استقالة " بن بريك" من الانتقالي الجنوبي ...تفاصيل    انهيار الريال ...اخر تحديثات العملات مع بداية اليوم الثلاثاء    تحت شعار(شباب من أجل حقوق الإنسان) تعز تحتفل باليوم العالمي لحقوق الإنسان.    شاهد.. يمني يقتل زوجته والصدمة في الفعل الذي قام به بعد ارتكاب الجرمية    بعد التقارب "السعودي- القطري " مصر تفاجئ الجميع وتكشف موقف غريب من فك الحصار عن قطر    سخرية سعودية من الفنان"راشد الماجد"    البدء بأعمال صيانة مظلة مدرج ملعب نادي وحدة عدن وعمل مقصورة لكبار الضيوف ..    مواعيد رحلات طيران اليمنية غداً الثلاثاء، الموافق 10 ديسمبر 2019    عاجل... منتخب روسيا سيشارك في تصفيات كأس العالم 2022    عاجل - سبب استبعاد ميسي من قائمة برشلونة لمواجهة إنتر ميلان    حضرموت تحتفل باليوم العالمي لحقوق الإنسان    مؤسسة شباب الخير للتنمية تقيم فعالية مناهضة للعنف ضد المرأة    قوة أمنية تقمع وقفة طلابية في كلية الطب بعدن    المحكمة العليا الفرنسية ترفض الطعن المقدم ضد نجم ريال مدريد كريم بنزيما    فوز مركز ارادة وجمعية التحدي في اليوم الثاني من البطولة الثانية لكرة السلة للفتيات    السعودية تعلن عن ميزانيتها لعام 2020 بمبلغ 272 مليار دولار    بحضور محافظ لحج.. صندوق صيانة الطرق يوقع عقد تدشين ثلاث مشاريع في مديرية الحوطة    أسوشيتد برس تكشف عن عدد ضحايا الحرب من "الأطفال" في الحديدة وتعز خلال 2019    الحكومة الشرعية تعلن حالة الطوارئ في محافظة البيضاء    توقيع اتفاق بين السعودية وإيران في مكة المكرمة "تفاصيل"    المحافظ سالمين يلتقي بمدير شركه باندرورا انيرجي للعدادات الذكية    نائب وزير النقل يزور مطار عدن الدولي    توجيهات جديدة من الحكومة اليمنية لقوات الحماية الرئسية..تفاصيل    عزيزة جلال تعود للغناء بعد 30 عاما من الغياب    عدنان الحمادي.. آخر المقاتلين الوطنيين في اليمن    في خطوة مفاجأة.. مليشيا الحوثي تبدأ محاكمة 10 صحافيين معتقلين بصنعاء    الحكومة الشرعية تعلن عن مبادرة وطنية جديدة.. تفاصيل المبادرة    مدير مكتب التربية لحج يلتقي مدير عام وحدة التغذية بوزارة التربية والتعليم    حمدوك: لم نناقش في واشنطن سحب القوات السودانية من اليمن    مطار صنعاء .. بين مطرقة الحصار و سندان العدوان    أ ف ب: تعثر "اتفاق الرياض" مع انتهاء مهلة تشكيل حكومة    ماعدت أبالي بالحصار أو الموت    سميره ودياثة مرتزقة العدوان السعودي    جريمة تهز الضمائر الانسانية .. رفضت «الحرام» فأشعل زوجها النيران فيها حتى تفحمت    ميسي يتغيب عن رحلة برشلونة الى ميلانو... والسبب؟    بعد وصول رواتب القوات المشتركة إلى البنك المركزي .. توقع تحسن في سعر الريال (الاسعار)    الوكالة اليابانية للتعاون الدولي تنظيم دورتين لمختصي وزارة الزراعة في العاصمة الاردنية عمان    استشهاد مواطن واحتراق منازل جراء قصف العدوان للتحيتا والدريهمي    طبيبة تتعرض لطعنات قاتلة في أحدى المستشفيات في عدن    7 أنواع من الفاكهة تساعد على حرق الدهون و"إزالة الكرش" .. تعرف عليها    مسلسل ممالك النار بين تشويه التاريخ الإسلامي وبين القومية    مقاوم يشكو قيادة اللواء 39 الحالية والسابقة    زوجته سبب الأزمة.. مخرج مصري عن فنانة: ممثلة درجة خامسة    ويل سميث يشارك في حملة لمساعدة المشردين في نيويورك    صنعاء.. وفاة 8 حالات بأنفلونزا الخنازير في ديسمبر    رسالة الى محافظ محافظة شبوة    مليشيات الحوثي تفرض إتاوات باهضة على ملاك المنازل والشقق السكنية بصنعاء    الحريري يبرز مجددا كمرشح لرئاسة وزراء لبنان بعد انسحاب الخطيب    جروح خطيرة في الرأس.. أطباء يحذرون من الهواتف المحمولة والذكية - تفاصيل    الأمن يضبط شحنة حشيش مخدر تتبع مليشيا الحوثي في البيضاء    تقرير جديد للأمم المتحدة يكشف إعاقة المليشيات الحوثية وصول المساعدات ل 6 ملايين شخص    وفاة الفنان "محمد عبده" يتصدر الترند العربي في "تويتر"    توجيه وزاري جديد بشأن إجراءات صرف مرتبات المعلمين النازحين    عدن:وقفة احتجاجية تطالب بتغير أوضاع صندوق التراث والتنمية الثقافية بالمحافظة    اربع في اسبوع    مقتطفات واقعية    صنائع المعروف تقي مصارع السوء    كاتب إسرائيلى لخطباء الجمعة : مفيش إجابة للدعاء.. طالما تدعون علينا وتنسون حكامكم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المخابرات الأمريكية تلقى القبض على "الوزير" الذي قاتل في صفوف الحوثيين ودخل أمريكا بطريقة إحتيالية..! – (صور وتفاصيل مهمة)
نشر في المنتصف يوم 14 - 11 - 2019

ألقت وكالة الاف بي أي الأمريكية القبض على مقاتل حوثي، يدعا جعفر محمد إبراهيم الوزير، دخل إلى أمريكا عن طريق الاحتيال للدراسة فيها بعد ان أمضى سنوات يقاتل في صفوف جماعة الحوثيين.
