تفاصيل عملية عسكرية نوعية للتحالف ضد الحوثيين في هذه المحافظة!    الداعية الإماراتي وسيم يوسف بعد إصابة يوسف القرضاوي ب كورونا: "اللهم لا شماتة !".    نصائح غذائية لتقوية المناعة ومواجهة كورونا    تقرير: 70% من واردات اليمن من الوقود تذهب لمناطق الحوثيين    السعودية تضع آلية رقابية لتوزيع واستخدام منحة وقود الكهرباء    تدشين توزيع ألف سلة غذائية بأمانة العاصمة والحديدة    دفاعات التحالف الجوية تدمر مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون تجاه السعودية    رئيس الحكومة الإسبانية يهنئ برشلونة بتحقيق لقب كأس الملك    المنتخب اليمني يدخل معسكر شبوة بقائمة تضم 24 لاعبا    الحكم بحبس زوجة رئيس عربي وابنته.. لهذا السبب!    بعد الانتقادات الكبيرة.. بايدن يصدر قرارا مهما    ترحيب حكومي بدعوة مجلس الأمن إلى وقف التصعيد العسكري    خيرات الإمارات في سقطرى.. مساعدات تُجهِض الأعباء المصنوعة إخوانيًّا    شاهد.. مدافع بيلباو يصفع ميسي في نهائي كأس إسبانيا    تعرف على الأسعار مباشرةً من محلات الصرافة.. استمرار صعود العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني في عدن واستقرارها في صنعاء صباح الأحد    قاليباف: الرد على حادث نطنز ضرورة حتمية وسيأتي في الزمان المناسب    شاهد صورة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي لأفراد الجيش الوطني بجبهات مأرب اثناء الإفطار    انتعاش كامل لقطاع الطيران المدني الصيني إلى مستوى ما قبل كورونا    قناة يمنية تعتزم إيقاف أحد مسلسلاته العنصرية    لهذة الاسباب وزير الدفاع يوجه بتشريح جثة العميد سيف عبدربه الشدادي    الصحة العالمية: الوضع الوبائي في العالم مقلق    الأرصاد يتوقع هطول الأمطار على المرتفعات الجبلية    تأهل الروسي روبليف إلى نهائي دورة مونت كارلو للتنس    25 مايوموعد الانتخابات الرئاسية السورية    عادات اليمنيين في رمضان    دولتين توقعان أكبر صفقة في مجال الدفاع والتسلحح .. الاسماء وتفاصيل    نهاية قطاع قبلي يعيد الكهرباء الى مارب    شاهد هدف زياش في شباك السيتي (فيديو)    الجيش يعلن عن مقتل عدد من المسلحين الحوثيين في الحديدة    وزارة الصناعة في حكومة الحوثيين تصدر توجيهاً هاماً للتجار قد يسعد المواطنين!    جماعة الحوثي تشيع عدد من قادتها الذين قتلوا في الجبهات (اسماء)    زلزال بقوة 5.9 درجة يضرب ميناء غناوة جنوب ايران    أهداف رمضانية بسيطة لا تأخذ منكم إلا مجهود يسير    خمس هدايا للصائم من ربّ العباد ..!!    أنت تتصدق دون أن تدري:    القيسي: مؤتمر مأرب لحقوق الإنسان يهدف لتعزيز العدالة والحد من انتهاكات مليشيا الحوثي ضد المدنيين والنازحين.    مأرب: تدشين مشروع دوار الشهيد الشدادي.    هل سجود الملائكة لآدم كان عبادة؟ شيخ يجيب يجيب    النصر السعودي يهزم السد القطري بثلاثة اهداف مقابل هدف (فيديو ملخص المباراة)    رونالدو.. "الغائب الهام" في مواجهة الأحد    وفاة شيخ بارز في محافظة الضالع    صحة الرياض تصدر بيانا عاجلا وتكشف ملابسات "حقنة لقاح كورونا الفارغة" التي أثارت الجدل    تأهل ثمانية شعراء في مسابقة شاعر محافظة عمران    صفحة من كتاب أسود    هيئة النقل البري تحمل السعودية المسؤولية عن التداعيات الإنسانية لاحتجاز آلاف المغتربين    العين تأكل قبل البطن.. "نهم" رمضان يزيد الاستهلاك في المغرب    الرياح تزيد معاناة النازحين وتقتلع خيامهم في تعز    قرار جديد تصدره جماعة الحوثي يقصم ظهر التجار وسيدفع ثمنه المواطن اليمني    الدوري الاسباني.. أتلتيكو مدريد للنهوض من كبوته.. وريال مدريد يستعد لعودة هازارد    "فهد القرني" ودوره في مسلسل ليالي الجحملية    داعية سعودي يثير الجدل في المملكة بعد تغريدة مفاجئة عن زوجته    فوائد مذهلة لمشروب يحضر بقوة في موائد رمضان    إصلاح الضالع ينعى عضو هيئة شوراه المحلية الشيخ عبدالمجيد باعباد    فلا نامت أعين الجبناء.. رسالة سيوف الأمس واليوم واحدة    افتتاح مخبزين خيريين في بني مطر بصنعاء    مسلسل "ضل راجل" يتصدر تريند تويتر    الرئيس المشاط يعزي في وفاة الشيخ علي سيف الذهب    معلقا على اعتداءات الاخوان على مشاريع الافطار .. صحفي جنوبي: جماعة بلا أخلاق !!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





واشنطن بوست تكشف: كيف تستثمر إيران مليشيا الحوثيين في اليمن؟
نشر في المنتصف يوم 08 - 01 - 2020

كشفت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن إيران قد تستعين في ‏الفترة المقبلة بالمليشيات التابعة لها خاصة المليشيا الحوثية في اليمن، من أجل الرد على مقتل قائد فيلق القدس ‏بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.‏


وقالت الصحيفة إنه لطالما كان يُخشى أن يلعب وكلاء طهران في الشرق الأوسط دورا رئيسا في أي تصعيد إضافي للتوترات بين الولايات المتحدة وإيران، لكن مقتل سليماني يزيد من احتمالية أن تشكل شبكة القوات الإيرانية بالوكالة تهديداً مباشراً بشكل كبير، للأهداف الأمريكية المحتملة.

