البيضاء: مصرع وإصابة عدد من عناصر المليشيا في جبهة الحازمية    6 غارات على حيس ضمن 143 خرقا للعدوان بالحديدة    مجلة أمريكية تكشف عن وجود علاقة خفية بين واشنطن و الحوثيين    تفكيك ألغام الحوثي.. المشتركة تنزع الموت من تحت أقدام السكان    دولة عربية تتفوق بزيادة مشترياتها من سندات الخزانة الأمريكية بنسبة 50% ..(تعرف عليها)    مديرية سنحان تحيي ذكرى سنوية الشهيد الصماد    نيويورك تايمز": تكشف تفاصيل اختراق إيران عبر الموساد .. وهذا من يساعده !    الأرصاد يحذر من تدفق للسيول وتدني الرؤية    بسبب كورونا .. دولة تشهد كارثة ومأساة غير مسبوقة .. وانهيار النظام الصحي تمامًا ..(الاسم)    بعد أكثر من ربع قرن من النضال والتضحيات..القضية الجنوبية عصية على التجاوز والإلغاء    بعد مقتل الرئيس.. من هو محمد مهدي زعيم المتمردين في تشاد؟    كان موقف القضاة في البدء محترماً    الذهب يصعد بفعل هبوط الدولار    ألابا في الطريق لتوقيع عقد طويل الأمد مع ريال مدريد    الأندية ال6 الإنجليزية تنسحب من دوري السوبر الأوروبي    قرعة نارية لمصر والسعودية في منافسات كرة القدم بأولمبياد طوكيو    يوم حقلي بصنعاء لإطلاق 30 صنفاً من محصول القمح    ألمانيا تعزم سحب قواتها من أفغانستان بحلول 4 يوليو    وزير الرياضة اليمني يعلن الانتهاء من تركيب انارة ملعب الحبيشي بعدن    انفجارات ضخمة تهز مواقع للصواريخ وسط إسرائيل    مباشرةً من محلات الصرافة.. تغير متسارع لأسعار الصرف اليوم الأربعاء في عدن واستقرارها في صنعاء    القبض على شاب ارتكب جريمة مروعة بحق فتاة في نهار رمضان    بعد أن هدمته ميليشيا الحوثي .. رجل أعمال يمني يتكفل ببناء أقدم جامع في صنعاء .. صورة    ماهي حكاية البئر الذي حذر النبي منه.. ''خرج أحدهم من داخله نصف جثة'' وعندما انزلوا الكاميرات كانت الصدمة (صور)    بعد 6 أيام من عودته من السعودية واختطاف الحوثيين له.. يعيدوه جثة هامدة معذبة بطريقة وحشية    نصائح رمضانيه لكبار السن    المحافظ لملس يُعزّي في وفاة اللواء الحامدي والدكتور الخينة والاستاذ التميمي    تسليم وحدات سكنية لذوي الاحتياجات الخاصة بمأرب    المقاومة الجنوبية تخوض اشتباكات عنيفة عقب رصد تحركات حوثية في ثره    الوحدة يتغلب على الشعب في الملتقى الرمضاني    قرأت لك.. "حرر نفسك" كيف تنتصر على مونولوج الهزيمة الذاتية؟    فتح باب قبول أبحاث المؤتمر الدولى ال24 للاتحاد العام للأثريين العرب    المخطوطات الإسلامية فى المزادات العالمية.. مصحف مزخرف ب13 ألف استرلينى    لكل من أراد أن يتوب    دراسة بحثية تكشف كيف وظف الهاشميون في اليمن انتمائهم لآل البيت؟    تركيا تعلن عن مفاوضات لشراء دفعة جديدة من أنظمة صواريخ "إس-400" الروسية    موسكو تدعو كييف والناتو إلى الامتناع عن أي أعمال تؤدي للتصعيد    تعز.. لجنة الطوارئ تناقش مستوى تنفيذ إجراءات مواجهة كورونا.    نص المحاضرة الرمضانية الثامنة للسيد عبد الملك بدر الدين الحوثي (فيديو)    بايرن ميونخ يقترب من التتويج بللقب بفوزه على ليفركوزن بثنائية    لهذا السبب .. "جاكي شان" يقرر حرمان ابنه من الميراث    الاعلان عن وفاة مسؤول حكومي بارز بعدن ...