الحوثي يهاجم السعودية ب7 طائرات مسيرة    معارك عنيفة بمأرب وجماعة الحوثي تحاول السيطرة على موقع استراتيجي    استشهاد وإصابة مواطنين اثنين بنيران سعودية في صعدة    الرئيس المشاط يبعث برقية للرئيس الايراني الجديد    تحرير مواقع هامه وقطع طرق إمداد مليشيا الحوثي .. العميد مجلي يتحدث عن اخر مستجدات جبهات مأرب والجوف    باكستان: لن نسمح للولايات المتحدة باستخدام قواعدنا    لبنان.. الاتحاد الأوروبي يشترط الإصلاح مقابل المساعدة    الضفة.. مستوطنون إسرائيليون يخطون عبارات مسيئة للنبي محمد    إدراج مليشيا الحوثي على اللائحة السوداء لمنتهكي حقوق الأطفال    إعلان فوز مرشح الانتخابات الرئاسية في إيران إبراهيم رئيسي    رحلة ترفيهية لطلاب المركز الصيفي في المنصورية بالحديدة    تشيلسي يبدأ الاتصالات مع راموس    المنتخب اليمني الأول إلى الدوحة والشباب الى القاهرة    ارتفاع مستمر ... وزارة الصحة السعودية تعلن عن اخر احصائية لفيروس كورونا في البلاد    الفاو: 41 مليون شخص يواجهون خطر المجاعة حول العالم    هجوم صاروخي للحوثيين على مدينة مأرب شمال شرق اليمن    ممارسات سلطة شبوة القمعية تؤكد عدم جدية السعودية في تطبيق "اتفاق الرياض"    أتلتيكو مدريد يقترب من حسم ثاني صفقاته الصيفية    تحذيرات صحيه لمرضى القولون العصبي بتجنب " 5 " خضروات ..تعرف عليها .؟    وزير التخطيط: البنك الدولي وافق على تقديم 20 مليون دولار لدعم اليمن في مواجهة فيروس كورونا    فيفا يصدر التصنيف الجديد لمنتخبات آسيا قبل قرعة التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم    بريرتون يخطف الأضواء في كوبا أمريكا    تعرف على اسعار صرف الريال اليمني امام العملات الأجنبية صباح اليوم السبت (آخر تحديث)    تسريب صور صادمة للزعيم عادل امام وهو يصارع الموت على فراشه. تثير حزن المتابعين .. شاهد كيف تغيرت ملامحه بشكل مخيف    صادم للغاية .. فنانة شهيرة تنزع ثوب الخجل وتنشر صورتها وهي تمارس هذا العمل الصادم في الحمام    اسعار الذهب في صنعاء وعدن صباح اليوم السبت    نقابة الموسيقيين المصريين تعلن وفاة فنان على قيد الحياة    أسعار الخضروات والفواكه في صنعاء وعدن ليوم السبت    مباريات نارية في يورو2020 مساء اليوم    شاهد صورة لأكبر منزل في اليمن وهذه عدد غرفه .. تفاصيل قصة بنائه ؟ ... صورة    الاعتداء على وكيل وزارة الإعلام بالضرب    البنك الدولي يدعم اليمن ب20 مليون دولار    قيادي انتقالي: من غير المعقول أن يواصل المجلس الانتقالي التزامه بمشاورات في ظل حالة الاستهتار    سقطرى: وصول سفينة اماراتية محملة بمحروقات ومساعدات إنسانية إلى ميناء حولاف    قرارات جديدة تصدرها السلطات المصرية بشأن المسافرين إليها من هذه الدول بينها اليمن !    الكشف عن شركة الصرافة التي يمتلكها مهدي المشاط    رحيل الشاعرة العراقية لميعة عباس عمارة عن عمر ناهز 92 عاما    متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحراراً؟    ما هو الزهد في الدين الإسلامي؟.. ما تقوله سلسلة رؤية    فضل سيدنا عثمان بن عفان.. ما يقوله التراث الإسلامي    مقتل شخصين بانفجارين قرب مقر حزب يسانده جيش ميانمار    شابة سعودية تقرأ القرآن الكريم ، وفجأة حدث ما لم يكن بالحسبان وصدم الجميع    تراجع مبيعات كتاب ميجان ماركل في الأسبوع الأول من صدوره    مصادر تكشف تفاصيل جريمة مروعة هزت العاصمة صنعاء وتحرك عاجل للسطات المحلية    "الانتقال إلى النصر".. القرني يسدل الستار عن صفقة الموسم    بيان عاجل من شركة النفط بصنعاء بشأن أزمة الوقود    وفاة شاب من ابناء شبوة بعد اعتقاله في شرطة المعلا بالعاصمة عدن    فنانة إماراتية تعد من أغنى فنانات الوطن العربي .. وهذا حجم ثروتها ؟    