غارات جوية مكثفة على مواقع ومعسكرات المليشيا في صنعاء وعمران    أحدث فضائح المنظمات في اليمن: الأغذية العالمي تحت التحقيق -وثيقة    الأضرعي: 56 مليون دولار غرامات تأخير سفن الوقود    الأمين العام يعزي بوفاة القيادي عبدالله الهديبي    "الدفاع الإيرانية" تؤكد مقتل أكبر عالم متخصص بالصواريخ النووية وعلاقته ب"سليماني" و"نتنياهو" يرفض التعليق    رابح ماجر يكشف تفاصيل قصة طريفة له مع مارادونا    الأمم المتحدة تبدأ بصيانة خزان صافر في مطلع فبراير المقبل    السعودية : محامي يكشف موقف القانون السعودي من صياح الزوج في وجه زوجته وماهي عقوبات ذلك    منظمة الصحة العالمية تبشر بعودة الحياة كما عرفناها في هذا التاريخ    خطبتي الجمعة في "الحرام" و"النبوي" تبيّن أهمية التدبر في كتاب الله وسنة رسوله وتسلط الضوء على معاني 17 آية من سورة الإسراء    السعودية تعري قيادات عسكرية وأمنية ورجال أعمال ضالعون في سرقات مالية و فساد بأكثر من مليار و200 مليون ريال في وزارة الدفاع    مركز الدراسات الإستراتيجية الأميركي.. السعودية تلمح للخروج من اليمن    التحالف: اكتشاف وتدمير لغمين بحريين زرعتهما مليشيا الحوثي جنوب البحر الأحمر    لأول مرة دون توقف.. مقاتلات التحالف تكثف غاراتها ضد مواقع وتحصينات مليشيا الحوثي في جبهات مارب    257 ألف حالة وفاة وإصابة بالكوليرا في اليمن    طيران العدوان يجدد غاراته الإجرامية على صنعاء    روما يهزم كلوج الروماني ويتأهل لدور ال32    انخفاض أسعار الذهب    شبوة تشتعل لتخرج من قلب الظلام في فعالية مستمرة ل 8 أيام    بعد ساعات من لقاء هادي وبن سلمان.. مصدر في الرئاسة يكشف موعد إعلان الحكومة اليمنية الجديدة    آخر صورة للأسطورة مارادونا قبل وفاته    ندوة نسوية بمأرب تستنكر الصمت الدولي على انتهاكات الحوثيين بحق النساء    الانتقالي يعلن موقف جديد من اتفاق الرياض بعد الاشتباكات مع الحكومة ويكشف حقيقة الخلافات بين السعودية والامارات    ماهي العبارة التي طلب مارادونا أن تكتب على قبره ؟    تعرف على أسعار الذهب في الأسواق اليمنية والفارق بين صنعاء وعدن صباح اليوم    160 ريال فارق في قيمة الريال أمام الدولار بين صنعاء وعدن.. أسعار الصرف اليوم الجمعة    مواطن يضرب والده ويحتال على أخيه بأربعة مليون ريال في محافظة إب    مقارنة تفصيلية بين أسعار الخضروات والفواكه للكيلو الواحد في صنعاء وعدن    عاجل : صاروخ حوثي يقصف مارب ومصادر تكشف محصلة الانفجار (تفاصيل)    سم قاتل .. احذر شرب الماء في هاتين الحالتين حتى وإن كنت ستموت من العطش    قصة فتاة يمنية قيدها زوجها وخيط أجزاء من جسمها.    