شركة "يو" للإتصالات تؤكد إيقاف خدماتها في العاصمة عدن    شركة صرافة يمنية تستولي على 45 مليون ريال سعودي    انهيار كبير للريال اليمني مقابل العملات الأجنبيةفي تدوالات اليوم    هزة أرضية بقوة 5.1 درجة تضرب ولاية وهران غرب الجزائر    السماح للأجنبي المتزوج مواطنة سعودية بالعمل في جميع الوظائف عدا هذه المهن    تشيلسي يعلن رحيل بيتر تشيك    الكشف عن تعقيدات طارئة في المباحثات بين "المجلس الرئاسي" والسعودية    بتوجيهات "الزُبيدي".. المجلس الانتقالي يعلن اطلاق عملية عسكرية لمطاردة قطاع الطرق في طور الباحة    وزير سابق يطالب بتدخل دولي سريع لإنقاذ اليمن من كارثة وشيكة    الملتقى القضائي اليمني يعلن رفضه التدخلات الحوثية بالسلطة القضائية بمنح المشرفيين صلاحيات فوق القضاة    جريمة مروعة زوجة أخرى بتعز تقتل زوجها بأول ليلة يعود فيها من الأغتراب بمعاونه أبن عمها    حجابي يجعلني قوية ..رسامة يمنية تشعل الشارع الأمريكي بعد اختيار لوحتها    صنعاء تختتم الأنشطة المركزية الصيفية    الفنان ''محمد عبده'' يفاجئ الجمهور بتصريحات مثيرة عن ابنه.. شاهد ماذا قال؟ (فيديو)    إغاثات سقطرى.. نهر يفيض بخيرات الإمارات    ألعاب البحر المتوسط.. الجزائر تحصد أول ميدالية ذهبية على حساب مصر    روسيا تعجز عن سداد ديونها بالعملة الأجنبية للمرة الأولى منذ قرن    الصحة العالمية تسجيل 3200 حالة لجدري القرود    درجات الحرارة في عدد من المحافظات اليمنية اليوم الإثنين    الهلال الإماراتي يوزع مساعدات غذائية في الشحر    مصرع6 من عناصر الأمن بإطلاق نار شمال المكسيك    الشيشان تجهز 4 كتائب عسكرية جديدة بأعداد هائلة    قرية الهجرة .. تحفة عمرانية    هل هناك حياة سابقة على المريخ؟.. مسبار ناسا يكشف أدلة حديثة    طبيا .. هذه اسواء وافضل الأطعمة للاسنان    رفع أكثر من 17 ألف طن من المخلفات في إب منذ بداية الشهر الجاري    11 لاعبًا يحق لهم الرحيل مجاناً فى صيف 2023 بأوروبا.. ونجم عربي فى المقدمة    إذا لاحظت هذه العلامة وأنت تصعد على الدرج فأنت مصاب بنقص فيتامين " د "    نصر الحصن بطلا لدوري أشبال الجنوب لمجلس الفرق الشعبية بديس المكلا    احذر .. علامات تحذيرة صامتة تكشف ارتفاع نسبة السكر في الدم    غلطة سراي يسعى إلى التعاقد مع النجم التشيلي أرتورو فيدال    مليشيا الحوثي تشن عمليتين هجوميتين على مأرب من محورين.. والجيش يصدر بيانا عسكريا    الح وثي يرتكب عيباً أسوداً..شاهد قبائل تهامة تخرج عن بكرة أبيها وتعلن النفير العام في وقفه مسلحة - توعدت المليشيات بالثأر لأعراض أبناء تهامة وشرفهم    الترجي بطلا للدوري التونسي لكرة القدم    لاتتجاهلها اطلاقا .. الشد "العضلي" في بعض المناطق هذه قد يدل على ارتفاع "الكوليسترول" تعرف عليه !    الحكومة تندد باستمرار إخفاء "انتصار الحمادي" وتدعو إلى إدانة الجرائم الحوثية بحق اليمنيات    أول "دولة عربية" : تمنع تعدد الزوجات الا بهذه الشروط التعجيزية التي ينفذها "الزوج".. تعرف عليها لن تتوقعها ماهيا ؟ !    لن تصدق .. أغرب من الخيال مواطن "سعودي" ذهب لخطبة فتاة وبعد عامين تفاجأ بما فعله جاره إمام المسجد مع أهلها لمدة 6 أشهر ؟!    