عدن : وزارة حقوق الإنسان تحتفل باليوم العالمي لحقوق الإنسان    عدن : رئيس المجلس الانتقالي يلتقي مدير العلاقات العامة للحزام الأمني بابين    نجلة بن «بريك» تعلن استقالتها من المجلس«الإنتقالي» وتكشف عن الأسباب    تفاصيل تنشر لي اول مرة كشف معلومات غاية في الخطورة ..اللحظات الأخيرة قُبيل مقتل عبدالعزيز الفغم ..هذا ما حدث    مستشار بن زايد عن المصالحه مع قطر: نصف مصالحة أحسن "من لا مصالحة"    صلاح يسجل هدفًا عالميًا ويقود ليفربول للتأهل إلى دور ال16 بدوري أبطال أوروبا    بث مباشر ...برشلونة والانتر ميلان وتشيلسي وليل الفرنسي ودورتموند وسلافيا براغ    عدن : المفوضية للتنمية والحقوق تحتفي باليوم العالمي لحقوق الإنسان 2019    محافظ أبين يناقش صيانة الطرقات بالمحافظة ويوقع اتفاقية تنفيذ مشروع إعادة تأهيل جسور أرضية    ينطلق الأربعاء .. مونديال كأس العالم للأندية بمشاركة ثلاثة دول عربية    بالاسم... مقتل قيادي حوثي بارز وأربعة من مرافقيه في تعز    انطلاق حملة التحصين ضد الدفتيريا في مديرية زنجبار    النواب يستمع إلى إيضاح من رؤساء الأجهزة الأمنية    قوى العدوان تواصل خرق اتفاق الحديدة وقصف المناطق الحدودية بصعدة    زيدان يتحدث عن بروج البلجيكي في دوري ابطال اوروبا    التطبيع المكتبي لا يكفي.. فاخرج وأفرض، أو عد إلى أدراجك..!    رئيس الوزراء يتوعد الفاسدين ويشكل لجنة لرصد التجاوزات    مؤسسة استجابة تختتم تدريب 20 أمراه نازحة بمأرب في مجالي الكوافير وصناعة البخور    طالب بالعمل على أرض الواقع.. محافظ أبين يلتقي بالهيئة الأدارية لنادي حسان    تحذيرات من تفشي سوء التغذية.. هل يفقد اليمن جيلا بأكمله؟!    عزيزة جلال تعود للغناء بعد غياب 30 عاماً    لتغلق الأجواء على الجميع    الجريمة رقم 13 خلال عشرة أيام.. اغتيال شاب عشريني في عدن    الحزام الأمني بعدن : حملة منع الدراجات الناريه مستمرة في عدن    احتجاجات امام قصر المعاشيق بعدن    حملة تصفية لمعارضي خط إيران في العراق يقودها الحرس الثوري    وسط تنظيم فعاليات رافضة لها.. لجنة التحقيق باغتيال الحمادي تصل مقر اللواء مميز    سولسكاير يشبه راشفورد بالنجم البرتغالي كرستيانو رونالدو    بيضاوي يتفوق على سلام لودر في بطولة الشهيد جلال عبودة    البيان الختامي للقمة الخليجية يؤكد على ضرورة حل الأزمة في اليمن وفق المرجعيات    السعودية وإيران... البون الشاسع    صندوق رعاية وتأهيل المعاقين يدشن خدمة الجمهور ويخصص رقم مجاني لإستقبال الشكاوي.    عمل على مدى أربعة أيام متواصلة.. إعمار اليمن ينجح في فتح طريق المطار بمحافظة سقطرى    الجيش الليبي يعلن تدمير أسلحة قطرية وتركية في طرابلس    منظمة رعاية الأطفال الدولية تسلم 60 صنفا من الآدوية للعلاج والوقاية من حمى الضنك بالحديدة    قرقاش: معالجة الأزمة الخليجية تبدأ بمراجعة السياسات الخاطئة لقطر    تحديث سعر صرف الريال أمام الدولار والسعودي مساء الثلاثاء    أبين.. تدشن حملة التحصين ضد مرض الدفتيريا(الخناق)    مدير صيرة يتفقد أعمال الصيانة بمحطة الخساف الكهربائية    هل يكون سان سيرو السبب لتأهل الانتر وسقوط العملاق الكتلوني المتأهل سلفا في دوري الابطال ؟    