استشهاد مدني وجرح 3 آخرين بقصف حوثي جنوب الحديدة    اليمن بلا إصابات ولا وفيات .. آخر مستجدات إنتشار كورونا في اليمن    عن أحاديث الأيام    وزير النفط ومحافظ شبوة يتفقدان مشروع الخزن الاستراتيجي وميناء تصدير النفط الخام ومنتجع قنا السياحي بمديرية رضوم    السعودية تطلق استراتيجية طموحة تقودها نحو "الريادة عالميا"    الوكيل العليي يطلع على مشروع تأهيل منشأة نادي شعب حضرموت واستعداداته للموسم الجديد    ألبقاء لله..    طيران العدوان يشن 7 غارات على مأرب والجوف    وزير الدفاع: الجيش في جاهزية واستعداد قتالي لاستكمال عملية التحرير    حملة لقص الدراجات النارية المخالفة لبيان الأمن التابع للانتقالي في عدن... وسخرية كبرى تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي    الملك سلمان يصدر قرارا ملكيا ويطيح بثلاثة من رؤساء الجامعات في المملكة    تقرير حول التعليم في اليمن: أزمة متفاقمة ومحدودية البدائل    افتتاح أعمال الدورة ال 33 لمجلس وزراء النقل العرب برئاسة اليمن    وزارة الزراعة تصدر توضيح هام بشأن "استيراد الأسمدة" و"المضخات الشمسية" و"الارباح" و"جزيلان"    اعلان نتائج الثانوية العامة في مناطق سيطرة الحوثيين يوم غد الخميس    جامعة عدن تمنح الباحثة انتصار السقاف درجة الدكتوراة عن اطروحتها "جودة التعليم المدرسي وآثاره في بناء الشخصية السوية للطالب"    الدكتور الزعوري يلتقي بفريق التوجيه الوزاري.    أرسنال يصدم نجمه مسعود أوزيل بهذا القرار    الكوميدي اليمني "محمد قحطان" يعتزم تقديم عمل درامي جديد خلال رمضان القادم    السعوديون في دهشة وكل مشاهد في ذهول من مبنى غريب خضع للاشراف الهندسي ..شاهد    إنهيار كبير للريال اليمني أمام العملات الأجنبية مساء اليوم الأربعاء.. آخر التحديثات في صنعاء وعدن وحضرموت    سبتمبر والكهنوت ضدان لا يجتمعان    حكايتي مع الخضر    تحذير جديد من الصحة العالمية حول فيروس كورونا    العلامات الشائعة لارتفاع ضغط الدم "المهدد للحياة"!    معلومات عن جاسوس الإمارات في تركيا والمهام التي كلف بها.. كان عميلا لها طيلة 11 عاما    واشنطن تعرض مكافأة مالية مغرية لمن يدلي بمعلومات عن قيادي كبير قاد مليشيات في اليمن وسوريا    الحكومة تتهم الحوثيين باختطاف وإعدام ثلاثة جنود شمالي الضالع    عهد..(شعر)    تكليف لجنة للنشاط النسوي بعدن برئاسة نوال وارس    لأول مرة في اليمن..اختطاف لاعب نادي رياضي من داخل ملعب التمارين    دعوة أممية لوقف فوري عالمي لإطلاق النار لتركيز الجهود على مكافحة «كورونا»    انتشار قوات سعودية بمحيط القصر الجمهوري في العاصمة وتحليق مكثف لطيران الأباتشي.. ماذا يحدث؟    تعميم عاجل وهام من صنعاء يزف بشرى سارة لكافة المواطنين وهذا ماسيحدث إبتداءاً من اليوم    مسلحون مجهولون يغتالون ضابطا في محافظة عدن"الاسم"    شاهد.. أسراب الجراد تغزو السلامية بلودر وتهاجم المحاصيل الزراعية    رابطة الأمهات:مليشيات الحوثي تعذّب نساء مختطفات في سجونها وتحتجزهن في زنازين مغلقة    للبيع: اراضي إنطلاقة للإستثمار العقاري    البنك الدولي يخصص 371 مليون دولار لثلاثة مشاريع في اليمن    دراسة بريطانية تنصح بتناول وجبة يمنية شهيرة    5 أرقام تاريخية سجلها برشلونة مع انطلاق دوري الأبطال    ناشطون يطلقون مبادرة لأستعادة ما نهبه الحوثيون بتعقب استثمارات الجماعة ومقاضاة قادتها أمام المحاكم الدولية    فلكي يمني يتوقع مؤشرات الطقس ل " 6 " أيام قادمة ويحذر...    على الرغم من أدائه الكارثي في افتتاحية أبطال أوروبا...برشلونة يكافئ بيكيه بهذا القرار!    "اليمن" سوق لمخلفات الأجهزة الإلكترونية المهربة    ابرز نتائج مواجهات الليلة في دوري ابطال اوروبا    صدور عدة قرارات هامة بشأن الجاليات اليمنية حول العالم (وثيقة)    الجبواني يصف محاولة اغتيال عضو بالهلال الاحمر التركي بنقل الصراع الى مستوى جديد    ماذا تعرفون عن الحرب.. عن هاتف يرن في جيب قتيل    الامير السعودي عبدالرحمن بن مساعد : رسالتي للأتراك .. لا تلعبوا مع السعوديين في وطنهم !    كلهم رائعون إلا...!    هل ستأتي نتيجة من الإنتظار ؟؟    انطلاق بطولة طيران بلقيس لكرة القدم لأندية شبوة لعام 2020    وقع في حبها بعد كراهيه وانفصال دام لسنوات    وزارتا الأوقاف والثقافة تنظمان حفلاً خطابياً وفنياً بذكرى المولد النبوي الشريفصلى الله عليه وسلم    وزارة المياه والبيئة تدشن فعاليات الاحتفال بالمولد النبوي الشريف    قائد الثورة يدعو الشعب اليمني إلى التفاعل الكبير في إحياء ذكرى المولد النبوي    "راعوا مشاعر العزاب..وعدلوا الخطاب"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المقصود ب: «كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم»
نشر في الجمهورية يوم 13 - 09 - 2009

الصيام بوجه عام فرض على غير المسلمين من الأمم السابقة كما قال تعالى: «ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون».وليس في القرآن الكريم ولا في السنة النبوية بيان كيفية صيام السابقين، وإن كانت الآية تقول عن مريم عليها السلام كما أمرها الله: «فإما ترين من البشر أحداً فقولي إني نذرت للرحمن صوماً فلن أكلم اليوم إنسياً» وهو في ظاهره الإمساك عن الكلام وقد يكون عن أشياء أخرى، وأخبر الحديث المتفق عليه أن داود كان يصوم يوماً ويفطر يوماً.
