الشرجبي : ناقلة صافر تمثّل التهديد البيئي الأخطر على اليمن والدول المطلة على البحر الأحمر    أزمة مشتقات نفطية خانقة في "عدن" و"صنعاء"    باحث سعودي يقدم مشروع سيقلب المملكة رأس على عن طريق مياه الوضوء    واشنطن تتحول إلى حصن منيع عشية حفل تنصيب بايدن    السعودية تسمح بعودة بث قنوات BN سبورت القطرية بعد غياب لأكثر من 3 سنوات    تعرف على التصنيف الجديد لأقوى الجيوش العربية    الأرصاد يحذير من صدمات البرد الشديدة    تحرك خليجي مفاجئ بشان اليمن    مستشار أردوغان يكتب عن اليمن وما تكشفه "معلومات دقيقة من ميدان المعركة"    اتهم "الامارات" بتمكين الحوثيين.. مستشار "أردوغان" يتحدث عن حرب "غريبة عجيبة" في اليمن    رحيل رجل التنمية الأول في اليمن    توجيهات عاجلة من الرئيس هادي للنائب العام الجديد    الموساي يؤدي اليمين القانونية بمناسبة تعيينه نائباً عاماً للجمهورية اليمنية    بانتظار "الجوازات" و"العائلية" و"الميلاد".. "البطاقة الشخصية الالكترونية" في صنعاء تتحرر من "السوق السوداء"    اعراض كورونا عند الحوامل    آرسنال يضرب نيوكاسل بثلاثية    فيلم «وقفة رجالة» يتصدر الإيرادات    صعود مبشر للريال اليمني في العاصمة المؤقة عدن .. تعرف على أخر تحديث لأسعار الصرف مساء الثلاثاء    رئيس المؤتمر يواسي آل الارحبي    تعرف على الأستاذة الجامعية التي ستصبح سيدة أميركا الأولى    الأسباب الخفية لرفض المنظمات الأممية تصنيف الحوثيين كمنظمة إرهابية    الموعد الفعلي لدخول قرار تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية حيز التنفيذ    قطر تتوسط لحل خلافات إيران والخليج وتتحدث عن الخلاف مع الإمارات    نانسي عجرم تصدر بيان لمتابعيها    تأكيد حكومي على أهمية تجنيب الملف الإنساني تأثير تبعات تصنيف المليشيا "إرهابية"    أسعار النفط تشهد صعودا بدعم زيادة الطلب على الخام    دولة جديدة تتصدر العالم بعدد الوفيات بفيروس كورونا خلال أيام    مدير برنامج أطباء بلا حدود في اليمن يشرح تبعات تصنيف مليشيا الحوثي جماعة إرهابية    حكيم بني ضبيان..!    المتسبب في طرد ميسي من الملعب يكشف حقيقة ما حدث في الملعب بينهما (فيديو)    تفاصيل نشر قوات عسكرية في مدن تونسية بعد أعمال شغب لليوم الثالث على التوالي وتوقيف 600شخص    تحركات رسمية ضد حلوانية تصنع " ترتة جنسية " تثير موجة غضب وسخط في دولة عربية ( صور+تفاصيل)    مسعود اوزيل: حققت حلمي بالانتقال إلى فنربخشة التركي    المدينة التعليمية وأحمد بن علي يستضيفان مباريات مونديال الأندية    نجم الأرجنتين السابق يبدي إستعداده لتدريب منتخب جورجيا    وفاء عامر تستنكر تصريحات نائب مسيئة للفن    رصد أعراض جديدة لكورونا.. كلمة السر في العينين    مصادر .. قرارات مرتقبة للرئيس هادي بتعيينات جديدة بهذه المناصب خلال الساعات القادمة    الحوثيون يحيلون 150 مدارس أهلية للنيابة العامة    الحوثيون إرهابيون.. وهذه مصفوفة الأدلة    مناقشة آخر استعدادات نادي شباب الجيل    عاجل: تسجيل أول إصابة بالسلالة الجديدة من كورونا في المغرب    سينوفاك الصينية تزف خبراً ساراً بشأن لقاحها ضد كورونا    انهال عليه بالطعن حتى مات.. نهاية مستحقة لمواطن يمني قتل أخيه في حجة    وفاة الممثل الفرنسي جان بيير البكري    رسمياً.. حكومة صنعاء تطلق تحذير هام بشأن هذا القرار الصادم لملايين اليمنيين.. وتوجه دعوة هامة قبل فوات الأوان؟ (تفاصيل)    أول تحرك تجاه عقد "زواج التجربة" بعدما أشعل الجدل في مصر    عدن.. البنك المركزي يحدد سقفًا لحدود المتغيرات اليومية في سعر الصرف    شاب سعودي يخدع زوجته السعودية ويتزوج عليها بمال الاولي    برلماني مصري يثير أزمة كبيرة مع الفنانين بتصريح غير مسبوق: "يسعون في الأرض فسادًا"    توقعات التحفيز الأميركي ترفع الذهب رغم صعود الدولار    اكتشاف مقبرة أثرية عمرها 2500 عام في حضرموت    وزير السياحة يعلق على تدمير الحوثيين لقصر السُخنة التاريخي    الأجهزة الأمنية في تعز تضبط عصابة تتاجر بالقطع الأثرية    هل يجوز كتابة «ما شاء الله» على السيارة؟    خطبتي الجمعة تحذر من خطر الغشّ في المعاملات التجارية والاقتصادية وتحثّ على مشروعية التداوي والعلاج    فلكي يمني يكشف موعد بداية شهر جمادى الأخر    قالوا وما صدقوا (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هام.. هجوم كاسح بعشرات الالاف على السهل التهامي(التفاصيل)
نشر في صعدة برس يوم 19 - 10 - 2020

كثفت وزارة الزراعة والري ممثلة بمركز مراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي أعمال المكافحة الميدانية للسيطرة على آفة الجراد في مناطق السهل التهامي التي تصنف بأنها مناطق تكاثر شتوية للجراد.