بسبب ما حدث أثناء الاستحمام.. وفاة عروسين بعد يوم واحد من الزفاف    ترامب يقلب الطاولة ويرفض مغادرة البيت الأبيض .. ويزف بشرى سارة للشعب الأمريكي    بإصابة جديدة.. اخر مستجدات إنتشار كورونا في اليمن خلال الساعات الأخيرة    رئيس الوزراء البريطاني يحذر سكان إنجلترا من كسر قيود كورونا    امرأة تنجب 3 توأم في مدينة المكلا    يحرق سيدة بعدما اتهمته بالسرقة    مصادر: مليشيا الحوثي تعلن النفير العام في الجوف بعد توغل قوات الجيش في مدينة الحزم    يجمع بين 6 نساء كلهن حوامل منه في نفس الوقت ويثير جدلا عالمياً    عاهات في مناصب حكومية كبيرة    عاجل : سلسلة غارات عنيفة لطائرات التحالف على العاصمة صنعاء ومأرب "الأماكن المستهدفة"    البحسني يزف من سيئون أول بشائر جولته الخارجية ولقائه بالرئيس    كومان يودع الاسطورة مارادونا    الأمن المصري يكشف حقيقة اختطاف اللاعب ميدو جابر    الأهلي السعودي يحسم ملف رحيل فلادان    للمطالبة بعدة مطالب.... إستمرار الاحتجاجات والمظاهرات بكلية الهندسة بجامعة عدن    مواجهات بين الشرطة الأرجنتينية ومشجعي مارادونا قبل مراسم دفنه    ما الحكمة من قراءة سورة الكهف وقصصها يوم الجمعة؟    منع مسؤولين في البرنامج من السفر.. اتهام رسمي يمني لبرنامج الغذاء العالمي ب"الفساد والإضرار بالإقتصاد"    سحلول شاعر الثورة – مقدمة الأعمال الكاملة (2-2)    العسومي يطالب الأمم المتحدة باتخاذ إجراءات عاجلة لتمكين الفريق الأممي من صيانة خزان صافر    السعودية تطلق تحذيراً جديداً لكل متاجر المملكة مدعوما بفتوى اللجنة الدائمة للإفتاء    لا نحتاج إلى إذن..    شاعر الثورة.. صالح سحلول – الأعمال الكاملة (1)    تفاصيل ..قرارات صادمة وعاجلة من نقابة الصحفيين بشأن محمد رمضان    مواقف أنصارية يمانية خالدة    المساواة – كعنوان بارز ومختصر لرسالة الإسلام    كاتب سعودي يحذف تغريدته المثيرة للجدل بخصوص الامام البخاري .. ويؤكد: جهوده نجازاته لا ترقى إلى الشك أو القدح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لمصلحة من هذه الحرب الضروس ؟!
نشر في عدن الغد يوم 31 - 10 - 2020


رسالة الى كل الأطراف المشاركة
بدون استثناء
في حرب الإبادة للأرض والإنسان
أنكم مجرمون قتله سفاحون
هل احد قبلي.. قال لكم هذا الكلام
إنكم عبيد الدرهم والدولار و الدينار
الوطن يدمر المواطن يموت
من الجوع والأمراض
والفقر منتشر في كل البقاع
والعويل على الفقيد
في كل بيت
.
بدون قسم أو يمين
حسابكم عند الله عسير
أبناء شعبنا البسطاء
والفقراء والمعوزين
يعانون الفقر المدقع
وهناك من يموتون جوعا
والقتل والاغتيال منتشر
في المدن والقرى
وفي كل الجبهات القتال
في قمم الجبال
وبطون الأودية
وفي الصحراء
.
الكثير والكثير.. من شعبنا
يموتون من المعاناة
من الفقر بكل مشتقاته
ومن الجوع والأمراض
وانعدام أهم مقومات الحياة
الأمن والغذاء والدواء
والغلاء الفاحش
البطالة المنتشرة في كل بيت
.
الوجهاء والوزراء
وشيوخ القبيلة
و دجالين السياسة
والقيادات الكبيرة
وأهل المناصب والرتب
هم وعائلاتهم
في البذخ والصرف
يصرفون بلا حدود
.
مائة وخمسون إلف
أو أكثر بكثير
بين قتيل ومعاق وجريح
وأكثر منهم بين مهاجر
ومشرد وطريد
يا تجار الحروب
يا من هربتم من الوطن
وتركتم المواطن يعاني
ما زرعتم من الفتن
.