شرطة جدة تطيح بعصابة من المقيمين اليمنيين المخالفين    10 ملاحظات بخصوص الحملة الناقدة للمنظمات النسوية والمدنية    انخفاض الديون الخارجية للصين 1 بالمائة في الربع الأول من العام 2022    يحدث في منتصف الشهر القادم.. الحكومة الشرعية تعلن أسوأ خبر للشعب اليمني    إعلان غير سار من برنامج الغذاء العالمي بشأن مساعداته للمستفيدين في اليمن    كارثة تهدد المنطقة.. رئيس البرلمان العربي يُحذر من تأخير إنقاذ خزان صافر    PSG يسعى للإحتفاظ بأيقونة الفريق ايمن كاري    الأمن السعودي يعلن إلقاء القبض على شخص بحوزته كمية كبيرة من "القات"    بتوجيهات من عبدالملك الحوثي.. صنعاء تشهد تنكيل بالقبائل والأخير يغضب ويستدعي مقاتليه من الجبهات    شاهد..أصغر عقيد ركن متواجد في صفوف الحوثيين ..(صورة)    أمانة المسؤولية    تدشين مشروع ترميم الجامع الكبير في الدريهمي    التكافل الاجتماعي ودوره في تماسك المجتمع    إلى أي مدى شاركت في إسقاط الدولة اليمنية والجمهورية وإشاعة كل هذا الخراب؟    "عمهم" يتصدر ويكتسح مواقع التواصل قبل طرحه في عيد الأضحى    إعلان رسمي بشأن أنباء عن انقلاب حافلة حجاج يمنيين    البدعة الملغومة    قليل مما تعكسه نظارة 'محمد حسين هيثم "    5000 منزل في صنعاء القديمة بحاجة للترميم    مكتب شؤون الحجاج يعلن الانتهاء من إصدار جميع تأشيرات حجاج اليمن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تعز.. مسيرة حاشدة تطالب برفع الحصار الحوثي وتحمل المبعوث الأممي مسؤولية استمراره
نشر في الصحوة نت يوم 25 - 05 - 2022

شهدت مدينة تعز، اليوم الأربعاء، مسيرة جماهيرية حاشدة، للمطالبة برفع الحصار الحوثي المفروض منذ ثمان سنوات على المدينة، وفتح الطرقات وإنهاء كل مظاهر الحصار، والسماح بحركة انتقال البضائع ومختلف الاحتياجات الإنسانية دون عراقيل.
وقال البيان الصادر عن المسيرة" إن أبناء محافظة تعز يؤكدون من خلال هذا الحشد الجماهيري المهيب، إن فتح الطرقات وإنهاء كل مظاهر الحصار على المحافظة هو مطلب جماعي لكل أبناء تعز سلطة محلية وأحزاب ومكونات سياسية ومؤسسات مجتمع مدني، ومواطنين.
وأكد أن "فك الحصار عن تعز وفتح الطرقات لا يحتاج لجان ولا وقت، وليس فيه كلفة وهي الخطوة الحقيقية الممهدة للسلام الشامل في اليمن، غير ذلك يبقى كل طرح مناورات لا قيمة لها، لافتا إلى أن الجميع أمام اختبار حقيقي للنوايا ولجديتهم في السلام وللفتح الفوري غير المؤجل لجميع الطرق الرئيسة وتشغيل أبار المياه، وإمدادات الكهرباء، والوصول إلى مقلب القمامة وقبل ذلك أمام مسؤولية أخلاقية وقانونية".
وأضاف البيان " على الرغم من مشارفة الهدنة على الانتهاء إلا أن معاناة أبناء محافظة تعز والمتمثلة بالحصار وتقييد حركة تنقل أبناء المحافظة وحركة انتقال البضائع ومختلف الاحتياجات الإنسانية ،لا تزال مستمرة وقائمة.. محملا المجتمع الدولي والمبعوث الأممي مسؤولية تجاهل ملف حصار تعز وإغلاق منافذها والطرقات الرئيسة التي تربط تعز بمختلف المحافظات وتحديدًا طرق تعز - صنعاء وتعز - الحديدة وتعز - عدن.

وقال البيان إن الملف الانساني حزمة متكاملة غير قابلة للتجزئة، ففي الوقت الذي يرحب أبناء محافظة تعز بفتح مطار صنعاء وميناء الحديدة فانهم يبدون أسفهم على حرمانهم من الاستفادة منها محذرا من انتهاء الهدنة، دون فتح الطرقات والذي يضع المجتمع الدولي أمام امتحان حقيقي إزاء ملف طرقات تعز.