لحج...وفاة 4 واصابة اخرين بحادث سقوط سيارة    المليشيا تقتل طبيب تخصصه نادر بصنعاء عقب رفضه العمل احتجاجا على اعتداء أحد عناصرها عليه بالضرب    تعرض الناشط في الحراك الشعبي بتعز عبد الحليم المجعشي لاعتداء والأمن يرفض القبض على الجاني مميز    مصر.. قرار قضائي جديد بشأن قضية منع محمد رمضان من التمثيل!    مبلغ لا يمكن تخيله.. صياد يمني يروي قصة عثوره على كنز داخل حوت ويكشف عن حجم المبلغ الذي حصل عليه    إعلان هام للطلاب اليمنيين في الهند    للمغتربين الراغبين بالسفر للسعودية.. وزارة الصحة توضح بالفيديو طريقة الحصول على شهادة معتمدة للقاح كورونا إلكترونيًا    طرق لتسهيل الولادة الطبيعية    وقفات تندد بمنع الحج واستمراراحتجاز سفن النفط    وقفات بريمة تندد بقرار النظام السعودي منع أداء فريضة الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأحزاب اليمنية تعلن موقف موحد من "جرائم اسرائيل" في القدس الشريف والبرلمان يؤكد: "ستظل القضية الفلسطينية القضية المركزية للعرب والمسلمين رغم اختراقات التطبيع"
نشر في مأرب برس يوم 10 - 05 - 2021

أدان مجلس النواب اليمني، الأحد 9 مايو/أيار، الانتهاكات التي تمارسها سلطات الاحتلال الصهيوني بحق الفلسطينيين في الأقصى الشريف ومواطني القدس المحتلة في حي الشيخ جراح وباب العمود وغيرها من المدن الفلسطينية.
وأشار البرلمان اليمني في بيان له، إلى أن تلك الانتهاكات تحدث "في ظل صمتٍ عالمي وتواطئ دولي مخجل مع الكيان الصهيوني الغاصب".
وأهاب البيان، بالبرلمانات العربية والإسلامية والبرلمانات العالمية ومنظمة الأمم المتحدة وكل المنظمات الإنسانية اتخاذ موقفاً واضحاً من هذا الصلف الصهيوني والجرائم الإنسانية التي يمارسها ضد الفلسطينيين.
وأكد البرلمان اليمني، أن "القضية الفلسطينية ستظل القضية المركزية لكل العرب والمسلمين رغم اختراقات التطبيع الهزيلة".
وقال إن "نصرة الشعب الفلسطيني ستظل محل الصدارة من اهتمام العرب والمسلمين حتى تحرير الأقصى واستعادة كافة الحقوق المشروعة لشعبنا العربي والفلسطيني".
وحيا "الصمود الأسطوري وتلك الهبة الماجدة الجسورة لإخواننا المقدسيين رجالاً وشباباً ونساءً واطفالاً في وجه آلة القمع الاجرامية الاسرائيلية، وانتفاضتهم حتى إسقاط الاحتلال واستعادة كافة الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني".
تحالف الاحزاب
بدوره، عبر التحالف الوطني للأحزاب والقوى السياسية اليمنية، الأحد، عن "إدانته واستنكاره الشديدين للجريمة النكراء التي تقوم بها قوات الاحتلال الاسرائيلي باقتحام باحات المسجد الأقصى والاعتداء على المصلين ومحاولة منعهم من حقهم في الوصول إلى المسجد الأقصى خلال ليالي شهر رمضان.
كما أدان التحالف الوطني للأحزاب اليمنية في بيان نشرته وكالة "سبأ" الحكومية، جرائم الاستيطان ومصادرة الأراضي والتهجير القسري والتي كان آخرها مساعي تهجير عائلات فلسطينية من منازلهم في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية.
ومنذ بداية شهر رمضان، تشهد مدينة القدس المحتلة، اعتداءات متصاعدة من قبل قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنين، خاصة في منطقة "باب العامود" وحي "الشيخ جراح" بمدينة المقدسة.
ومساء أيام الجمعة والسبت، أسفرت اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي على المصلين في المسجد الأقصى والقدس عن إصابة أكثر من 300 شخص، بحسب "الهلال الأحمر" الفلسطيني.