يا سكان الفنادق والقصور
ساحات القتال خالية منكم
ومن أبنائكم وإخوانكم
وأهلكم وأقاربكم
وانتم وعائلاتكم في الرخاء
والأمن والأمان تنعمون
.
لا يغرنكم طول الأمل
أين من كان يحكم قبلكم
كلهم بدون استثناء
لاقوا مصير لا يسرهم
هل تستوعبون الدروس
أم ان رغد العيش
غركم كما غرهم
.
شبابنا في عمر الورود
يتم قتلهم واغتيالهم
كم من أم ثكلى تبكي أبنها
وكم من ولد يتحسر لرحيل والده
وكم من زوجة ترملت
وهي في ريعان شبابها
وكم من أسرة فقدت المعيل والسند
وكم من أب يتمنى الموت
لأن أبنائه و الأربعة
حصدهم الموت في حروب
لا ناقة لهم فيها ولا جمل
حرب المصالح والمناصب
بين تجار الحروب
-
تجار الحروب
بعيدين عن المخاطر والحروب
نضالهم من الغرف المعطرة بالورود
بعيدين عن المتاريس والخنادق
والكهوف
ينعمون وسط الفنادق
والفلل والقصور
ونراهم في مقاطع الفيديوهات
في قصور الأفراح و المحافل
يغنون يرقصون
هم وأبنائهم وأقاربهم
عن المعارك مبعدون
-
تمتلئ صدور الأبطال بالرصاص
و تمتلئ جيوب الفاسدين بالفلوس
و يموت من لا يستحق الموت
ويعيش من لا يستحقون الحياة
الفقراء والبسطاء والشرفاء
هم ضحايا كل الحروب
لك الله يا وطني
-
يا عصابات القتل الإجرام
أينما كنتم
هنا أو هنا أو هناك
والمتاجرين باسم الوطن
ان الحياة الرغيدة لن تدوم
وان الأجل قد اقترب
انتم أيها الساسة الأشقياء
تمعَنوا وتفكروا واعتبروا
في من كان قبلكم
من كان يحكم اليمن
.
أين هم
أين تلك الأصوات المجلجلة
وأين ذلك الوعد والوعيد
وأين الأماني والمنون
وأين المخططات والتخطيط
لقرون عديدة وأزمنة مديدة
أين الأرصدة التي في البنوك
أين الدور والقصور
و أين الثروات والعقارات
أين الأملاك والممتلكات
كم قتلوا كم نهبوا
كم ظلموا كم قهروا
باغتهم الأجل
وهم في نشوة الأمل
تركوا كل شيء
.
وحملوا معهم ملفات ثقيلة
تنوء بحملها الجبال الراسيات
فهل من متعظ وهل من معتبر
أم أنكم على أثرهم سائرون
واليها واردون
-
عندما يبتلى الوطن بالفتن والحروب
الشرفاء والبسطاء والفقراء
هم من يدافع عن الوطن
وحالما تنتهي الفتن والحروب
يسيطر المجرمين والفاسدين على الوطن
وفيما بينهم يتقاسموا ثروات الوطن
وفيما بعد يختلفوا على المناصب والرتب
وعلى من يستأثر بالنصيب الأكبر
من ثروات الوطن
لهذا لا تستغرب
على ما يحدث في اليمن
ولأن الجهل يسيطر على اليمن
-
مسك الختام
أنا لا انتمي لأي مكون سياسي
انتمائي للوطن
الذي يدمر باسم الوطن
انتمائي للمواطن
الذي يبحث عن الأمن والغذاء
والماء الدواء والكهرباء
كلماتي لمجرمي الحرب
والمتاجرون بالوطن
الذين اختلفوا فيما بينهم
منهم من جاء
بالحوثي من مخبئة
وسلمه اليمن
ومنهم من تقاعس واختبئ
ومنهم من خاف و تنكر وهرب
فهيمن الحوثي على اليمن
-
فصارت المتاجرة بالعلن
على المواطن والوطن


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.