الأستاذة أهاريج .. شتان بين التعليم في أبين والتعليم في عدن    السفير السعدي يبحث مع مندوب سانت فنسنت مستجدات عملية السلام في اليمن    موقف شجاع وبيان قوي .. الخارجية اليمنية ترد على "إساءة" ماكرون للإسلام    واتساب يضيف 3 ميزات جديدة .. تعرف عليها    مصادر: مليشيا الحوثي تسيطر على "نجد العتيق" بعد معارك عنيفة مع الجيش الوطني    الصين تسجّل 20 إصابة جديدة بكورونا    مصدر مسؤول في الحكومة الشرعية يعلق على ضاحي خلفان عقب نشره مقطع من احتفالات اليمنيين بالمولد النبوي    الاولمبي اللبناني يخوض لقاء وديا امام النجمة    منافسات دوري الدرجة الاولى الاردني تنطلق غدا    باريس سان جيرمان يسعى لخطف نجم الانتر    فريق السلام يكتسح شعب العرب بهدفين مقابل هدف في بطولة الشهيد اليزيدي بيافع رصُد    "الزهري" يشرف على أعمال حملة البرش والكنس في شوراع مديرية خورمكسر    محلي خورمكسر يعقد اجتماعه الدوري بالمكاتب التنفيذية بالمديرية    صدور ديوان قمر ونافذة للشاعر الدكتور إبراهيم طلحة    الحكومة الشرعية: تعنت مليشيا الحوثي سيؤدي إلى حدوث كارثة تزيد من معاناة ملايين اليمنيين    سنقف مع شركة النفط بعدن في وجه الفساد والفاسدين    الجوازات السعودية: تأشيرة الخروج النهائي لا تعفي من المسؤولية في حالة واحدة    منظمة الصحة العالمية : لا يوجد حل سحري لفيروس كورونا    وسط تضارب الأنباء.. بريطانيا تكشف آخر المستجدات في تشكيل الحكومة الجديدة    بدولة إسلامية.. إجبار شاب وفتاة على الزواج لخروجهما بعد غروب الشمس    طلاب اليمن في الخارج يواصلون وقفاتهم مطالبين بمستحقاتهم المالية    جامعة إب تمنح الباحث الكفيف أمين المؤيد درجة الماجستير في التأريخ الإسلامي    مراقبون يرونه خطوة مهمة لإنهاء الحرب ...مليشيات الحوثي تعلن عن جاهزيتها لإتفاق تبادل أسرى جديد    امين رابطه العالم الاسلامي: الرسوم المسيئة للرسول "فقاعات" لا قيمة لها.. وهذا رد الفعل المثالي عليها!    العقربي يقدم منظومة كهرباء بالطاقة الشمسية لمكتب التربية في البريقة بعدن    الخطوة الثانية من مشوار الالف ميل .. لمحة من مرارة الحاضر !!    الوكيل بيبك: مشروع استكمال ملعب سيئون الأولمبي سيبدأ في ديسمبر المقبل    مجلس الشورى ينظم فعالية خطابية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف    مهما بلغوا من الحقد والكراهية لن ينالوا منك يارسول الله .    بادي: المشاورات بين الحكومة والانتقالي تسير بشكل جيد    المشاركون في مؤتمر عدن الأول يدعون إلى إعداد إستراتيجية وطنية لقطاع البناء    اشتداد المعارك في "صلب" و"نجد العتق" بجبهة "نهم" لليوم الثالث على التوالي وخسائر الحوثيين كبيرة    اكتشاف ضريح وبرج وتحصينات قديمة في شبه جزيرة القرم    تكريم الشركة الوطنية للأسمنت في اختتام مؤتمر عدن الأول للبناء والمقاولات    إصابة دوناروما حارس ميلان بفيروس كورونا    يسبون مذمما وهو محمد    انتحار نجم رياضي شهير جدا والكشف عن السبب الصادم    الكويت تقدم مشروعاتها الخيرية مجددا في حضرموت    وفاة قائد عسكري كبير بالجيش الوطني    إنهيار مستمر للريال اليمني أمام العملات الأجنبية مساء اليوم الإثنين.. آخر التحديثات في صنعاء وعدن وحضرموت    اعتراض طائرتين مسيرتين خلال ساعات.. والحوثيون: استهدفنا مطار أبها    البعث في العراق ينعي عزة ابراهيم الدوري: بأعلى قمم المجد    الشرعية تتهم الحوثيين بإفشال المساعي الدولية لتقييم وضع ناقلة صافر    محافظ عدن يفتتح مشروع جديد بتكلفة مليون و300 ألف دولار في العاصمة المؤقتة    مناقشة التدخلات التنموية لشركة كالفالي بوادي حضرموت    إصابات كورونا في السعودية تعاود الارتفاع ومئات حالات التعافي الجديدة و17 وفاة في حصيلة اليوم    إفتتاح فعاليات ملتقى الربيع النبوي برباط الفتح والإمداد    " 5 " أعشاب تتواجد في كل بيت يمني... تعالج الصداع والتهاب المفاصل والفيروسات    مدينة عدن والشر الخفي    عن الرسوم المسيئة لهم    فكري قاسم وزيرا للنقل (2)    4 اطعمة رخيصة الثمن تكسب اليمنيين مناعة فولاذية وتحميهم من هذا المرض الفتاك.. تعرف عليها    بسبب "عادل إمام".. الحزن يضرب عائلة "محمود ياسين" من جديد بعد أيام على وفاته    لا تهملوها.. هذه المشروبات تحميكم من امراض الكلى    مدير إعلام أبين يزور قناة حضرموت الفضائية الرسمية ويناقش سبل تعزيز العمل المشترك مع قيادة القناة.    تحويل 5 روايات لنجيب محفوظ إلى مسلسل من 8 حلقات    جمعية (CSSW) تستنكر استخدام مليشيا الحوثي شعارها لتضليل المنظمات الدولية    الشميري ومغسلة الموتى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نتنياهو يفتعل أزمة ائتلافية وتوقعات باقتراب موعد الانتخابات
نشر في يافع نيوز يوم 19 - 03 - 2017


يافع نيوز – العربي الجديد
ألقى رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، أمس السبت، "بقنبلة" سياسية عندما أعلن في اجتماع عقده مع وزراء حزب "الليكود" في بيته، أنه على استعداد للذهاب لانتخابات نيابية جديدة في حال رفض وزير المالية، موشيه كاحلون، رفض تأجيل بدء بث هيئة الإذاعة الجديدة التي كان نتنياهو اتفق مع كاحلون قبل عدة أيام فقط على بدء عملها في 30 أبريل، وإنهاء وجود سلطة البث للإذاعة والتلفزيون الحالية بشكل رسمي.
