حملة إعلامية تطالب بإعادة فتح نقيل ثرة في أبين    الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي يعلق على تصريحات رئيس فرنسا المثيرة للجدل عن الإسلام والمسلمين    جثث مختطفين مدنيين أم جثث مجهولة ... مطالبات حقوقية بالتحقيق بشأن القبور الجماعية قبل طمس الحوثيين للأدلة    تجدد المعارك الدامية شرق صنعاء وعشرات القتلى والجرجى في صفوف المليشيات الحوثية وهذه آخر التطورات من خط المواجهة    للبيع: شقة في برج في شارع حدة    أهالي الحديدة يعانون من إقامة جبرية تحت حكم ميليشيا الحوثي (تفاصيل)    "المشاقر"... مبادرة يمنية لتجديد الأغنية التراثية    الصحة العالمية : الأشهر المقبلة ستكون صعبة للغاية    البنك الدولي يستجيب مطالب اليمن بشأن توحيد قنوات المساعدات    شباب روكب يحجز المقعد الأول في نهائي كاس بلقيس وينتظر الفائز من مواجهة السبت    تعرف على أسعار الصرف صباح اليوم السبت بعدن    وكيل محافظة أبين " الجحماء " يعزي بوفاة نائب مدير مكتب القائد الأعلى للقوات المسلحة اللواء ركن منصور العويني    تربويون يمنيون ينتقدون بدء المدارس دون احتراز من «كورونا»    الأمم المتحدة في عيدها UN75 هل توقف الحرب في اليمن .. مناشدة    آخر تحديث لأسعار الذهب في كلاً من صنعاء وعدن اليوم السبت    مصدر في الجيش : تلقينا توجيهات بوقف دائم لإطلاق النار في ابين    تسجيل رقم قياسي جديد لإصابات كورونا في أمريكا    تردي الخدمات في الحديدة يرفع منسوب السخط الشعبي ضد الحوثيين    خبراء يكشفون تأثيرات نوع الأكل وتوقيته على النوم    عقب َالتطورات الخطيرة في خط دفاع قوات الشرعية.. خطأ قاتل ارتكبه الحوثيون قبل قليل في مأرب ( والنتيجة مروعة )    هام.. الجوازات السعودية تحدد مدة صلاحية تأشيرة الخروج والعودة.. وتوضح طريقة حسابها    الخليدي بطلاً لبطولة السنوكر بتعز    وزارة التربية تصدر تعميم هام وتحدد أسعار تطبيق « علمني »..وثيقة    منها زواج زوجته برجل آخر ...شقيق أسير سعودي يكشف ماجرى لشقيقه المفرج عنه من سجون الحوثي    بُكآء الحسرة    إلهام شاهين: مابعترفش بمسمى سينما المرأة    في ذكرى .. يوم وفاة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم    عدن: انتشار واسع لمليشيا الانتقالي في المدينة.. ومصادر تكشف عن الأسباب    شاهد.. وفاة أخطر ساحر بأمريكا والكشف عن اخطر المعلومات عنه    شباب كابوتا يتوج بطلاً للذكرى الرابعة للشهيد وجدي الشاجري .    باعويضان : راديو الأمل FM كشفت للسلطات بحضرموت عن اذاعة مجهولة المصدر تبث بصورة غيره غير قانونية    مدير مصلحة الهجرة والجوازات بتعز : ينفي اصدار هذا القرار ويؤكد انهم يمثلوا الشرعية    الحوثيّون وخصخصة النّبي!    وفيات كورونا في أمريكا تتجاوز 222 ألفا    حكومة يمنية أخيرة!    