وذكرت صحيفة inquirer الأمريكية في تقرير مطول إن محققي الإرهاب الفيدراليون في أمريكا طالبًا سابقًا بجامعة دريكسيل بإخفاء روابطه مع جماعة التمرد الحوثية التي تشن حرب أهلية طويلة ومدمرة في اليمن.
وقال ممثلو الادعاء إن جعفر محمد إبراهيم الوزير - مواطن يمني يبلغ من العمر 24 عامًا وصل إلى الولايات المتحدة قبل خمس سنوات - كذب أثناء طلبه للحصول على تأشيرة طالب وزور وثائق الهجرة الأخرى، وكذب حول ارتباطه بحركة التمرد الحوثي.
وقام مسؤولو دريكسيل بتنبيه مكتب التحقيقات الفيدرالي في مايو 2016 ، بعد اكتشافه صورة نُشرت على صفحته على فيسبوك والتي تصوره بالزي العسكري ويحمل بندقية من طراز AK-47 تحت عنوان "الموت لأمريكا الموت لإسرائيل، اللعنة على اليهود"وفقا لإيداعات المحكمة.
واكتشف المحققون فيما بعد منشورات أخرى على مواقع التواصل الاجتماعي ، بما في ذلك المنشورات التي يقولون إنها يصور تدريبات عسكرية تلقاها الوزير مع المقاتلين الحوثيين في المناطق الجبلية الجرداء في اليمن.
وتظهر إحدى الصور ، التي نشرها الإعلام الحربي التابع لحركة الحوثي، الطالب الوزير ، وهو يؤدي الصرخة الحوثية في صيحة منتصرة ، ويلوح بقاذفة قنابل صاروخية. ويحمل العلم الذي يحمله رجل آخر في تلك الصورة شعار الحوثيين: "الله أكبر. الموت لأمريكا. الموت لإسرائيل. اللعنة على اليهود. النصر للإسلام ".
وعندما واجهه محققو الإرهاب الفيدراليون في حرم دريكسيل في عام 2016 ، نفى الوزير وجود أي صلة له بحركة الحوثي وأكد أنه لن يستخدم أي سلاح أو يتلقى أي تدريب قتالي ، حسبما تشير السجلات.
وحين سأله عملاء "من الناحية الافتراضية ، إذا كان عليه القيام بهجوم ، وكيف سيفعل ذلك ، لأنه ليس لديه الموارد" ، كتب ضابط فرقة العمل في مكتب التحقيقات الفيدرالي ديفيد بوتاليكو في إفادة السبب المحتمل لاعتقال الوزير.
ولم يتضح على الفور سبب انتظار النيابة لأكثر من ثلاث سنوات بعد تلك المقابلة واكتشاف منشوراته على فيسبوك لتوجيه الاتهام إلى الوزير.
ورفض مكتب المدعي العام الأمريكي في فيلادلفيا يوم الثلاثاء الإجابة على أسئلة حول مدة التحقيق. لكن في جلسة استماع عقدت في جونستاون ، بنسلفانيا ، الأسبوع الماضي ، قال المحققون إن الوزير ظل قيد المراقبة حتى القبض عليه يوم الخميس في منزله الحالي في التونا.
وفي ما بين ذلك ، غادر دريكسيل - حيث كان يشارك في برنامج الانغماس في اللغة الإنجليزية من ربيع 2015 إلى صيف 2016 - انتقل في منتصف الطريق عبر الولاية والتحق كطالب محاسبة في كلية جبل الويسيوس في مقاطعة كامبريا.
وما يزال الوزير رهن الاحتجاز ويتم نقله إلى فيلادلفيا لمواجهة تهم محتملة تتعلق بتزوير التأشيرة والكذب على عملاء اتحاديين.
ويقول ممثلو الادعاء إنه على الرغم من زعم أن ملفاته الإعلامية على وسائل التواصل الاجتماعي مليئة بشعارات الحوثيين وتصويره وهو يحمل أسلحة قوية ، أجاب "لا" مرارًا وتكرارًا "لا" على الأسئلة المتعلقة بالتطبيق الذي سأل عما إذا كان قد تلقى تدريبًا عسكريًا على الإطلاق ، وكان جزءًا من القوات شبه العسكرية مجموعة ، أو انضم إلى منظمة تهدد باستخدام سلاح ضد شخص آخر.
وقالوا إنه قدم إجابات مماثلة على طلب تأشيرة عام 2014 لدراسة اللغة الإنجليزية في أوستن ، تكساس ، وهي الوثيقة التي استخدمها لدخول الولايات المتحدة في ذلك العام.
وتقول وثائق المحكمة ، عندما سُئل العملاء عن هذا التناقض الواضح في عام 2015 ، أصر على أنه كان يقول الحقيقة ، لكنه اعترف بأنه يكره المملكة العربية السعودية لتدخلها في سياسات بلاده ويلقي باللوم على الولايات المتحدة لتمويل هذا الجهد العسكري.
وإذا أدين الوزير بالكذب على أوراق التأشيرة ، فقد يُحكم عليه بالسجن لمدة تصل إلى ثماني سنوات لكل تهمة تزوير تواجهه. وقال متحدث باسم جبل الويسيوس إن الكلية تتعاون بشكل كامل مع التحقيقات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.