والوزارة تنعيه    هذه هي المسلسلات الأكثر مشاهدة في رمضان 2021 .. والمفاجئة لن تتوقعو رقم 1 من يكون !    3 مشاهد .. الحب فى دراما رمضان    مبادرة عون تدشن المطبخ الخيري بمدينة حجة    منتخبنا الوطني يجري تمرينه الثاني بشبوة استعداداً لمواجهة السعودية    حدث في 9 رمضان:    السواك عبادة مهجورة    ضربة جديدة لكهرباء حضرموت    جرعة جديدة للمشتقات النفطية في هذه المحافظة المحررة    كيف ساهمت الامارات في دعم العملية التعليمية بالمحافظات المحررة " تقرير "    نائب وزير الكهرباء يطالب الوزير كلشات بتصحيح قراره    حقيقة تعرض وزير الصحة لجلطة دموية عقب تلقيه للقاح كورونا    محافظ شبوة يفتتح مشروع طريق نوخان بمديرية عتق ويتفقد مشروع المياه فيها.    بنيان تختتم دورة تدريبية حول الصحة الحيوانية    حكم يقع في موقف محرج بسبب "البطاقة الصفراء المنسية"    وفاة مدير أمن عدن السابق الذي رفض الانتقالي تسلميه الإدارة حتى إقالته    مناقشة سبل تيسير دورة الصرف العاشرة من مشروع الحوالات النقدية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هذه الفنانة رغم جمالها الطاغي نفر منها جميع الرجال .. وتفحمت جثتها قبل الزواج من رشدي أباظة ؟ .. من تكون !!
نشر في يمن فويس يوم 05 - 03 - 2021

احبها الملك فاروق وأطلق عليها اسم كاميليا ، الإذاعي والمخرج أحمد سالم .
ولدت الفنانة الشهيرة كاميليا في 13 ديسمبر عام 1919، ولا يعرف لها أبا، وانتشرت أقاويل المؤرخين في هذا الأمر، لكن أمها تزوجت من شخص آخر يدعى "فيكتور ليفي كوهين"، ونسبت له الطفلة، واسمها الحقيقي ليليان .
تمتعت بجمال جعل كل من يراها يقع في حبها، لكنها رحلت في ريعان شبابها ، وكان هناك أثر في جسدها ينفر الرجال منها . وتسببت لهجتها العربية المشوبة بلكنة أجنبية لها في مشاكل، وأصرت على اتقان اللغة العربية لاستكمال المشوار .
فدت الكاتب الصحفي أنيس منصور بروحها ، حين تعذر عليه السفر إلى روما بسبب مرض لم بوالدته ، وكانت تريد السفر إلى أحد الأطباء ، فأخذت تذكرة الطائرة مكانه ، لكن الطائرة سقطت وتفحمت جثتها .
وبسبب اعتداء بعض الجنود الاستراليين عليها وجد أثر في جسدها كان ينفر الرجال منها ، وكانت على علاقة بأحد أثرياء الهند ووعدها بالسفر إلى لندن والعلاج هناك .
وانتشرت عدة أقاويل حول وفاتها، فقال البعض إن إسرائيل كانت وراء إسقاط الطائرة لأنها كانت عميلة لها وتخشى افتضاح أمرها، والبعض الآخر قال إن إسرائيل أسقطت الطائرة لأنها كانت عميلة ضدها، وقيل في رواية أخرى إن الملك فاروق، كان وراء سقوط الطائرة، وأقوال تشير إلى أن الحادث عادي وغير مدبر.
كانت كاميليا تستعد للزواج من رشدي بعد العودة من رحلة سفرها، التي سقطت فيها الطائرة وماتت. وقال أباظة، في حوار له مع مجلة الشبكة: "طلبت من والدتي أن تشتري شقة كاميليا بكل ما فيها، وأن تدفع فيها مهما كلفها من أموال، وأن تغلقها وأوصيتها بألا تجعل أي شخص يدخلها، وتحفتفظ بالمفاتيح لحين عودتي من الخارج، لكن فوجئت بوالدتي تخبرني أن أمها تبيع أثاث وملابس كاميليا في مزاد علني ".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.