اعلان عاجل من التحالف العربي ضد مليشيا الحوثي ..تفاصيل    اجتماع تربوي في مدينة المحويت    دعا المجتمع الدولي لمساعدتها.. رئيس الوزراء: الحكومة تواجه تحديات مختلفة وتبذل جهود مضاعفة على مختلف المستويات    إسقاط طائرة مقاتلة تابعة لسلاح الجو السعودي في مأرب    تعرف على الرقم الحقيقي الذي ثبت عليه سعر الصرف؟    الفصائل الفلسطينية: عملية القدس تثبت عظمة الفلسطينيين واستمرارهم في المقاومة    المنتخب اليمني يفوز على نظيره الأردني في بطولة غرب آسيا    جريح في صعدة و25 غارة عدوانية على مأرب    أول زيارة منذ سنوات .. شاهد استقبال امير قطر لولي العهد السعودي عند وصوله الدوحة    معلومات عن المستشار الألماني الجديد    سياسيون: تغيير محافظ البنك لا يكفي لانتشال الوضع الاقتصادي    ريال مدريد يتصدر مجموعته بفوزه على إنتر ميلان 0/2 في دوري ابطال اوروبا    الأفضل والأسواء في مونديال العرب    اعلان النفير العام في اب لمواجهة العدوان    وفاة عضو مجلس الشورى مسعد الغرباني    وزير الصحة يترأس وفد اليمن المشارك في ورشة مشاريع الصحة العالمية بالأردن    الصحة العالمية: "أوميكرون" "ليس أكثر خطورة" من سابقاتها واللقاحات تبقى "فعالة" ضدها    ماذا قال مبروك عطية حول تصريحات محمد صلاح عن الخمر؟    مصرع 13 عسكرياً بينهم رئيس الأركان الهندي وزوجته في تحطم مروحية    وقفات في معين تندد بجرائم العدوان والتصعيد الأمريكي    المبعوث الأمريكي يدعو إلى دعم البنك المركزي لتحقيق الاستقرار الاقتصادي في اليمن    كأس العرب.. الجزائر تحتج رسميا ضد ركلة جزاء    شاهد.. فيديو جديد يؤكد استخدام الحوثي طائر هليكوبتر في الجبهة الجنوبية لمأرب    أول موقف أمريكي عقب تعيين محافظ جديد للبنك المركزي    بحيبح يناقش مع ممثل الصحة العالمية الإجراءات الفنية لمشروع رأس المال البشري    إنخفاض أسعار النفط    وزير الصناعة يطلع على إعادة تأهيل منشآت الشركة اليمنية الكويتية    الحكومة "الشرعية" توقف الرحلات البرية إلى منفذ "الوديعة" مؤقتاً.. الأسباب    وكالة أمريكية تحذر.. أكثر من 8 مليون طفل يمني معرضون لخطر ترك التعليم    وزير الشباب يبارك فوز منتخب الناشئين للقدم    ورشة عمل بصنعاء توصي بأتمتة الخدمات البريدية    وكيل محافظة مأرب يدشن حملة توزيع الناموسيات في مخيمات النازحين    نقابة المعلمين تدعوا رئيس الجمهورية لزيادة الأجور والمرتبات وتدين جريمةإغتيال التربوي إيهاب باوزير    إذاعة صنعاء تنعي مقدم برنامج (الاسرة السعيدة)    تحذير هام: صقيع متوقع على 7 محافظات يمنية    مواطن سعودي في فرنسا يزعم انه ضمن الفريق الذي اغتال الصحفي خاشقجي وسفارة المملكة تصدر بيانا عاجلا    السويد تعلن تقديم 3.3 مليون دولار لحماية النساء الأكثر ضعفاً في اليمن    صحيفة أمريكية تكشف نفاد الذخائر الدفاعية السعوديّة جراء تصاعدت الهجمات اليمنية    امريكا تكشف عن حقيقة تطوير الحوثيين لصواريخ ارض جو وتقبض على شحنة    فنانة شهيرة تزوجت 5 مرات إحداها وهي طفلة وأخرى من شقيق ليلى علوي الذي أسلم لأنه أحبها وتوفيت منذ أيام ..لن تصدق من كون    العراق يستعيد أقدم وأندر لوح موجود في التاريخ الإنساني بعد 30 عاماً من سرقته    مصر:اكتشاف بقايا رجل وامرأة دفنا بألسنة ذهبية    سمية الألفي : ليلى علوي سبب طلاقي من فاروق الفيشاوي    محمد بن سلمان يصل الإمارات والشيخ محمد بن زايد أول مستقبليه    لن تتخيلوا ماذا كانت مهنة الفنانة "هيفاء وهبي" قبل الفن والشهرة .. والصدمة في ديانتها وعدد زيجاتها!!    