وأعلن نتنياهو أنه في حال رفض كاحلون الاقتراح الجديد بدمج الهيئة الجديدة مع سلطة الإذاعة والتلفزيون الرسمية، فإنه لن يتردد في إقالته من الحكومة والذهاب لانتخابات جديدة. وشكل هذا الإعلان بداية أزمة ائتلافية، يتوقع مراقبون في الساحة الحزبية في إسرائيل، أن تفضي إلى انتخابات جديدة، يأمل نتنياهو أن تضمن عودته للحكم مع انهيار حزب "موشيه كاحلون" وفق توقعات الاستطلاعات الإسرائيلية الأخيرة.
مع ذلك يرى محللون في السياسة الإسرائيلية، أن قرار نتنياهو المفاجئ بافتعال الأزمة الجديدة، على الرغم من إشارة الاستطلاع الأخير للقناة الثانية، إلى استمرار تراجع قوة "الليكود" وحصوله على عدد مساو من المقاعد مع حزب "ييش عتيد" بقيادة يئير لبيد، مرده الأساسي، مخاوف نتنياهو وتوقعاته من قرار للنيابة العامة بتقديم لوائح اتهام جنائية ضده على أثر قضية تلقيه رشاوي وهدايا خلافا للقانون. وبحسب يوسي فيرتير في صحيفة هآرتس مثلا، فإن الاتجاه لانتخابات جديدة، يوقف بشكل فوري سلسلة التحقيقات التي تجريها الشرطة مع نتنياهو، وفقا لتعليمات المستشار القضائي للحكومة.
ويرى فيرتير، ويتفق معه في ذلك محلل الشؤون الحزبية في الإذاعة الإسرائيلية، حنان كريستال، أن نتنياهو، يستغل موضوع بدء هيئة البث الجديدة، وإعلانه تراجعه عن قراره بهذا الخصوص، كذريعة لا غير، وإن كان ذلك لا يخفي هوس نتنياهو بالسيطرة على مقاليد الإعلام في إسرائيل. لكنه يهدد مع ذلك، في حال الذهاب لانتخابات، فرص عودة حزبه للحكم، في حال أقرت النيابة العامة تقديم لوائح اتهام ضده، قبل إعلانه هو حل الحكومة.
إلى ذلك كرر نتنياهو في الجلسة مع وزراء الليكود، الادعاء الذي كان ردده في الحكومة السابقة عندما توجه لانتخابات جديدة وفك الشراكة مع حزب يئير لبيد، بأن الليكود لا يستطيع تطبيق السياسة التي انتخبه الجمهور من أجلها، وأن أحزاب الائتلاف تحصل على موافقة وتأييد الليكود للقوانين التي تقترحها هذه الأحزاب، بينما لا تقوم هذه الأحزاب ووزراؤها بتأييد سياسة الليكود، علما بأن الاتفاق الائتلافي ينص على وجوب تصويت أحزاب الائتلاف وفق موقف الليكود في كل ما يتعلق بسياسة البث والإعلام في إسرائيل.
مع ذلك لا يستبعد أن يتم حل الأزمة الجديدة، بعد عودة نتنياهو من الصين التي توجه إليها مساء السبت في زيارة رسمية، لا سيما وأن وجود الرئيس الإسرائيلي، رؤبين ريفلين، هو الآخر في زيارة رسمية لفيتنام، يحول دون بدء مشاورات حزبية مع رئيس الدولة لتشكيل حكومة بديلة، في حال اتجه نتنياهو فعلا لفصل كاحلون ووزراء حزبه.
إلى ذلك فإن رياح الانتخابات التي تهب على إسرائيل بفعل الأزمة التي افتعلها نتنياهو أمس، لها جدول زمني رسمي، إذ ستخرج الكنيست الثلاثاء لعطلة لمدة ستة أسابيع بسبب عيد الفصح اليهودي، مما يترك متسعا من الوقت لحل الأزمة الائتلافية الجديدة، إلا إذا صدرت توصية النيابة العامة الإسرائيلية بتقديم لائحة اتهام رسمية ضد نتنياهو، وهو ما من شأنه أن يغير المشهد الحزبي في إسرائيل كليا.
Share this on WhatsApp


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.