وأشارت إلى أن سليماني تسلم فيلق القدس، الجناح الخارجي للحرس الثوري، في أواخر التسعينيات واستمر في توسيع وجوده الإقليمي، وكان معروفا على نطاق واسع بصلاته البارزة بالجماعات شبه العسكرية من سوريا إلى اليمن التي أصبحت الآن في دائرة الضوء.

وترى الواشنطن بوست أن بقتله إلى جانب شخصيات لبنانية رفيعة المستوى موالية لإيران، تكون الولايات المتحدة قد قصت بعض أجنحة سياسة إيران التوسعية.

ومن بين التهديدات التي اوردتها الصحيفة، المليشيات الحوثية والتي وصفتها بأنها "الطرف الأقل خبرة ولكنها الأكثر ‏خطورة، بسبب رعونة وتهور قياداتها".‏

وأشارت إلى أن تزويد طهران تلك المليشيات بالصواريخ ‏بعيدة المدى والطائرات المسيرة المتطورة جعلها أكثر تهورا، وسعيا ‏بقوة من أجل الانتقام والتي كان آخرها الهجوم الذي ‏تعرضت له المنشآت النفطية في السعودية.‏

أوضحت أن تركيز إيران على تطوير ودعم وكلائها، يعود إلى ثورة 1979 التي أطاحت بالشاه المدعوم من الولايات المتحدة وأنشأت جمهورية إيران الإسلامية، حيث سعت الثيوقراطية الشيعية إلى تصدير ثورتها، وتمكين الجماعات الشيعية في الشرق الأوسط منذ البداية.

ونقلت الصحيفة عن أليكس فاتانكا من معهد الشرق الأوسط، إن إيران استثمرت ووسعت من نطاقها من خلال دعم المليشيات في اليمن وسوريا التي مزقتهما الحرب، مستفيدة من فوضى "الربيع العربي" في عام 2011.

وقال فاتانكا إن نجاح الاستراتيجية الإيرانية، يعتمد إلى حد كبير على قدرتها على الاستفادة من فراغات السلطة في الشرق الأوسط التي خلفتها فوضى "الربيع العربي".

ويقول مسؤولون أمريكيون وخبراء أسلحة إن الأسلحة والتكنولوجيا الإيرانية ما زالت تُنقل إلى وكلائها الحوثيين. فمن خلال قيام الوكلاء بنشر التكنولوجيا لضرب الأهداف نيابة عنها فإن القيادة الإيرانية جعلت من الصعب على خصومها إثبات مسؤولية طهران المباشرة.

ويرى مراقبون أن نشوب حرب مع الولايات المتحدة من شأنها أن تعرض بقاء النظام الإيراني للخطر، وأن تصاعد التوترات في الخليج العربي سيحرم إيران من بقية الدخل الأساسي من خلال صادرات النفط. وبالنسبة للعراق، فإمكانات التصعيد محدودة.

كما أكد الوزير أن وجود قواته في العراق مهم لأميركا وللشعب العراقي، كما أن ذلك الوجود ضروري لقتال داعش، بحسب تعبيره.

وأضاف إسبر أن الأولوية لأميركا هي الحفاظ على قواتها في المنطقة.

"ظريف يكذب"
يذكر أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، كان أعلن خلال مؤتمر صحافي في واشنطن، أن كلام وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف عن مهمة دبلوماسية لسليماني في العراق مجرد أكاذيب، مؤكدا أن إيران لها علاقات بعدد من التنظيمات الإرهابية في المنطقة.

وأعرب عن ثقته في أن الضربة التي أودت بحياة سليماني تمت مراجعتها قانونيا قبل التنفيذ.


كما شدد على أن الرئيس ترمب كان واضحا بأن إيران لن تحصل على قنبلة نووية، لافتا إلى أن مهمة واشنطن هي حماية أرواح الأميركيين وحفظ الاستقرار في الشرق الأوسط.

وأوضح بومبيو أن العقوبات الأميركية جعلت النظام في إيران يعاني.

"تحذير وثأر كبير"
وكانت الولايات المتحدة قد أصدرت في وقت سابق من الثلاثاء، تحذيرا إلى السفن في الممرات المائية في الشرق الأوسط من احتمال فعل إيراني ضد المصالح البحرية الأميركية ردا على مقتل قاسم سليماني.


في المقابل، أفادت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية نقلا عن قائد سلاح البحرية التابع للحرس الثوري الأدميرال علي تنكسيري قوله "ننصح الأعداء بمغادرة المنطقة قبل الثأر منهم بشدة".

وأضاف أن القوة البحرية للحرس الثوري على أهبة الاستعداد لتنفيذ توجيهات القيادة الإيرانية، وستزيد من جاهزيتها في ظل ظروف المنطقة.

أما الرئيس الأميركي فقد هدد، الاثنين، إيران ب"ثأر كبير" إذا ردّت على مقتل سليماني، قائلاً إنه مستعد لضرب 52 موقعا إيرانيا، كما لوح بفرض عقوبات جديدة على طهران.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.