الحديدة: مصرع 8 من عناصر المليشيا وجرح آخرين داخل خنادق مستحدثة    القطاع النسوي يهنئ رئيس المؤتمر بشهر رمضان    ازمة غاز في صنعاء وشركة الغاز تضع آلية جديدة للتوزيع    الأرصاد: أمطار رعدية على بعض المناطق الجبلية ونشاط للرياح على أجزاء من السواحل    برشلونة يُتوج بلقب كأس ملك إسبانيا    توزيع ألف سلة غذائية بأمانة العاصمة والحديدة    رئيس مجلس الشورى يعزي في وفاة الشيخ علي سيف الذهب    تأهل جهاز البسترة اللاحراري إلى نهائي المسابقة الوطنية للعلوم    نصائح مهمة لتقوية مناعة الصائم في مواجهة فيروس كورونا خلال رمضان    تعز في الصدارة .. تسجيل "55" إصابة جديدة بكوورونا في "8" محافظات    تفاصيل عملية عسكرية نوعية للتحالف ضد الحوثيين في هذه المحافظة!    الداعية الإماراتي وسيم يوسف بعد إصابة يوسف القرضاوي ب كورونا: "اللهم لا شماتة !".    إصابات و وفيات "كورونا" في اليمن تسجل تراجع جديد    السعودية تضع آلية رقابية لتوزيع واستخدام منحة وقود الكهرباء    مسؤول حكومي: مؤشرات تدفق الوقود تؤكد افتعال المليشيا لأزمة المشتقات لإنعاش السوق السوداء    دفاعات التحالف الجوية تدمر مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون تجاه السعودية    الحكم بحبس زوجة رئيس عربي وابنته.. لهذا السبب!    بعد الانتقادات الكبيرة.. بايدن يصدر قرارا مهما    المنتخب اليمني يدخل معسكر شبوة بقائمة تضم 24 لاعبا    شاهد.. مدافع بيلباو يصفع ميسي في نهائي كأس إسبانيا    ترحيب حكومي بدعوة مجلس الأمن إلى وقف التصعيد العسكري    خيرات الإمارات في سقطرى.. مساعدات تُجهِض الأعباء المصنوعة إخوانيًّا    لهذة الاسباب وزير الدفاع يوجه بتشريح جثة العميد سيف عبدربه الشدادي    انتعاش كامل لقطاع الطيران المدني الصيني إلى مستوى ما قبل كورونا    قناة يمنية تعتزم إيقاف أحد مسلسلاته العنصرية    قاليباف: الرد على حادث نطنز ضرورة حتمية وسيأتي في الزمان المناسب    شاهد صورة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي لأفراد الجيش الوطني بجبهات مأرب اثناء الإفطار    تعرف على الأسعار مباشرةً من محلات الصرافة.. استمرار صعود العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني في عدن واستقرارها في صنعاء صباح الأحد    الصحة العالمية: الوضع الوبائي في العالم مقلق    تأهل الروسي روبليف إلى نهائي دورة مونت كارلو للتنس    25 مايوموعد الانتخابات الرئاسية السورية    عادات اليمنيين في رمضان    دولتين توقعان أكبر صفقة في مجال الدفاع والتسلحح .. الاسماء وتفاصيل    نهاية قطاع قبلي يعيد الكهرباء الى مارب    شاهد هدف زياش في شباك السيتي (فيديو)    جماعة الحوثي تشيع عدد من قادتها الذين قتلوا في الجبهات (اسماء)    زلزال بقوة 5.9 درجة يضرب ميناء غناوة جنوب ايران    وزارة الصناعة في حكومة الحوثيين تصدر توجيهاً هاماً للتجار قد يسعد المواطنين!    أهداف رمضانية بسيطة لا تأخذ منكم إلا مجهود يسير    خمس هدايا للصائم من ربّ العباد ..!!    مأرب: تدشين مشروع دوار الشهيد الشدادي.    أنت تتصدق دون أن تدري:    رونالدو.. "الغائب الهام" في مواجهة الأحد    هل سجود الملائكة لآدم كان عبادة؟ شيخ يجيب يجيب    النصر السعودي يهزم السد القطري بثلاثة اهداف مقابل هدف (فيديو ملخص المباراة)    صحة الرياض تصدر بيانا عاجلا وتكشف ملابسات "حقنة لقاح كورونا الفارغة" التي أثارت الجدل    صفحة من كتاب أسود    تأهل ثمانية شعراء في مسابقة شاعر محافظة عمران    العين تأكل قبل البطن.. "نهم" رمضان يزيد الاستهلاك في المغرب    قرار جديد تصدره جماعة الحوثي يقصم ظهر التجار وسيدفع ثمنه المواطن اليمني    "فهد القرني" ودوره في مسلسل ليالي الجحملية    داعية سعودي يثير الجدل في المملكة بعد تغريدة مفاجئة عن زوجته    الدوري الاسباني.. أتلتيكو مدريد للنهوض من كبوته.. وريال مدريد يستعد لعودة هازارد    إصلاح الضالع ينعى عضو هيئة شوراه المحلية الشيخ عبدالمجيد باعباد    فلا نامت أعين الجبناء.. رسالة سيوف الأمس واليوم واحدة    افتتاح مخبزين خيريين في بني مطر بصنعاء    مسلسل "ضل راجل" يتصدر تريند تويتر    معلقا على اعتداءات الاخوان على مشاريع الافطار .. صحفي جنوبي: جماعة بلا أخلاق !!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عرض الصحف البريطانية- ترامب "يشن حربا على شعبه" ورحيله "لن يحل" مشاكل الولايات المتحدة
نشر في عدن الغد يوم 27 - 08 - 2020

