المجلس الانتقالي الجنوبي يتبرأ من المحامي يحيى غالب الشعيبي بعد التحريض الواضح بالقتل ل بن لزرق بالقتل    مدير عام ردفان الجديد يبدأ اول اجتماعاته    ويسلي سنايدر ... دي يونغ اختار القرار المناسب في الانضمام الى برشلونة الاسباني    يركعون أمامه.. شاهد: ردة فعل وزراء حكومة كوريا الشمالية بعد ظهور كيم أمامهم    بالفيديو: هند القحطاني ترقص هي وبناتها على التيك توك    حقيقة مخالفة عدم ارتداء الكمام داخل المركبة في السعودية    بعد تقدم قوات حكومة الوفاق وتراجع حفتر الامارات تحدد موقفها من التطورات المتسارعة في ليبيا    بن لزرق عين الحقيقة لن تنطفئ    باريس سان جيرمان يرفض التجديد لتياغو سيلفا    محلل عسكري: اذا حررنا البلاد من الحوثي وأعطيناها الاخوان كانك ما غزيت    قائد قوات خفر السواحل يناقش مع رئيس هيئة المصائد السمكية بالبحر العربي آلية تنفيذ لائحة الصيد التقليدية ضد المخالفين    الحوثيون يجرون تعديل على قانون الزكاة الصادر عام 1999م يمنحهم 20% " الخمس " للسلاليين (القانون)    استنكار وغضب واسع في اليمن من قانون "الخمس" الحوثي    رئيس منتدى التصالح والتسامح الجنوبي يدين ويستنكر ما تعرض له الإعلامي فتحي بن لزرق من تهديد بالقتل    اللجنة الوطنية لمواجهة وباء كورونا تعلن آخرالمستجدات    وفاة أبرز استشاري للأمراض البطانية في عدن متأثرا بإصابته بفيروس بكورونا (صورة )    في مؤشر كارثي .. انهيار متسارع للريال اليمني أمام العملات الأجنبية    تعزيزات عسكرية جديدة تصل إلى جبهات القتال في محافظة أبين (تفاصيل)    الحوثيون: الزكاة لنا.. ونشطاء وساسة يعلقون على مخطط تكريس العنصرية والطائفية    مدفعية الجيش تدك مواقع وتعزيزات لميليشيا الحوثي شرقي صنعاء وتؤكد تحرير سبعة مواقع جديدة    أسعار النفط تتخلى عن مكاسبها.. برنت يهبط 2.6%    طلبت السفر قبلها بيومين.. شاهد: تفاصيل حادثة حرق خادمة لمسنة في السعودية    دولة عربية تسجل أكبر عدد للوفيات بفيروس كورونا في العالم العربي    طيران العدوان يقصف مأرب ب40 غارة    أول تعليق من امير عسير بعد القبض على يمني قتل شيخ قبائل سنحان السعودية    تحطم طائرة عسكرية أمريكية في العراق    لوف يؤكد ... لياقة اللاعبين البدنية لن تتراجع اذا عادو للتمارين من جديد    خلافات حادة بصفوف مليشيا الانتقالي في أبين    الانتر يرفض رحيل بروزوفيتش الى ليفربول الانجليزي    رئيس المؤتمر يعزي القيادي يحيى نوري    نائب وزير التعليم الفني يبعث برقية عزاء ومواساه بوفاة رجل الاعمال عبدالسلام باثواب    ارتفاع غير مسبوق ومحلات صرافة تغلق أبوابها.. آخر تحديث لسعر صرف الريال اليمني أمام الدولار والسعودي    مدير إعلام المحفد يعزي بوفاة والدة مدير مكتب إعلام زنجبار    حدث مؤسف اليوم في صنعاء.. سقوط أبرياء جدد "بسبب" جشع الحوثي -(تفاصيل)    وزير الصحة: الوضع الصحي في البلاد لا يسر    الكشف عن ثغرة خطيرة جدا في واتساب تجعل رقم هاتفك متاحا على هذه المنصة الخطرة    التطمين الحوثي الوحيد للشعب: المقابر جاهزة!!    الدولار يتجاوز ال 730 ...انهيار كبير للريال اليمني امام العملات الاجنبية ...اخر التحديثات    روسيا: مبادرة مصر يجب أن تكون أساس المفاوضات بين الليبيين    ما فوق فخر المرء في أرضه فخرُ (شعر)    بن دغر: قانون الخمس «الحوثي» تعبير أكثر وضوحاً عن «عنصرية» سلالية مقيتة!!    