خلافات حوثية تطيح بحنين قطينة المعين من قبل المليشيات محافظاً للمحويت    ماذا يريدون من الإصلاح أن يفعل؟    بالفيديو اعترافات خطيرة لخلية تهريب تكشف طريقة تهريب الأسلحة الإيرانية للمليشيات بإشراف خبراء الحرس الثوري    الدائرة الاقتصادية تطلع على نشاط ميناء المكلا    إيران تعلن إستعادة نفطها المصادر من قبل اليونان والولايات المتحدة    بتحديث مسائي ..تغير مفاجئ غير مسبق لسعر صرف الريال اليمني أمام العملات الاجنبية ..سعر الصرف الآن مباشرتاً من محلات الصرافة    اللجنة الزراعية ووزارة الزراعة تدشنان زراعة صحراء تهامة    السعودية تتيح تأدية العمرة للقادمين إلى المملكة بجميع أنواع التأشيرات    ضبط 950 سيارة مخالفة بأمانة العاصمة اليوم    لجنة الطوارئ بصنعاء تناقش مهام رفع الجاهزية لمواجهة أضرار السيول    البريميرليج ... السيتي وأرسنال يحققان فوزين كبيرين برباعية    تنفيذية انتقالي الوضيع تعقد اجتماعها الدوري الأول لشهر أغسطس    الانتقالي يبذل جهود ضخمة لحماية تطلعات الشعب الجنوبي    الامم المتحدة: وفاة 77 شخصا ونزوح 35 الف اسرة في اليمن جراء الامطار    المحافظ بن الوزير يترأس اجتماع موسع معَ القيادات العسكرية والأمنية لمناقشة تنفيذ الخطة الأمنية وتطبيع الأوضاع في شبوة    مصرع قيادي بارز ورفيع في محافظة شبوة /الاسم    بتعاون اللجان المجتمعية... الحزام الأمني في العاصمة عدن يلقي القبض على مطلوب أمنياً    العثور على الفيروس الذي يسبب شلل الأطفال    مكتب التربية والتعليم بعدن يدشن برنامج المفاضلة لاختيار المدرب المقيم لمدارس المحافظة    برشلونة يسعى لإتمام صفقة البرتغالي سيلفا    مبابي يرشح ثلاثة لاعبين للفوز بالكرة الذهبية لعام 2022    هيئة الرئاسة تجدد دعمها للسلطة المحلية بشبوة وإدانتها للتمرد المسلح بالمحافظة    وفاة حالتين جراء قصف مليشيات الإخوان لمستشفى هيئة شبوة    حزب يمني يبارك ما حدث في شبوة ويخرج ببيان هزيل    النواب المصري يوافق على تعديل يشمل 13 حقيبة وزارية    تعز يتجاوز لحج بثلاثية وشبوة يمطر شباك الضالع بخماسية وأبين يضمن تأهله إلى الدور المقبل من البطولة المدرسية    لماذا الانزعاج الهستيري لاتباع على محسن والحوثي من نتائج التغييرات في شبوة؟    معهد ينتقد مواصلة دعم امريكا للتدخل في اليمن    منتخبنا الوطني للناشئين يتوجه الى مصر استعداداً لكأس العرب    بعد مقتل الشهري.. قائمة بأسماء المتورطين في تفجير مسجد قوات الطوارئ بالسعودية    مدينة كحلان عفار .. بحجة    هذا ما قاله مدير منتخب الناشئين عن معسكر تعز ودور رئيس الاتحاد    أسوأ 4 عادات لتناول الفطور لمرضى السكري.. والكشف عن الوجبة النموذجية    مشروب رخيص الثمن و يتواجد في كل منزل يقوي الذاكرة ويقي من الإكتئاب وأمراض القلب ونزلات البرد ويعالج اضطرابات المعدة.. تعرف عليه    علامات تحذيرية على الجسم تدل على الإصابة بهذا المرض الخبيث    انقاذ شاب جرفته السيول في شبوة(صورة)    بعد فقدان معداته مرتين.. فايدك بطل العالم للإطاحة بالمطرقة لن يسافر بالطائرة إلى ميونيخ    الدرة:تأثير صافر سيصل الى السويس    البرد يدمر المحصول الزراعي في الضالع    شاب عراقي يقتل شقيقه لأنه غير كلمة السر لشبكة الإنترنت    أم تقتل ابنتها بسبب خلافات أسرية    فلا تتجاهلها... .