حملة توعية بيئية وغرس شتلات زراعية في مدارس الجوف    مهلن .. ولاكن.. إلى متا ؟    إصلاح البيضاء ينعي وفاة الشيخ علي القاسمي ويعتبر رحيله خسارة كبيرة    اليمن تشارك في الملتقى الثاني للثقافات بالقاهرة    احمد الميسري جمل دوسري… !    ضبط متسولة بعدن استغفلت المارة وتحايلت عليهم بهذه الخدعة (صورة)    دراسة بريطانية المضادات الحيوية خطر يؤدي للوفاة    الرئيس علي ناصر هل يرد الجميل لمن أنقذ حياته من جمل هائج كاد إن يقضي على حياته ؟    حمى الضنك تفتك بسكان الحديدة    فصل الفنان أحمد فتحي المستشار الثقافي من قائمة الديبلوماسيين في سفارة القاهرة.    مندوب اليمن يثمن جهود الامم المتحدة في مساعدة الشعب اليمن    بعض النساء بألف ذكر .. قيادي مؤتمري يهاجم نجل الرئيس "صالح " بمدحه إبنة الشهيد صدام حسين.    وفاة المخرج المصري سمير سيف بأزمة قلبية مفاجئة    تعز: مكتب الصحة بجبل حبشي يدشن دورة تدريبية في "رش المبيدات" لمكافحة الأوبئة المنتشرة    محامية سعودية تخرس المزايدين وتفجر معلومات مذهلة عن المرأة ومصادرها المالية    سميره ودياثة مرتزقة العدوان السعودي    مقتطفات واقعية    صنائع المعروف تقي مصارع السوء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الزوكا: سنطهر كل شبر يمني وستحاسبون على جرائمكم
نشر في اليمن اليوم يوم 05 - 03 - 2016


تواصلاً للقاءاته الموسعة في مديريات طوق صنعاء، ورفد جبهات القتال ضد العدوان. رأس الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام، الأستاذ عارف عوض الزوكا، اللقاء الموسع لقيادات وكوادر وأعضاء المؤتمر وأنصاره والمشايخ والوجهاء والشخصيات الاجتماعية في مديرية همدان بمحافظة صنعاء، أمس الجمعة، بحضور عدد من أعضاء اللجنة العامة وقيادات المؤتمر وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي. وفي اللقاء الذي بدأ بالنشيد الوطني للجمهورية اليمنية، وظل الحاضرون يرددون خلاله شعار (بالروح بالدم نفديك يا يمن)، حيا الأمين العام قيادات وكوادر وأعضاء وأنصار المؤتمر وحلفاؤه والوجهاء والمشايخ والشخصيات الاجتماعية في مديرية همدان التي وصفها بمديرية الوفاء والبطولة المديرية الباسلة، ناقلا إليهم تحيات القيادة السياسية للمؤتمر، ممثلة بابن اليمن البار، الزعيم الرمز المناضل علي عبدالله صالح، رئيس الجمهورية السابق رئيس المؤتمر الشعبي العام، وكل قيادات المؤتمر الشعبي العام في عموم الوطن. وطلب الأمين العام من الحاضرين قراءة الفاتحة على أرواح شهداء الوطن الذين سقطوا جراء العدوان وجراء العمليات الإرهابية، وآخرهم الشهيد البرلماني المؤتمري، الشيخ عبدالله أهيف، الذي اغتالته يد الإرهاب بمحافظة الحديدة. وقال الزوكا :لا يسعني اليوم إلا أن أقول للمرجفين: هل سمعتم أصوات أبناء همدان الأبية؟! هل سمعتم مشائخ وشخصيات مديرية همدان وهم يتحدثون ؟! هل رأيتم بأم أعينكم هؤلاء المشايخ والشخصيات الذين أتوا تلبية لنداء الواجب ولنداء الوطن ؟!