ممثلة شهيرة تعترف بممارسة علاقة 3 مرات وبشكل حقيقي في هذا الفيلم الشهير ( تفاصيل صادمة )    عمرها 13 سنة .. خطوبة نجمة قناة طيور الجنة جنى مقداد على شقيق نور مقداد يثير الجدل    الملك سلمان وولي عهده يصدرون موافقتهم على هذا الامر الذي أسعد كل يمني في الداخل والخارج    تحذيير .. اعراض خطيرة تظهر على أذنك تدل على نقص هذا الفيتامين الهام للجسم .. تعر عليه؟    لا تتناول هذه الفاكهة بعد اليوم تدمر هرمون الإنسولين وترفع السكر في الدم فوراً! .. تعرف عليها    لن تتخيل ماذا يحدث لجسمك إن وضعت مكعب من الثلج خلف أسفل رأسك مرتين يومياً فور استيقاظك صباحاً وقبل النوم؟    ليفربول يحقق العلامة الكاملة عقب تخطي ميلان الايطالي في السان سيرو    عندما يصبح انتقاد الفواحش الأخلاقية تحريضا على الكراهية .!!    ريال مدريد يحسم صدارة المجموعة بثنائية في إنتر    محافظ البنك المركزي الجديد: بدون تحقيق هذين الشرطين المسبقين لن يكون هناك أمل في وقف التدهور ومنع الكارثه    ظهور محمد رمضان عاريًا داخل طائرته    طاعون في الشام وأحداث أخرى من 114 إلى 116 هجرية.. ما يقوله التراث الإسلامي    قصة ناقة صالح عليه السلام:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مدمرة روسية مقابلة كل مدمرة أمريكية : موسكو تعزز تواجدها في البحر المتوسط بشكل غير مسبوق تحسبا لهجوم أمريكي على سوريا
نشر في يمنكم يوم 03 - 09 - 2013

عززت البحرية الروسية من تواجدها في البحر البيض المتوسط بشكل كبير وغير مسبوق ، في ظل تزايد الاحتمالات بتوجيه ضربة عسكرية غلى سوريا من جانب الولايات المتحدة الامريكية وبعض الدول المتحالفة معها.
وتشير الانباء الواردة من المنطقة غلى انه أصبح للبحرية الروسية عددا من السفن الحربية يساوي ما لدى البحرية الامريكية ، بحيث توجدة مدمرة روسية مقابل كل مدمرة أمريكية.
وقالت وكالة انترفاكس الروسية للانباء يوم الاثنين ان روسيا دفعت بسفينة استطلاع الى شرق البحر المتوسط في الوقت الذي تستعد فيه الولايات المتحدة لتوجيه ضربة عسكرية محتملة لسوريا.
وقال الرئيس الامريكي باراك أوباما يوم السبت انه سيطلب موافقة الكونجرس للقيام بضربة عقابية للرئيس السوري بشار الاسد بعد ما وصفته الولايات المتحدة بأنه هجوم بغاز السارين تسبب في مقتل اكثر من 1400 شخص. وروسيا حليف قوي للاسد في حربه مع المعارضين الذي يحاولون الاطاحة به.
ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري لم تكشف عنه قوله ان سفينة الاستطلاع بريازوفي غادرت القاعدة البحرية الروسية في ميناء سيفاستوبول الاوكراني المطل على البحر الاسود في ساعة متأخرة ليل الأحد في مهمة "لجمع المعلومات الراهنة في منطقة الصراع المتصاعد."
وامتنعت وزارة الدفاع الروسية عن الادلاء بتعليق لكن انترفاكس قالت ان السفينة بريازوفي ستعمل بشكل مستقل عن وحدة بحرية متمركزة بشكل دائم في البحر المتوسط وان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قال ان هناك حاجة الى ذلك لحماية الامن القومي الروسي.
وقالت وزارة الدفاع الروسية الأسبوع الماضي انها ستدفع بسفن حربية جديدة الى البحر المتوسط لكنها وصفت هذا الاجراء بأنه تناوب مقرر بموجب نشر دائم تقول موسكو ان هناك حاجة اليه لحماية مصالح الامن القومي.
