وزير الخارجية يبحث مع السفير النرويجي ملف خزان صافر وجرائم الحوثي بالعبدية    قائد عسكري يكشف نتائج هجمات الحوثيين خلال اليومين الماضيين في المنطقة العسكرية السادسة    الجيش الوطني يسقط مُسيرة حوثية شمال غرب شبوة    مشهورة في السعودية تنافس كيم كاردشيان وسما المصري في استعراض مؤخرتها .. والجماهير في ذهول .. شاهد الفيديو    الاتحاد الأوروبي يعرب عن تفاؤله لاستئناف المباحثات حول البرنامج النووي الإيراني    مقتل 30 شخصا في هجوم شمال نيجيريا    اليمني الأولمبي يستعد لخوض مباراة ودية مع الفلبين    طلاب الاشتراكي بالعاصمة صنعاء ينعي المناضل أبوبكر باذيب    فستان يحتحز الفنانة المغربية شذى حسون ويمنعها من الوصول إلى مهرجان فني    احذر وبشدة .. تناول هذا الطعام الشائع يسبب عجز كبير في الذاكرة ويدمر خلايا الدماغ خلال شهر واحد فقط | اكتشفه الان    رئيس الوزراء يعزي في وفاة القاضي عبدالله الجبلي    بيان عاجل للحوثيين بشأن تطورات المعارك في مأرب    حضور نسائي كبير بفعالية المولد النبوي بصنعاء    مهرجان حاشد احتفالا بذكرى المولد النبوي في يريم بمحافظة إب    حركة الجهاد الإسلامي تتوعّد العدو الصهيوني بأسر المزيد من جنوده    الهيئة التنفيذية لانتقالي يافع رصد تعقد اجتماعها الدوري وتبحث جملة من القضايا    واشنطن تلوح بفرض عقوبات جديدة على قيادات الحوثي في حال استمرت بالتصعيد    وزير الاعلام: التغطية لفعاليات المولد النبوي الاوسع في تاريخ اليمن    قوات "الشرعية" تخوض معارك ضارية جنوب مأرب    مستجدات عاجلة .. أول تحرك دولي عاجل بشأن ''العبدية'' في مأرب    وزير الخارجية يبحث مع رئيسة الهجرة الدولية التداعيات الخطيرة للتصعيد الحوثي في مأرب    أسعار النفط تتجاوز 86 دولار للبرميل    مهرجان حاشد بساحة القطاع في المحويت احتفاء بذكرى المولد    المانيا: قرار موسكو يطيل "العصر الجليدي في العلاقات بين روسيا والناتو    مركزي عدن يوقف نشاط 6 شركات ومنشآت صرافة مخالف    قائد الثورة للحشود المليونية بالمولد النبوي: تحقيق الحرية والاستقلال لن يخضع للمساومة    الوزير حيدان يشيد بنجاح الأجهزة الأمنية بمحافظة ابين في القبض على خلية تعمل لصالح مليشيا الحوثي    برشلونة يكتسح ضيفه فالنسيا بثلاثية    عالميا.. وفاة 4 ملايين و913 ألف شخص بكورونا    التونسية أنس جابر ضمن أفضل 10 لاعبات تنس في العالم    مقتل قائدين لمليشيات الحوثي في معارك مأرب    السعر الان .. انهيار جديد للريال اليمني أمام الدولار والريال السعودي في تداولات اليوم .. ! «اخر تحديث»    وقفة احتجاجية لجمعية زارعي الكلى والكبد في عدن    النيابة العامة تفرج عن 761 سجينا بمناسبة المولد النبوي الشريف    وزير الدولة أبونشطان ومحافظ مأرب يدشنان مخيماً طبياً مجانياً في حريب    الكويت.. السيطرة على حريق بوحدة في مصفاة ميناء الأحمدي    انعقاد اللقاء التشاوري بين وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية بالقاهرة    نائب وزير الشباب والرياضة يفتتح صالة الشهيد علي اسعد مثنى الرياضية بعدن " فيديو"    إنتشار مياة مجهولة في صنعاء اغلبها تسبب فشل كلوي    انخفاض مؤشرات الأسهم اليابانية في الجلسة الصباحية    انتصارات ساحقة .. الجيش يعلن انتهاء المعارك بدحر المليشيات