غارات في صنعاء والتحالف يقول إنه استهدف مواقع صواريخ    وزير الدفاع: 2020 هو عام التطوير والارتقاء بأسلحة توازن الردع الاستراتيجية    قتلوا طفولتي .. وأحلامي بحروبهم ..!!    قراران جمهوريان بتعيين محافظاً ل "المهرة" وعضو في "الشورى"    التحالف يدمر مواقع لتخزين وتركيب إطلاق الصواريخ البالستية وتخزين الطائرات بدون طيار بالعاصمة صنعاء    التحالف يعلن احباط هجوم حوثي وشيك اليوم ويسرد التفاصيل    أعلن ساعة الصفر .. «الجيش» الوطني يتحرك لتحرير «صنعاء»    انتقالي الملاح ردفان يعقد اجتماع الهيئة التنفيذية الدوري لشهر فبراير 2020 م    الشارع العام في أحور أصبح مسرحاً للثارات والنعرات القبلية    عودة تدريجية لكهرباء عدن عقب خروجها المفاجئ    "دعاة الرسول صلى الله عليه وسلم وولاته وأثرهم في الحياة العامة في اليمن" .. رسالة ماجستير بامتياز للباحث عبدالله الوليدي من جامعة عدن    حكومة اليمن تطالب المبعوث الأممى بالضغط على الحوثيين لوقف اعتقال المواطنين    المتحف العلمي: يكشف الكنوز الجيولوجية الفريدة وثروات اليمن    الاحمدي يفتتح ورشة العمل الخاصة بآليات ومفاهيم اتفاقية التراث العالمي    المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام يواصل حملته التوعوية بمديرية قعطبة    طهران على خطى "ووهان" .. بعد تفشي فيروس "كورونا"    السلامي:الأمم المتحدة ومنظماتها تتواطأ وتتلاعب بالمساعدات مع الحوثيين    الصين تعتزم بدء إعفاء 65 سلعة أمريكية من رسوم إضافية في 28 فبراير    رواية للكاتب أحمد الصراف أعادت إلقاء الضوء على مفهوم الهجرة بالوطن العربي وتداعياته «72 ساعة في حياة برهان».. مغامرة المتشرد المليونير والحلم الأميركي المزيف    مبادرة موسى... هل سيتفيد منها الرئيس هادي؟!    جامعة صنعاء في مهب التجريف الحوثي الطائفي بتعيينات حوثية وإقصاء للأكاديميين    في سورية كان السيد خوري ينصح النساء عندما يأتينه للإعتراف بخيانتهن الزوجية ألا يلفظن كلمة "خيانة".. فما هي الكلمة البديلة؟!    ريال مدريد يهدي الصدارة لبرشلونة بالخسارة أمام ليفانتي    روان بن حسين تضع مولودتها الأولى وصور واضحة تكشف مفاجأة عن هوية زوجها    بفارق صرف بين صنعاء وعدن يصل ل 60 ريال .. تراجع مستمر للريال أمام السعودي والدولار (الأسعار صباح الأحد)    اشتهرت بتقليد الاغاني اليمنية ...خطوبة مشهورة التيك توك السعودية "جواهر " على شاب يمني ... فيديو    مصورو اليمن.. المخاطرة تسبق الشغف    عرض الصحف البريطانية - صحف بريطانية تناقش أزمة وثائقي عن اغتيال خاشقجي والتدهور الاقتصادي في إيران و"إصرار" تركيا على حماية إدلب    عمل تخريبي اخر في شبوه يتسبب في قطع كابل الإنترنت    حجب الشمس عن الظهور .... جراد مهول يغطي السماء في السعودية ... فيديو    مضاد حيوي جديد فعال بفضل الذكاء الصناعي    3 تمارين لعلاج الوسواس القهري في غاية الفعالية    16 مليون مشاهدة.. موجة تعاطف مع طفل "يفكر بالانتحار"    برعاية سفير اليمن لدى مصر المركز الثقافي اليمني يقيم ندوة بعنوان عصا موسى «عليه السلام »للباحث اليمني عارف التوي    رئيس الوزراء "منع تداول العملة حرباً اقتصادية وسياسية"    شاهد: لحظة سقوط الجراح العالمي مجدي يعقوب على مسرح التكريم في دبي    سلاء المخزن يقصي التضامن .. والاماجد يتأهل على حساب ربان جعار في بطولة السيدالخماسية بأبين    مسؤول إيراني رفيع يصاب بفيروس كورونا    ميسي يحطم رقم رونالدو    أصالة تكشف سراً عن طلاقها    ورد الان.. السعودية تغير " استراتيجتها " للمواجهة ضد طهران وتكسر حاجز التردد بأول تحرك عسكري من داخل ايران.. وقائد عسكري ايراني يحذر ويتوعد ! ( تفاصيل )    صحيفة اسرائيلية: الإمارات تبني أول مفاعل نووي بالعالم العربي لهذا السبب    شبهات حول تورط نجله في الواقعة...