القاضي العامري: معالجة الانفلات الأمني بالوادي من أولويات مؤتمر حضرموت الجامع ونبارك الحملة المجتمعية القائمة بشأنها    تطورات هي الأقوى في تاريخ اليمن..عفيفات في سجون المليشيات الحوثية يرفضن مبادلتهن بمجرمي الجماعة والبالغ عددهن 400مختطفة    تعرف على أسعار الصرف صباح اليوم الثلاثاء بعدن    الكشف عن عملية عسكرية أمريكية في اليمن تسببت في اتفاق التطبيع الإماراتي والإحتلال الصهيوني    كلمات كومان تثير غضب ميسي    التشكيل المتوقع.. نيمار يتحدى فرنانديز في قمة سان جيرمان ويونايتد    محامية: لا يحق للصليب الأحمر في اليمن دفن جثث مجهولة الهوية    السودان أمام منعطف تاريخي....حمدوك يعلن رفع اسم السوادان من قائمة الإرهاب الأمريكية سيفتح الباب أمام إعفائه من الديون بقيمة 60 مليار دولار    الأرصاد السعودية تحذر المواطنين والمقيمين في هذه المناطق    للبيع: ميتسوبيشي باجيرو 2010 نظييف جدا خليجي    للبيع: بيت مسلح    أسراب جراد تهاجم مزارع في مناطق خاضعة للحوثيين    تعرف على أسعار الخضروات للكيلو الواحد في صنعاء وعدن صباح اليوم    الهلال يعلن خبرا سارا لجماهيره قبيل مواجهة ابها في الدوري    مسؤول في الشرعية :هناك تناغم وتخادم بي الانتقالي والحوثي ويجب القضاء عليهم في أقرب وقت    مسؤول يمني ينفي مزاعم إلغاء الشهادات التعليمية الصادرة عن اليمن    جريمة جديدة ضد المرأة تهز محافظة " إب " راح ضحيتها " زوجة " من بعدان ( تفاصيل)    مواطن يمني قضى حياته في رعاية الكلاب الضالة وحينما مات ما الذي فعلته الكلاب له (صورة)    أول سفير تهريب في العالم.....الحكومة اليمنية تقول إن تحركات طهران في صنعاء تؤكد وصاية إيران على الحوثيين    طيران التحالف العربي يشن عشرات الغارات على مواقع وتعزيزات حوثية في محافظتي الجوف ومأرب    الأمم المتحدة لطفولة:تعلن رسمياً إغلاق 26 برنامجاً في اليمن ومليون طفل بحاجة ماسة لعلاج سوء التغذية    الإمارات وإسرائيل توقعان اتفاقية إعفاء من التأشيرات لمواطني الدولتين    شابة عربية تخلع زوجها بسبب عدم دفعه اشتراك النت    الحوثيون يستقبلون «المولد النبوي» بتكثيف أعمال الجباية القسرية    ميسي ضمن المرشحين لجائزة افضل جناح ايمن على مر التاريخ    منها الخبز والمعجنات... " 6 " تأثيرات إيجابية عند التوقف عن تناول الكربوهيدرات    ورد للتو : لأول مرة منذ 6 سنوات.. صنعاء تعلن أخبار سارة لسكان العاصمة وبقية المحافظات وتصدر توجيه هام وعاجل (تفاصيل)    تحذير.. علامات في الجسم تشير إلى جلطة دماغية وشيكة    الدفعة الثانية خلال الأسبوع الحالي.. مليشيا الحوثي تعلن وصول كمية من المشتقات النفطية إلى الحديدة    فاجعة كبرى في صنعاء.. هذا ما حدث لفتاة يمنية أثناء خروجها من المنزل لرمي النفاية    كانت ليلة صاخبة.!    اليمن و تحطيم المواهب    "راعوا مشاعر العزاب..وعدلوا الخطاب"    فعاليات وأنشطة تدريبية في الخطوط الجوية اليمنية بعدن بمناسبة سبتمبر وأكتوبر    سلم لي على سهيل    الوكيل المخلافي يوجه بإزالة وتوقيف البناء العشوائي في أملاك الدولة بتعز    مدير أمن أبين يجري اتصال هاتفي بالدكتور ياسر باعزب ويعزيه في استشهاد ابن عمه    إقامة مهرجان كرنفالي رياضي بمنصورة عدن احتفاءً بثورة 14 أكتوبر    كيف ( باع ) لعكب السيادة على أبواب بلحاف..!!    