ورد للتو : قوات الأمن في العاصمة صنعاء تلقي القبض على قاتل فر من مأرب ومشايخ عبيدة تعبر عن شكرها ل الحوثي.. ماذا يحدث ؟!    الخارجية الأمريكية تكشف عن هوية أبرز القيادات الإيرانية التي وصلت صنعاء    ورد للتو : كارثة تضرب طيران اليمنية وصدور بيان عاجل    عاجل: بيان من السلطات السعودية بشأن الحريق الهائل الذي اندلع قبل قليل    تطورات ميدانية جديدة في جبهات مأرب والجوف.. والجيش يكشف عن آخر المستجدات    «كورونا» يزيد ثروات أغنياء الصين 1.5 تريليون دولار    الحرب من أجل السلام    حزام قطاع المنصورة يوقفون "مستهتر" أطلق النار في موكب عرس    وفد عسكري يزور معسكر الصولبان ويطلع على الجاهزية القتالية    استمرار أعمال مشاريع الصيانة والتأهيل للطرق الرئيسية في عدن    فريق الزعماء بطلاً لسباعية مدرسة القمة الأهلية.    باعتوان : سيشهد دوري ملتقى الساحل الرياضي في نسختة الأولى ختام تاريخي    وكيل أول المهرة يدشن توزيع 1350حقيبة صحية على النازحين والمهمشين بتمويل من منظمة اليونيسف    وكيل أبين "الجنيدي" يلتقي وكيل وزارة الصحة لمناقشة النهوض بالقطاع الصحي في المحافظة.    الخرماء : محافظ المحافظة وجه بتنفيذ عدد من المشاريع المهمة في المديرية.    صدور عدد من التكليفات الامنية الجديدة بساحل حضرموت...وثيقة    مقاتلي مليشيا الحوثي يتمردون على الجماعة ويرفضون الذهاب إلى الجبهات خوفا على زوجاتهم    انتبه صوت الإطارات يضعك في مأزق.. المرور السعودي يحذر من مخالفة تستوجب الغرامة    الطريق إلى المستقبل الواعد    منتزة نشوان السياحي تقيم أول بطولة لراقصي الهيب هوب في عدن للمرحلة التانية (نصف النهائيات)    اختبار النفخ يكشف كورونا في دقيقة واحدة    إنفراجة مرتقبة لإتفاق الرياض مع بدء الانسحابات من عدن وأبين    انخفاض أسعار المشتقات النفطية في مناطق سيطرة الحوثيين.. وشركة النفط بصنعاء تصدر بيان جديد    مواعيد رحلات طيران اليمنية ليوم الخميس 22 اكتوبر 2020م    قوات الجيش الوطني والمقاومة يسيطرون بشكل كامل على منطقة جديدة بعد انسحاب مليشيا الانتقالي (تفاصيل)    مدينة سعودية جديدة تزيح أبها عن صدارة أبرد المدن في المملكة    إصابة وزيري الصحة في البرازيل والمانيا بفيروس كورونا    عن أحاديث الأيام    وزير النفط ومحافظ شبوة يتفقدان مشروع الخزن الاستراتيجي وميناء تصدير النفط الخام ومنتجع قنا السياحي بمديرية رضوم    الوكيل العليي يطلع على مشروع تأهيل منشأة نادي شعب حضرموت واستعداداته للموسم الجديد    وزارة الزراعة تصدر توضيح هام بشأن "استيراد الأسمدة" و"المضخات الشمسية" و"الارباح" و"جزيلان"    افتتاح أعمال الدورة ال 33 لمجلس وزراء النقل العرب برئاسة اليمن    لجنة الطوارئ: تسجيل 6 حالات شفاء من كورونا في حضرموت    أرسنال يصدم نجمه مسعود أوزيل بهذا القرار    المشاط يبعث برسالة الى محافظ صعدة (التفاصيل)    الكوميدي اليمني "محمد قحطان" يعتزم تقديم عمل درامي جديد خلال رمضان القادم    السعوديون في دهشة وكل مشاهد في ذهول من مبنى غريب خضع للاشراف الهندسي ..