وطالبت أحزاب التحالف مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية تجاه جرائم سلطات الاحتلال المتواصلة بحق أبناء الشعب الفلسطيني، لا سيما تلك المتعلقة بالتوسع الاستيطاني عبر الاستيلاء على منازل وممتلكات المواطنين، وفرض التهجير القسري بحقهم"، داعياً بهذا الصدد "جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي إلى اتخاذ مواقف حازمة تجاه الصلف الإسرائيلي".
وحيا البيان "صمود أبناء الشعب الفلسطيني في وجه سلطات الاحتلال الغاشم حيث أدى نحو 70 ألف مصلٍ صلاة العشاء والتراويح في رحاب المسجد الأقصى، رغم حواجز الاحتلال المحيطة بالبلدة القديمة وأبواب المسجد وكل إجراءات سلطات الاحتلال في مدينة القدس".
وجدد التحالف في بيانه التأكيد على الموقف الثابت للشعب اليمني "الداعم للحقوق المشروعة والثابتة للشعب الفلسطيني الشقيق وعلى رأسها حق العودة وإنهاء الاحتلال وإقامة دولته الوطنية المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشريف، والرفض بشكل قاطع كل الممارسات غير القانونية التي تستهدف النيل من تلك الحقوق، لا سيما تلك المتعلقة باستمرار سياسة الاستيطان والتهجير القسري، والتي تمثل تقويضاً صارخا لفرص السلام وتهديداً لركائز الأمن والاستقرار في المنطقة وتضع العدالة الدولية على المحك".
وأعرب البيان "عن تقديره العالي للتضحيات التي يقدمها أبناء فلسطين في نضالهم الوطني".
وأكد بيان التحالف، "أن اليمن يواجه صلفا إيرانيا لا يختلف كثيرا عن الصلف الإسرائيلي"، موضحا أن "المليشيات الحوثية التابعة لإيران هدمت المنازل والمساجد، وصادرت الممتلكات واعتقلت الرجال واختطفت النساء وهجرت المواطنين".
وتابع البيان: وها هي المليشيا اليوم "تتخذ من معاناة الشعب الفلسطيني ذريعة لمطاردة النازحين الذين فروا من جحيم بطشهم إلى مدينة مأرب حيث تقصف المدن الآمنة في اليمن والمملكة العربية السعودية وتدّعي أن الطريق إلى القدس يمر عبر مكة المكرمة والمدينة المنورة وكل ذلك يحدث تحت شعارات طائفيه وإرهابية تنطلق من خرافة الحق الإلهي المزعوم في الأرض والإنسان، في حين أن الهدف الحقيقي لإيران هو التوسع واستعادة الامبراطورية الفارسية".
وجدد التحالف الوطني للأحزاب والقوى السياسية اليمنية، التأكيد على "تضامنه الكامل مع الشعب الفلسطيني وقضاياه، وأنه مهما حاول المشروع الإيراني أن يحرف البوصلة إلى الصراعات الجانبية فإن الشعب اليمني ومعه كل الشعوب العربية ستفشل المشروع الإيراني وتقف صفًا واحدًا مع قضية فلسطين التي تعد القضية المركزية للشعوب العربية حتى قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف".
وكانت وزارات خارجية كل من اليمن والأردن وموريتانيا وقطر أدانت بشدة الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على القدس الشريف والمصلين في المسجد الأقصى، وأكد بيان سعودي باكستاني مشترك الوقوف الكامل مع "حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة، وفي مقدمتها حقه في تقرير المصير وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس".
هذا وستعقد يوم غدا الثلاثاء اجتماعاً طارئاً على المستوى الوزاري لبحث سبل مواجهة الجرائم الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، كما أقر الاتحاد البرلماني العربي، عقد جلسة طارئة، خلال اليومين المقبلين في القاهرة، في حين طالبت تونس مجلس الأمن بعقد جلسة طارئة لرفض ممارسات الاحتلال المتطرفة في القدس الشريف.
ومطلع شهر رمضان، أعلنت جماعات استيطانية عن تنفيذ "اقتحام كبير" للأقصى يوم 28 رمضان (غدا الإثنين)، بمناسبة ما يسمى ب"يوم القدس" العبري الذي احتلت فيه إسرائيل القدس الشرقية عام 1967.
ومنذ بداية شهر رمضان الجاري، تشهد مدينة القدس اعتداءات تقوم بها قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون، وخاصة في منطقة "باب العامود" وحي "الشيخ جراح".
ومساء يومي الجمعة والسبت، أسفرت اعتداءات الاحتلال الصهيوني. على المصلين في الأقصى والقدس عن إصابة نحو 300 شخصا، بحسب "الهلال الأحمر" الفلسطيني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.