارسه نوير حتى 2024    بعد توقف لمدة عامين..... القطاع الخاص للحج والعمرة يعلن بدء اجراءات التسجيل لفريضة الحج، ويكشف أسباب زيادة الأسعار    ماذا يخبئ فراعنة مصر القديمة داخل الأهرامات؟    بايدن يؤكد أن سياسة بلاده القائمة على "الغموض الاستراتيجي" إزاء تايوان لم تتغيّر    فن النوافذ والمشربيات في صنعاء القديمة    صلاح يوجه رسالة بعد خسارة البريميرليج    جهاز موجود في أغلب البيوت يرفع فاتورة الكهرباء إلى ثلاث اضعاف ..تعرف عليه    مصر تعلن الموافقة على تسيير رحلات جوية بين القاهرة وصنعاء لتثبيت الهدنة    راحت أيام الزعيم .. ظهور مفجع للفنان عادل إمام بعد تدهور في حالته الصحية .. شاهد كيف أصبح في عيد ميلاده ال82 ؟ ذابل الوجه محدودب الظهر! (صور)    وزارة الأوقاف تعلن أسعار الحج وأسماء الوكالات المعتمدة لتفويج الحجاج    فوز رواية "خبز على طاولة الخال ميلاد" لليبي محمد النعاس بالبوكر 2022    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المنطقة العسكرية الثانية بالمكلا تفشل مخطط تخريبي يقوده "بن حريز"
نشر في شبوه برس يوم 24 - 01 - 2022

قالت المنطقة العسكرية الثانية محافظة حضرموت، ان قوات الأمن افشلت مؤامرة كان يقودها صالح بن حريز واخرين وهدفت الى نشر الفوضى في مدينة المكلا.
جاء ذلك في بيان صادر عنها تلقى محرر "شبوة برس" نسخة منه وجاء نصه:
بيان صادر عن قائد المنطقة العسكرية الثانية محافظ محافظة حضرموت اللواء الركن فرج سالمين البحسني
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد بن عبدالله الصادق الأمين وعلى اله وصحبه أجمعين..

(بيان توضيحي حول أحداث المكلا)

يا أبناء محافظة حضرموت جميعًا داخل الوطن وخارجه.
أيّه المتطلعون لمستقبل آمن ومستقر لحضرموت يامن تسعون سلميًا إلى تحقيق ما تصبون إليه لحضرموت.
أيّه الشباب.. يا من تعول عليكم مسؤولية بناء حضرموت والدفاع عنها.
يا أبطال قوات نخبتنا الحضرمية وأجهزة الأمن الساهرون على مكاسب أمن واستقرار حضرموت.
الاخوة والاخوات المواطنون المواطنات جميعًا:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تقف محافظة حضرموت اليوم بمختلف شرائحها وتوجهاتها أمام تحديات غاية في التعقيد والصعوبة، جراء تلك الدعوات التي تسعى بكل الوسائل والسبل والطرائق للإخلال بأمن واستقرار حضرموت وسكينتها العامة والسعي الدؤوب والحثيث الى جر هذه المحافظة الى أتون الفوضى وخلق الفتنة بين ابناءها.
إن ما يسعى إليه البعض وللأسف الشديد من أبناء جلدتنا الانجرار خلف تلك الدعوات التي تستهدف حضرموت وأمنها واستقرارها تارة بالدعوات والاعتصامات وتارة للعصيان، واحيانًا لمواجهة رجال الأمن، ناهيك عن عمليات الاحتشاد والتجمهر غير المبرر وغير الشرعي، والتي يدفع بها الاخرون ومن خارج المحافظة لزعزعة أمن واستقرار حضرموت الذي حققناه وبشهادة القاصي والداني وحتى أولئك الذين يحاولون اليوم عنوه لإعادة حضرموت الى حضيرة ومستنقع الفوضى الذي تعانيه الكثير من المحافظات للأسف الشديد. واننا لنؤكد اليوم مجددًا لهؤلاء بان حضرموت قد حسمت أمرها وبأنها لم تحقق ذلك الاستقرار إلا بعد أن دفعت ضريبته وقدمت من أجله قوافل من الشهداء والجرحى من ابناءها، أي أنه لم يقدم لها هبة وعلى طبق من ذهب ولذلك فإنه لم يعد من الصعوبة بمكان التنازل والتفريط بهذا المكسب مهما كلفنا الامر.

ندعو هؤلاء بأن يكفّوا عن الدفع بأبناء هذه المحافظة للفتنة والتي سبق وأن دُفِنت في حضرموت منذ زمن وتوحد أبناء حضرموت ولن يقبلوا بغير الحفاظ على أمنهم واستقرارهم وسكينتهم العامة.