شاهد    غدا.. مؤتمر صحفي بصنعاء لإعلان نتيجة الثانوية    إنهيار كبير للريال اليمني أمام العملات الأجنبية مساء اليوم الأربعاء.. آخر التحديثات في صنعاء وعدن وحضرموت    حكايتي مع الخضر    سبتمبر والكهنوت ضدان لا يجتمعان    تحذير جديد من الصحة العالمية حول فيروس كورونا    العلامات الشائعة لارتفاع ضغط الدم "المهدد للحياة"!    عهد..(شعر)    انتشار قوات سعودية بمحيط القصر الجمهوري في العاصمة وتحليق مكثف لطيران الأباتشي.. ماذا يحدث؟    شاهد.. أسراب الجراد تغزو السلامية بلودر وتهاجم المحاصيل الزراعية    للبيع: اراضي إنطلاقة للإستثمار العقاري    دراسة بريطانية تنصح بتناول وجبة يمنية شهيرة    5 أرقام تاريخية سجلها برشلونة مع انطلاق دوري الأبطال    فلكي يمني يتوقع مؤشرات الطقس ل " 6 " أيام قادمة ويحذر...    على الرغم من أدائه الكارثي في افتتاحية أبطال أوروبا...برشلونة يكافئ بيكيه بهذا القرار!    أشتعال المعارك بين الجيش الوطني والمليشيات الحوثية بالضالع من جديد وعشرات القتلى والجرحى    ابرز نتائج مواجهات الليلة في دوري ابطال اوروبا    وقع في حبها بعد كراهيه وانفصال دام لسنوات    وزارتا الأوقاف والثقافة تنظمان حفلاً خطابياً وفنياً بذكرى المولد النبوي الشريفصلى الله عليه وسلم    وزارة المياه والبيئة تدشن فعاليات الاحتفال بالمولد النبوي الشريف    قائد الثورة يدعو الشعب اليمني إلى التفاعل الكبير في إحياء ذكرى المولد النبوي    "راعوا مشاعر العزاب..وعدلوا الخطاب"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العراق يعلن التعبئة العامة وتسليح الشعب في وجه "غزو خارجي"
نشر في الجنوب ميديا يوم 10 - 06 - 2014


الجنوبية نت : متابعات
أعلنت الحكومة العراقية الثلاثاء بعد اجتياح داعش للموصل أنها ستسلح كل مواطن يتطوع «لدحر الإرهاب»، معلنة التعبئة العامة في البلاد، وذلك إثر الإعلان عن سقوط محافظة نينوى في أيدي جماعات مسلحة.
واكد رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي، الثلاثاء، ان هناك غزوا خارجيا من جنسيات مختلفة للعراق، داعيا الى التوحد لمهاجمته، فيما اعتبر ان الانهيار النفسي للقوات المسلحة في نينوى سبب بهزيمتها.
تسليح وتعبئة وإعادة هيكلة
في بغداد أعلنت الحكومة العراقية الثلاثاء بعد اجتياح داعش للموصل أنها ستسلح كل مواطن يتطوع «لدحر الإرهاب»، معلنة التعبئة العامة في البلاد، وذلك إثر الإعلان عن سقوط محافظة نينوى في أيدي جماعات مسلحة.
كذلك، أعلنت الحكومة برئاسة نوري المالكي في بيانها إعادة هيكلة الأجهزة الأمنية، وإعادة رسم خططها الأمنية أيضاً.
وتلا المالكي بيان مجلس الوزراء بحسب ما عرضت قناة «العراقية» الحكومية، وإلى جانبه أعضاء حكومته.
وقال: «يشيد مجلس الوزراء بهمة المواطنين وأبناء العشائر للتطوع وحمل السلاح الذي أعلنوه من خلال استعدادهم للدفاع عن الوطن ودحر الإرهاب والإرهابيين، وعلى الجهات الرسمية دعم هذا الاستعداد واتخاذ الإجراءات الكفيلة بوضعه موضع التنفيذ».