بالتأكيد فما دمتم لابسين نظارات سوداء فإنكم لن تشاهدوا. ودعا الأمين العام مؤيدي العدوان إلى ارتداء نظارات بيضاء، حتى يشاهدوا هذا الحشد للشخصيات والمشايخ والقيادات الأبية والمناضلة وقال: أدعوكم لخلع نظارات العمالة نظارات الرياض، وأن تشاهدوا أبناء وطنكم بنظارات يمن الثاني والعشرين من مايو. وأضاف: إن هذه الجموع الغفيرة من شعبنا اليمني العظيم وفي مقدمتها قيادات المؤتمر الشعبي العام، ستتصدى لكم وستحاسبكم على كل أفعالكم، وعلى كل أعمالكم وجرائمكم التي ارتكبتموها في حق هذا الوطن. وعبر الزوكا عن أسفه من أن يتفاخر الخائن هادي، وبكل بجاحة، بعمالته واستدعائه للعدوان وقال: الإخوة الأعزاء الحاضرون، أعرف أن الكثير قد أصبح يتألم عندما نذكر اسم عبدربه منصور هادي، لكن اعذروني أنا أذكره لأذكركم بما قاله في آخر مقابلة له، وللأسف الشديد أن يتحدث هادي اليوم وبكل بجاحة، ويفتخر بأنه يضرب شعبه، ويفتخر بأنه استدعى العمالة، واستدعى العدوان على أرضه ووطنه. مضيفا: نريد أن نقول لك يا أخ عبدربه منصور هادي قد لفظك شعبنا إلى مزبلة التاريخ. وجدد الأمين العام موقف المؤتمر المبدئي في الحفاظ على وحدة اليمن وقال: سنحافظ على يمن الثاني والعشرين من مايو، وسيظل المؤتمر الشعبي العام في الصدارة وفي المقدمة، شاء من شاء وأبى من أبى، قائلا: إن شعارنا سيظل بالروح بالدم نفديك يا يمن، بالروح بالدم نفديك يا صنعاء ويا عدن. مليارات صالح وسخر الزوكا من الذين يظهرون متشدقين بالحديث عن الأموال المنهوبة، مؤكدا أن مليارات علي عبدالله صالح هي الجيش والأمن والمدارس والمستشفيات والطرق والجسور والكهرباء، وكل البنى التحتية، والتي يشارك هؤلاء المرجفون العدوان في تدميرها، مضيفا: إنكم تدمرون ما بناه علي عبد الله صالح، هذا هو حقدكم على الشعب اليمني، هذا هو حقدكم الدفين أيها العملاء والخونة الذين تطبلون العدوان على شعبكم.. على أرضكم.. على وطنكم. وأضاف الزوكا: مرة أخرى نؤكد أننا في المؤتمر الشعبي العام ومعنا كل هذه القيادات الغفيرة، كل هذه الشخصيات والمشايخ في مديرية همدان اليوم، وفي مديريات طوق صنعاء، وفي كل ربوع وطن الثاني والعشرين من مايو، سنرص الصفوف، وسنكون في المقدمة للدفاع عن صنعاء وعن عدن، وعن كل شبر من أراضينا. واختتم الأمين العام كلمته بالقول" شكرا لكم أيها الإخوة الحاضرون، وشكرا لكل قيادات وأعضاء المؤتمر، وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي في كل مكان، وشكرا لقواتنا المسلحة البطلة وأمننا البواسل ولجاننا الشعبية، وكل المتطوعين في كل مكان، مؤكدين لهم أن دماء الشهداء لن تذهب هدرا، وأن وطننا الغالي سيتحرر من كل العملاء ومن كل الخونة، ولن نقبل على أرضنا وصيا. الحاوري: أبطال همدان في الثغور لصد العدوان وكان اللواء محمد يحيى الحاوري، رئيس الكتلة البرلمانية للمؤتمر بمحافظة صنعاء، ألقى كلمة رحب فيها باسم أبناء ومشايخ وقواعد المؤتمر في قبيلة همدان، بالأمين العام وأعضاء اللجنة العامة وقيادات المؤتمر والتحالف التي حضرت هذا اللقاء. وقال الحاوري: إن هذا اللقاء النوعي الرمزي لقبيلة همدان هو تعبير عن الوفاء لتنظيمنا الرائد المؤتمر الشعبي العام، مجددين العهد والوفاء