صاروخ حوثي تائه يسقط في ذمار (صورة )    شاهد اللواء سلطان العرادة يستقبل قيادي حوثي بارز انشق عن المليشيات في مأرب.. صورة    السامعي يزور مجمع العرب بشارع الخمسين الذي تم الاعتداء عليه بشيول وهذا ما قاله !    شاهد بالصور : شاهد كيف أصبحت شوارع تل أبيب بعد استهدافها بصورايخ من قطاع غزة    طارق صالح: نقف مع الانتفاضة الفلسطينية وهذا موقف الجمهورية اليمنية منذ إعلانها    الكشف عن الوضع الصحي لمدرب المنتخب الوطني    مواعيد اقلاع رحلات طيران اليمنية ليوم الاربعاء 12 مايو2021م    برشلونة يسقط بالتعادل وحظوظه تقل بالمنافسة على الليجا    تتويج مانشستر سيتي بطلا للدوري الإنجليزي    بوفون يودع يوفنتوس ويستمر في كرة القدم    شاهد بالصور..صاعقة رعدية تتسبب في أضرار باحدى المساجد في هذةالمحافظة!    بعد عجزها عن منعها .. حملات حوثية توعوية تدعي فيها بأن صلاة التراويح ليست لله بل ل آل سعود والزنداني !    صحة مأرب تتسلم شحنة أدوية ومستلزمات طبية من مركز الملك سلمان    تعرف على الدول التي أعلنت اليوم الأربعاء أول أيام عيد الفطر    خبير: فقدان طويل الأمد لحاستي الشم والتذوق ل20 % من مصابي كورونا    مجلس الاعمال اليمني بمصر يسعى الى زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين.. و12 مليار دولار استثمارات يمنية في مصر    تطبيق"الكريمي" جوال التطبيق البنكي الاكثر تحميلاً في اليمن وبسقف التعامل الأعلى    وترجَّل الفارس الأمين!!    "مسام" يكشف عن إحصائية جديدة للألغام الحوثية التي انتزعها في اليمن    نابولي يتمكن من خطف المركز الثاني مؤقتاً في جدول الترتيب بفوز كبير امام صاحب المركز ال12 نادي اودينيزي    طيران التحالف يواصل استهداف مواقع المليشيا في جبهات صرواح وتكبدها خسائر    نتنياهو يعلن توسيع الضربات العسكرية والرد "بقوة" على الفصائل الفلسطينية في غزة    حظك مع الأبراج الاربعاء 12 مايو/آيار 2021    مكتب الصناعة والتجارة بالبريقةعدن ينفذ حملة لمراقبة أسعار اللحوم    خطة متكاملة لأعمال النظافة في حجة خلال إجازة العيد    مؤسسة الشهداء بصعدة تختتم مشاريعها الرمضانية بتوزيع العيدية النقدية    الأمم المتحدة: نزوح مايقارب 33 ألف يمني منذ بداية العام    صنعاء .. التأمينات تبدأ صرف نصف راتب للمتعاقدين المدنيين    مصر.. الفنان سمير غانم يدخل في وضع حرج عقب إصابته بكورونا    فريق سعودي يستكمل توزيع المشتقات النفطية على محطات توليد الكهرباء في اليمن    السعودية تعلن موعد أول أيام عيد الفطر    ما حقيقة إقالة مارتن«غريفيت»وتعيينه في منصب أممي رفيع ؟    يخدمون الحوثي لا الشعب..!!    مأرب.. وزير الصحة يفتتح مبنى الطوارئ التابع لهيئة مستشفى الجوف    مؤسسة الشعب تدشين مشروع الكسوة العيدية للجرحى والمرابطين    السفير الأمريكي: شحنة الأسلحة التي ضبطت مؤخرا كانت متجهة إلى مليشيا الحوثي    مرام مرشد | أبرز النقاط من المحاضرة الرمضانية الثامنة والعشرين للسيد القائد/ عبد الملك الحوثي    أبرز النقاط من المحاضرة الرمضانية التاسعة والعشرين للسيد القائد/ عبد الملك الحوثي    كوفيد 25..رامي يضحي بنفسه من أجل سلامة الباقيين    العدوان يمعن في قتل اليمنيين بكل الوسائل    أمانة العاصمة تؤكد جاهزية 69 حديقة ومتنزه لاستقبال زوار عيد الفطر    أمطارا رعدية وزخات برد "كبيرة الحجم" في العاصمة صنعاء    تعرف عليه ابتكار طريقة جديدة لإخماد حرائق السيارات في غضون دقائق    الشؤون الخارجية بالنواب الأمريكي: يجب إنهاء النزاع في اليمن فورا    "اصل العرب" تحتفي بالفائزين في مسابقة حفظ القرآن الكريم بمأرب    لجنة الطوارئ تعلن تسجيل حالة وفاة وسبع إصابات جديدة بكورونا    الأوقاف: الأربعاء متمم شهر رمضان والخميس أول أيام عيد الفطر    أسعار جديدة للعملات الأجنبية مقابل الريال اليمني في عدن مساء اليوم الثلاثاء    تأهل أربعة شعراء إلى المرحلة النهائية في مسابقة شاعر الصمود    اليمن تسجل 8 حالة إصابة ووفاة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الماضية    مأرب: اللجنة الفنية تناقش الإجراءات الاحترازية للحد من تفشي كورونا خلال إجازة عيد الفطر    بوفون يرحل عن يوفنتوس    مصر.. الفنان سمير غانم في وضع حرج    منتخب اليمن يبدأ تدريباته في معسكر السعودية    مكيف محمول يبرد الغرفة في 10 دقائق.. وهذا سعره    بعد عادل إمام.. ثروة محمد رمضان "أغنى ممثل من الجيل الجديد" في مصر    "عبدالملك" يوجه بصرف مساعدة ماليه عاجلة لفنان تشكيلي بصنعاء    زوح الفنانة اليمنية "بلقيس" يخرج عن صمته بعد رفعها قضية خلع ضده "فيديو"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ورد للتو : مصرع احد اهم القيادات الايرانية عصا (الحرس الثوري) في الداخل والخارج !
نشر في اليمن السعيد يوم 19 - 04 - 2021

