أسوشيتد برس تكشف عن عدد ضحايا الحرب من "الأطفال" في الحديدة وتعز خلال 2019    بحضور محافظ لحج.. صندوق صيانة الطرق يوقع عقد تدشين ثلاث مشاريع في مديرية الحوطة    لن تصدق.. ارتدت ملابس فاضحة وظهرت في احضان سائق اسرائيلي.. تسريب صورة صادمة لابنة الرئيس المصري.. شاهد    فوز مركز ارادة وجمعية التحدي في اليوم الثاني من البطولة الثانية لكرة السلة للفتيات    أبين تحتفل باليوم العالمي لحقوق الإنسان    برعاية دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبد الملك.. انعقاد "القمة النسوية الثانية" في عدن تحت شعار " قوتنا جهودنا "    الحكومة الشرعية تعلن حالة الطوارئ في محافظة البيضاء    المحافظ سالمين يلتقي بمدير شركه باندرورا انيرجي للعدادات الذكية    الاعلان عن مواعيد مباريات كأس العالم للأندية    رسميا.. إيقاف روسيا رياضيا 4 سنوات    نائب وزير النقل يزور مطار عدن الدولي    عدنان الحمادي.. آخر المقاتلين الوطنيين في اليمن    توجيهات جديدة من الحكومة اليمنية لقوات الحماية الرئسية..تفاصيل    عزيزة جلال تعود للغناء بعد 30 عاما من الغياب    توقيع اتفاق بين السعودية وإيران في مكة المكرمة "تفاصيل"    صندوق النظافة بعدن يدشن حمله شاملة    الحكومة الشرعية تعلن عن مبادرة وطنية جديدة.. تفاصيل المبادرة    في خطوة مفاجأة.. مليشيا الحوثي تبدأ محاكمة 10 صحافيين معتقلين بصنعاء    بالأرقام .. تفاصيل ميزانية السعودية النفقات والايرادات ومقدار العجز    استمرار الحصار جريمة بحق الإنسانية    ضبط أربعة أوكار لممارسة الرذيلة عبر مجموعة من "فتيات صنعاء"    مدير مكتب التربية لحج يلتقي مدير عام وحدة التغذية بوزارة التربية والتعليم    أ ف ب: تعثر "اتفاق الرياض" مع انتهاء مهلة تشكيل حكومة    مطار صنعاء .. بين مطرقة الحصار و سندان العدوان    حمدوك: لم نناقش في واشنطن سحب القوات السودانية من اليمن    العراق.. أوامر بالقبض على 9 وزراء و12 نائبا و11 محافظا    قصة حب مأساوية.. أحبها في سجن والتقاها بعد 72 عاما    ماعدت أبالي بالحصار أو الموت    سميره ودياثة مرتزقة العدوان السعودي    جريمة تهز الضمائر الانسانية .. رفضت «الحرام» فأشعل زوجها النيران فيها حتى تفحمت    ميسي يتغيب عن رحلة برشلونة الى ميلانو... والسبب؟    استشهاد مواطن واحتراق منازل جراء قصف العدوان للتحيتا والدريهمي    بعد وصول رواتب القوات المشتركة إلى البنك المركزي .. توقع تحسن في سعر الريال (الاسعار)    الوكالة اليابانية للتعاون الدولي تنظيم دورتين لمختصي وزارة الزراعة في العاصمة الاردنية عمان    غدًا.. إجراء قرعة بطولة كأس الهبة لأندية حضرموت    طبيبة تتعرض لطعنات قاتلة في أحدى المستشفيات في عدن    بمشاركة وكيلة وزارة الشباب والرياضة "نادية عبدالله" ندوة حول (العنف القائم على النوع الاجتماعي) بمأرب    7 أنواع من الفاكهة تساعد على حرق الدهون و"إزالة الكرش" .. تعرف عليها    مسلسل ممالك النار بين تشويه التاريخ الإسلامي وبين القومية    مقاوم يشكو قيادة اللواء 39 الحالية والسابقة    زوجته سبب الأزمة.. مخرج مصري عن فنانة: ممثلة درجة خامسة    ويل سميث يشارك في حملة لمساعدة المشردين في نيويورك    صنعاء.. وفاة 8 حالات بأنفلونزا الخنازير في ديسمبر    رسالة الى محافظ محافظة شبوة    مليشيات الحوثي تفرض إتاوات باهضة على ملاك المنازل والشقق السكنية بصنعاء    الحريري يبرز مجددا كمرشح لرئاسة وزراء لبنان بعد انسحاب الخطيب    جروح خطيرة في الرأس.. أطباء يحذرون من الهواتف المحمولة والذكية - تفاصيل    بالفيديو.. هل تغاضى الحكم عن احتساب ضربة جزاء صحيحة للمنتخب السعودي؟    شاهد... نجم كرة قدم يقع في موقفٍ حرج!    تقرير جديد للأمم المتحدة يكشف إعاقة المليشيات الحوثية وصول المساعدات ل 6 ملايين شخص    الأمن يضبط شحنة حشيش مخدر تتبع مليشيا الحوثي في البيضاء    شاهد... رونالدو يهدي قميصه لوزير الخارجية الإسرائيلي والأخير يعلق بهذه الكلمات..!    وفاة الفنان "محمد عبده" يتصدر الترند العربي في "تويتر"    عدن:وقفة احتجاجية تطالب بتغير أوضاع صندوق التراث والتنمية الثقافية بالمحافظة    اربع في اسبوع    مقتطفات واقعية    صنائع المعروف تقي مصارع السوء    كاتب إسرائيلى لخطباء الجمعة : مفيش إجابة للدعاء.. طالما تدعون علينا وتنسون حكامكم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القدس على مرمى حجر!!