وتأتي هذه الأنشطة في إطار الوضع الراهن الذي بدأ يتجه نحو موسم زراعي شتوي تشهده مناطق التكاثر الشتوية في السهل التهامي .
وأوضح مدير عام وقاية النباتات المهندس وجيه المتوكل لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن أسراب جراد صحراوي قادمة من مناطق حضرموت وشبوة ومأرب والجوف تهاجم الزراعة في السهل التهامي .
ولفت إلى أن الوضع بحاجة إلى جهود ميدانية كبيرة للحد من الخسائر الاقتصادية بسبب انتشار آفة الجراد على الزروع والنباتات في مناطق السهل خاصة وأن الظروف البيئية ملائمة جداً لتكاثر الجراد في تلك المناطق، حيث تسودها أمطار غزيرة ورطوبة وغطاء نباتي أخضر .
وبيّن المتوكل أن الخطورة تكمن في تواجد الجراد في مناطق السهل التهامي الممتدة على أطراف محافظة حجة وقرى مديرية عبس مروراً بمناطق الحديدة وأودية السهل، حيث تتواجد حشرات الجراد في مختلف المراحل (دبا ومتدرب على الطيران وجراد ناضج وبعضه يضع البيض بالإضافة إلى الأسراب) .
تحركات الأسراب :
ووفقاً لملخص تقرير عمل فرق المكافحة العاملة في مديرية عبس بمحافظة حجة فقد تزايدت أعداد أسراب الجراد غير الناضج وبدأت بالتحرك بين مناطق المديرية نتيجة وصول عدة أسراب قادمة من الجهة الشمالية والغربية.
وأفاد التقرير بأن فرق المكافحة عملت علی تشتيت بعض تلك الأسراب في مناطق الحرجة والبتارية والجابري، إلا أن أسراباً أخری ظلت دون مكافحة نتيجة تواجدها في أو بالقرب من مناطق انتشار خلايا النحل وهو ما أعاق عملية الرش.
وذكر التقرير أن فرق المكافحة والتقييم تقوم حالياً بتتبع حركة تلك الأسراب ورصد أماكن استقرارها تمهيداً للتدخل في حال استقرت في أماكن يمكن تنفيذ عملية الرش فيها "خالية من المناحل".
وأشار التقرير الفني لأعمال رش ومكافحة الجراد، إلى أن مدينتي عبس وشفر تشهدان هجوم أسراب جراد قادمة من مناطق التكاثر الصيفية والمناطق التي لم تنفذ فيها أعمال الرش والمكافحة .
وتوقع التقرير أن تتشكل أسراب أخری من الجراد في تلك المناطق ويستمر تحركها بين مناطق تلك المديريات وصولاً إلی المناطق القريبة من السلسلة الجبلية وعودة إلی المناطق الزراعية الصحراوية مسببة مزيداً من الخسائر علی المحاصيل الزراعية.
وتكمن خطورة الوضع في تحرك تلك الأسراب إلی المناطق الوسطى والجنوبية من السهل التهامي مايؤدي إلى تفاقم الوضع.
تداخل موسمين زراعيين :
ولفت التقرير إلى تزامن تكاثر وانتشار الجراد مع موسمين زراعيين "الصيفي والشتوي"، والأمطار الغزيرة على معظم مناطق البلاد، مبيناً أن تلك العوامل ساعدت على التوسع في زراعة محاصيل الذرة والدخن والحبحب والشمام في جميع المناطق الصحراوية وشبه الصحراوية والسهول والكثبان الرملية والوديان مما أعاق أنشطة مكافحة الجراد في تلك المناطق .
وأكد التقرير استمرار جهود مكافحة الجراد بواسطة الفرق الميدانية في إطار حملات الرش والمكافحة التي تنفذها وزارة الزراعة بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، رغم الصعوبات والمعوقات التي تواجهها.