اللواء محمد زاده حجازي نائب قائد فيلق القدس الإيرانياللواء محمد زاده حجازي نائب قائد فيلق القدس الإيراني
قيادة تاريخية أخرى تسقط، ولكن هذه المرة بأزمة قلبية، بحسب ما أعلن الحرس الثوري، إنه اللواء محمد زاده حجازي عصا إيران في الداخل والخارج.
قد يهمك ايضاً

* ورد للتو : كاتب اردني شهير يخرج عن صمتة ويفجر مفاجأة يشأن دور الامير "حمزة" في الانقلاب (تفاصيل)


* عاجل : انفجارات مدوية تهز ايران بعد قصف اسرائيل للاهداف الايرانية (تفاصيل)

* مصرع احد ابرز القيادات الحوثية بعد اصابته ب كورونا (صورة)

* نتنياهو يصدر اول تعليق بعد الهجوم الاسرائيلي على المفاعل النووي الايراني (تفاصيل)

* ورد للتو : هذا المرض الخطير ينتشر في اليمن بشكل مرعب واصابة 11 الف شخص.. ليس كورونا




وتوفي حجازي الذي كان يشغل منصب نائب قائد "فيلق القدس" منذ 2020، إثر أزمة قلبية عن عمر 65 عاما، وهو يعتبر من أبرز أدوات قمع نظام طهران في الداخل والخارج.

فمن هو اللواء حجازي؟
وُلد محمد زاده حجازي في أصفهان عام 1956، وقضى فترة تعليمه في هذه المدينة حتى حصوله على شهادة الثانوية.

وفاة نائب قائد فيلق القدس الإيراني إثر أزمة قلبية
ومع بداية تأسيس الحرس الثوري الإيراني، انضم حجازي إلى التنظيم وتابع تعليمه الجامعي حتى حصل على درجة الدكتوراه من "جامعة الدفاع الوطني العليا".

قمع الأكراد
عمل حجازي في بداية حياته العسكرية في المناطق الإيرانية التي كانت تشهد اضطرابات في كردستان وأذربيجان الغربية في السنوات الأولى لثورة الخميني.

وبعد قمع الاضطرابات في كردستان من قبل الحرس الثوري الإيراني، تم نقله إلى الجبهات الجنوبية مع بداية الحرب الإيرانية العراقية عام 1980.

وخلال سنوات الحرب العراقية الإيرانية، كان له دورا فعالا في الحشد للقتال على الجبهة الجبهات الجنوبية ضد العراق.

وبحلول منتصف الثمانينات، نُقل إلى الجبهة كنائب قائد في "قاعدة عمليات سلمان"، ومن ثم في "قاعدة عمليات القدس".

قيادة الباسيج
بعد انتهاء الحرب بين إيران والعراق عام 1988، عُين حجازي كرئيس أركان بقوات الباسيج ثم عينه المرشد علي خامنئي قائداً لقوة "الباسيج" في مارس 1998.

وخلال فترة قيادته للباسيج، التي استمرت حتى سبتمبر 2007، تحولت هذه القوات إلى إحدى أهم ركائز الأمن الداخلي للنظام الإيراني ولعبت دوراً سياسياً مهيمناً من خلال لجان الأمن الأهلية التابعة لها.

وخلال هذه الأعوام، لم ينخرط تنظيم "الباسيج" في السياسة بشكل علني فحسب بل شارك أيضا في قمع الاحتجاجات.

قمع مظاهرات 2009
في يونيو 2009 وعقب الإعلان عن فوز الرئيس الإيراني الأسبق محمود أحمدي نجاد بنسبة 63% من الأصوات، رغم العديد من المخالفات المبلغ عنها، اشتعلت التظاهرات في أنحاء إيران احتجاجا على نتيجة الانتخابات وقد استمرت لفبراير 2010.

وكان حجازي مسؤولاً عن قاعدة "سار الله" في طهران خلال احتجاجات والتي، كانت الهيئة الرئيسية في قمع الاحتجاجات في العاصمة، وقد قُتل ما لا يقل عن 72 شخصا واعتقل الآلاف خلال الاحتجاجات.

وعلى خلفية قمع هذه الاحتجاجات، فرض الاتحاد الأوروبي في 10 أكتوبر 2011، عقوبات علي محمد حجازي ضمن 29 مسؤولاً إيرانياً بتهمة انتهاك حقوق الإنسان.

دوره في سوريا
قبل تعيينه نائبًا لقائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، لعب محمد زادة حجازي أيضًا دورًا مهمًا في سياسات إيران الإقليمية، لا سيما في الحرب السورية.

بين عامي 2008 و2009، كان حجازي نائب القائد العام للحرس الثوري، والثاني في قيادة الحرس الثوري الإيراني.

وعندما اندلعت الحرب السورية، حيث كان يعمل مع حزب الله في لبنان، استدعاه قاسم سليماني إلى سوريا لتواجده المسبق في لبنان وكان أحد كبار منسقي الحرس الثوري وحزب الله هناك.

يُذكر أن حجازي أحد المسئولين الرئيسيين في تسليح حزب الله اللبناني بصواريخ طالما اعتبرتها إسرائيل بمثابة تهديد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.