وقال وزير الخارجية سيرجي لافروف في ذلك الوقت ان موسكو لا تعتزم الانجرار الى صراع عسكري بشأن سوريا.
وتقول روسيا ان الولايات المتحدة لم تثبت المزاعم التي تسوقها وانها تعتقد ان هذا الهجوم نفذه مقاتلو المعارضة السورية لحث قوى أجنبية على التدخل في الحرب الاهلية السورية المستمرة منذ أكثر من عامين.
وقال لافروف ان روسيا مازالت غير مقتنعة بعد اجتماع بين مايكل ماكفول السفير الامريكي لدى موسكو ودبلوماسي روسي كبير.
وقال لافروف للطلبة والعاملين في الاكاديمية الدبلوماسية الرئيسية لروسيا "المادة التي أظهرتها الولايات المتحدة "لم تتضمن شيئا ملموسا: لا إحداثيات جغرافية ولا اسماء ولا أدلة على ان العينات اخذت بطريقة محترفة."
وقال لافروف وفقا لوكالة الاعلام الروسية التي تديرها الدولة "ما عرضه علينا زملاؤنا الامريكيون والبريطانيون والفرنسيون في وقت سابق وفي الآونة الاخيرة لم يقنعنا على الاطلاق."
وفيما يعكس تصريحات بوتين في مطلع الاسبوع قال لافروف "لا توجد حقائق هناك ... وعندما نطلب مزيدا من التفاصيل يقولون ... (انتم تعلمون انها جميعها سرية ولذلك لا يمكننا اظهارها). وهذا يعني انه لا توجد مثل هذه الحقائق."
وروسيا من كبار موردي الأسلحة للاسد ولها منشأة صيانة بحرية في ميناء طرطوس السوري. وتعارض موسكو أي تدخل عسكري في سوريا وقامت بحماية دمشق من أي ضغوط في مجلس الامن.
ودافع لافروف عن قرارات روسيا والصين لعرقلة ثلاثة قرارات يؤيدها الغرب للتنديد بالاسد لانهاء اراقة الدماء قائلا ان موسكو وبكين "تتحركان استنادا الى المباديء في كل القضايا بما فيها الازمة السورية."
وقال "روسيا والصين تعارضان محاولات العودة الى لغة الانذارات".
* تعزيزات متواصلة:
وفي 18 يونيو الماضي اعلن ، فياتشيسلاف تروخاتشوف، مدير جهاز الإعلام التابع لأسطول البحر الأسود، أن طراد "موسكو" يغادر مدينة سيفاستوبول حيث القاعدة الأساسية للقوات البحرية الروسية في البحر الأسود، متوجها إلى المحيط الأطلسي عبر البحر المتوسط.
وكان الناطق باسم قيادة أسطول الشمال الروسي، فاديم سيرغا، قد قال في ال11 من يونيو إن بارجة "فيتسي أدميرال كولاكوف" التابعة لأسطول الشمال انضمت إلى مجموعة السفن الحربية الروسية التي تتواجد في البحر المتوسط بصفة مستمرة.
وكانت مجموعة من الوحدات التابعة لأسطول المحيط الهادئ تضم بارجة "أدميرال بانتيلييف" وسفينتي الإنزال "بيريسفيت" و"أدميرال نيفيلسكوي" وناقلة الوقود "بيتشينغا" وقاطرة النجدة "فوتي كريلوف"، قد دخلت البحر المتوسط في منتصف أيار./مايو
فيما قال قائد القوات البحرية الروسية الأميرال فيكتور تشيركوف أن البحرية الروسية بدأت بتشكيل مجموعة من الوحدات البحرية التي ستحمي مصالح روسيا في البحر المتوسط.
وقال الأميرال تشيركوف في مارس الماضي ، إن وزير الدفاع أصدر تكليفا بتشكيل مجموعة عملياتية من القطع يجب أن تتواجد في البحر المتوسط بصفة مستمرة.
وقال الوزير شويغو خلال الاجتماع: "أرى أننا نملك كل الإمكانيات لتشكيل هذه المجموعة وتوفير مستلزمات عملها".