نشر في الجمهورية يوم 07 - 01 - 2018

اجتمعت جامعة الأنذال العبرية، واجتمعت أكثر من خمسين دولة تسمي نفسها إسلامية في اسطنبول، ولم يخرجوا لفلسطين والقدس إلا بالخيبات.
والحقيقة إنهم جميعاً متآمرون على فلسطين، ويريدون أن يلحقوا القدس بها. أغلبهم مطبعون من تحت الطاولة.
جامعة الأنذال العبرية أصبحت بوابة مؤامرات على الشعوب العربية، فما يحدث من قتل ودمار في سوريا وليبيا واليمن هذه الجامعة شريك فيه.
أمين عام الجامعة العبرية الصهيوني أول المدافعين عن إسرائيل، فهو يقبض بالدولار من السعودية مقابل مواقفه الحقيرة.
آل سعود أباً عن جد متآمرون على الشعب الفلسطيني والشعوب العربية، والآن يكملون المؤامرة بالقدس.
وعلماء الوهابية يصدرون الفتاوى بتحريم جهاد اليهود، ويعتبرون اليهود إخوانهم.. قرار ترامب بتهويد القدس وجعلها عاصمة لإسرائيل جرى بالتشاور مع يهود السعودية، وصهاينة الحمارات، والفرعون السيسي.
السعودية ضغطت على الملك الأردني وعلى الرئيس الفلسطيني بعدم الذهاب إلى المؤتمر الإسلامي، لكنها فشلت، بل إن تمثيلها كان بأقل من وزير.
لم يخرج اجتماع الجامعة العبرية ومنظمة تعاون الدول الإسلامية بأي قرارات فاعلة تردع اسرائيل، أو أمريكا، وكالعادة, نشجب ونستنكر، وندين, هذه عبارات مستهلكة، حتى إن الناس لم يعودوا يفهمون معانيها من كثرة ابتذالها.
قالوا للهالك الفلسطيني عبدالله عزام وكان يجاهد مع المخابرات الامريكية في افغانستان: لماذا لا تجاهد في فلسطين ضد الاحتلال الصهيوني؟!
فرد عليهم: أنتم تحاربون من أجل وطن، ونحن نجاهد من أجل دين.
انظروا كيف تغالط هذه الجماعات نفسها!! فلسطين والقدس على بعد حجر من الجولان، وسيناء والجهاد يتم في سوريا والعراق ومصر وليبيا واليمن، بل إن الصهيوني يجهز فلسطينيين للجهاد في سوريا, السيارات المفخخة، والانتحاريين قتلوا الآلاف في سوريا والعراق ومصر واليمن وكثير بلدان، ولم نسمع بسيارة، أو انتحاري انفجر في فلسطين.
هذه الجماعات مثلها مثل الأنظمة العربية تنافق، وتهرب من الحقيقة المرة التي تعيشها الأمة وفلسطين والقدس.
للأمانة أقول لكم: إن شعوب الأمة كلها محتلة من أنظمة التبعية المتصهينة،ً والغرب الرأسمالي المتوحش وعلى رأسه أمريكا.
كل الأنظمة العربية والإسلامية تقيم علاقات مع أمريكا، ولم نسمع أي دولة استدعت سفيرها من أمريكا احتجاجاً على قرار ترامب بتهويد القدس.
وهناك أنظمة عربية متصهينة تقيم علاقات علنية وسرية مع العدو الصهيوني، ولم نسمع أن نظاماً قطع علاقاته مع العدو احتجاجاً على تهويد القدس، بل إن أنظمة تستقبل اليهود بالأحضان وفين؟
في المقدسات الإسلامية في الحرم النبوي في المدينة المنورة.
للحقيقة والتاريخ أن تحرير القدس وفلسطين يبدأ من تحرير مكة والمدينة، ومراكش والقاهرة وخليج البراميل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.