ميليشيا الحوثي تصدر توجيهات لكافة الموظفين الحكوميين بشأن وقفاتها الإحتجاجية اليوم    إرتفاع أسعار الصرف في صنعاء وعدن صباح اليوم الإثنين    أجتماع خامس بين وفد الشرعية والمليشيات الحوثية لتبادل الأسرى في عمان وبشائر الخير تلوح في الأفق    كسر أعنف هجوم ومصرع قيادي بارز للمليشيات الحوثية في الحديدة وعشرات القتلى والجرحى في صفوفها    وفاة أشهر داعية إسلامية في مصر    بايدن يفاجئ الجميع في أول قرارات يصدرها بمنع حظر دخول أمريكا على القادمين من عشرات الدول    انفجار الوضع عسكرياً وقصف مدفعي متبادل هو الأعنف في تاريخ البلاد    لماذا هذه 7 أطعمة مهمة وضرورية لمرضى السكري    الاتحاد الدولي يرفض استئناف اللاعبة الأوكرانية ياسترمسكا    الإيراني مهدي قائدي يفوز بجائزة أفضل لاعب شاب بآسيا    الأسترالية ايلي كاربنتر تفوز بجائزة أفضل لاعبة في آسيا    هاتشاج يمني يؤيد تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية يتصدر على مستوى العالم    توقيف أجنبي مرحل من مطار عدن لهذا السبب    أكثر من 577 ألف إصابة بكورونا حول العالم منذ السبت    عاجل : انفجار عنيف يهز عدن (تفاصيل أولية )    مليشيا الحوثي تعلن تعرضها للقصف المدفعي والصاروخي من قبل القوات السعودية    مليشيا الحوثي تخصص لمشرفيها 5 بالمئة من عمليات بيع وشراء الأراضي والعقارات    خطير.. مليشيا الحوثي توجّه مستشفيات صنعاء برفع الجاهزية والاستعداد لإستقبال حالات طارئة .. ومصادر تكشف عن مخطط خبيث سيكون ضحاياه مئات المدنيين(وثيقة)    دي يونغ يتألق ويقود برشلونة لاجتياز إلتشي    بينهم ملوك وأمراء.. شخصية يمنية ضمن مئة شخصية عربية مؤثرة    تطعن زوجها بسبب صور مع امرأة أخري ثم تكتشف مفاجأة غير متوقعة    إدارة بايدن تتعهد بمساعدة السعودية في محاسبة كل من يهاجم المملكة    العلماء يحلون لغزا عمره 100 عام حول أخطر أمراض العصر    سلطنة عمان تمدد إغلاق منافذها اسبوع آخر    جريمة مروعة تهز محافظة اب    هل يفيد حظر التجوال في كبح تفشي كورونا؟    آخر مستجدات إنتشار فيروس كورونا في اليمن خلال الساعات الأخيرة    دولة خليجية تعلن توطين عدد من المهن    #الحوثي_جماعة_إرهابية.. وسم يتصدر الترند وناشطون يكشفون جرائم الإرهاب الحوثي    اكتشف أن الزوجة ليست بكرا.. الإفتاء تحسم الجدل    رئيس المؤتمر يتلقى برقية شكر من آل العران    محتجون في عدن ينددون بالانطفاءات المتكررة للكهرباء    الهيئة العليا للعلوم تكرم الفائزين بالمراكز الأولى من المشاريع الابتكارية    حضرموت: العثور على مقتنيات فخارية وحجرية بالمقبرة الأثرية المكتشفة في دوعن    مأرب.. مركز الملك سلمان يدشن توزيع الحقيبة المدرسية لأكثر من 5 آلاف طالب وطالبة    في رثاء عثمان أبو ماهر    آثار تربية الأطفال على لغتين مختلفتين تكشفها أحدث الدراسات    حكومة الإنقاذ تحذر من مؤشر خطير في اليمن    وزير النقل: الصين تقرض اليمن 500 مليون دولار لتطوير ميناء عدن    يوفنتوس يستعيد نغمة الانتصارات على حساب بولونيا    استقرار سعر الريال في صنعاء وعدن وارتفاع عمولة التحويل بينهما "أخر تحديث لأسعار الصرف مساء الأحد"    إرتيريا تنقذ 12 صيادا يمنيا    التعليم في زمن الانقلاب.. انتهاكات حوثية جسيمة وتجنيد إجباري للطلاب وفرض مناهج طائفية    أربع قواعد غذائية لإطالة العمر    وردنا الآن : التفاصيل الكاملة لما حدث في العاصمة صنعاء والذي أثار ضجة كبيرة (تفاصيل)    أسعار الفواكه والخضروات للكيلو الواحد في صنعاء وعدن صباح اليوم    بأربعة أهداف.. ريال مدريد يحقق فوزا عريضا في "الليغا"    نابولي تستعيد لوحة "سالفاتور موندي" المسروقة!    مولانا العطعوط !    أستون فيلا يعبر نيوكاسل بثنائية    مجاميع تتبع الانتقالي تقوم بأعمال تخريبيه بمدينة عتق مركز محافظة شبوة (صور)    مهرجان التراث والموروث الشعبي السادس في شبوة يختتم فعالياته (صور)    (حظر تجوال) جديد أفلام الهام شاهين    سر المرأة الحسناء التي أحبها "الشعراوي".. وقصته مع ليلي مراد بعد إشهار إسلامها    مناشدة لأهلنا أبناء الصبيحة!    فنانة سودانية تغني القرآن في مناسبة عامة وتثير الجدل !    أول تحرك تجاه عقد "زواج التجربة" بعدما أشعل الجدل في مصر    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ما يطمح إليه جاريد كوشنر من زيارته إلى السعودية وقطر
نشر في صعدة برس يوم 03 - 12 - 2020

ناقشت صحف ومواقع عربية زيارة جاريد كوشنر، مستشار البيت الأبيض وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، للسعودية وقطر هذا الأسبوع.