ودعا بيان المسيرة إلى سرعة فتح كل الطرقات، ورفع الحصار بمختلف مظاهره عن أبناء المدينة حيث أنهم اجترحوا اختيار طرقات شاقه وطويلة ومكلفه ماديا وانسانيا.. محذرا من أن يخضع ملف الطرقات للتجزئة والتقسيط.
وأكد أن استمرار إغلاق طرقات تعز يترتب عليه أعباء ومخاطر ومعوقات إنسانية استثنائية وحرمان مديريات المحافظة الواقعة تحت سلطة مليشيات الحوثي من الاستفادة من الخدمات الصحية والتعليمية في مدينة تعز الواقعة تحت سلطة الحكومة الشرعية كما ان إغلاق الطرقات يترتب علية ارتفاع اسعار البضائع والسلع عامة وخاصة المواد الغذائية والدوائية.
كما أكد أن استمرار حصار المحافظة أدى إلى حرمانها من المياه وأوجد مخاطر بيئية من أبرزها عدم السماح بإيصال النفايات إلى مقلب القمامة الواقع في مناطق سيطرة الحوثيين.. مشددا على تحييد المجالات الانسانية من الصراع والسماح بضخ المياه من الابار الواقعة تحت سيطرة الحوثيين، والسماح بدخول المساعدات الانسانية والمواد الغذائية والدوائية دون قيد أو شرط.
ودعا إلى تجريم استخدام الطائرات المسيرة والمدفعية ومختلف أنواع السلاح على ميناء المخا والذي يمثل إحدى المنافذ الرئيسية لدخول أبرز الاحتياجات الانسانية والتجارية إلى أبناء المحافظة، مؤكدا أنه لا معنى للهدنة ولأي مفاوضات تؤسس لسلام شامل ودائم بدون فتح جميع طرقات ومعابر تعز التي تؤمن حركة المواطنين في إطارها ومع المحافظات الاخرى.
وحمل بيان المسيرة المجتمع الدولي ومكتب المبعوث مسؤولية أي تجاهل أو تغافل للوضع الانساني في تعز والذي يمتد لسبع سنوات وهو ما يضع أكثر من أربعة مليون نسمة في وضع إنساني مأساوي، كما حملهم مسؤولية تجاهل ملف حصار تعز وإغلاق منافذها والطرقات الرئيسة التي تربط تعز بمختلف المحافظات وتحديدًا طرق تعز صنعاء وتعز الحديدة وتعز عدن.
وأكد البيان على أهمية التعامل مع تعز كشريان وطني للاقتصاد سيما مع تداعي ازمه الغذاء والطاقة العالمية التي ستلقي بضلالها على اليمن، بما يحتم التنفيس عن البيوت التجارية وراس المال الوطني والحواضن الصناعية والطرق، مؤكدا أن رأس المال الوطني والبيوت التجارية في المحافظة هو ذخر البلاد كلها وأن أي مساس بها هو إضرار باليمن جمعاء وتعطيل لعجلة الاقتصاد التي تعاني من آثار الحرب والحصار.
وأكد البيان دعمهم اللامحدود لمجلس القيادة الرئاسي برئاسة الدكتور رشاد محمد العليمي ولمخرجات مشاورات الرياض، مؤكدين أنهم سيعملون على تحقيق أهداف المشاورات والانتقال بمخرجاتها إلى حيز التنفيذ.
وثمن البيان لمجلس القيادة الرئاسي اهتمامه بجرحى القوات المسلحة والأمن، وتوجيهه الحكومة بإنشاء هيئة وطنية جامعة تتولى ملف الجرحى وتخضع للإشراف المباشر من رئاسة الحكومة.
كما ثمن الجهود المبذولة من دول مجلس التعاون في لم الصف اليمني وتوحيد الكلمة، خاصة المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وجهود مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، السيد هانس غروندبرغ، ومبعوث الولايات المتحدة الأمريكية السيد تيموثي ليندركينغ والمبعوث السويدي السيد بيتر سيمنبي على جهودهم لإحلال السلام.
وأعرب البيان عن تقديره للمبادرة الأحادية التي أطلقها العميد الركن طارق محمد عبد الله صالح، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي والتي فتحت الطرق من طرف واحد ودون أي شروط، وقامت بترميم كافة الجسور والعبارات في الحديدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.