كذلك تابع: «وفر المجلس الصلاحيات المطلوبة كافة والاحتياجات المالية كافة وعمليات الحشد كافة وشكل خلية أزمة خاصة لمتابعة عملية التطويع والتجهيز والتسليح».
وأعلن أن مجلس الوزراء اتخذ «قرارات بترسيم عمل الأجهزة الأمنية وإعادة هيكلتها وتنظيمها وإعادة رسم الخطط الأمنية».
غزو خارجي متعدد
من جانبه اكد رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي، الثلاثاء، ان هناك غزوا خارجيا من جنسيات مختلفة للعراق، داعيا الى التوحد لمهاجمته، فيما اعتبر ان الانهيار النفسي للقوات المسلحة في نينوى سبب بهزيمتها.
وقال النجيفي في مؤتمر صحافي عقده في بغداد، اليوم، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "هناك غزو خارجي إرهابي فيه جنسيات مختلفة على العراق"، لافتا الى "وجود دعم لهذه المجاميع، لكن الكلام حاليا يجري حول دحر هذه المجاميع وعودة البلد الى عافيته وبعد ذلك يتم التفتيش على مصدر دعمهم".
ودعا النجيفي الى "ضرورة التوحد لمهاجمة تلك المجاميع"، مشيرا الى ان "الإرهابيين بدءوا في الانبار وقبل أيام كانوا في سامراء والآن في نينوى".
واعتبر النجيفي أن "الانهيار النفسي للقوات المسلحة في نينوى سبب هذه الهزيمة"، لافتا الى ان "المهاجمين مهما كان عددهم لا يستطيعون اختراق مدينة هائلة الحجم مثل الموصل، إلا بعد هروب المدافعين عنها".
ويسيطر مسلحون ينتمون لتنظيم "داعش"، منذ ليلة أمس الاثنين، على مبنى محافظة نينوى ومطار الموصل وقناتي سما الموصل ونينوى الغد الفضائيتين، فضلا عن مراكز امنية ومؤسسات رسمية أخرى، كما انتشروا في الساحلين الايمن والايسر من المدينة، فيما تمكن الاف السجناء من الهروب من سجون بادوش والتسفيرات ومكافحة الارهاب في المحافظة، بعد سيطرة المسلحين عليها.
فيما ذكرت "رويترز"، في تقرير أمني، أن "المحافظ اثيل النجيفي حوصر داخل المبنى لكنه تمكن من الهرب، عندما دحرت الشرطة هجوما شنه مئات من المتشددين المسلحين بقذائف صاروخية وبنادق قناصة ورشاشات ثقيلة مثبتة على مركبات".
جلسة طارئة
قال مقرر مجلس النواب العراقي محمد الخالدي، اليوم، إن هيئة رئاسة البرلمان دعت أعضاء المجلس إلى جلسة طارئة يوم الخميس المقبل لمناقشة «تداعيات الانهيار الأمني في الموصل مركز محافظة نينوى، وعدد من المحافظات العراقية».
وقال الخالدي في تصريح صحافي إن «رئاستَي الجمهورية والوزراء أرسلت طلباً إلى البرلمان لإعلان حالة الطوارئ في البلاد على خلفية التداعيات الأمنية».
وأضاف إن «هيئة رئاسة مجلس النواب دعت أعضاء البرلمان إلى الحضور يوم الخميس المقبل إلى المجلس وعقد جلسة طارئة لمناقشة تداعيات انهيار الوضع الأمني في العراق».
وتابع مقرر البرلمان إن «مجلس النواب سيدرس طلب إعلان حالة الطوارئ»، داعياً جميع الكتل السياسية إلى حضور الجلسة ووضع الخلافات السياسية جانباً لمصلحة البلاد.
وكان قد قتل 20 شخصاً واصيب 28 آخرون بجروح في انفجار عبوتين ناسفتين استهدفتا، اليوم، مشيّعين وسط مدينة بعقوبة شمال شرقي بغداد، بحسب ما أفادت مصادر أمنية وطبية.