مليشيا الحوثي تقر قانون الخُمس الذي يتيح لبني هاشم الاستيلاء على20% من املاك كل يمني    اشتراكي الحديدة ينعي الرفيق المناضل محمد احمد فارع النجادة    صلاح يثير قلق كلوب قبل عودة البريميرليج    محلي المنصورة ينجح في الحصول على خمس مشاريع للبنى التحتية من صندوق التنمية الاجتماعي    مطار سيئون يستقل ثالث رحلة للعالقين اليمنيين في الأردن    نصف مليون مستفيد من حملة «عدن أجمل» في 62 يوماً    الكاظمي يعين رئيس قضاء التحقيق مع صدام حسين مديرا لمكتبه    تعز!!    إصلاح ذمار يعزي في وفاة والد الشهيد الصحفي عبدالله قابل بعد خروجه من معتقلات المليشيا    مصدر في كهرباء عدن يحذر من نفاذ وقود الكهرباء والقادم سيء    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    سيتين يعلن موقف ميسي من مواجهة مايوركا    مورينيو يحدد هدفه الأول في الميركاتو    تزوجتُ سُنبلة!!    تكليف قائد كشفي مديرأ لمديرية ردفان    نرمين الفقي تكشف مواصفات فتى أحلامها وسر عدم زواجها (فيديو)    على البحر.. جيهان خليل تخطف أنظار السوشيال ميديا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





معارك دامية بين العملاء في تعز
نشر في اليمن اليوم يوم 11 - 10 - 2016


عاد التوتر مجدداً إلى مدينة تعز -مركز المحافظة- جراء معارك مسلحة وحرب شوارع بين الفصائل الموالية للعدوان السعودي، فيما يواصل الجيش واللجان الشعبية عملياتهم العسكرية في عدد من الجبهات بمحافظتي تعز ولحج. مصادر محلية وأمنية متطابقة أفادت "اليمن اليوم" مقتل 3 وإصابة 5 آخرين من العناصر الموالية للعدوان في اشتباكات بين مسلحين يتبعون عبدالواحد سرحان وصادق سرحان، وآخرين من أتباع عارف جامل وعلي المعمري المعين من قبل الفار هادي محافظاً لتعز. وطبقاً للمصادر فإن المواجهات اندلعت الساعة التاسعة صباحاً، بقيام مسلحي عبدالواحد سرحان وشقيقه صادق سرحان بحصار مبنى شركة النفط، المقر المؤقت لمحافظ العدوان علي المعمري، وتطور الأمر إلى اشتباكات مع أتباع عارف جامل وعلي المعمري، حيث تمكن مسلحو سرحان من اقتحام مبنى شركة النفط، ثم تواصلت المعارك في شارع جمال وسط المدينة، وامتدت حتى حي الضربة وجوار مقر حزب الإصلاح ومحيط مبنى شركة النفط، رافقها قطع طرقات وإطلاق نار مكثف بشكل عشوائي من قبل رشاشات محمولة على أطقم مسلحة حديثة كانت تجوب شارع جمال. وأشارت المصادر إلى أن مسلحين من أتباع عارف جامل، وآخرين من أتباع صادق سرحان تمترسوا في منازل المواطنين بحي الضربة، وتبادلوا إطلاق النار بكثافة، متسببين بحدوث الخوف والهلع بين المواطنين، وفرار الطلاب من مدارسهم، ونتج عن تلك الاشتباكات مصرع 3 وإصابة 5 آخرين من مسلحي الطرفين، بالإضافة إلى إصابات مختلفة بين عدد من المواطنين الأبرياء. وتعود أسباب المعارك بين عملاء العدوان صباح أمس، وفقاً لذات المصادر، إلى قيام علي المعمري، بإصدار قرار يقضي بإيقاف عبدالواحد سرحان، المعين من قبل الفار هادي قائداً للأمن السياسي في تعز، من منصبه وإحالته إلى التحقيق، على خلفية قيامه بارتكاب عدد من المخالفات بينها الاعتداء على " محمود المغبشي" المعين من قبل العدوان مديرا لأمن المحافظة، وحصار منزله، مساء أمس الأول، ونهب أحد أطقم حراسته بقوة السلاح. وبحلول مساء أمس كانت حالة التوتر تخيم بشدة على الأحياء الواقعة تحت سيطرة عملاء العدوان وسط مدينة تعز، حيث قامت الفصائل التابعة لحزب الإصلاح بنشر مسلحيها في أكثر من مكان، بالتزامن مع انتشار كثيف للمسلحين التابعين ل "عارف جامل" وعناصر من تنظيم