خسائر اقتصادية :
ووفقاً للخبراء والمختصين في مركز مراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي فإن موجة الجراد التي شهدتها معظم مناطق التكاثر الصيفية في حضرموت وشبوة والجوف ومأرب تسببت بخسائر كبيرة في المحاصيل الزراعية والنباتات ومراعي الثروة الحيوانية والنحل .
وأشاروا إلى أهمية تكاتف الجهود الرسمية والشعبية والمنظمات العاملة في مجال الأمن الغذائي باليمن للحد من تأثيرات الجراد وتقليل مخاطره خاصة في مناطق سهل تهامة التي تمثل سلة الغذاء.
الجراد في السهل التهامي :
أوضح ملخص تقارير فرق المكافحة الميدانية أن حالة الجراد في مناطق السهل التهامي وصلت إلى مرحلة تشكيل أسراب من الجراد غير الناضج، وهو بحاجة إلى تكثيف أعمال الرش والمكافحة وزيادة فرق المسح والترصد لتحديد المواقع التي ستستقر فيها تلك الأسراب للمبيت ومكافحتها خلال المساء والصباح الباكر قبل إقلاعها وانتقالها إلى المناطق الزراعية .
خطورة متفاوتة :
وبحسب مركز مراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي فإن خطورة الجراد تكمن في إحداث خسائر على المحاصيل الزراعية تتفاوت من طور إلى آخر .
وبيّن أن الأسراب غير الناضجة تعد من أخطر أطوار الجراد في إحداث خسائر بالمحاصيل الزراعية، حيث تقدر الخسائر التي يُحدثها السرب الواحد من الجراد ب 67 ٪ من الإنتاج المحلي مقارنة مع باقي الأطوار المتمثلة بالحوريات والجراد الطائر والتي تقدر الخسائر التي تُحدثها ب 33٪ .
تدخلات عاجلة :
ودعا مركز الجراد إلى استمرار تكثيف الأنشطة والتدخلات بالمسح والترصد للأسراب قبل وصولها إلى مرحلة التزاوج ووضع البيوض بما يسهم في تقليل تكاليف أعمال المكافحة واستخدام المبيدات وبالتالي الحد من تكاثر وانتشار الجراد والحد من تأثيراته على المحاصيل.
وأشار المركز إلى أن انتشار الجراد في سهل تهامة يشكل خطراً جسيماً على الأمن الغذائي وعائدات التصدير سواء كانت محاصيل الحبوب أو المحاصيل النقدية والسمسم والتمباك أو محاصيل الخضروات والفواكه.
وأكد ضرورة التدخلات العاجلة في السيطرة على وضع الجراد في ظل الظروف البيئية الملائمة لتكاثره، والعمل على الحد من تشكّل الأسراب الطائرة التي يصعب عندها التدخل بالمكافحة بالإمكانيات والمعدات المتوفرة .
أسراب متنقلة :
وتوقع مركز الجراد وصول أعداد كبيرة من أسراب الجراد إلى سهل تهامة خلال الأشهر المقبلة سواء القادمة من مناطق التكاثر الصيفية في محافظة الجوف أو المحافظات المحتلة في مأرب وشبوة وحضرموت، لافتاً إلى بدء انتقال الأسراب من تلك المناطق .
احتياجات المكافحة :
كما أكد مركز الجراد حاجته لتوفير سيارات لتنفيذ أعمال المسح والمكافحة، فضلاً عن المبيدات الكافية والمخصصات المالية لتنفيذ عملية المسح والترصد والمكافحة والتي تشمل البدلات الميدانية للفرق الفنية والمحروقات والصيانة لسيارات وآليات المكافحة.
وطالب المركز بتسخير كافة الإمكانيات المتاحة من الموارد البشرية وآليات الحركة والمكافحة المتوفرة لدى مكاتب الزراعة بالمحافظات والهيئات والمشاريع الزراعية المختلفة في عموم الجمهورية للمشاركة في حملة مكافحة الجراد والتي يتوقع استمرارها حتى نهاية شهر أبريل من العام القادم .
مرحلة وباء :
وتوقع مركز الجراد وصول الوضع في مناطق السهل التهامي إلى مرحلة وباء في حال عدم المشاركة وبصورة عاجلة في مكافحة الجراد من قبل الدولة والهيئات الزراعية ومنظمات المجتمع المدني .
وأوضح أن الخسائر الاقتصادية الكبيرة ستطال المزارعين بدرجة أساسية ثم التأثير على الدخل القومي .
ويشارك القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني بنسبة 25٪ من إجمالي الدخل القومي إضافة إلى زيادة البطالة للعاملين في القطاع الزراعي والذي يسهم في توفير فرص عمل لما نسبته 54٪ من الأيادي العاملة سواء في الإنتاج أو التسويق .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.