وقال ضابط برتبة عقيد في شرطة المدينة «قتل عشرون شخصاً وأصيب 28 آخرون بجروح جرّاء انفجار عبوتين ناسفتين استهدفتا مدنيّين كانوا متوجهين إلى مقبرة وسط بعقوبة». وأشارت المصادر إلى أن الضحايا كانوا في طريقهم لدفن أستاذ جامعي، اغتيل على يد مسلحين مجهولين في ساعة متأخرة من ليل أمس.
هروب 3000 سجين
من جهة أخرى، هاجم مسلحون من تنظيم «داعش» بالصواريخ والقنابل سجن «بادوش» غرب مدينة الموصل شمال العراق، اليوم، وقاموا بتهريب جميع سجنائه البالغ عددهم 3 آلاف، بحسب مصدر أمني.
وقال المصدر إن «مسلحي تنظيم «داعش» هاجموا، فجر اليوم، سجن «بادوش» بناحية بادوش غرب الموصل وسيطروا عليها، ثم قاموا بتهريب جميع السجناء منه».
وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن سجن «بادوش» هو سجن إقليمي كان يضم كبار قياديي «القاعدة» و«داعش» من جميع أنحاء العراق، مقدراً عدد نزلاء السجن بأكثر من 3 آلاف سجين.
كذلك، سيطر مسلحو «داعش»، منتصف ليل أمس، على سجن «التسفيرات» في منطقة الفيصلية شرق الموصل وسجن «مكافحة الإرهاب» في ساحة الطيران وسط الموصل، وقاموا بإطلاق جميع النزلاء في السجون.
في السياق، أفادت مصادر أمنية مسؤولة، اليوم، عن خروج مدينة الموصل، ثاني أكبر مدن العراق والواقعة في شمال البلاد، عن سلطة القوات الحكومية، مشيرةً إلى أنها «باتت تحت سيطرة مجموعات من المسلحين».
وأوضحت المصادر أن «مئات المسلحين هاجموا الموصل، قبيل منتصف ليل أمس، وتمكنوا بعد معارك مع قوات الجيش والشرطة العراقية من السيطرة على مبنى المحافظة والسجون والقنوات الفضائية»، قبل أن تسقط المدينة بالكامل بين أيديهم.
في السياق، أعلن رئيس البرلمان العراقي أسامة النجيفي، اليوم، أن محافظة نينوى المحاذية لسوريا سقطت بكاملها في أيدي مسلحين مناهضين للحكومة.
وأضاف النجيفي، في مؤتمر صحافي في بغداد، إن المسلحين الذين سيطروا، في وقتٍ سابق، على مدينة الموصل عاصمة نينوى يتوجهون نحو محافظة صلاح الدين المحاذية لنينوى من جهة الجنوب لاحتلالها. وأشار النجيفي إلى أن «محافظة نينوى كلها سقطت في أيدي المسلحين»، مضيفاً أن «مسلحين يتوجهون إلى محافظة صلاح الدين لاحتلالها».
كذلك، دعا النجيفي إلى أن «يكون هناك خط تصدّ قوي جداً ومساهمة شعبية جماهيرية مع القوات المسلحة، للتعاون الكامل للقضاء على هذه المجاميع المجرمة التي اجتاحت العراق وبدأت تحتل المدن العراقية الكبرى». وأضاف أن «التعاون مطلوب ولا بد من تجاوز الخلافات هذه الأيام لأن هناك غزواً خارجياً للعراق، وهذا يتطلب وحدة وطنية تصل إلى مستوى التحديات»، مشيراً إلى أنه «من المؤمل أن يكون هناك اجتماع، اليوم أو غداً، للقيادات السياسية للخط الأول في البلد».
وتابع النجيفي: «تكلمت مع السفير الأميركي، قبل ساعة، وطلبت منه أن يكون للولايات المتحدة دور، ووعدوا ببحث الأمر بصورة مستعجلة»، من دون أن يحدد طبيعة هذا الدور.
أما في ما يتعلق بطلب المساعدة من قوات «البشمركة» الكردية، قال رئيس البرلمان «إنه أمر ضروري لأن العمليات تجري على الحدود المشتركة، وسيهاجم إقليم كردستان إذا لم تجري مساعدة بتنسيق عالٍ».
الجنوبية نت


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.