عدن..هيئة المواصفات والمقاييس ترفض كحل عين مزور ومقلد وتتلف 2415 كرتون من الدجاج المستورد    القمرية والوحدة    المركز الأمريكي للعدالة ينتقد بشدة قرار انشاء نيابة للصحافة والنشر الإلكتروني في اليمن    توسع رقعة الاشتباكات وانقطاع اهم الخطوط الدولية امام المسافرين    أسعار صرف الريال اليمني مقابل الدولار والسعودي الخميس 18 أغسطس 2022م    في عملية نادرة ازالة 43 حصى من كليتي مريض بصنعاء    تفاصيل زيادة الطلب على الكهرباء في الدول العربية ودول عظمى تغرق بالظلام    زين العابدين الضبيبي: بنك صنعاء يكتض بالأموال    هذه الفاكهة معجزة ربانية لأنها تمنع نمو الخلايا السرطانية وتقضي عليها نهائيا خلال 24 ساعة    هذه هي الدول الأكثر أمانا في حال وقوع حرب نووية .. لن تصدق من هي؟    الكلمة الفصل لاحرار اليمن    صدمة غير متوقعة ..شاهد ماذا المليشيات الحوثية من طلاب المدارس    هيئة المواصفات تحذر من تأثير حلوى مستورد على الاطفال    صنع بارض ساك    ميزات جديدة لمستخدمي "تليغرام"    المرور السعودي يعلن إعفاء قائدي جميع المركبات هذه من رسوم التجديد وكل غرامات التأخير.    لن تصدق ما سيحدث لجسمك عند تناول التين الشوكي بهذه الكمية.. اعرف المشكلة فوراً    هذه العشبة تعالج النقرس والملاريا وآلام المفاصل وانسداد الأمعاء والأرق والكثير من الأمراض دون الحاجة للأدوية    البروفيسور الترب:حزب الاصلاح لم يستوعب الدروس    أضرار في مخيمات النازحين بالزهرة والقناوص    توزيع الحقيبة المدرسية لأبناء الشهداء في المراوعة بالحديدة    يمنية من تعز تقتل زوجها بالرصاص وتخفيه تحت سرير النوم    المخابرات الحوثية تعتقل اكاديمي بصنعاء لانه طالب بصرف مرتباته    وساطة قبلية تنهي خلاف وقضية قتل بمديرية بني مطر    هذا ما تضمنته دعوة محافظ شبوة للقوات الخاصة .. تفاصيل اكثر    حقيقة خطوبة النجمة بلقيس على نجم المنتخب السعودي    الحوثي يفرض الزكاة على طلبة المدارس    تفجير مسجد بكابول يخلف عشرات القتلى والجرحى    بعد إدانته بالاعتداء الجنسي على مريضاته..مصير غير متوقع لطبيب مشهور    شاهد .. خطوبة ولي عهد الاردن على الحسناء السعودية " من هي ."    محكمة الإرهاب السعودية تحكم على طالبة بالسجن 34 عاما بسبب تغريدة في تويتر    هل اشترط لاعب الأهلي الرحيل للهلال السعودي؟    مؤسسة المياه "عدن" تخطر سكان مدينة المعلا بالامر المهم    اخ يقتل اخوه في بيت الحنش بدلال    لماذا الترويج للحرب في وادي حضرموت؟؟    فريق العاصمة باريس محرومون من الشاي المثلج والمشروبات الغازية!    بالصور.. أنس جابر وأزارينكا تبلغان ربع نهائي زوجي سينسيناتي    أمن عدن يلقي القبض على متهم برمي قنبلة صوتية في خور مكسر    المعلم الجنوبي.. عزيز قوم ذل    سيلفا يضغط على برشلونة    تشيلسي يحقق في شائعات الهتافات العصنرية ضد الكوري سون    تعليق عمل 70عضو نيابة    شاهد بالصور / السماء تمطر حبات برد قاتلة في اب    الصحة العالمية: وفاة 77 يمنياً وتضرر 35 ألف أسرة جراء الأمطار الغزيرة    شرطة ليفربول تحذر رونالدو لهذا السبب!    تصفيات دوري ابطال اوروبا ... بنفيكا يحقق فوزا ثمينا أمام دينامو كييف    مجاعة وشيكة وغلاء فاحش..جبايات الحوثي تضاعف معاناة اليمنيين    تضرر معلم أثري هام بصنعاء جراء الامطار(صور)    عالم آثار مصري: مكتشف مقبرة توت غنخ آمون لص    عضو مجلس القيادة الزُبيدي يثمن جهود وزارة الشباب والرياضة في تفعيل الجانب الرياضي    الكبسي يزور حصن غيمان الأثري    مكتب الزكاة بريمة يواسي أسرة منكوبة    شاهد: نادية الجندي تحدث ضجة بآخر تصريحاتها عن فنانة تسعى لتشويه صورتها    شاهدي: جمال وفخامة قصر الملكة رانيا    وزير النقل يمنع حركة الباصاصت على خط الوديعة    السبب الحقيقي لإغلاق منفذ الوديعة الحدودي مع السعودية    اغلاق منفذ الوديعة الحدوديه الرابط بين اليمن والسعودية أمام المسافرين..لهذا السبب المفاجئ    عبدالله باكدادة.. الرحيل الموجع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



العليمي يعلن «الجاهزية للحرب» ويتحدث عن أول عمل للمجلس الرئاسي بعد انتقاله الى اليمن
نشر في مأرب برس يوم 17 - 04 - 2022

أكد نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي عبدالله العليمي أن قادة اليمن الجدد مستعدون للحرب إذا فشلت جهود السلام مع المتمردين الحوثيين، لكنه شدد على أنّ الأولوية تبقى إنهاء النزاع المستمر منذ أكثر من سبع سنوات.
