التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان يؤكد مقتل واصابة أكثر من 38 ألف مدني خلال خمسة أعوام    الكشف عن تورط قيادي في حزب الإصلاح بعملية اغتيال الحمادي ودفع هذا "المبلغ" مقابل التنفيذ - تفاصيل    مسلحون مجهولون بعدن يغتالون"عشريني" نازح    البيان الختامي للقمة الخليجية يؤكد على ضرورة حل الأزمة في اليمن وفق المرجعيات    صندوق صيانة الطرق يقر مشروع إعادة تأهيل جسور أرضية بأبين بتكلفة 268 مليون ريال    رئيس الوزراء يشدد على أهمية تفعيل أداء المؤسسات الرقابية    سولسكاير يشبه راشفورد بالنجم البرتغالي كرستيانو رونالدو    الجوف : اللواء أمين العكيمي يتفقد أوضاع السجون والسجناء ويصدر توجيهات عاجلة للجهات المختصة    انتحار "يمني" كبير في السن    محافظ حضرموت يلتقي مدير عام إذاعة سيئون    عدن : مؤسسة "ألف باء" مدنية وتعايش تشارك في فعالية حملة 16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة    متحدث الانتقالي:لا يمكن إدخال عناصر عسكرية إلى عدن قبل تعيين محافظ ومدير أمن جديدين    «واتساب» لن يعمل على هذه الهواتف في 2020    الملك سلمان يدعو دول الخليج والمجتمع الدولي لمواجهة الأعمال العدائية لإيران    مليشيا الحوثي تجدد قصفها على مناطق حيس بالحديدة    الجيش الليبي يعلن تدمير أسلحة قطرية وتركية في طرابلس    السعودية وإيران... البون الشاسع    عمل على مدى أربعة أيام متواصلة.. إعمار اليمن ينجح في فتح طريق المطار بمحافظة سقطرى    الليلة جولة حسم نارية بين ليفربول ونابولي وسالزبورغ في دوري الابطال    صندوق رعاية وتأهيل المعاقين يدشن خدمة الجمهور ويخصص رقم مجاني لإستقبال الشكاوي.    للأمم المتحدة هل تسمعون !!!?….حصار المطار سبب رئيسي لموت المرضى    منظمة رعاية الأطفال الدولية تسلم 60 صنفا من الآدوية للعلاج والوقاية من حمى الضنك بالحديدة    قرقاش: معالجة الأزمة الخليجية تبدأ بمراجعة السياسات الخاطئة لقطر    عضو سابق في الانتقالي يعلق على استقالة ليلى بن بريك.. ماذا قال؟    تحديث سعر صرف الريال أمام الدولار والسعودي مساء الثلاثاء    أبين.. تدشن حملة التحصين ضد مرض الدفتيريا(الخناق)    مدير صيرة يتفقد أعمال الصيانة بمحطة الخساف الكهربائية    هل يكون سان سيرو السبب لتأهل الانتر وسقوط العملاق الكتلوني المتأهل سلفا في دوري الابطال ؟    حملة توعية بيئية وغرس شتلات زراعية في مدارس الجوف    محافظ الحديدة يشيد بتدخلات منظمة مكافحة الجوع في المحافظة    مهلن .. ولاكن.. إلى متا ؟    إصلاح البيضاء ينعي وفاة الشيخ علي القاسمي ويعتبر رحيله خسارة كبيرة    الذهب ينتظر تحديد "الفائدة الأميركية"    احمد الميسري جمل دوسري… !    اكثر محافظتين يموت فيها الاطفال في اليمن..تفاصيل    اليمن تشارك في الملتقى الثاني للثقافات بالقاهرة    "عزيزه جلال" تعود للغناء على المسارح    تصفية ثلاثة من قيادات الحوثيين في ظروف غامضة بذمار    زيدان يصدم نجم الريال قبل الكلاسيكو    دراسة بريطانية المضادات الحيوية خطر يؤدي للوفاة    الرئيس علي ناصر هل يرد الجميل لمن أنقذ حياته من جمل هائج كاد إن يقضي على حياته ؟    حمى الضنك تفتك بسكان الحديدة    بعض النساء بألف ذكر .. قيادي مؤتمري يهاجم نجل الرئيس "صالح " بمدحه إبنة الشهيد صدام حسين.    فصل الفنان أحمد فتحي المستشار الثقافي من قائمة الديبلوماسيين في سفارة القاهرة.    مندوب اليمن يثمن جهود الامم المتحدة في مساعدة الشعب اليمن    عروض وإغراءات... تعرف على أسعار رسوم الصلوات الخمس في مساجد صنعاء    بسبب سروال لاعب.. مشجع لميلان يطعن زميله    وفاة المخرج المصري سمير سيف بأزمة قلبية مفاجئة    حتى لو تأهل لنهائيات البطولة.. منتخب روسيا "ممنوع" من المشاركة بمونديال قطر 2022 لهذا السبب..!    أرسنال يعود من بعيد أمام ويستهام يونايتد في الدوري الإنجليزي    تعز: مكتب الصحة بجبل حبشي يدشن دورة تدريبية في "رش المبيدات" لمكافحة الأوبئة المنتشرة    محامية سعودية تخرس المزايدين وتفجر معلومات مذهلة عن المرأة ومصادرها المالية    فريق الثوري المتدرب لدى المعهد الوطني الديمقراطي في زيارة للهيئة العامة للمصائد السمكية    سخرية سعودية من الفنان"راشد الماجد"    سميره ودياثة مرتزقة العدوان السعودي    اربع في اسبوع    مقتطفات واقعية    صنائع المعروف تقي مصارع السوء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مثلث الشر!!