- وفي 16 مايو الماضي ، قال الناطق باسم البحرية الروسية، رومان مارتوف، إن مجموعة من الوحدات التابعة لأسطول المحيط الهادئ تضم بارجة "أدميرال بانتيلييف" وسفينتي الإنزال "بيريسفيت" و"أدميرال نيفيلسكوي" وناقلة الوقود "بيتشينغا" وقاطرة النجدة "فوتي كريلوف"، دخلت البحر المتوسط، مضيفا أنها تتوجه إلى ميناء ليماسول القبرصي، وكانت غادرت قاعدة القوات البحرية الروسية في مدينة فلاديفوستوك في الشرق الروسي في 19 آذار/مارس.
وكان قائد القوات البحرية الروسية الأميرال فيكتور تشيركوف قد أعلن أن البحرية الروسية شرعت في تشكيل مجموعة من الوحدات البحرية التي ستحمي مصالح روسيا في البحر المتوسط.
وكان شويغو قد قال في وقت سابق : "من أجل حماية مصالح روسيا الوطنية في منطقة البحر المتوسط وضمان التواجد المستمر لوحدات من الأسطول فيها يجب تشكيل قيادة عمليات الأسطول هناك".
ويجب أن تنضم الوحدات التابعة لأسطول المحيط الهادئ إلى تلك المجموعة بعد أن تعبر قناة السويس.
* 80 سفينة في محيطات العالم:
وأعلن الأميرال فيكتور تشيركوف، قائد القوات البحرية الروسية، يوم الاثنين ، بأن أكثر من 80 سفينة حربية وسفن مساندة تابعة للأسطول الروسي "تخدم العلم الوطني" في بحار العالم الآن.
وعلى سبيل المثال تضم مجموعة القطع البحرية الروسية الموجودة في غرب الأطلسي، طراد "موسكو" وسفينة "أدميرال كولاكوف" (صممت هذه السفينة أصلا لمكافحة الغواصات المعادية) والقاطرة البحرية "يفغيني خوروف" وناقلة الوقود "إيفان بوبنوف".
وقامت هذه الوحدات بزيارات غير رسمية إلى موانئ كوبا وفنزويلا بينما عبر طراد "موسكو" للمرة الأولى قناة بنما إلى المحيط الهادئ.
وتتوجه بارجة "أدميرال كولاكوف" الآن إلى جنوب غرب المحيط الهادئ برفقة سفينتين أخريين تابعتين لأسطول المحيط الهادئ وهما ناقلة البترول "بوريس بوتوما" والقاطرة البحرية "أس بي-522".
وأشار الأميرال تشيركوف إلى أن قيام سفن تابعة للأسطول الروسي برحلات إلى بحار العالم "يساعد على تعزيز تدابير بناء الثقة وتوسيع التعاون مع القوات البحرية للدول الأجنبية".
ويشهد البحر التوسط الآن انضمام سفن حربية جديدة إلى مجموعة الوحدات البحرية الروسية الموجودة في هذا البحر طبقا لخطة تبديل وحدات وقطع المجموعة.
وقال مصدر مسؤول في البحرية الروسية يوم الخميس الماضي إن الوحدات البحرية الروسية الموجودة في البحر المتوسط وفي غيرها من مناطق العالم "تعمل وفقا لخطة وضعتها قيادة القوات البحرية وهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة، وتقوم بتنفيذ مهام محددة. وعندما تنتهي من إنجاز مهامها تعود إلى قواعدها أو تحل محلها سفن أخرى لمواصلة المهام المطروحة".
وكانت روسيا أعلنت الاسبوع الماضي أنها سترسل سفينتين حربيتين إلى شرق البحر المتوسط فيما تستعد القوى الغربية لتحرك عسكري بسبب هجوم مزعوم بالأسلحة الكيماوية في سوريا الأسبوع الماضي.
ونقلت وكالة انترفاكس عن مصدر في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة قوله إن سفينة مضادة للغواصات وطراد صواريخ سيصلان في الأيام القادمة بسبب "الوضع المعروف جيدا" - في إشارة واضحة إلى الأزمة في سوريا.
ونفت البحرية الروسية في وقت لاحق أن يكون لإرسال السفينتين صلة بالأحداث في سوريا وقالت إنه يأتي في إطار تناوب مقرر منذ فترة طويلة لسفنها في البحر المتوسط. ولم تذكر البحرية نوع السفن التي تتجه إلى المنطقة ولا عددها.
وكان تقرير الوكالة الاول قد أوضح ان الهدف من إرسال السفن هو تعزيز الوجود البحري وليس الهدف أن تحل محل السفن في البحر المتوسط. ولم يتضح على الفور سبب التناقض بين التصريحين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.