تحذير خطيير.. لا تتناول هذا النوع من الفاكهة على الريق    كيف ستواجه الدول الضرر الشديد في قطاع السياحة العالمي جراء فيروس كورونا؟    مليشيا الحوثي تعلن دفن 35 جثة مجهولة الهوية    شاهد.. العميد طارق صالح للأسرى المحررين: الرجال هكذا تَغلب وتُغلب تَأسر وتُؤسر وهذه فاتحة خير    بنشرقي يقود الزمالك لتخطي الرجاء في ذهاب نصف نهائي دوري ابطال افريقيا    ورد للتو : هذا ماحدث اليوم في مأرب    مختص يكشف عن المدة التي يظل فيها فيروس "كورونا" على العملات الورقية والمعدنية    كومان: برشلونة ليس مرشحاً للفوز بدوري الأبطال    شاهد رئيس الوزراء المصري يتدلى بحبل داخل بئر أثري (صور)    ليس نبي "ديانة" بل نبي عائلة ورث "القرآن" لعائلته فقط وآل بيته!    مارب : ترتيبات حثيثة لافتتاح مكتب للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالمحافظة    بالفيديو – اليمن يسعى لاستعادة تمثال أثري ظهر بحوزة أمير قطري    السعودية : الإعلان عن افتتاح أكبر دار للسينما في المملكة    وست هام يقلب خسارته أمام توتنهام إلى تعادل ثمين    عادل إمام ينعى محمود ياسين بكلمات مؤثرة    الحوثي | بين من يتحرك مع الشعب ويعتمد عليه .. وبين من يتحرك ويعتمد على واشنطن هناك فرق    ميلادُ نصر يرسمُ البُشرى    عاد الأسود    بعد غياب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عرض الصحف البريطانية: صحف بريطانية تتناول الثورة السودانية و"معاناة" المسيحيين في العراق وقصة ألمانية عائدة من "أرض الخلافة"
نشر في عدن الغد يوم 21 - 04 - 2019

تناولت صحف بريطانية صادرة صباح الأحد ملفات متنوعة تهم القاريء العربي في نسخها الورقية والرقمية منها ملف الثورة السودانية و مساهمات المغتربين في إسقاط البشير، ومعاناة المسيحيين في شمال العرق رغم عودة بعضهم إلى منازلهم بعد انهيار تنظيم الدولة الإسلامية، علاوة على تحليل لكيفية اكتشاف سيدة كانت تنتمي للتنظيم في السابق قبل أن تعود إلى ألمانيا لتعيش حياتها بشكل معتاد
الأوبزرفر نشرت تقريرا موسعا عن الملف السوداني واختارت جانبا مختلفا للتركيز عليه وهو دور المغتربين السودانيين في إسقاط نظام الرئيس السابق عمر البشير.
يقول التقرير إن إحدى الحانات في منطقة بادينغتون في العاصمة البريطانية لندن أصبحت فجأة أكثر شهرة في السودان عنها في لندن بسبب الاتهامات التي وجهت إلى بعض روادها بالتخطيط للمظاهرات التي اطاحت بالبشير في السودان.
ويضيف التقرير إن الصحفي حسين الخوجلي قال في مقابلة متلفزة "إنهم يتقابلون هناك في لندن ويخططون للمظاهرات" مردفا "الاشتراكيون يسيطرون على هذه الحانة وعلى كل مايجري فيها".
ويشير التقرير إلى أن بعض السودانيين سخر من الاتهامات التي وجهها الخوجلي لرواد الحانة من أبناء وطنه وينقل عن الصحفية أوثايلات سليمان وهي صحفية تحمل الجنسيتين البريطانية والسودانية قولها "لقد كنت أفكر طوال أمس في الذهاب إلى الحانة والتقاط صورة تذكارية أمامها، لأن القول بأن الثورة السودانية تم التخطيط لها في لندن أمر مثير للسخرية".
وينقل التقرير عن الدكتور منزول عسل، مدير معهد أبحاث السلام في جامعة الخرطوم، قوله إن "شتات السودانيين خارج بلادهم لعب دورا هاما في إسقاط نظام البشير الذي حكم البلاد عقودا طويلة، فقد استخدموا وسائل التواصل الاجتماعي للضغط على حكومات الدول التي يقيمون فيها ونظموا مظاهرات مؤثرة عبر أوروبا والولايات المتحدة واستراليا".