نشر في الجمهورية يوم 21 - 12 - 2017

هم أمريكا، وإسرائيل، وآل سعود، وعلى رأسهم مجرمو الحرب؛ ترامب، ونتنياهو، والحقير سلمان آل يهود.
إذا نظرتم في خارطة الحروب والدمار والقتل، والانقلابات في العالم ستجدون أن لأمريكا، وإسرائيل، وآل يهود في مملكة العهر الداعشي يداً طولى في كل ما يجري للعالم..هذه أنظمة قامت على الجريمة والشر، ولا يمكن أن تنتج للبشرية غير الشر، ولا خير فيها للبشرية إطلاقاً..
أمريكا قامت على ابادة شعوب الهنود الحمر، وقتل الناس في فيتنام، والإبادة الجماعية في اليابان بالقاء القنابل المحرمة على السكان في هيروشيما ونجازاكي.
إسرائيل قامت على الجريمة المنظمة في حق الشعب الفلسطيني، واخراجه من أرضه ومنذ أربعينيات القرن الماضي، وهي تقتل عرب فلسطين وتشن الحروب على الشعوب العربية.
أما آل سعود فهم توابع لأمريكا وإسرائيل، ومن تصنيع المستعمر البريطاني، فقد بدأوا مملكتهم عملاء، واستمروا في عمالتهم، حتى اليوم، وابادوا كثيرا من قبائل نجد والحجاز وشنوا حروبا على العراق، والبحرين، واليمن بمعاونة أسيادهم الانجليز، والآن يعاودون الكرة وبنفس وجوه العمالة القذرة.
الآن يتربع على رأس هذه الأنظمة الشريرة، من هم أكثر شرا، وهم البلطجي ترامب، والمجرم نتنياهو، والخائن العميل السافل سلمان البعران.
وهذا التحالف يشن الحروب القاتلة والمدمرة في العراق وسوريا، واليمن وليبيا بالادوات الدموية التي صنعها، كالقاعدة وداعش، واخواتها، وتتدخل أمريكا في سوريا والعراق، وتدعم العدوان الهمجي على اليمن.
هذه الأنظمة هي المنتج الحصري للإرهاب في العالم، تخطيطا، وتمويلا. فالمخابرات الأمريكية، والموساد يخططان وآل سعود يمولون. انهم مدمرو الحضارات، من افغانستان إلى عموم الشرق الأوسط مرورا باحداث 11 سبتمبر التي خطط لها الأمريكان واليهود ونفذها السعوديون والحماراتيون. واليوم يصنعون جحيما في اليمن وسوريا. ترامب يجر العالم إلى حرب كونية في شبه الجزيرة الكورية، والشرق الأوسط، تعاونه إسرائيل والسعودية. يريد ان يحارب بالكوريين واليابانيين، والمسلمين والعرب، خدمة لمشاريع الامبريالية المتوحشة.
الأمريكان لا يتورعون عن صناعة الأكاذيب، ويتبعهم صنائعهم في الرياض وتل ابيب. هل شاهدتم وزير خارجية أمريكا الأسبق كولن باول وهو يفبرك الأكاذيب في الأمم المتحدة عن أسلحة دمار شامل في العراق، وعن صلة صدام حسين بتنظيم القاعدة. ها هي أمريكا عادت الى الفبركة في الأمم المتحدة بالقول ان الصواريخ اليمنية التي تضرب عاصمة الدواعش إيرانية، يشاركها في هذه الأكاذيب، نتنياهو في فلسطين المحتلة، والغر محمد بن سلمان في عاصمة الدواعش.
ترامب تاجر يحسبها بالربح، جمع بجانبه الكثير من الكذابين والبلاطجة. امس هددت مندوبة أمريكا نيك هيلي من يصوت مع قرار الجمعية العامة ضد القرار الأمريكي بجعل القدس عاصمة لإسراىيل بانه يستهدف ترامب شخصيا. وهي سابقة خطيرة في الأمم المتحدة.
محمد بن سلمان يريد الصعود إلى العرش ، حتى ولو صرف كل أموال المملكة، وقتل كل سكان اليمن. نفس القصة جمع محمد بن سلمان حوله مجموعة من تلاميذ المخابرات الأمريكية كعادل الجبير، والعسيري، والتركي، يسوقون له الأكاذيب، ويزيفون الحقائق.
الآن ربح ترامب المال، وخسر بن سلمان حروبه في كثير من المواقع، ومنها اليمن، وانتفاضة الأمة ضد قرار ترامب. ما بقي إلا أن تشد عزائمها مع القوى المعادية للاشرار وترص صفوفها، فمشروع ثلاثي الشر قد فشل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.