أمن لحج ينشر صورة لمطلوب أمنياً.. تعرف على قصته    مليشيا الحوثي تفجر أكبر جسر شمالي الضالع    الانتقالي الجنوبي يدعو انصاره الى الاحتفال يوم الثلاثاء بتوقيع اتفاقية الرياض    قيادات حضرموت تتبنى مطالب مشتركة في اجتماع الرياض    الأجهزة الأمنية بسرار يافع تنفذ حملة لضبط المواد الغذائية والاستهلاكية منتهية الصلاحية    الاحتلال يعتقل ثمانية فلسطينيين    العثور على طفلة مرمية في كيس مخصص للقمامة بالعاصمة صنعاء    ثورة 14 أكتوبر اليمنية في ملف خاص ب"العربي الأمريكي"    بايرن ميونخ يعلن اقالة مدربه الكرواتي نيكو كوفاتش من منصبه    البكري يودع منتخب الشباب لنهائيات آسيا ويعد بمكافآت مجزية    لجنة الإغاثة و الأعمال الإنسانية بمكتب مؤتمر حضرموت الجامع بالوادي تقر خطة عملها لحصر الأسر الأشد فقراً    الهلال يعبر عرعر برباعية في كأس خادم الحرمين    نسخة ثانية .. في حفل فني كبير وتحت شعار " تجابروا ياناس " : أبين تكرم الفنان الكبيرعوض أحمد    الدكتور مروان الشرجبي : الادوية المزوره ومجهولة المصدر والمحتوى سبب رئيسي للسرطانات والفشل الكلوي ، وانتشارها في السوق كارثة تهدد حياة الناس.    المهندس عكف يناقش مع مدراء المكاتب الخدمية المشاريع المدرجة في خطة عام 2020م بزنجبار    للمرة الأولى.. قوات الامن في عدن تفرض رسوم على الصيادين    تدشين العام الدراسي الجديد 2019-2020 لفصول محو الأمية وتعليم الكبار بمديرية الوضيع    الحوثيين يمهلون التجار 12 ساعة لعمل هذا الأمر.. تفاصيل    اليمن الاتحادي خيار السلام لا الحرب    سمية الخشاب ترد على قرار المحكمة بحبسها    رئيس المؤتمر يعزي بوفاة الدكتور احمد السقاف    ثغرة خلفية تهدد بإلقاء يوفنتوس في طريق الكبار    لغم حوثي يقتل طفلاً ويصيب آخرين جنوب الحديدة    خبراء اقتصاديون يكشفون أسباب تراجع الدولار والسعودي أمام الريال اليمني    ايقاف الرحلات الجوية في مطار عدن لهذا السبب.. تفاصيل    وزير الداخلية يدلي بتصريحات هامة من مأرب.. تفاصيل    بعد تصريح الحوثيين على انسحاب السودان..السودان ترد ردا صارم على الحوثيين وتنفي جميع الاخبار..تفاصيل    قائد الثورة في كلمة امام طلاب الجامعات اليمنية.. سيكون ضحية لحملات الحرب الناعمة من لم يعش الانتماء الحقيقي للاسلام    تظاهرات حاشدة في لبنان ودعوات لإضراب عام    دراسة: الدماغ يتخلص من هذه الفضلات أثناء النوم    "بن سلمان" يطلق أكبر عملية مالية في التاريخ    بعد إعصار "كيار".. العاصفة المدارية "مها" تقترب من السواحل اليمنية وتحذير للسكان بأخذ الحيطة والحذر..!؟    مواعيد إقلاع رحلات طيران اليمنية ليوم غداً الإثنين 4 نوفمبر 2019    النرويج.. الدكتورة إقبال دعقان تحصد جائزة باني الثقافة للعام 2019    ماذا ستقدم "أرامكو" للمستثمرين في أسهمها؟ وماهي خطوات الاكتتاب؟    صندوق تنمية المهارات يوقع اتفاقية انشاء موقع إلكتروني    مورينيو : مبابي يذكرني بالاسطورة البرازيلي رونالدو    توقف تأشيرات العمل لليمنيين في السعودية    قوافل "أبو لهب" و "أبو جهل" تطوف شوارع صنعاء    بدء ورشة تشاورية بسيئون لقطاعي المياه والبيئة    عطية: لابد من توحيد الفتوى وليس كل حافظ أحاديث اصبح شيخا للاسلام    مجلس الوزراء يهنئ قائد الثورة ورئيس وأعضاء المجلس السياسي بمناسبة ذكرى المولد النبوي    الوالي يترأس إجتماعا هاما للجنة الإغاثة والأعمال الإنسانية بالمجلس الانتقالي    جمعية كنعان ترفض تعيين مليشيا الحوثي لهيئة إدارية والسطو على أرصدتها – (بيان)    تواصل فعاليات الاحتفال بمناسبة ذكرى المولد النبوي    الحنين للماضي يجمعهم    هيئة المحافظة على المدن التاريخية تدين هدم المرتزقة لإحدى القباب في طور الباحة    9 علامات في أظافرك بعضها تدل على أمراض خطيرة وهذا سبب مشكلة عض الأظافر    ريال مدريد يرفض "هدية برشلونة" ويسقط في فخ ضيفه بيتيس    في حوار مع أخبار الأمم المتحدة: مخرج فيلم "10 أيام قبل الزفة" يكسر قيود الحرب على اليمن    طيران "بلقيس" يوجه نداء لرئاسة الجمهورية لهذه الأسباب!    مشروع الاستجابة السريعة لمكافحة وباء الكوليرا في مديرية رصد ينفذ نزول ميداني    باحثة سعودية تكتشف حلول فيزيائية بديلة لعلاج السرطان    ديانا حداد تتألق بتفاعل جماهيري كبير بسهرة "ليلة بيروت" في الرياض    ضبط كمية كبيرة من السجائر المهربة في عدن    ليفانتي يقلب الطاولة على برشلونة    فنانة شهيرة تصدم جمهورها بإطلالة مثيرة: أنا راجل    تواصل الفعاليات والتحضيرات للاحتفاء بالمولد النبوي الشريف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اشتباكات وتوتر أمني في مودية.. أبين تتصدر الأحداث مجددا؟.. من يحرك رقعة الشطرنج؟ ولماذا؟!!
نشر في عدن الغد يوم 21 - 10 - 2019