القاعدة حيث شوهدت أطقم التنظيم بشكل علني وهي تجوب بعض الشوارع رافعة رايات القاعدة. ويقود عارف جامل مجاميع متطرفة، بالإضافة إلى مجاميع أخرى انشقت عن فصائل حزب الإصلاح. وسبق معارك فصائل العملاء صباح أمس، مواجهات ليلية بين مسلحي عبد الواحد سرحان ومرافقي محمود المغبشي، مدير أمن المحافظة المعين من قبل العدوان، جراء محاولة سرحان اقتحام منزل المغبشي واعتقاله، ونتج عن تلك المواجهات قتلى وجرحى بين الطرفين، وانتهت بتدخل شخصيات بارزة فيما يسمى ب "المقاومة" للتهدئة بين المتناحرين. وصباح، أمس الأول "الأحد" نشبت مشادات كلامية بين عبد الواحد سرحان وعارف جامل، تطورت إلى اشتباكات بالأيدي وتبادل إطلاق النار بين مرافقيهما خلال اجتماع قيادات موالية للعدوان السعودي. وطبقاً لمصدر مطلع فإن اجتماعاً عقد في المقر المؤقت للسلطة المحلية التابعة للعدوان بمبنى شركة النفط وسط مدينة تعز، ضم عبدالواحد سرحان وعارف جامل المعين من قبل العدوان وكيلاً لمحافظة تعز، ومدير مكتب علي المعمري وقائد محور تعز ومدير أمن المحافظة، وقيادات أحزاب اللقاء المشترك بالمحافظة، الموالون للعدوان، وذلك لمناقشة الوضع الأمني والاختلالات وعمليات السرقة والنهب المنتشرة في الأحياء الواقعة تحت سيطرة عملاء العدوان. وذكر المصدر أن عبدالواحد سرحان، طالب خلال الاجتماع بضبط من أقدموا قبل يومين على قتل أحد أفراده، ثم قام سرحان بالتهجم على عارف جامل، وتطور الأمر إلى قيام مرافقي جامل وسرحان، بتبادل إطلاق النار، ما أدى إلى تهشيم الحواجز الزجاجية لمكتب شركة النفط، وسقوط قتلى وجرحى من الطرفين، لافتاً إلى أن قيادات أخرى موالية للعدوان حاولت احتواء الموقف، وتمت الموافقة على تسليم مرافقي عبدالواحد سرحان للتحقيق، إلا أن الأمور تفاقمت مساءً، بقيام مسلحي سرحان بالاعتداء على منزل محمود المغبشي ومصادرة طقم من حوش منزله الواقع في حي المسبح وسط المدينة. وشهدت مدينة تعز خلال الفترة الماضية أحداثا دامية بين الفصائل الموالية للعدوان السعودي، جراء خلافات على أسلحة وأموال مقدمة من حلف العدوان، ومساعي كل طرف لبسط نفوذه والسيطرة على مواقع الفصيل الآخر. تطورات المعارك وفيما يتعلق بالمعارك الميدانية بين الجيش واللجان الشعبية وبين مرتزقة العدوان السعودي، أفاد "اليمن اليوم" مصدر عسكري، بأن معارك عنيفة تشهدها الجبهة الشرقية لمدينة تعز وتحديداً أحياء الجحملية وثعبات وكلابة، منذ مساء أمس الأول. وأوضح المصدر أن الجيش واللجان تصدوا بقوة لمحاولة زحف مسلحين من السلفيين والقاعدة والإصلاح، باتجاه مواقع الجيش واللجان في الجحملية، موقعين فيهم قتلى وجرحى، مشيراً إلى أن المرتزقة جددوا بعد ذلك محاولاتهم للتسلل في أكثر من موقع في الجحملية وثعبات وكلابة، غير أن صمود الجيش واللجان حال دون تحقيقهم لأي مكسب ميداني. وبالتزامن مع ذلك نشبت معارك عنيفة في عصيفرة وحي الزنوج وشارع الأربعين، شمال المدينة، إثر محاولات لمسلحي العملاء بالتمدد في تلك المواقع. وقصفت القوة الصاروخية للجيش واللجان تجمعات لمرتزقة العدوان جنوب قرية الحريقية بمديرية ذوباب، موقعين فيهم قتلى وجرحى، وقصف مماثل على تجمعاتهم جنوب مديرية الوازعية المحاذية لمديرية المضاربة ورأس العارة التابعة لمحافظة لحج. ونفذ طيران العدوان السعودي، أمس، غارتين استهدف بإحداهما المجمع الحكومي في مديرية المخا، وبغارة أخرى الخط العام بذات المديرية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.