فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي..مسؤولية شعب وهوية واستعادة الشرعية    تجدد المعارك في أبين فجر اليوم وناطق الانتقالي يتحدث عن هجوم للقوات الحكومية    ثاني دولة بعد الولايات المتحدة الأمريكية تعلن رسمياً نقل سفارتها إلى القدس    بالصور.. نسيان" لفة شاش"في بطن مريضة بمحافظة إب    طبيب يدعي النبوة ويعالج كورونا وعدد من المواطنين يؤمنون به    نائب رئيس الوزراء ومحافظ حضرموت يفتتحان ويضعان حجر الأساس لعدد من المشاريع    الأمواج تلقي كنزا قيمتة أكثر من 3 ملايين دولار على شاطئ البحر    حملة غير مسبوقة ...فرنسا تضع أكثر من 70 مسجداً تحت المراقبة وتهديد بإغلاقها    واشنطن بوست: بومبيو قد يعلن الحوثيين " جماعة إرهابية" هذا الأسبوع    تعرف على أسرع 3 طرق فعالة للتخلص من نزلة البرد    لم أصبح انهيار الولايات المتحدة الأمريكية أمرا لا مفر منه؟    القطاع المصرفي في اليمن يمر بأسوأ مراحلة منذ بدء الحرب وهذه هي الأسباب..    مشاكل في القلب وظهور علامات في جسمك تدل على حدوث نوبة قلبية قريبة    رئيس إعلامية إصلاح عدن: تنفيذ اتفاق الرياض أفضل من تعطيله والسلام خير من الحرب    إصابة أحد لاعبي برشلونة بفيروس كورونا    تفاصيل...صراعات الأجنحة الحوثية على المنهوبات في صنعاء تمتد إلى قيادات الأجهزة الأمنية وتصفيات في الحديدة وإغتيالات في الأمانة    انفجارات ضخمة تهز مطار صنعاء وسط خوف وهلع بين المدنيين ومأرب برس تكشف التفاصيل    الدولار يقترب من حاجز 900 .... التحديث الصباحي لأسعار الصرف في صنعاء وعدن اليوم الخميس    إسرائيل تعلن استلمها أقوى وأخطر السفن الحربية في العالم من المانيا بعد تصاعد التوتر مع إيران    الحضرمي في منتدى روما لحوارات المتوسط بنسخته السادسة    عقب تناولهم لمزيج طبي كارثي... شاهد 20 طفل إسباني يتحولون إلى غوريلا    بالاسم.. استشهاد عدد من ضباط وأفراد الجيش الوطني بمأرب    سان جيرمان يقسو على مانشستر يونايتد    برشلونة يحقق فوزا هاما امام فرينكفاروس المجري في دوري ابطال اوروبا    مهرجان كرنفالي بهيج لفتيات عدن    وسائل إعلام فرنسية تعلن وفاة الرئيس الفرنسي السابق قبل قليل    صور.. ابنة منى زكي وأحمد حلمي تخطف الأنظار بمهرجان القاهرة السينمائي    تشيلسي يكتسح إشبيلية برباعية    إختفاء فتاتين بحوطة لحج في ظروف غامضة    وزير يدعو إلى وقف انهيار العملة ويحذر من كارثة وشيكة    مركز الملك سلمان يدعم خطة الاستجابة الإنسانية في اليمن ب12 مليون دولار    متى تبدأ الشمس بتهديد الأرض؟    شاهد بالصور.. لحظة وصول أول مطرب إماراتي إلى إسرائيل منذ اتفاق التطبيع    تغريم ميسي بسبب تحيته لمارادونا    ابو راس يشيد باسهامات ياسين القباطي في مكافحة الفساد وإثراء العمل السياسي    هل تصدق.. قبضة يدك تحذرك من مشاكل صحية خطيرة    الأمين العام يعزي الحاج عبدالله صالح قبان بوفاة نجله    افتتاح ووضع حجر الأساس ل9 مشاريع في القطاعين العسكري والأمني    البنك المركزي اليمني في عدن يوقف 30 شركة صرافة (وثيقة)    فاطمة الشهارية.. اللقمة العيسة لبيت سيدي!    