ويضيف التقرير أن السودانيين المقيمين في الخارج لعبوا دورا رئيسيا في اتحاد المهنيين السودانيين، الذي يمتلك فروعا كثيرة حول العالم، ودوره في الدعوة للمظاهرات وتوجيهها وتنظيمها، مشيرا إلى ان أغلبهم اضطر لمغادرة البلاد لأسباب سياسية أو اقتصادية لكن اضطهاد البشير لهم لم يثنهم عن الإصرار على استعادة الوطن مرة أخرى.
"العودة للديار"
مصدر الصورةAFP/GETTY
الإندبندنت أونلاين نشرت تقريرا لمراسل شؤون الشرق الأوسط ريتشارد هول بعنوان "مسيحيو العراق يعودون لديارهم بعد انتهاء تنظيم الدولة الإسلامية لكن بعضهم بقي بعيدا".
يستعرض هول الوضع في مدينة قراقوش شمالي العراق قبل سنتين موضحا أنها كانت ترقد تحت تلال من الرماد وأنقاض المباني بعدما قام أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية بهدم الكثير من المباني ومنها بعض الكنائس والمتاجر والمنازل بل وحتى بعض المزارع.
ويقول هول إن نحو 50 ألف مسيحي هجروا منازلهم وتركوا المدينة بعد استيلاء التنظيم على مساحات كبيرة في العراق وسوريا عام 2014 واعتقد أغلبهم انهم ودعوا ديارهم إلى الأبد.
ويشير هول إلى أن نصف هؤلاء عادوا بالفعل إلى المدينة وخرج الآلاف منهم إلى الشوارع قبل أيام للاحتفال بعيد السعف وسيخرج المزيد منهم للاحتفال بعيد القيامة لكن الصورة بالنسبة للمسيحيين شمال العراق بشكل عام تبدو أقل بهجة.
ويوضح هول أن نسبة البطالة بين المسيحيين في شمال العراق كبيرة كما أن لديهم مخاوف امنية علاوة على أن مشاكل البنية التحتية تمنع الكثيرين منهم من العودة إلى منازلهم.
"كشفها الهاتف المحمول"
مصدر الصورةWEST MIDLANDS POLICE VIA PA
الصانداي تايمز تشرت تقريرا لمراسلها ديبيش غادر بعنوان "كشفها هاتفها المحمول الذي أضاعته في أرض الخلافة".
ويشير غادر إلى قصة المواطنة الألمانية أميمة عبدي التي يقول إنها سافرت إلى الرقة التي اتخذها تنظيم الدولة الإسلامية عاصمة له قبل أن ينهار وتزوجت اثنين من مقاتليه قبل أن تنجح في العودة إلى مقر إقامتها السابق في مدينة هامبورغ الألمانية عام 2016.
ويضيف غادر أن السيدة التي تبلغ من العمر 37 عاما بعدما عادت مع أطفالها الثلاثة إلى هامبورغ لتعمل كمترجمة ومنظمة حفلات أصبحت مطمئنة إلى أن حياتها السرية في سوريا لن تنكشف حتى وصل الهاتف المحمول الذي كانت تستخدمه خلال إقامتها في الرقة و فقدته في وقت لاحق إلى صحفية عربية تعمل في قناة "الآن" ومقرها في دبي.
ويقول غادر إن الصحفية جنان موسى نجحت في فتح الهاتف و استخراج كنز من المعلومات منه حيث كشفت شبكة العلاقات التي كانت تقيمها أميمة ويخشى أنها تمكنت من تجنيد بعض البريطانيات، مضيفا ان الشرطة الالمانية أكدت انها كانت قد فتحت بالفعل تحقيقا في حياة اميمة المزدوجة قبل ان تنشر الصحفية تقريرا استقصائيا عن حالتها.
ويوضح غادر أن زوج أميمة، الذي أقنعها في الغالب بالانضمام إلى التنظيم والسفر إلى سوريا قتل بعد أسابيع من وصولها في معركة لتتزوج مرة أخرى من مغنى الراب الألماني السابق، والذي انضم للتنظيم أيضا دينيس كاسبرت، والذي كان ناشطا في مجال التجنيد على وسائل التواصل الاجتماعي وحول زوجته إلى ناشطة في نفس المجال عبر فيسبوك وتويتر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.