الحكومة اليمنيه تكشف عن اهم شخصيه سيتم الافراج عنها من سجون الحوثي    وزارة الدفاع تصدر «توجيهات» صارمة بشأن منفذ «شحن» ودخول القوات السعودية الى «المهرة»    انهيار جديد للريال اليمني أمام العملات في ظل تجاهل الشرعية والتحالف    المحافظ البحسني يضع حجر الأساس لمشروع صيانة المدخل الغربي لمدينة المكلا    8 قرارات بتعيين قيادات كبيرة في الجيش    الأمم المتحدة توزع مساعدات غذائية ل320 أسرة نازحة في مأرب    الجوف : أعمار اليمن ينهض بقطاع الزراعة في اليمن    ميسي يتفوق على جميع رياضيي العالم ويفوز بجائزة لم يتوج بها أي لاعب كرة قدم    استنفار سعودي لمواجهة أسراب جراد قادمة من اليمن وعمان    الحديدة تشتعل.. مليشيا الحوثي تشن هجوما عنيفا والقوات الحكومية ترد بهجوم أعنف من ثلاثة محاور ب35 مدرعة ودبابة    الغاء اجازة السبت للطلاب في بعض المحافظات المحررة ...ونقابة المعلمين تنفي رفع الاضراب ...تفاصيل    طفل يمني يثير اعجاب قيادة الجيش في سقطرى فتقوم بتكريمه ...هذا ماجرى    رئيس محكمة استئناف حضرموت يؤكد على الدفع بالشباب للإلمام بالقانون البحري والجوي التجاري    فنانة شهيرة تفاجئ الجميع وتعلن الاعتزال وتكشف السبب    طلاب اليمن في الصين يستغيثون لإنقاذهم من فيروس كورونا    مدير عام خنفر ومدير مكتب الشباب ووفد منظمة جلوبل يقومون بنزول ميداني لملعب حيدره البيتي بجعار    مصفوفة إعلامية لدعم إشراك النساء في مفاوضات السلام اليمنية    وزير التربية د. لملس يناقش مشروع الشراكة العالمية مع اليونيسيف    تعرف على اكبر المحافظات سكانا الذي فلتت من يد الحوثيين"تفاصيل"    في يومها العالمي.. كيف احتفلت الإذاعات اليمنية وماذا قالوا عنها    ناطق الجيش اليمني يكشف عن مكان تجهيز الاسلحة الايرانية المهربة الى الحوثيين    صحة تبن في محافظة لحج تدشن حملة رش ضبابي في 6 مناطق    تعميم عاجل من الأمم المتحدة عن كورونا    البحسني يبحث مع وزير الثقافة التحضيرات لإقامة المهرجان الوطني للمسرح في دورته الثانية بالمكلا    صعدة..افتتاح معرض "الزهراء قدوتنا "احتفاءً بذکرى مولد سيدة نساء العالمين    قرار حوثي : الصرخة بدلا عن النشيد الوطني وهذه عقوبة من يخالف    شقيق بوجبا: الكل يعرف رغبة أخي    بيان من السفارة اليمنية في بيروت بشأن تسهيل دخول اليمنيين الى لبنان    الباحث ماجد قائد قاسم من جامعة أبين.. حضور علمي وازن ومشاركة مشرفة    عامل قهوة «يمني» يكتسب شهرة كبيرة ب«الأردن»    في السعودية .. فحص DNA يعيد ابن الى والده والقصة حدثت قبل 20 سنة    ألوية العمالقة: لا خلاف مع قائد المقاومة الوطنية ونحن على قلب رجل واحد    تعرف على المواطن اليمني الذي انتحر في سجون عمان "تفاصيل"    مقتل شاب على يد مسلحين من مروجي المخدرات وسط العاصمة صنعاء .. شاهد بالصور كمية الحشيش الذي اكتشف وقت الجريمة    مكتب أشغال البريقة يواصل إزالة الأبنية العشوائية المخالفة في عدد من مناطق المديرية    تراني كنت غلطان (شعر )    حملة أمنية تتمكن من إلقاء القبض على قاتل الدكتور العتيقي في شبوة    مخاطر وفوائد لعب الأولاد خارج المنزل    السياسة مالها صاحب    عشر سنوات على رحيل الفنان الكبير فيصل علوي    ارتفاع حصيلة الوفيات بفيروس كورونا في الصين إلى 1868 شخصاً    عرض الصحف البريطانية.. الغارديان: كيف استخدم القتل والاختطاف في ترويع النشطاء العراقيين؟    