حِميَرٌ تغزو فارس    انخفاض أسعار الذهب    البنك المركزي يجمد حسابات 30 شركة ومنشأة صرافة (تعرف عليها)    لم توصف بأنها إرهابية .. عارضة أزياء روسية ترتكب جريمة مروعة    التأهل يراود ميلان و19 فريقا في جولة مثيرة من الدوري الاوروبي    هآرتس.. "خدمات زنا متبادلة" مشروع مشترك إماراتي إسرائيلي    رائحَةُالخُبْزِ (المَدْهُور1)    غريفيث يكتفي ببيان مقتضب ويقول أن الأمر مفزع    ممرضة تفجر مفاجأة صادمة بشأن وفاة مارادونا    نعيش مرحلة استحمار اليمن!    تعرف على العقوبة التي تنتظر "محمد رمضان" حال إدانته بالتطبيع مع الإحتلال؟    المسنون يواجهون مصيرين حتميين في ظل كوارث الحرب في اليمن    مأرب: ذات الشمس    دولة عربية تكشف عن 15 ألف موقع أثري    مفتي السعودية "آل الشيخ" يوجه رسائل للجنود السعوديين في الحد الجنوبي    العرب حبل النصر لأمريكا والصهيونية!!    الله والفقه المغلوط(1-2)(2-2)    خطبتي الجمعة في "الحرام" و"النبوي" تبيّن أهمية التدبر في كتاب الله وسنة رسوله وتسلط الضوء على معاني 17 آية من سورة الإسراء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير: امريكا تخير النظام السعودي بين الدعم الأمريكي ودعمه للتنظيمات الإرهابية؟!تفاصيل هامة
نشر في لحج نيوز يوم 31 - 03 - 2017


كتب:إدوين مورا
كشفت تقارير غربية عن زيادة إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الدعم العسكري بشكل كبير لقوات التحالف السعودي ( السنة) لمواجهة الحوثيين في اليمن (الشيعة).. بذريعة انهم مدعومين من إيران، وذلك للتصدي لعملية الاستثمارات المزعومة التي دفعت إيران الى تعميق تحالفها على انقاض البلد الذي مزقته الحرب.
وأشار التقرير الى قرار الولايات المتحدة الذي ينص على ضرورة تعزيز الدعم للتحالف السعودي والذي جاء بعد شهر واحد تقريبا من ازاحة الرئيس ترامب النقاب عن خطة محتملة لتشكيل تحالف عسكري مع المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة (UAE)، ومصر، والأردن، وكذلك إسرائيل لمقاتلة العدو المشترك المدون في قائمة الدول الراعية للإرهاب على رأسها إيران.
ووفقا ل" صحيفة وول ستريت جورنال" فقد قال مسؤولون أمريكيون وعرب ان دعم ادارة ترامب العسكري للدول العربية السنية محاربة تنظيم القاعدة والميليشيات المدعومة من إيران في اليمن قد ازداد بشكل ملحوظ .
واضاف المسؤولون الأمريكيون ان الدعم الوجستي الأميركي الآن صار أكبر من الناحية الاستخباراتية وكذا دعم الجيوش المنضوية في التحالف السعودي والإماراتي.
منوهين الى إن إدارة ترامب تفكر أيضا استئناف بيع أسلحة موجهة بدقة لمنافسه السلاح الشيعي الإيراني الذي صار فتاكا في منطقة (السنة) المتمثل في التحالف السعودي.
الى ذلك أعلن النظام السعودي على لسان أحمد عسيري المتحدث باسم قوات التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن والذي اشار إلى دعم الولايات المتحدة. واضاف "اذا كان هناك زوبعة العام الماضي، وكان هذا شذوذ."
ومن ناحية أخرى قالت وكالة رويترز انها علمت أن إيران تعزز من دعمها العسكري للمتمردين (الشيعة) الحوثيين في اليمن، الذين تمكنوا من السيطرة على عاصمة البلاد صنعاء بالإضافة إلى بعض المناطق في الشمال في حين يتولى تنظيم القاعدة السيطرة على أراضي في الجنوب.
واضافت الوكالة ان التحالف السعودي ركز في المقام الأول على محاربة الحوثيين (الشيعية) المدعومين من إيران، وهو ما سمح لتنظيم القاعدة بالتوسيع في الأراضي الجنوبية التي تسيطر عليها وعدد من المقاتلين تحت قيادتها.