تناولت صحف بريطانية الاضطرابات في الولايات المتحدة وكيفية تعامل الرئيس، دونالد ترامب، مع الأحداث، وتأثيرها على الانتخابات الرئاسية المقبلة.

ونشرت صحيفة الاندبندنت اونلاين مقالا افتتاحيا تقول فيه إن ترامب "يشن حربا على شعبه"، وإن الأمريكيين لا يريدون أربعة أعوام أخرى مثل التي مرت عليهم.

وتقول الصحيفة إن ترامب الابن يصف الانتخابات الرئاسية المقبلة بأنها معركة بين الكنيسة والعمل والمدرسة مقابل أعمال الشغب والنهب والتخريب، ولابد أن والده فخور به، لذلك أسهب في الحديث عن هذه المفاهيم في مؤتمر الحزب الجمهوري.

والغريب أن هذا الخطاب يأتي، حسب الاندبندنت، من رجل معروف بانعدام الإيمان وبالكسل والحقد على المنح الدراسية.

وتضيف أن منافسه جو بايدن ونائبته كامالا هاريس لا يستغربان هجمات ترامب، وعليه أن يرد بهدوء وبالأدلة الدامغة.


أما إذا تجاهل الديمقراطيون نصيحة ميشال أوباما، زوجة الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما، بالارتقاء في الرد كلما انحدر المنافس في التهجم، فإنه يكفيهم الإشارة إلى بعض جوانب حياة دونالد ترامب لكشف نفاقه الفاضح، بداية من ستورمي دانيالز إلى ابنة أخيه ماري ترامب، مرورا بشهادات ستيف بانون، وجيمس كومي.

كل هذه الأدلة تثبت أن لا الكنيسة ولا العمل ولا المدرسة من الخصائص الأساسية التي تميز شخصية ترامب، وفق افتتاحية الإندبندنت أونلاين.

ولكن الصحيفة تتوقع أن يكون الديمقراطيون قد تعلموا من التجارب السابقة، فلن يردوا على دعاية ترامب إلا بالعقل والنقاش المتزن دون التنابز بالألقاب وإظهار الكراهية.

وعليهم، حسب الصحيفة، أن يبينوا أن ترامب هو المسؤول عن فشل إدارته، عن الجدار غير المكتمل، والأداء الاقتصادي المتذبذب، والحروب التجارية، والتخلي عن الحلفاء، وانتهاك الدستور، والحرج الناجم عن العلاقة مع روسيا، وتزايد الكراهية، وكذلك سوء إدارة أزمة فيروس كورونا.