قال فريق من الكتّاب إن الدوافع الحقيقية وراء الزيارة هي ضرب أمريكا لإيران "بشكل جراحي محدود أو شامل في الأسابيع المقبلة".
وقال آخرون إن كوشنر يسعى إلى حل الأزمة الخليجية بين قطر من ناحية والسعودية والإمارات والبحرين من ناحية أخرى.
ولكنهم رجحوا أن "القضايا الدولية الكبرى" ستظل كما هي، قبل أن يخرج ترامب من البيت الأبيض في شهر يناير القادم.
* "ضرب إيران"
يقول عبد الباري عطوان في جريدة "رأي اليوم" اللندنية: "لا نعتقد أن هذا الصهر يحرص على اتخاذ أي خطوة يمكن أن تخدم بعض العرب في جولته الوداعية الأخيرة، والخليجيين منهم بالذات، لأن هدفه الأسمى كسر عزلة دولة الاحتلال الإسرائيلي، وتكريس زعامتها للأمة العربية وتصفية القضية العربية الفلسطينية، وزيادة حجم الكراهية للشعب الفلسطيني".
ويتابع عطوان: "كل التسريبات التي نشرتها صحف أمريكية مثل ‘وول ستريت جورنال'، صحيفة ترامب المفضلة، عن عزم كوشنر وفريقه تحقيق المصالحة بين السعودية وقطر هو كذب وافتراء وتضليل لإخفاء الهدف الرئيسي من هذه الزيارة المذكورة آنفا ،أي ضرب إيران، بشكل جراحي محدود أو شامل في الأسابيع المقبلة".
ويتساءل قائلا: "كوشنر وطوال السنوات الأربع الماضية من وجوده، وحماه في البيت الأبيض، لم يقم بأي محاولات جدية للمصالحة، وإذا كان يريدها فلماذا تذكرها قبل 6 أسابيع من مغادرة السلطة؟ الثاني: إذا كان فعلا يريد هذه المصالحة فلماذا لم تشمل زيارته الدول الثلاث الأخرى شريكة السعودية في الخصومة مع دولة قطر، وهي مصر ودولة الإمارات العربية المتحدة والبحرين في جولته القادمة هذه؟"
وفي السياق ذاته، يقول بسام العموش في موقع "عمون" الأردني إن "زيارة كوشنر لبعض دول المنطقة إشارة واضحة أن الشأن الإيراني على صفيح ساخن وأن الأيام القادمة حبلى وليس أمام نظام الملالي سوى التراجع إلى الخلف لتمر العاصفة".
صفقة القرن: كوشنر يقول الفلسطينيون يستحقون تقرير المصير ولكن غير متأكد من قدرتهم على حكم أنفسهم
* "سيبقى الحل الخليجي خليجيًا"
أما عبدالمنعم إبراهيم فيقول في "أخبار الخليج" البحرينية: "تحدثت المصادر عن زيارة مرتقبة يقوم بها صهر الرئيس الأمريكي ومستشاره جاريد كوشنر للسعودية وقطر هذا الأسبوع، وسوف تركز الزيارة على حل الخلاف القائم بين قطر والتحالف الرباعي".
ويتابع: "من غير المستبعد أن تحصل واشنطن على ثمن مالي من قطر مقابل جهودها في إنهاء ملف المقاطعة الرباعية ضدها وخصوصا أن واشنطن ترى بوضوح السخاء المالي القطري الذي تقدمه لإيران وتركيا والجماعات الإرهابية التي تدعمها الدوحة في كل مكان بالعالم. ويمكن اعتبار زيارة كوشنر للسعودية وقطر آخر صفقة ‘تجارية – سياسية' تجريها الإدارة الأمريكية الحالية في المنطقة قبل 20 يناير 2021".
ويرى الكاتب أن "قطر تحركت بشكل مهووس عبر الإعلام الغربي في الآونة الأخيرة لتلميع صورتها وتنفي عن نفسها دعمها للإرهاب وصارت تتوسل العواصم الغربية في أوروبا وأمريكا للوساطة بإنهاء مقاطعة التحالف الرباعي لها. وهي تريد تحقيق ذلك من دون أن تتنازل عن مشروعها العبثي والتدميري بدعمها للإخوان المسلمين والجماعات الإرهابية في العالم".
ويقول عبدالعزيز آل إسحاق في "الشرق" القطرية إن كوشنر "يحاول الآن لعب دور المقاتل الأمريكي ناثان ألغرين الذي لعب الممثل توم كروز دوره في فيلم مقاتل الساموراي الأخير، حيث يحاول حل أكبر مشكلة افتعلها مع إدارة ترامب، وهي مشكلة حصار قطر، ويحاول أن يلعب دور حمامة السلام الأخيرة لحل المشكلة، وترميم صورة الإدارة الأمريكية الحالية لتحقيق حلمه الحالم بجر كل المنطقة لاتفاق التطبيع".
ويتابع الكاتب: "لم يكن ترامب يوما أونودا (آخر رجل استسلم في الحرب العالمية الثانية)، ولن يكون كوشنر يوما ناثان، سيغادر الجميع البيت الأبيض، وستبقى القضايا الدولية الكبرى كما هي، وسيربح كل من حاربه ترامب، وسيبقى الحل الخليجي خليجيا فقط".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.