وتقول مصادر اقليمية وغربية بحسب تقارير وكالة رويترز ان ايران ترسل اسلحة متطورة بالإضافة الى المستشارين العسكريين لحركة الحوثي في اليمن، وان زيادة الدعم المقدم من ايران لحلفائهم الشيعة في اليمن فجر حرب أهلية فيها والتي قد ربما ان تؤثر على ميزان القوى في الشرق الأوسط.
وفي سياق متصل قال مصدر رفض الكشف عن هويته وهو على معرفة تامة بالتحركات العسكرية في الأشهر الأخيرة ان إيران كان لها دورا أكبر في الصراع المستمر منذ عامين من خلال تكثيف إمدادات الأسلحة وغيرها من أشكال الدعم.
وأشار الى ان اللواء قاسم سليماني، قائد النخبة قوة القدس التابعة لفيلق حرس الثورة الإسلامية "(الحرس الثوري الإيراني)، المسؤولة عن حماية مصالح البلاد الشيعية في الخارج، قال في اجتماع عقد بطهران الجمهورية الايرانية تركز كل جهودها حول مستقبل الدور الإيراني في اليمن وأكد على ضرورة زيادة كمية المساعدة، التي تتمثل في عملية التدريب والأسلحة والدعم المالي.
وقال مصدر ايراني لم تذكر اسمه وكالة رويترز أن حقيقة ما يحدث في اليمن ان الأطراف فيها تدير الصراع والحرب بالوكالة وأن كسب المعركة في اليمن سوف يساعد على تحديد موازين القوى في الشرق الأوسط".
يأتي ذلك في الوقت الذي تركز فيه العربية السعودية وتحالفها في المقام الأول على دعم التنظيمات الإرهابية ونقل عناصرها الى جنوب اليمن لمحاربة الحوثيين وحلفائهم والميليشيات الموالية للرئيس السابق لليمن، كما تؤكد مصادر أخرى أن إدارة ترامب مهتمة بشكل كبير في عملية تقديم الدعم لأعضاء التحالف السعودي (السنة) الذين والمقاتلين المنضويين فيه من عناصر تنظيم القاعدة، الأمر الذي يشكل تهديدا مباشرا الى أمريكا.
واضافت المصادر في الوقت الذي تواصل القوات الامريكية استهداف [القاعدة في جزيرة العرب] المسلح ، يتضح ان هناك مؤامرة ودعم خفي يقدمه التحالف السني السعودي من أجل تعطيل التوجه الامريكي الذي يهدف الى محاربة التنظيمات الإرهابية لحماية أرواح الأمريكيين من هذا الخطر الذي يهدد العالم وفي المقدمة الشعب الأمريكي.
وفي حديث سابق قال المتحدث باسم البنتاغون الأمريكي الكابتن جيف ديفيس في أوائل مارس ان عناصر التنظيمات الارهابية قد استفادوا من المناطق الغير محكومة في جنوب اليمن وهذا الأمر جعل من المحافظات الجنوبية والشرقية اليمنية حاضنة للجماعات الارهابية برعاية التحالف السني ليستعيد نشاطاته الارهابية ويعود من جديد لتوجيه هجمات إرهابية ضد الولايات المتحدة". واضاف "اننا سوف نواصل العمل مع الحكومة اليمنية وشركائنا على الأرض لهزيمة عناصر هذا التنظيم وحرمانها من القدرة على العمل."
اما الخبير توماس الخبير في مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات (FDD) قال ان المشرعون أكدوا ان بعض قيادات الجماعة السنية الإرهابية في اليمن تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية (AQAP) تتعاون مع المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة في حربها ضد الحوثيين.
ومع ذلك، كثفت إدارة ترامب بشكل ملحوظ الجهود العسكرية الأمريكية ضد القاعدة في جزيرة العرب، وتستهدف المجموعة من خلال رصد المزيد من الضربات الجوية شهريا من كل عام كما كان في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.
وأضاف المشرعون الأمريكيون بقولهم:يجب على النظام لسعودي أن يختار أما تعزيز دعم الولايات المتحدة له واما تحالفه مع تنظيم القاعدة. وأعتبروا ان التحالف الذي تقوده السعودية نادرا ما يستهدف المجموعة الجهادية الارهابية السنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.