فيلمان عن "أسلم" "و تعز" للمخرجة الأردنية "نسرين الصبيحي" يترشحان لعدة جوائز دولية    تحذير من عملية نصب جديدة ومحترفة تطال الاهالي بعدن    مواطنون بفرع العدين يشكون نفوق المواشي بسبب انتشار مرض غريب    هادي يصدر توجيهات عاجله لكل الاجهزة الامنية"تفاصيل"    ريبيتيش يقود الميلان لتخطي تورينو في الدوري الايطالي لكرة القدم    مانشستريونايتد يحسم قمة البريميرليج امام تشيلسي بثنائية    14 مصاباً بكورونا بين أمريكيين غادروا "السفينة الموبوءة"    لأول مرة.. سعوديات يشاركن في بطولة "البلوت"    نيمار يتأهب للمشاركة في مباراة دورتموند    فريق مقاومة السيلة يتوج بكأس أربعينية فقيد الجنوب "فضل حميد"    العميد ديان و الاستاذ البري يناقشان مع نقابة النقل الثقيل وضع حركة الشاحنات في محافظة عدن    ما هو تأثير فيروس كورونا على السياحة في دول الخليج؟    واقعنا من أحاديث نبينا    اليوم العالمي للمرأة المسلمة “الزهراء قدوتنا “    موظف يستغل منصبه في العمل ويوقع امرأة متزوجة في علاقة محرمة لمدة 5 سنوات– فيديو    وزارة الأوقاف ترد على محافظ المهرة .. وتوجه تحذير للمواطنين بخصوص الحج لهذا العام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شبكة "نسوية" للسلام والديمقراطية تجمع نساء لحج في ورشة عمل عن دور النساء في عملية بناء السلام
نشر في عدن الغد يوم 06 - 07 - 2018

نوهت مدير عام إدارة تنمية المرأة في ديوان محافظة لحج/إيمان بحرق أن النساء أولى ضحايا الحرب والنزاعات المسلحة، والأكثر معاناة وتضررًا وعرضة للانتهاكات وكافة أشكال العنف؛ لذلك يجب أن يكن جزءًا من الحل سواء في عمليات منع النزاع أو الانتقال من الحرب إلى السلم – ما بعد النزاع وارساء دعائم السلام، مؤكدةً على قدرة النساء بالحضور كمراقب في عملية وقف اطلاق النار وانهاء المظاهر المسلحة، وكذا المشاركة في صناعة القرار أو مفاوضات التسوية السياسية وصياغة خطط شاملة لبناء السلام وحفظ الأمن.
ودعت "بحرق" إلى حراك مجتمعي مدني للتوعية بحقوق وحريات النساء في الاتفاقيات الدولية، وتشكيل حملة لمناصرة النساء في تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم "1325" بشأن المرأة والسلام والأمن، جاء ذلك في ورقة عمل وسمت بعنوان "النساء في الحرب والسلام"، قُدمت في ورشة عمل بعنوان "النساء والسلام"، وحملت شعار "السلام يجمعنا"، أقامتها شبكة "نسوية" للسلام والديمقراطية FNDP في محافظة لحج، بمشاركة قيادات نسوية من ناشطات وإعلاميات ونقابيات وجامعيات وكذا ربات بيوت.
افتتحت ورشة العمل بكلمة ترحيبية من منسق عام الشبكة/خديجة بن بريك، التي قدمت للحضور نبذة تعريفية عن الشبكة، مضيفةً: "نحن النساء صانعات سلام، ونتشارك ذات الهموم، ونستطيع تحمل المسئولية، لذلك يجب علينا توحيد صفوفنا من مختلف الشرائح المجتمعية والأطياف والمشارب السياسية؛ لتكون لنا بصمة واضحة على أرض الواقع؛ ونضع خطة مدروسة نسير على ضوئها في عملية بناء السلام خلال المرحلة القادمة"، مؤكدةً مواصلة الشبكة في تبني قضايا النساء، ومساندتها المبادرات النسوية الداعمة للسلام.
وفي كلمة لها أشادت القائم بأعمال الدائرة الاجتماعية لاتحاد نساء اليمن في ديوان محافظة لحج/صباح نقحان، بأدوار النساء خلال الحرب الأخيرة وتحملهن المعاناة والمسئولية، مشيرةً إلى دور الاتحاد في التخفيف من مظاهر العنف المجتمعي ضد النساء، واستمرار إقامة المحاضرات التوعوية ولقاءات تبادل الخبرات بين النساء في قرى ومديريات المحافظة، داعيةً إلى تشكيل شبكة نسوية من مختلف المنظمات والجمعيات والنقابات، تُعنى بقضايا النساء، وتدعو إلى تعزيز السلام وتثبيت الأمن والحفاظ على التماسك المجتمعي.