وفاة ستيني سعودي بعد اعتداء وحشي    محبي وأنصار وعشاق نادي المكلا الرياضي يعبرون عن سعادتهم بالمستوى المشرف في افتتاح دوري بلقيس    ابين : لواء الدفاع الساحلي يختتم دوري الشهيد فهد القرشي    برشلونة يحذّر نابولي والريال بخماسية في مرمى إيبار    لايبزيغ يدك شباك شالكة بخماسية في الدوري الالماني لكرة القدم    السعودية تتوقع زيادة النمو الاقتصادي هذا العام    إيران تسجل سادس حالة وفاة بكورونا    وثائقيان يمنيان يكشفان عن جرائم الحوثيين    معلمون يشكون من الدورات الإجبارية للحوثيين وتجييش الطلبة في الأعمال الدعائية    الهمة العالية    أين الأغنية اليمنية من مأساة الحرب؟    اليمن الحضاري ومأساته الرهنة.. فعالية ثقافية للسفارة اليمنية ببرلين    قال الشيخ..    "التعايش" ونبذ العنف والتصدي له    البيئة والتعليم    صعدة..افتتاح معرض "الزهراء قدوتنا "احتفاءً بذکرى مولد سيدة نساء العالمين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السعودية تعلن عن ميزانية ضخمة لعام «2019»
نشر في مأرب برس يوم 01 - 10 - 2018

أعلنت المملكة العربية السعودية بيانا تمهيديا هو الأول من نوعه، الأحد، بشأن الميزانية العامة لعام 2019، بإجمالي نفقات تصل إلى 1.106 تريليون ريال، بارتفاع قدره 7 في المئة عن العام الماضي.
وقال وزير المالية محمد بن عبد الله الجدعان، إن نجاح تطبيق العديد من المبادرات لتنمية الإيرادات غير النفطية، وتحسين كفاءة الإنفاق، وتحسين آليات استهداف المستحقين بالدعم، أدى إلى انخفاض عجز الميزانية خلال النصف الأول من السنة المالية الحالية 2018.
وأضاف الجدعان، أن العجز بلغ حوالي 41.7 مليار ريال، منخفضاً بحوالي 31 مليار ريال عن العجز المسجل في الفترة المماثلة من العام السابق 2017، رغم نمو النفقات بنسبة 26 في المئة خلال فترة المقارنة.
وأوضح الجدعان أن صدور تقرير البيان التمهيدي لميزانية 2019 للمرة الأولى يعبّر عن الخطوات الفعلية الجادة لتطوير عملية إعداد وتنفيذ الميزانية العامة للدولة، ورفع مستويات الإفصاح المالي والشفافية، فيما يرتبط بالمالية العامة.
ويستعرض التقرير حسب الوزير السعودي، أهم السياسات والمبادرات المستهدفة في مشروع ميزانية العام القادم 2019، لتحقيق الأهداف المالية والاقتصادية على المدى المتوسط، وعرض توجهات الحكومة لميزانية العام المقبل، وقبل صدورها بعدة أشهر كإحدى عناصر تطوير التخطيط المالي في المملكة.
ويشمل البيان التمهيدي عرض توجهات الحكومة لميزانية العام المقبل، في مجالات النفقات والإيرادات والعجز والتمويل وتقديراتها على المدى المتوسط، ومع إمكانية مراجعة هذه التقديرات في ضوء المستجدات المالية والاقتصادية المحلية والدولية حتى تاريخ صدور الميزانية العامة للمملكة للعام المالي 2019 بنهاية العام.
زيادة في النمو
وأفاد الجدعان أن برنامج تحقيق التوازن المالي المستهدف تحقيقه بحلول العام 2023 لا يستهدف فقط الأداء المالي، بل تحفيز النشاط الاقتصادي واستدامة المالية العامة على المدى المتوسط، من خلال إطلاق العديد من المبادرات، التي تستهدف تنمية الأنشطة الاقتصادية خاصة في القطاعات غير النفطية.
