قبل ساعة من تنصيب بايدن.. دولة خليجية توقع اتفاقا لشراء هذا العدد الهائل من مقاتلات "إف 35"    ترامب يعد مناصريه ب"العودة بشكل ما"    ما علامات ضعف جهاز المناعة وكيف يمكنك تقويته؟    اليونايتد يحسم صراع الصدارة مع السيتي وليستر بثنائية في شباك فولهام    رونالدو يقود يوفنتوس للفوز بالسوبر الايطالي امام نابولي بثنائية    كأس الملك : ريال مدريد يسقط بثنائية امام فريق الدرجة الثالثة ألكويانو ويودع المسابقة    يوفنتوس يتوج بكأس السوبر الإيطالي    رسميا.. بايدن يوقع مرسوم يلغي قرارات ترمب حول السفر والهجرة والمناخ    كورونا.. فيتامين يقلل احتمالية الموت فما هو؟    تحذيير علامات على الأظافر تشير الى مشكلات صحية خطيرة اذا ظهرت عليك اذهب للطبيب باسرع    علماء يقتربون من إيجاد علاج لمرض خطير لا يمكن ايقافه أو علاجه حتى اليوم !    رئيس هذه الدولة العربية يجري عملية جراحية بألمانيا وهكذا كانت النهاية    ترامب يفاجئ الجميع ويترك رسالة "سرية" إلى بايدن وهذا ماجاء فيها    مانشستر سيتي يتصدر الدوري الإنجليزي    رونالدو الأكثر تسجيلاً في تاريخ كرة القدم    القاء قنبلة يدوية على عدد من المواطنين في الشارع العام بمدينة رداع (تفاصيل)    لاول مره ...مدير امن عدن يظهر بالزي العسكري ويثير سخط الكثير بسبب هذا الامر    مسؤولون وشخصيات اجتماعية وبرلمانية ورجال مال وأعمال وقيادات عسكرية وحزبية وادباء وناشطون اعلاميون وحقوقيون يتحدثون عن الفقيد الراحل عبدالكريم الأرحبي وماذا يمثل رحيله من خسارة على الوطن ..!!    بايدن يعين قائمين بأعمال الخارجية والاستخبارات    مناقشة اول رسالة ماجستير بمحافظة المهرة للباحث عبدالله يحي صغير مطهر    بعد دقائق من مغادرة ترامب.. الصين تفرض عقوبات على 28 شخصا سابقين في إدارته    ناشطة سعودية تخلع الحجاب وتثير جدلا واسعا    منظمة حقوقية ترصد أكثر من 4 آلاف انتهاك حوثي في إب خلال العام 2020    غزوة أصنام شارع هائل بصنعاء    آخر مستجدات إنتشار فيروس كورونا في اليمن    الشمس تتناول القهوة في صنعاء القديمة (شعر)    وزير المياه يفتتح دورة تدريبية خاصة بتأهيل مأموري الضبط القضائي    إعلان عقوبة ميسي بعد طرده من نهائي كأس السوبر    وفاة الفنان اليمني الكبير " علي العطاس"    في وداع الأستاذ عبدالكريم الأرحبي    تحركات سرية مكثفة وتحالف جديد يتشكل للانقلاب على الرئيس "هادي" (تفاصيل)    الحكومة تناقش المستجدات المختلفة.. ومعين عبدالملك: ليس إمامنا غير النجاح    الحكومة: أولويتنا استكمال معركة إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة وتحقيق الاستقرار    الأسهم الأميركية تصعد مع تنصيب بايدن    الكشف عن القائد الجديد للهلال السعودي إلى 2025    مركز اليمن يناقش مع قيادة امن عدن تنفيذ مشروع داعم للسلام والامن المحلي    اجتماع أمني في سيئون لتعزيز العمل الأمني    البيضاء.. قتلى وجرحى من الحوثيين بقصف مدفعي وفي كمين بناطع    الرئيس هادي يناقش مع مجلس التعاون الخليجي تطورات الأوضاع في اليمن    تعرف على أخر تحديث لأسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية في صنعاء وعدن مساء اليوم الأربعاء    الذهب يواصل تحقيق الأرباح    إمرأة بالف رجل!    بيان هام من جامعة العلوم والتكنولوجيا عن مركزها في صنعاء والخريجين منه    أسعار الخضروات والفواكه صباح اليوم الأربعاء من أسواق صنعاء وعدن    إرتفاع جديد في أسعار الذهب عالمياً صباح اليوم وهذه هي الأسعار من محلات الصاغة في صنعاء وعدن    خسارة على الوطن.. الرئيس هادي والجنرال الأحمر ينعيان وفاة مسؤول حكومي بارز    عدن تعاني أزمة مشتقات نفطية خانقة لليوم الرابع على التوالي (تفاصيل)    عاجل وخطير.. اكتشاف عشرات الحالات المصابة بالإيدز في هذه المحافظة اليمنية    مصدر يحسم جدل قفز محمد رمضان من برج القاهرة    "مراد علمدار" يعود في موسم جديد من "وادي الذئاب" في هذا الموعد    فيلم «وقفة رجالة» يتصدر الإيرادات    نانسي عجرم تصدر بيان لمتابعيها    وفاء عامر تستنكر تصريحات نائب مسيئة للفن    أول تحرك تجاه عقد "زواج التجربة" بعدما أشعل الجدل في مصر    هل يجوز كتابة «ما شاء الله» على السيارة؟    خطبتي الجمعة تحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية وتحثّ على مشروعية التداوي والعلاج    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    قالوا وما صدقوا (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تباين مربك بشأن حل الأزمة الخليجية في ظل غياب أي تعليق من قبَل الإمارات والبحرين ومصر
نشر في المشهد اليمني يوم 05 - 12 - 2020

تباينت المواقف الرسمية والشعبية حتى الآن مما أعلن في الكويت من تقدم في سبيل حل الأزمة الخليجية المستمرة منذ أكثر من 3 أعوام، بتباين البيانات الصادرة عن المسؤولين في الكويت والسعودية وقطر، الأمر الذي أحدث ارتباكا بالأوساط السياسية والإعلامية حول حقيقة ما تم التوصل إليه؛ وفقا ل"إرم نيوز".