أميركيون يحسمون قرارهم بعد المناظرة الثانية    توقف عداد كورونا في اليمن.. والحكومة الشرعية تكشف آخر احصائيات انتشار الوباء    لصوص لكن مبدعون !!    قوات الجيش والمقاومة تكبد مليشيا الحوثي خسائر كبيرة جنوب غرب مأرب    الهند تتعاطف مع اليمن والسفير غوبر يكشف عن القيود المخففة للطلاب والمرضى تحديدا    ميسي يوجه رسالة ل رونالدو    شباب البرج يكتسح شباب الغازية برباعية في الدوري اللبناني    كومان أفضل لاعب في الاسبوع الاول من دوري ابطال اوروبا    تعرف على ما يستورده السعوديون من تركيا.. ؟    غيابات واستدعاء لنجوم.. قائمة برشلونة ضد ريال مدريد في الكلاسيكو    بعد الأغنية الصنعانية..استكمال إجراءات تسجيل "الدان الحضرمي" في لائحة اليونسكو للتراث العالمي    وزير التخطيط يلتقي المدير التنفيذي لمجموعة البنك الدولي    نجم "شباب البومب" يدخل العناية المركزة .. وصحفي يكشف تجاهل زملائه الفنانين لحالته    تعز: لجنة الغذاء تقر إغلاق المحلات المخالفة لأسعار وأوزان الخبز    230 ألف فارق في قيمة الريال بين صنعاء وعدن أمام الدولار.. آخر تحديثات أسعار الصرف صباح اليوم    أسعار الخضروات تعاود الارتفاع.. مقارنة لسعر الكيلو الواحد في صنعاء وعدن    لم تمر 10 أيام على زواجهما.. عروس تشنق زوجها أثناء نومه والسبب صادم    علماء يحذرون الجميع من كارثة طبيعية مزلزلة ومرعبه على وشك الحدوث.. ويعلنوها بكل صراحة 2020 لن يمر بسلام.. وهذا ما سيحدث؟    مواعيد رحلات طيران اليمنية ليوم الجمعة 23 اكتوبر 2020م    عفوا رسول الله.. كيف بمن يحتفل بك والناس بلا مرتبات جياع بلا غذاء ولا صحة ولا تعليم ولا مأمن؟    اتفاقيةُ أبراهام التاريخيةُ تصححُ الخطأَ النبويِ في خيبرَ    وأشرقت الأرض بنور نبيها    الحرب في اليمن: قصر سيئون المبني من الطوب اللبن "مهدد بالانهيار"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فرضة نهم .. محاولة لتقريب الصورة
نشر في اليمن السعيد يوم 13 - 01 - 2016

لتصلك أخبار"اليمن السعيد"أولاً بأول اشترك بقناة الموقع على التليجرام انقرهنا

علي عويضة:
- فرضة نهم عبارة عن سلسلة جبلية تمتد من مفرق الجوف، صعوداً إلى منطقة "مسورة" التابعة لمديرية "نهم"، وهي جبال وعرة تم عبرها شق طريق اسفلتي يربط بين محافظات "صنعاء" و"مأرب" و"الجوف".
- تقع في فرضة نهم عزل صغيرة يرجع معظم ساكنيها لقبيلة "نهم".
- يقع في أعلى "الفرضة" باتجاه "صنعاء" معسكر وحيد للحرس الجمهوري، تتبعه نقطة عسكرية ومخزن تأمين لسلاح القادمين إلى صنعاء، هذا المعسكر تم استبداله بعد أحداث 2011 بأعداد محدودة من الجيش الذي عرف حينها بأنصار الثورة، وبعد سيطرة الحوثيين على صنعاء، وانطلاق عملية "عاصفة الحزم" تعرض المعسكر لضربات من الطيران، وآخر مرة مررت بالمعسكر أواخر ابريل العام الماضي، كان المعسكر أثراً بعد عين،كما انتقلت النقطة العسكرية المحاذية للمعسكر إلى الأمام قليلاً باتجاه مسورة.