وحسب البيان، تم إطلاق مبادرات مثل برنامج حساب المواطن، وخطة تحفيز القطاع الخاص، وأيضاً برامج تحقيق "رؤية المملكة 2030"، إضافة إلى زيادة الإنفاق الاستثماري في الميزانية، للإسراع في عملية الإصلاح الهيكلي المحفزة للنمو الاقتصادي وتوليد فرص عمل واعدة ومستمرة.
وأشار الجدعان إلى زيادة في نمو الناتج المحلي خلال الربع الأول من العام الحالي 2018، بمقدار 1.2 في المئة مقارنة بمعدل نمو سلبي قدره 0.8 في المئة لنفس الفترة من العام السابق، وساهم في ذلك تعافي الناتج المحلي غير النفطي، الذي سجل نمواً إيجابياً بنسبة 1.6 في المئة مقارنة بنمو سلبي بمقدار 0.3 في المئة خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
دعم رؤية 2030
وأكد وزير المالية أن توجه حكومة خادم الحرمين الشريفين في ميزانية العام القادم 2019، يتمثل في استمرار تطبيق المبادرات والبرامج والمشاريع وفقاً ل "رؤية المملكة 2030"، التي من شأنها تحقيق المستهدفات المالية والاقتصادية المعلنة والمخطط لها، وفي مقدمتها تنويع الاقتصاد، وتمكين القطاع الخاص من تحقيق دوره في النمو الاقتصادي، واستدامة المالية العامة، وتحقيق التوازن المالي بحلول العام 2023، من خلال زيادة الإيرادات غير النفطية، ورفع كفاءة الإنفاق، واستمرار التقدم في إصلاحات إدارة المالية العامة وضبطها، مع توفير مساحة مالية تسمح بالتدخل لتصحيح المسار عند الحاجة أو الإسراع في تحقيق الأهداف المالية والاقتصادية، وزيادة القدرة على استيعاب الظروف والصدمات التي قد يواجهها الاقتصاد.
من جانبه، قال وكيل وزارة المالية لشؤون الميزانية والتنظيم ياسر القهيدان أنه من المتوقع "أن تبلغ جملة النفقات في ميزانية العام 2019م نحو 1106 مليار ريال، مرتفعة عن المتوقع إنفاقه خلال هذا العام بحوالي 7 في المئة في إطار السعي إلى تحقيق مستهدفات النمو الاقتصادي وتشجيع القطاع الخاص".
وأشار وكيل الوزارة إلى أن هذه الزيادة تأتي "نتيجة ارتفاع باب نفقات التمويل والإعانات، والمنافع الاجتماعية، والمصروفات الأخرى، كحزم تحفيزية للاقتصاد ودعم للمواطنين، إضافة إلى زيادة في النفقات الاستثمارية/الرأسمالية من أجل تعزيز ورفع النمو الاقتصادي".
وكشف وكيل وزارة المالية لشؤون الإيرادات طارق الشهيّب، أن حكومة المملكة إن الإجراءات والإصلاحات المالية التي تم تطبيقها خلال العامين الماضيين بدأت تؤتي ثمارها وتؤثر مباشرة وبشكل إيجابي على إجمالي الإيرادات النفطية وغير النفطية للدولة، وتزيد من تنوع مصادر الإيرادات، وأن التقديرات الأولية تشير إلى بلوغ إجمالي الإيرادات حوالي 978 مليار ريال في العام 2019، وذلك بارتفاع نسبته 11 في المئة مقارنةً بالعام 2018.
إطلاق مباردات جديدة
وأشار وزير المالية إلى أن الحكومة تسعى إلى تعزيز دور القطاع الخاص في عملية قيادة ودفع عجلة الاقتصاد من خلال مجموعة من البرامج منها برنامج التخصيص، الذي يتيح للقطاع الخاص فرصة ملكية أو إدارة أصول مملوكة للدولة، وتقديم خدمات عامة محددة بدل تقديمها من الحكومة، في إطار الجهود التي تقوم بها الحكومة لزيادة مساهمة دور هذا القطاع في الاقتصاد، وأيضاً المساهمة في عملية جذب الاستثمارات الأجنبية.
ومن جهته، قال مدير عام وحدة السياسات المالية والكلية سعد الشهراني، إن الإصلاحات المالية تهدف إلى المحافظة على معدلات عجز منخفضة، متوقعا أن يستمر العجز في الانخفاض التدريجي على المدى المتوسط من 4.1 في المئة من إجمالي الناتج المحلي في العام 2019 إلى 3.7 في المئة في العام 2021، حتى يصل إلى التوازن المالي بحلول العام 2023، كما هو مخطط له في برنامج تحقيق التوازن المالي، مدفوعاً بتنامي الإيرادات بمتوسط سنوي 6 في المئة.
.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.