وقال العليمي مساء السبت ل فرانس برس في أول مقابلة إعلامية يجريها منذ تعيينه في الهيئة المكونة من ثمانية أعضاء خيارنا الأول السلام لكننا مستعدون للحرب.
وسلم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي السلطة في 7 نيسان/ابريل إلى مجلس القيادة في شكل مفاجئ في ختام مشاورات للقوى اليمنية استمرت لأكثر من اسبوع برعاية مجلس التعاون الخليجي في الرياض.
وقال إنّ القوى المنضوية في المجلس قادرة بدعم التحالف" بقيادة السعودية على تحقيق انتصار ناجز في مواجهة الحوثيين.
وتخوض حكومة هادي المعترف بها دوليا حربا مريرة ضد الحوثيين المدعومين من إيران والذين يسيطرون على العاصمة صنعاء منذ 2014 ومناطق أخرى في شمال وغرب البلاد رغم التدخل العسكري بقيادة السعودية في 2015.
وتسبّب النزاع بمقتل أكثر من 377 ألف شخص بشكل مباشر أو بسبب تداعيات الحرب وبات على إثره ملايين السكان على حافة المجاعة، وفق الأمم المتحدة.
وجاء تشكيله بعد أن دخلت هدنة لمدة شهرين قابلة للتمديد في اليمن حيز التنفيذ في مطلع نيسان/ابريل تزامنا مع بداية شهر رمضان، في بارقة أمل نادرة في الصراع الذي مزّق أفقر دول شبه الجزيرة العربية.
وقال العليمي الذي كان يمسك مسبحة في يده خلال المقابلة إنّ "الظروف الصعبة التي وصل لها اليمن تحتم على الجميع مغادرة مربع المصالح الشخصية والحزبية من أجل تحقيق السلام".
ويلتقي قادة المجلس الجدد خلال الأيام المقبلة في اليمن مع مبعوث الامم المتحدة لليمن هانس غروندبرغ الذي زار صنعاء هذا الاسبوع لأول مرة منذ تعيينه في منصبه في أيلول/سبتمبر الماضي والتقى قادة الحوثيين.
وأوضح العليمي، المدير السابق لمكتب هادي، أن قادة المجلس سينتقلون بعدها للداخل اليمني لأداء اليمين الدستورية، دون أنّ يحدّد المكان على وجه التحديد.
ولم يوضح كم من الوقت سينتظر المجلس الجديد الحوثيين للجلوس حول طاولة المفاوضات.
ورفض الحوثيون المشاركة في مشاورات الرياض التي اعتبروها "أرضا للعدو"، لكن العليمي قال "إذا كان هناك جدية لدى الحوثيين للحوار… لن نختلف على مكان عقد المفاوضات".
وكان الحوثيون اعتبروا قرار إنشاء المجلس الجديد "محاولة يائسة لإعادة ترتيب صفوف المرتزقة للدفع بهم نحو مزيد من التصعيد".
لكن القوى اليمنية المجتمعة في الرياض دعت في البيان الختامي لمشاوراتها مجلس القيادة الرئاسي للتفاوض مع الحوثيين "تحت إشراف الأمم المتحدة من أجل التوصل لحل سياسي نهائي وشامل" للنزاع المستمر منذ أكثر من سبع سنوات.
وأشار محللون إلى أن الحوثيين قالوا منذ فترة طويلة إن السلام لن يتحقق إلا بعد مغادرة القوات الأجنبية فيما يعتقد البعض أنهم مهتمون فقط بإجراء محادثات مع السعوديين.
وقالت فاطمة ابو الأسرار من معهد الشرق الاوسط في واشنطن "الحوثيون لا يرون أنفسهم في صراع مع اليمنيين. الحوثيون يرون انفسهم في صراع مع السعودية".
بدوره يرى المحلّل في مجموعة الأزمات الدولية بيتر سالزبري إنه إذا لم يحقق الضغط من أجل السلام نتيجة، يمكن للقوات المتحالفة الجديدة المناهضة للحوثيين أن تواصل "حملة منسقة متعددة الجبهات" ضد المتمردين، بشرط أن تتماسك قوات المجلس المتنوعة.
وتابع "لديهم (مجلس القيادة الرئاسي) القدرة على السعي لتحقيق السلام بشراسة أكبر ومواصلة الحرب بشراسة أكبر، والنتيجة الأكثر ترجيحا هي أنهم يحققون قليلا من الأولى وقليلا من الأخرى".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.