وقالت الناشطة والإعلامية/وداد البدوي في مداخلة لها: "للرجال مصالحهم الشخصية في الحرب، بينما للنساء حضور ميداني في المجتمع لتعزيز مبادئ السلام، وهن قادرات على عكس ذلك في المفاوضات السياسية، وهذا ما أكد عليه المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن بعد لقائه بمجموعة من الناشطات والقيادات النسائية؛ كون النساء أصدق من يبحث عن السلام"، وواصلت: "يجب أن تضمن النساء في التسويات السياسية القادمة حضورهن في قوائم المفاوضين، وضع قضاياهن على الطاولة، ومراقبة نزع السلاح وإيقاف الحرب؛ فمن الأهمية أن يكون تمثيل النساء بشكل فاعل وجاد، يليق بأدوارها الإيجابية خلال فترة النزاعات المسلحة".
وعن أبرز القضايا التي تكابدها النساء في محافظة لحج، أشارت المشاركات إلى منع الفتيات من التعليم في بعض المناطق، التسرب من المدارس في أخرى، مظاهر العنف المجتمعي كالتحرش الجنسي والزواج المبكر، تحمل ثقل الأعباء الحياتية وتدهور الأوضاع المعيشية، انعدام الخدمات الأساسية كالكهرباء والمياه، عدم توفر فرص العمل، والحرمان من الترقي في السلم الوظيفي وتبوء مناصب قيادية في المرافق الحكومية، كما أكدن على صعوبة وصول النساء إلى مشاريع الإغاثة، وعدم تعويض الجهات المعنية للمتضررات من الحرب.
وفيما يتعلق بأهم الأليات التي تعزز من دور النساء في عملية بناء السلام، شددت المشاركات على ضرورة إيجاد آليات لحماية النساء أثناء النزاعات المسلحة، تفعيل القوانين المتعلقة بالنساء، توعية النساء بحقوقهن وقضايا العنف القائم على النوع الاجتماعي، تقديم الدعم النفسي للمعنفات والمتضررات من الحرب، تكوين تحالف نسوي يهدف إلى رصد وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان، تقديم العون القانوني، بناء قدرات النساء في جميع المجالات، خاصةً برامج تحويل النزاعات وتحسين المعيشة، وكذا الحفاظ على استمرار التواصل بين النساء من كل المحافظات، وتوفير الفرص للمؤهلات على كافة الأصعدة، خاصةً المشاركة السياسية، وذلك بتذليل الصعاب للوصول إلى مراكز قيادية في السلطات المحلية وتقلد مناصب على مستوى صُنع القرار.
تخللت ورشة العمل استعراض عدد من المشاركات لتجارب ناجحة في الحرب الأخيرة، واختتمت فعالياتها بكلمة من رئيس دائرة المرأة في اتحاد عام نقابات العمل في محافظة لحج/عيشة فرج، التي أشادت بالتوصيات الخارجة من اللقاء وتقاربها في اتجاه تدعيم دور النساء في بناء السلام، وبذل مزيد من الجهود في سبيل خدمة مصالح وقضايا النساء، مشيدةً بمبادرة الشبكة في التوعية بالقرار الأممي رقم "1325".
وتعتزم شبكة "نسوية" للسلام والديمقراطية تنفيذ ذات ورشة العمل في محافظة أبين نهاية الأسبوع القادم، بعد أن أقامتها في محافظة عدن نهاية شهر رمضان الفضيل، بحضور ومشاركة قيادات نسوية سياسية واجتماعية وحقوقية ومدنية، وكانت الشبكة قد دشنت مطلع مايو الفائت حملة "لنتكافل – عدن فيها خير"؛ لتقديم السلة الغذائية إلى الأسر النازحة والأشد فقرًا في مختلف مديريات عدن، كما أحيت اليوم العالمي لتنمية صحة المرأة؛ بجلسة توعوية، بحضور ومشاركة ناشطات ومتطوعات وجامعيات إلى جانب ربات بيوت.
تضم شبكة "نسوية" للسلام والديمقراطية مجموعة نساء من المدافعات عن حقوق الإنسان والناشطات، وتسعى الشبكة إلى تحقيق جملة من الأهداف، منها انشاء منصة موحدة للنشاط النسوي وتقديم الدراسات والمواقف المشتركة لدى تناول قضايا المرأة اليمنية في المحافل الإقليمية والدولية، نشر وتعزيز ثقافة السلام واللا عنف من خلال الدورات التدريبية والندوات واللقاءات النقاشية، وكذا تعزيز آليات حماية النساء للحد من التمييز القائم على النوع الاجتماعي، والتعاون مع جهود المجتمع المدني الهادف إلى السلام والديمقراطية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.