علامة تظهر يوميًا بالجسم تؤثر على 50٪ من مرضي الكبد    اكبر منشأة استثمارية في اليمن تتحول الى ثكنة عسكرية    لا مصلحة عربية في الطائفيّة والمذهبيّة    انصرفوا من يمننا ..!    الأمم المتحدة: هناك عجز قياسي في تمويل الأعمال الإنسانية    تشافي ... ريال مدريد مرشح للفوز بالليغا    وزير الدفاع يغادر شبوة الى حضرموت    كيف تجعلنا قراءة الأدب أكثر إنسانية؟    شاهد: سيدة تحتضن كاظم الساهر خلال حفله الأخير بطريقة مثيرة.. وهذا ما فعله    تقديرات بتهريب 10 آلاف قطعة أثرية خلال سنوات العدوان    معجبة تقتحم حفلة "كاظم الساهر" في مصر    وزير الثقافة يوجه بسرعة ترميم منازل صنعاء القديمة قبل تهدمها من الامطار    إصلاح واقع الأمة.. أبرز أهداف ثورة الإمام الحسين (ع)    ذكرى عاشوراء.. كيف انتصر الدم على السيف؟    نص كلمة السيد عبدالملك في ذكرى عاشوراء 1444    ضابط بريطاني متقاعد يكتب عن منطقة ابين الجنوبية    لبيك يا حسين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



معين عبدالملك يعقد اجتماع لمناقشة تطورات الأوضاع العامة والملفات الحيوية الاقتصادية والخدمية
نشر في يمن فويس يوم 26 - 06 - 2022

عقد مجلس الوزراء برئاسة رئيس المجلس الدكتور معين عبدالملك، اليوم الاحد، اجتماعا في العاصمة المؤقتة عدن، جرى خلاله مناقشة تطورات الأوضاع العامة، وبحث عدد من الملفات الحيوية الاقتصادية والخدمية ذات الارتباط المباشر بحياة ومعيشة المواطنين، وتقييم مستوى تنفيذ القرارات الحكومية وتوجيهات مجلس القيادة الرئاسي.
وأحاط رئيس الوزراء، أعضاء المجلس في مستهل الاجتماع بمستجدات الأوضاع على مختلف المستويات السياسية والاقتصادية والخدمية والعسكرية والأمنية وتوجيهات مجلس القيادة الرئاسي للحكومة في عدد من القضايا، وتقييم مستوى التنفيذ.. مؤكدا اهمية استمرار ومضاعفة الجهود الحكومية خلال هذه المرحلة وترتيب الأولويات بما ينسجم مع الاحتياجات الملحة، وتخفيف معاناة المواطنين القائمة.
وتطرق الدكتور معين عبدالملك، الى المسار السريع لوصول الدعم من الاشقاء في المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة والمخصص لدعم البنك المركزي والتقدم في المسارات الاخرى المرتبطة بالدعم المباشر للموازنة والتسهيل النفطي، ونتائج زيارة رئيس مجلس القيادة الرئاسي الى الكويت وقطر، ونقاشاته الحالية مع الاشقاء في المملكة العربية السعودية.. مؤكدا ان الحكومة قطعت شوط كبير مع الاشقاء في المملكة العربية السعودية للشروع في تمويل التسهيل النفطي.
وتحدث رئيس الوزراء عن الجهود الحكومية لتأمين مخزون استراتيجي من مادة القمح والأرز والتنسيق الجاري مع الدول المصدرة والتفاهمات التي تمت حتى الآن، والتعاون المشترك مع القطاع الخاص والمستوردين في هذا الجانب، إضافة الى تحقيق الرقابة السعرية ومنع أي زيادات غير مبررة على المواطنين.
واجرى مجلس الوزراء تقييما شاملا لمستوى أداء الوزارات الخدمية في الظروف الراهنة والتحديات التي تواجهها لتلبية تطلعات المواطنين، بما في ذلك تخفيف معاناة انقطاع الكهرباء وتوفير المياه والمشتقات النفطية بأسعار معقولة، والرقابة التموينية والسعرية للمواد الأساسية.. واتخذ بهذا الخصوص عدد من القرارات لتذليل الصعوبات امام الوزارات للقيام بمهامها وواجباتها، وتحقيق نتائج ملموسة تنعكس بشكل سريع على المواطنين.