شهدت مدينة مودية بمحافظة أبين اليوم الاثنين اشتباكات عنيفة بين قوات الحزام الأمني في المدينة وقوات الأمن.

وتبادل الطرفان اطلاق النار في مواقع متفرقة اليوم بمديرية مودية مما ادى الى سقوط جرحى.

متغيرات عديدة شهدتها مدينة مودية اليوم اذهلت الكثير من المتابعين، حيث وأن المدينة تعتبر مسقط رأس وزير الداخلية في الحكومة الشرعية المهندس أحمد بن أحمد الميسري.

ويعد الوزير الميسري قائد قوات الشرعية في المحافظات الجنوبية خلال المعارك التي شهدتها مؤخرا مع قوات الحزام الأمني التابع للمجلس الانتقالي.

كما أن الوزير الميسري يعد أبرز قيادات الحكومة الشرعية التي وقفت أمام ما أسمته مخطط دولة الإمارات في اليمن.

وخلال أحداث مدينة مودية برز وجود جهة قامت بصنع حزام أمني في ظل هذه الظروف بالمديرية حيث ينحدر قائد الحزام الأمني من نفس قبيلة الوزير الميسري.

ويقود قوات الحزام الامني في مديرية مودية القائد نصر بصير الميسري والذي أصبح شوكة في حلق قوات الشرعية المسيطرة على كافة ربوع مديريات المنطقة الوسطى بمحافظة أبين ومنها مديرية مودية.

ويرى مراقبون أن تحريك ورقة الحزام الامني في مديرية مودية الهدف منها إيصال رسالة لوزير الداخلية المهندس أحمد الميسري من خلال التوتر الأمني في مسقط رأسه.

وأشاروا إلى أن أحداث مودية رسالة للوزير الميسري خصوصا مع عودته إلى مدينة سيئون بمحافظة حضرموت عقب مغادرة العاصمة عدن في منتصف شهر أغسطس الماضي مع سيطرة قوات الإنتقالي على العاصمة.

وأكد المراقبون أن الأحداث الأخيرة في مديرية مودية قد تكون مؤشرا خطيرا على تصاعد التوتر الأمني المصبوغ بالقبلية.

وتأتي أحداث مودية لتعيد محافظة أبين إلى واجهة الأحداث مجددا عقب هدوء نسبي شهدته المحافظة مؤخرا.

وجاءت الأحداث الأخيرة مع عودة محافظ محافظة أبين اللواء ركن أبوبكر حسين إلى المحافظة والبدء بتفقد المديريات التي تقع تحت سيطرة قوات الشرعية.

وكانت محافظة أبين قد شهدت معارك عنيفة بين قوات الجيش الموالي للحكومة الشرعية وقوات المجلس الانتقالي انتهت بتقاسم الطرفين زمام السيطرة في المحافظة المترامية الأطراف.

وتعد محافظة أبين خصر الجنوب مع امتلاكها حدود مع محافظات عدة كما أنها مسقط رأس الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، الذي يملك حضورا كبيرا في المحافظة.

وعلى الرغم من نجاح وجهاء ومشائخ قبائل في ايقاف الاشتباكات، لايزال التوتر الأمني بدرجة عالية يسيطر على الوضع في مديرية مودية.

فهل سيكون للعقلاء الكلمة العليا في مديرية مودية أم أن سياسة ضرب مسقط رأس الوزير الميسري الخطة الحالية لإرباك المشهد السياسي على حساب ارواح ابناء المديرية؟!.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.