والصوم في الإسلام إمساك عن الطعام والشراب والشهوة الجنسية من طلوع الفجر إلى غروب الشمس وصوم الأمم السابقة مختلف في موقعه من شهور السنة وفي مدته وفي كيفيته.. وعرفنا من صيام السابقين صوم عاشوراء عند اليهود شكراً لله على نجاة موسى عليه السلام من الغرق كما ثبت في الحديث الصحيح وماسوى ذلك يعرف من كتبهم واليهود المعاصرون يصومون ستة أيام في السنة وأتقياؤهم يصومون شهراً وهم يفطرون كل أربع وعشرين ساعة مرة واحدة عند ظهور النجوم ويصومون اليوم التاسع من شهر أغسطس كل سنة في ذكرى خراب هيكل أورشليم.. والنصارى يصومون كل سنة أربعين يوماً وكان الأصل في صيامهم الامتناع عن الأكل بتاتاً والافطار كل أربعة وعشرين ساعة ثم قصروه على الامتناع عن أكل كل ذي روح وماينتج منه وعندهم صوم الفصول الأربعة، وهو صيام ثلاثة أيام من كل منها وصيام الأربعاء والجمعة تطوعاً لا فرضاً.
جاء في تفسير ابن كثير أقوال عن بعض الصحابة والتابعين أن صيام السابقين كان ثلاثة أيام من كل شهر ولم يزل مشروعاً من زمان نوح إلى أن نسخ الله ذلك صيام شهر رمضان كما ذكر حديثاً عن ابن عمر مرفوعاً أن صيام رمضان كتبه الله على الأمم السابقة.
وجاء في تفسير القرطبي أن الشعبي وقتادة وغيرهما قالوا إن الله كتب على موسى وعيسى صوم رمضان فغيروا وزاد أحبارهم عليه عشرة أيام ثم مرض بعض أحبارهم فنذر إن شفاه الله أن يزيد في صومهم عشرة أيام ففعل فصار صوم النصارى خمسين يوماً فصعب عليهم في الحر فنقلوه إلى الربيع واختار النحاس هذا القول وفيه حديث عن دغفل بن حنظلة عن النبي صلى الله عليه وسلم.
ثم ذكر أقوالاً في أن تشبيه صيامنا بصيام السابقين هو في فرضيته وليس من صفته ولا في مدته.. ومن مراجعة كتب التاريخ وأسفار العهد القديم والجديد رأينا أن قدماء اليهود كانوا لايكتفون في صيامهم بالامتناع عن الطعام والشراب من المساء إلى المساء بل كانوا يمضون الصيام مضطجعين على الحصا والتراب من حزن عميق.
وفي سفر الخروج أن موسى عليه السلام كان هناك عند الرب أربعين نهاراً وأربعين ليلة لم يأكل خبزاً ولم يشرب ماءً وفي انجيل متى أن المسيح صام أربعين يوماً من البرية.
وجاء في كلام النبي حزقيال أن صيامه كان عن اللحوم وماينتج عن الحيوان، وكان النبي دانيال يمتنع عن اللحوم وعن الاطعمة الشهية مدة ثلاثة أسابيع وجاء في الترجمة السبعينية أن داود قال: ركبتاي ضعفتا من الصوم ولحمي تغير من أكل الزيت.
والذين لايدينون بدين سماوي كان عندهم صيام كالبراهمة، والبوذيين في الهند والتبت ومن طقوسهم في نوع منه الامتناع عن تناول أي شيء حتى ابتلاع الريق لمدة أربع وعشرين ساعة وقد يمتد ثلاثة أيام لايتناولون كل يوم إلا قدحاً من الشاي، وكان قساوسة جزيرة كريت في اليونان القديمة لايأكلون طول حياتهم لحماً ولاسمكاً ولاطعاماً مطبوخاً.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.