للوطن ولقيادة المؤتمر ممثلة بالزعيم علي عبدالله صالح، رئيس الجمهورية السابق رئيس المؤتمر الشعبي العام. وأضاف الحاوري: همدان العزة والشموخ والنضال تداعت اليوم، لتعلن رفضها للعدوان الغاشم الذي يستهدف الأرض والإنسان، وتؤكد دفاعها عن الوطن ضد الغزاة والمعتدين ،كما دافعت عن الثورة والجمهورية والوحدة، وعن الوطن في كل مراحل النضال الوطني. وتابع رئيس الكتلة البرلمانية للمؤتمر بمحافظة صنعاء: اليوم أبطال همدان يرابطون إلى جانب إخوانهم أبناء الجيش والأمن واللجان الشعبية، وسيظلون صامدين صمود الجبال، رغم ما تتعرض له همدان من قصف مستمر من قبل العدوان الغاشم، أدى إلى سقوط الشهداء من النساء والأطفال والشيوخ، وستظل قبيلة همدان تدافع عن الوطن، وستظل بوابة النصر للوطن ولصنعاء التاريخ ، وشعارها "بالروح بالدم نفديك يا يمن". واختتم الحاوري بالتأكيد على أن قبيلة همدان ستظل صامدة ضد العدوان مهما كانت التضحيات، حتى ينتصر الوطن ، قائلا: التحية والإجلال للجيش والأمن واللجان الشعبية ولقيادتنا في المؤتمر الشعبي العام ممثلة بالزعيم علي عبدالله صالح، رئيس الجمهورية السابق رئيس المؤتمر الشعبي العام، وكل أعضاء اللجنة العامة والأمانة العامة، والتحية لقيادات وقواعد المؤتمر في همدان، وفي كل ربوع الوطن، والرحمة والغفران لشهدائنا الأبطال. من جانبه ألقى الشيخ يحيى علي عائض، كلمة باسم مشايخ همدان، أكد فيها أن أبناء همدان يقفون في صف الحق، ضد المرتزقة والعملاء، الذين يقفون في صف الباطل والعدوان. وحيّا عائض قيادات المؤتمر الشعبي العام، وعلى رأسهم ابن اليمن البار الزعيم علي عبدالله صالح، رئيس الجمهورية السابق رئيس المؤتمر الشعبي العام، على مواقفهم الوطنية قائلا: لقد أثبتم لشعبكم أنكم هامات لا تركع إلا لله، وترفض الخيانة والعمالة، وقد استحققتم من كل أبناء شعبنا التقدير والاحترام، وسيذكركم التاريخ بأحرف من نور في أنصع صفحاته. ودعا الشيخ يحيى عائض الجميع لتوحيد الصف في جبهات الشرف والعزة والكرامة، ومواجهة العدوان والعملاء في كل مكان، مؤكدا أن قبيلة همدان قدمت حتى الآن أكثر من خمسمائة شهيد دفاعا عن الوطن. وقال: إننا أبناء همدان نعاهد الله أن نظل أوفياء لشعبنا اليمني، وللمؤتمر الشعبي العام، وقيادتنا ممثلة بالزعيم علي عبدالله صالح، رئيس الجمهورية السابق رئيس المؤتمر الشعبي العام، وأن نبذل الغالي والرخيص من أجل الدفاع عن الوطن. الجائفي: كلنا صفٌ واحدٌ ضد العدوان من جانبه ألقى الشيخ هاشم الجائفي كلمة الوجهاء، نقل من خلالها تحيات كل أبناء همدان إلى الزعيم علي عبدالله صالح، رئيس الجمهورية السابق رئيس المؤتمر الشعبي العام، وجميع قيادات المؤتمر، مؤكدا موقفهم الثابت في المساندة والوقوف مع الوطن، تحت قيادة المؤتمر الشعبي العام، حزب الوسطية والاعتدال، الذي شهد اليمن في عهد حكمه أزهى أيامه. وأكد الجائفي أن الوطن يمر بأخطر مرحلة تاريخية، حيث يتعرض لعدوان غاشم يستهدف اليمن الأرض والإنسان، لأنها منبع العروبة، وهو ما يستدعي رص الصفوف والوقوف صفا واحدا ضد العدوان.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.