فبينما أشار أول بيان صدر أمس الجمعة عن وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد ناصر الصباح إلى ”نتائج مثمرة لمباحثات“ جرت في الفترة الأخيرة، وتأكيد ”كافة الأطراف“ على حرصهم للوصول إلى اتفاق نهائي ينهي الأزمة الخليجية، قال نائب الوزير نفسه خالد الجار الله بعد ذلك بقليل لقناة ”الشرق“ السعودية: إن ”صفحة الخلاف قد طُويت“.
تطابق في التحفظ
بعد بيان وزير الخارجية الكويتي وتصريح نائبه، جاء تعليق سريع لوزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن، عبر تغريدة على تويتر، رحب فيها الوزير القطري بتحفظ ببيان دولة الكويت، معتبرا إياه: ”خطوة مهمة نحو حل الأزمة الخليجية“.
وبنفس الصيغة تقريبا، غير الجازمة بحل الخلاف، علق وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان على البيان الكويتي بتغريدة، قائلا: ”ننظر ببالغ التقدير لجهود دولة الكويت الشقيقة لتقريب وجهات النظر حيال الأزمة الخليجية، ونشكر المساعي الأمريكية في هذا الخصوص، ونتطلع لأن تتكلل بالنجاح لما فيه مصلحة وخير المنطقة“.
وأحدثت صيغ بيانات أطراف الأزمة ارتباكا بين المتابعين، حيث لم تتبين حتى الآن الخطوة القادمة، ولم يعرف على وجه الدقة ما الذي تحقق على طريق المصالحة بين دول الرباعية العربية (السعودية الإمارات البحرين) ودولة قطر.
وزاد من ضبابية المشهد غياب أي تعليق من قبَل الإمارات والبحرين ومصر، رغم إشارة أمير الكويت في رسالة إلى العاهل السعودي، اليوم السبت، إلى أن المملكة تمثل الدول الثلاث، فيما يبدو أنها مفاوضات جارية ترعاها الكويت والولايات المتحدة.
هل هناك مصالحة؟
وبدا الأكاديمي الإماراتي عبدالخالق عبدالله غير متفائل كثيرا بإنهاء الخلاف؛ حيث كتب في تغريدة على تويتر: ”حتى لو تحرك قطار المصالحة الخليجية ربع خطوة أو سنتيمترا واحدًا إلى الأمام فهو مصدر سعادة لكل كويتي قطري بحريني سعودي إماراتي عُماني يؤمن بالتعاون الخليجي وبالمصير الخليجي المشترك، لكن لا ننسى أن قطار المصالحة تقدم خطوة إلى الأمام قبل سنة ثم انتكس سريعا بسبب تعنت الأشقاء في قطر“.
وفي هذا الصدد، تساءل المحلل السياسي السعودي خالد الدخيل في تغريدات على تويتر: ”هل حصلت مصالحة ”خليجية“؟ هكذا شاع ليلة البارحة. لكن البيانات الرسمية لا تحمل أي مؤشر على مصالحة. في البيان الكويتي يعرب أمير البلاد عن سعادته للجهود المستمرة والبناءة للتوصل إلى الاتفاق النهائي. جهود مستمرة وليس اتفاقا. في جريدة الرياض اليوم انزوى الخبر في صفحاتها الداخلية“.
ويضيف: ”لم يحصل أي اجتماع بين طرفي الأزمة، فبين من حصلت المصالحة ”الخليجية“؟ لن تتم هذه المصالحة والسياسة التي وضعها الأمير الوالد وحمد بن جاسم لا تزال معتمدة في قطر. تعتمد الدوحة على ثروتها من الغاز لتمويل حمايتها الأميركية والتركية. والدول الأخرى ليست في عجلة من أمرها. الأزمة باقية“.
وشرح الدخيل في تغريدة أخرى تصريحات وزير الخارجية السعودي بالقول: ”تصريح وزير الخارجية السعودي فيصل الفرحان يقول “هناك تقدم، ونأمل في خلاصة مرضية لجميع الأطراف.“ والتقدم تطور في اتجاه مصالحة، وليس مصالحة. ويضيف: ”الأولوية الآن لإعادة المفاوضات الفلسطينية-الإسرائيلية، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة“ كسبيل وحيد للتطبيع مع إسرائيل“.
وفي محاولة لقراءة المشهد، علق أحد المغردين على تويتر بالقول: ”تبدو البيانات الصادرة عن الكويت (وكأن) المصالحة الخليجية قد أنجزت أو كادت، وكأنها نوع من الضغط الدبلوماسي على أطراف الأزمة لتسريع الخطوات والإصرار على عدم العودة إلى الوراء، في حين أن أصحاب العلاقة المباشرين لا يقولون سوى أن هناك تقدما في المباحثات“.
وفي نفس السياق، غرد حساب على تويتر بعنوان: ”درع الوطن“ قائلا: ”إلى كل من يهلل عن المصالحة الخليجية، كل ما في الأمر مباحثات ولا تتوقعون حلا للأزمة خارج الرياض، حلها مكتوب: الطريق إلى الرياض“.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.