يا أبناء محافظة حضرموت الأبية ...
إننا نؤكد اليوم مجددًا بأن حضرموت ستظل هدف هذه القوى الشريرة التي تستغل الأوضاع العامة التي تشهدها عموم محافظات الوطن بسبب الحرب المستمرة لأكثر من سبعة أعوام لتبرر فشلها في مواقعها وتسعى لخلق المصاعب والمتاعب وتصديرها للآخرين ... نقول لهؤلاء احفظوا أمنكم واستقراركم واتركوا حضرموت وشأنها فإنكم لن تستطيعوا النيل منها بفعل قوة ووحدة ابناءها وعشقهم للأمن والاستقرار ونبذ الفوضى والتطرف والتعطش لإراقة الدماء.
إن قيادة السلطة المحلية بمحافظة حضرموت ومعها كل الخيرين من أبناء المحافظة تقف اليوم وبمسؤولية أمام المطالب الحقوقية للمحافظة، وسنظل على موقفنا الثابت والمبدئي إلى جانب مواطنينا حتى تحقيق كامل مطالبهم، وهناك خطوات عملية بدأتها قيادة السلطة المحلية لتأمين تحقيق هذه المطالب وعقدنا عدة لقاءات مع اللجنة التنفيذية لمخرجات لقاء حضرموت العام (حرو) وخرجنا بجملة من القرارات وأجرينا عدة اتصالات بالقيادة السياسية ممثلة بفخامة الأخ/ رئيس الجمهورية المشير الركن/ عبد ربه منصور هادي وبرئاسة الحكومة لترتيب لقاء لوضع مطالب أبناء حضرموت.

أيها المواطنون..الإخوة والأخوات ..
لقد تابعنا خلال الأسابيع الماضية ما يجري من تحريض على محافظتنا لأعمال الفوضى وقيام المخيمات التحشيدية غير الشرعية وبدوافع غير وطنية في منطقة العيون وظلينا نتابع ما يجري فيها على أمل أن ترفع هذه المخيمات وذلك بعد أن قدمت السلطة كل التنازلات والحلول العقلانية بتشكيل وفد لمقابلة الأخ/ الرئيس ورئيس الحكومة، وسعينا الجاد لمعالجة قضايانا إلا إننا نتفاجأ بالمدعو/ صالح بن حريز لازال مصرًا على موقفه غير القانوني وغير الشرعي لينقل المخيم إلى قلب مدينة المكلا عاصمة المحافظة في تحدٍ سافر للسلطة والنظام والقانون وللأجهزة العسكرية والأمنية، وأمام ذلك وحتى لا تفقد حضرموت هيبتها وأمنها واستقرارها فقد قامت الأجهزة الأمنية بالمحافظة بواجبها تجاه المجموعة المتمردة التي يقودها المدعو/ صالح بن حريز وبعد أن أعطيت لها فرصه للتراجع عن موقفها المتعنت والمتطرف هذا لقيام مخيم في قلب العاصمة وإصراره على موقفة.
فإن السلطة المحلية وأجهزتها الأمنية والعسكرية لم تجد أمامها من بد أو حل إلا القيام بواجبها، وتمكنت من إلقاء القبض على عدد من العناصر المخربة بعد أن تم اكتشاف أن هذه التجمعات تخفي خلفها أهداف غير مطالب حضرموت ولكن لوضع بدايات لجر حضرموت إلى مستنقع الفوضى والإخلال بالأمن والاستقرار، وأن ما قامت به الأجهزة الأمنية كان دفاعًا عن أمن واستقرار حضرموت وعدم القبول بأي عمل مشبوه هدفه الإخلال بالأمن واستقرار السكينة العامة.
إننا نهيب اليوم بمواطني محافظاتنا ووجهائها وشخصياتها ومقادمتها ومشائخها ومناصبها واحزابها وتنظيماتها السياسية ومنظمات المجتمع المدني لأن تدين وتشجب اية نشاطات تستهدف حضرموت، لأن حضرموت أمانة في عنق الجميع وأمنها واستقرارها مسؤولية مباشرة أمام الجميع.

ختاماً فإننا نجدد العهد لحضرموت وأبناءها بأننا لن نتهاون وسنضرب بيد من حديد كل من يريد أن يتطاول ويسعى إلى الإخلال أو زعزعة الأمن والاستقرار والعبث بمقدراتنا حتى مجرد التفكير في حرفنا عن هدفنا الأسمى في استعداداتنا لمعركة الدفاع عن تراب حضرموت من مخاطر عدوان محتمل يستهدف النيل من محافظتنا وابناءها، وكما ندين وبأشد عبارات الإدانة تلك الدعوات المشبوهة لفتح معسكرات تجنيد لأبناء حضرموت داخل المحافظة وخارجها ونعتبرها دعوات للفتنة وفتح ابواب جهنم امام الحضارم وسنقف وبكل ما اوتينا من قوة تجاه هذه الدعوات.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار...
والسلام وعليكم ورحمة الله وبركاته.

صادر عن السلطة المحلية محافظة حضرموت 23/يناير/2022م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.