الحوثية في هذه المحافظة    يوفنتوس يسقط روما بهدف ويحقق فوزه الرابع    بيلاروسيا تطرد السفير الفرنسي    فيديو غريب.. كريستيانو رونالدو يقاتل النينجا    هارفارد ترسخ مكانتها كأغنى جامعة في العالم    تفاصيل مقلقة .. أزمة طاقة تضرب الصين وتضع الاقتصاد العالمي في ركن الزاوية    مصر.. جلسة حاسمة في الزمالك لتمديد عقود "النجوم"    مشهد اغتصاب تمثيلي يتحول الى علاقة حقيقيه والمخرج يواصل التصوير رغم تأثر البطله تفاصيل صادمة!!!    مفاجأة مدوية وصادمة.. نجم طيور الجنة "الوليد مقداد" يرزق بمولوده الأول بعد مرور شهرين فقط على زواجه! (صورة)    مخاوف أردنية من تضرر خليج وميناء العقبة بسبب ناقلة صافر    حملة أمنية مشتركة تتمكن من رفع قطاع قبلي في الرويك بمأرب وتؤمن طريق العبر    قرأت لك.. "شخصيات حية من الأغاني" مختارات محمد المنسي قنديل    عرض 400 قطعة من ملابس الكاتب العالمي ماركيز للبيع لصالح المؤسسات الخيرية    هاري بوتر الحقيقي يبيع نسخة من سلسلة المغامرات الشهيرة ب 38 ألف دولار    لملس يوجه بإعداد خطة لتطبيق الإيجارات بالريال اليمني(وثيقة)    شروط ملكة جمال الأناقة 2022    مفاجآت بالجملة في قائمة ريال مدريد أمام شاختار    تطورات الحالة الصحية للفنانة مي كساب بعد إصابتها بفيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ميناء عدن يستعيد نشاطه في القطاعات كافة بما فيها تزويد السفن بالوقود
نشر في التغيير يوم 15 - 05 - 2016

قال مدير شركة النفط بعدن الدكتور عبد السلام صالح حميد إن شركة النفط بدأت أمس السبت٬ بتزويد جميع محطات الوقود بالمشتقات النفطية في عدن ولحج وأبين والضالع٬ مؤكدا أن جميع محطات التوزيع لهذه المشتقات في المحافظات الجنوبية المجاورة تم تزويدها بحاجتها من المشتقات وأن المخزون النفطي المتاح لدى الشركة يصل إلى 37 ألف طن.
وأضاف حميد ل«الشرق الأوسط» أن هذه المحطات كافة ستحصل على حصتها المقررة وخلال ساعات٬ وهو ما يجعلها تعمل بكامل طاقتها اليومية المعتادة٬ داعيا المواطن إلى الاطمئنان وعدم القلق فلا توجد أزمة مشتقات نفطية.
وكانت محافظة عدن والمحافظات المجاورة شهدت خلال الأيام الماضية نقصا في المشتقات خاصة البنزين والمازوت٬ وساءت الحالة إلى أن استنفذت المادتان في محطات التوزيع. وشوهدت طوابير طويلة للمركبات والأفراد أمام محطات التوزيع٬ كما اضطر الكثير من أصحاب السيارات والدراجات والمولدات المشتغلة بالبنزين والديزل إلى شراء المادتين من السوق السوداء وبأسعار مرتفعة عن سعرها الحقيقي الرسمي٬ والمقرر ب3500 ریال يمني (الدولار يساوي 251 ريالا) لدبة البنزين سعة 20 لترا٬ والتي تباع في السوق السوداء ب12 ألف ریال.
وكانت أزمة المشتقات تسببت بأزمة أخرى في توليد طاقة الكهرباء في محافظة عدن ولحج وأبين والضالع٬ وهو ما انعكس سلبا على سكان هذه المحافظات الأربع المعتمدة في الأساس على ما تولده محطات عدن التي تعاني عجزا في توليد الطاقة وبمقدار النصف تقريبا.
وقالت مصادر محلية في عدن ل«الشرق الأوسط» إن محطة الحسوة الكهروحرارية تعمل بنصف طاقتها وكذا محطات أخرى مهددة بالتوقف نتيجة لأزمة مادة المازوت وهو ما أدى إلى تدخل محافظ عدن اللواء عيدروس الزبيدي من أجل تزويد المحطة بالمازوت تفاديا للانقطاع وفي ظروف لا تحتمل.