- بعد تقدم المقاومة الشعبية إلى مشارف الفرضة ومفرق الجوف، كان الحوثيون قد استحدثوا جبهات قريبة من الفرضة، في جبل "صلب" و"وادي الخانق"، وكذلك "مخدرة" البعيدة نسبياً عن الفرضة، لكنها ذات تأثير كبير عليها، وبالتالي كان لزاماً على المقاومة إغلاق تلك الجبهات والسيطرة على مواقع الحوثيين تلك قبل أي تقدم نحو الفرضة.
- تعتبر الفرضة من وجهة نظري هي معركة "صنعاء" الأخيرة، وقد يختلف معي كثيرون في هذه النقطة، ومبرر قولي لهذا الكلام، أن الأرض ستنبسط أمام المقاومة بمجرد سيطرتها على الفرضة، وستكون المناطق التي تلي الفرضة أسهل من المناطق التي قبلها، ومن الفرضة نفسها، كما أن القبائل التي تقع بين الفرضة وصنعاء فيها أنصار كثر للمقاومة، خصوصاً قبيلتي "نهم" و"أرحب"، وهما القبيلتان اللتان تتمتعان بحضور كبير في معارك فرضة نهم وماقبلها.
الحوثيون يعرفون هذا جيداً وبالتالي عززوا مواقعهم في الفرضة بشكل كبير، روى لي شهود عيان أنهم شاهدوا عدة دبابات نقلها الحوثيون إلى الفرضة لتعزيز مواقعهم، إضافةً إلى حشد مقاتلين بأعداد كبيرة، فهم يحاولون أن تكون معركة "صنعاء" بعيدة عنها قدر المستطاع، كما أن المقاومة تسعى لنفس الشيء.
- بعد أن وصلت المقاومة إلى مفرق الجوف، لم تسع للسيطرة عليه، بل توغلت شمالاً باتجاه وادي الخانق وقرى نهم، وجبل قرود، وهو أحد الجبال الاستراتيجية المطلة على الفرضة، وسيطرت المقاومة على وادي الخانق والقرى التي فيه، وبينها قرية "آل خريص" التي زرناها بالأمس ونشرت صوراً ومقاطع فيديو من القرية.
- هذه القرية بعدها عدة قرى تتبع أيضاً مديرية "نهم"، كما أن القرى نفسها كانت تشكل طريق رئيسي للحوثيين باتجاه مفرق الجوف وجبهة "صلب".
- المقاومة كما أسلفت سابقاً تتوعل شمالاً، وتركت "فرضة نهم" على يمينها، وبالتالي سينتج عن هذا التوغل عدة نتائج عسكرية أبرزها، قطع الطريق التي تصل بين مديريات "بني حشيش" و"نهم" إلى مديرية "حريب القراميش" في محافظة مأرب، وهي طريق إمداد رئيسية للحوثيين، نظراً لأنهم لا يستخدمون الطرق الرئيسية تخوفاً من ضربات الطيران، كما ستقطع المقاومة طريق الحوثيين من "بني حشيش" إلى "فرضة نهم".
- بموازاة التقدم في "وادي الخانق" توغلت المقاومة في فرضة "نهم" ووصلت إلى جبل "قرود"، وتدور هناك مواجهات متقطعة بين الحوثيين والمقاومة الشعبية، وسيطرت المقاومة على جبل "الكولة" وهو موقع مهم بحسب المقاومة لحسم المعارك في تلك المناطق.
- بعد أن تصل المقاومة إلى آخر قرى "وادي الخانق" وتقطع الطرق المذكورة أعلاه، يقول قيادي في المقاومة إنه سيصبح بإمكانهم عبر خطة أخرى الوصول إلى هدفهم الاستراتيجي، الذي قال إن الكشف عنه الآن سيكون كشفاً للخطط العسكرية.
-------
هذه محاولة لتقريب الصورة قد يشوبها بعض الأخطاء الجغرافية بسبب شحة المعلومات حول هذه المنطقة، وصعوبة الوصول لتلك المناطق بشكل يومي لتحديث المعلومات، فمن كان لديه إضافة أو تعديل فليطرحه في التعليقات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.