وتذكر الصحيفة أن المترشحين للرئاسة الأمريكية، يعدون في حملاتهم إما بالانتصار في الحروب أو إنهائها، ويعنون بذلك النزاعات المسلحة في الخارج، مثل أورويا وفيتنام والشرق الأوسط وكوريا الشمالية، أو الحرب الباردة مع الخصم التاريخي مثل الاتحاد السوفييتي سابقا أو الصين. ,

ولكن هذه المرة على جو بايدن ونائبته كامالا هاريس أن يعدا بإنهاء الحرب التي يشنها، حسب الصحيفة، ساكن البيت الأبيض على شعبه. وهو وعد من السهل الوفاء به.

الانقسامات في أمريكا

ونشرت صحيفة الغارديان مقالا اقتتاحيا تتحدث فيه عن خطابين في الولايات المتحدة الأول لوالدة الرجل الأسود الذي أطلقت عليه الشرطة النار في الظهر أمام أولاده، والثاني للسيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب.

وتقول الغارديان إن الولايات المتحدة سمعت الثلاثاء دعوتين إلى السلم والوحدة. الدعوة الأولى من جايكوب بليك الرجل الأسود الذي أطلقت عليه الشرطة النار في الظهر أمام أولاده، ويعتقد أنه أصيب بالشلل. وقالت دوليا جاكسون بعد الاضطرابات "نحن بحاجة إلى الالتئام".



أما الدعوة الثانية، فكانت خطابا ناريا من ميلانيا ترامب في مؤتمر الحزب الجمهوري. وتقول الصحيفة إن المرأة التي ألقت خطابا وصف بأنه دعوة إلى الوحدة العرقية هي نفسها التي قالت إن الشعب الأمريكي يريد أن يرى شهادة ميلاد باراك أوباما. وهي أيضا التي لبست سترة كتب على ظهرها "لا أهتم بالأمر، هل تهتمون"، عندما زارت مكان احتجاز الأطفال على الحدود في تكساس.

وتضيف الصحيفة أن خطاب السيدة الأولى، كغيره من الخطابات التي ألقيت في الندوة، كان حسب الصحيفة يهدف إلى استغلال القضية العرقية من قبل ترامب والجمهوريين، ويدعو الناخبين إلى التصويت له دون حرج.

وترى الغارديان أن محاولة ترامب القضاء على حركة حقوق السود بتقديم نفسه على أنه رئيس القانون والنظام العام، الذي يدافع عن الأحياء البيضاء فشلت في إقناع الأمريكيين الذين أظهروا تضامنا لم يكن متوقعا مع المحتجين.

وبعد الندوة بساعات قتل شخصان وأصيب ثالث بجروح في احتجاجات كينوشا. ويعتقد أن مجموعة من الرجال البيض المدججين بالسلاح اشتبكت مع المحتجين. وقال مسؤول الشرطة المحلية إن مليشيا كانت تجوب شوارع المدينة.

وأظهرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي رجلا أبيض يطلق النار على ما يبدو أنهم متحجون من حركة حقوق السود. وعلى الرغم من ذلك واصل الرجل سيره وسلاحه على كتفه ومرت أمامه سيارة الشرطة دون يوقفه أحد. وهو موقف مناقض تماما لما حدث لبليك الرجل الأسود الذي أطلقت عليه الشرطة النار.

وتضيف الصحيفة أن عائلة بليك دعت إلى التغيير، إذ قالت اخته: "تعودنا على رؤية الشرطة تقتل السود منذ سنوات، لا نريد شفقتكم بل نريد التغيير".

أما السيدة الأولى الامريكية، فدعت إلى بقاء الأمور على حالها. فقد وصل زوجها إلى السلطة، حسب الغارديان، بإذكاء الكراهية، وسيبقى في الحكم بالطريقة نفسها. ورحيله لن يحل المشاكل المتجذرة في أمريكا ولكن فوزه بالانتخابات سيفاقمها حسب الصحيفة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.