وأكدت المصادر أن سفينة دخلت٬ أمس السبت٬ إلى ميناء الزيت بمدينة البريقة غرب عدن٬ وبدأت في تفريغ حمولتها من مادة المازوت المخصصة لمحطة الحسوة شمال عدن٬ مشيرة إلى أن السفينة تحمل على متنها 32 ألف طن متري٬ وكان من المقرر أن تقوم بتفريغ ثمانية آلاف إلا أن ما تم تفريغه لا يتعدى ثلاثة آلاف طن متري؛ نظرا لوقف التفريغ بسبب مطالبة الشركة المسوقة لاستحقاقات مالية.
وكانت ناقلة نفط أخرى (جاغ بوشابا) قامت بتفريغ حمولتها مساء الخميس الماضي والبالغة 37 ألف طن متري من مادة البنزين٬ وهذه الكمية مخصصة للسوق المحلية في محافظات عدن ولحج والضالع وأبين.
وقال مصدر مسؤول في شركة مصافي عدن٬ إن هذه الكمية جاءت بعد أن قامت شركة النفط اليمنية بعدن بدفع قيمتها للشركة التي قامت بتوريد الشحنة٬ لافًتا إلى أن هذه الشحنة سيتم توزيعها على محطات الوقود بحسب الجدول المعد من قبل شركة النفط٬ وأنها سوف تغطي حاجة السوق في محافظة عدن والمحافظات المجاورة للفترة القادمة.
وكشف المصدر عن باخرتين أخريين محملتين بمادتي الديزل والمازوت المخصص للكهرباء وهما راسيتان في غاطس ميناء الزيت التابع لشركة النفط اليمنية الحكومية وتنتظران دفع قيمة الشحنتين٬ منوها إلى أن مديونية مؤسسة الكهرباء لشركتي المصفاة والنفط بعدن بلغ أكثر من 37 مليار ریال يمني.
وناشد المصدر باسم شركة مصافي عدن وشركة النفط بعدن اللواء عيدروس الزبيدي محافظ محافظة عدن بالتدخل العاجل ومخاطبة مجلس الوزراء بدفع قيمة الشحنتين لكهرباء عدن حتى لا تتعرض خدمة الكهرباء للتوقف الكامل نتيجة عدم توفر الوقود.
وفي سياق آخر٬ قالت مؤسسة موانئ خليج عدن٬ إن نشاط الميناء ارتفعت وتيرته وفي القطاعات التجارية والخدمية كافة٬ خلال الثلث الأول من العام الحالي 2016م. وأشار البيان الذي تلقت «الشرق الأوسط» نسخة منه٬ أمس السبت٬ إلى ارتفاع معدلات الأداء والخدمات في قطاعات الميناء المختلفة ولا سيما محطة عدن للحاويات ومحطة المعلا٬ إذ استقبلت محطة عدن للحاويات 45 سفينة حاويات وناولت عدد 91 ألف حاوية فئة العشرين قدم٬ وقابل ذلك استقبال محطة المعلا لعدد 59 سفينة متنوعة ومناولة 159 ألف طن من المواد المتنوعة في أرصفة المعلا عن الفترة نفسها.
وأضاف أن هذا النشاط جاء في وقت استعادة الميناء لأنشطة تموين السفن بالوقود المتوقفة منذ اندلاع الحرب الظالمة على عدن من خلال تموين السفينة بأربع بواخر. ولفت إلى انضمام خطوط ملاحية إلى قائمة زبائن الميناء ومحطة عدن للحاويات والمتمثلة بانضمام سفن خط الشركة العربية المتحدة للملاحة من خلال تدشين أولى رحلاتها إلى ميناء عدن٬ وذلك بوصول السفينة «الرين» في تاريخ 23 مارس (آذار) 2016 ورست في محطة عدن للحاويات وتبعتها رحلات أسبوعية للميناء٬ ولا سيما انضمام الخط الهندي (بان إنديا لوجيستيكس) إلى قائمة ملاك الحاويات المتعاملين مع محطة عدن للحاويات والذي بدأ نشاطه في أبريل (نيسان) الماضي.
وأعرب بيان مكتب رئيس موانئ عدن تقدير إدارة الميناء للدور الإيجابي لجميع موظفي وعمال ميناء عدن بكل قطاعاته وأنشطته المتعددة بما يقومون به من خلال السعي الدؤوب لرفع مستوى الأداء والإنتاجية٬ وتحسين الخدمات لاستقطاب عدد أكبر من المتعاملين مع الميناء٬ والإسهام في الدفع بالحركة التجارية والاقتصادية في المدينة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.