ووقف المجلس، امام استمرار خروقات مليشيا الحوثي للهدنة الأممية في عدد من الجبهات، وتنصلها عن تنفيذ التزاماتها بموجب الهدنة وفي المقدمة رفع حصارها المفروض على تعز وفتح الطرقات، ورفضهم مقترح المبعوث الاممي بعد أسابيع من التفاوض لكسب الوقت.. وجدد بهذا الشأن مطالبته للأمم المتحدة والمجتمع الدولي تحمل مسؤولياتهم في الضغط على مليشيا الحوثي وداعميها لتنفيذ بنود الهدنة دون تسويف، او ادانتها بشكل صريح.. مؤكدا ان سياسة كسب الوقت التي تنتهجها مليشيا الحوثي وتحشيدها المتواصل للجبهات استغلالا للهدنة غير مقبول وسيتم مواجهته بكل الطرق.
وناقش مجلس الوزراء التقرير المقدم من وزير النقل بشأن أقساط التامين ضد مخاطر الحرب على السفن القادمة للموانئ، لمعالجة انعدام الامن الغذائي، والمتضمن خيارات مقترحة من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لدراسة خيارات التمويل.. وأقر مشروع القرار المقدم من وزارة النقل، والذي سينعكس على خفض تكاليف التأمين، وهو ما سيكون له أثر على أسعار المواد المستوردة.
ووافق مجلس الوزراء على اجراء تعديل في قيمة رسوم قطاع الخدمات الزراعية (الحجر النباتي- الصحة الحيوانية)، بحسب القائمة المقدمة من وزير الزراعة والثروة السمكية، على ان تخصص أجور الخدمات لأنشطة القطاع الزراعي وفق آلية بقرار من الوزير وبحسب اللائحة.. وكلف وزير الزراعة والثروة السمكية بالمتابعة وموافاة رئيس الوزراء بتقارير عن مستوى التنفيذ.
واستعرض مجلس الوزراء التقرير المقدم من وزير الإدارة المحلية حول الموارد العامة المشتركة للعام المالي 2021م، والذي أوضح ان اجمالي المبلغ المحصل بلغ اثنان مليار و 75 مليون و 497 الف ريال، وبنسبة زيادة بلغت 56 بالمائة عن العام 2020م والذي بلغت الموارد 915 مليون و 591 الف ريال.
كما استعرض تقرير عن مستوى تحصيل الموارد المالية الذاتية للسلطة المحلية (محلي- مشترك) للعام المالي 2021م على مستوى المحافظات المحررة، حيث بلغت 19 مليار و 367 مليون و 188 الف ريال وبزيادة عن الربط التقديري لنفس العام بمبلغ 7 مليار و 654 مليون و 28 الف ريال وبنسبة 65 بالمائة، ونسبة زيادة عن المقابل المحصل في العام 2020م بلغت 48 بالمائة حيث تم تحصيل 6 مليار و 272 مليون و 889 الف ريال.
وأشاد المجلس بجهود وزارة الإدارة المحلية لمتابعة السلطات المحلية في المحافظات المحررة لرفع مستوى الأداء وتحصيل الإيرادات وتوريدها الى الحساب العام.. مشددا على استمرار بذل مزيد من الجهود لتحقيق كفاءة الأداء المؤسسي والمالي ودعم تعزيز قدرات السلطات المحلية للقيام بواجباتها ومهامها على الوجه الأمثل.
واطلع مجلس الوزراء على تقرير وزير الإدارة المحلية حول مستوى تنفيذ مشروع المرونة المؤسسية والاقتصادية في اليمن الذي ينفذه البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة بتمويل من الاتحاد الأوروبي وبمبلغ 83 مليون دولار.. موضحا الخطوات والإجراءات التي اتخذتها الوزارة لتنفيذ المشروع ومكوناته ومراحل تنفيذه والمحافظات والمديريات المستهدفة.
ولفت الى ان المشروع يغطي 47 مديرية كمرحلة أولى في 9 محافظات هي عدن، تعز، لحج، حضرموت، مارب، حجة، إب، صنعاء والحديدة، ويشتمل على مكونين الأول الصمود المؤسسي والثاني الصمود الاقتصادي، ويهدف الى تقديم المساعدات والخدمات الأساسية للمجتمعات المحلية والمساهمة في تعزيز التعافي الاقتصادي وتفعيل دور المؤسسات المحلية للقيام بوظيفتها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.